العودة   منتديات صحابي > أقسام الأدب والشعر > منتدى القصص و الروايات


منتدى القصص و الروايات منتدى خاص بالأدب والقصة والرواية والقصص المنقولة


قصة قصيرة / تملّصٌ ماكِرْ

منتدى القصص و الروايات


قصة قصيرة / تملّصٌ ماكِرْ

تملّصٌ ماكِرْ :891: من عادته أنْ يلتحق باكرًا بالمدرسة التي تبعدُ كيلومتراتٍ ،معدودة عنْ مدينتِه الصّغيرةِ ، يحملُ حقيبتـَه الكبيرةَ .. يجُرّها بدنـُهُ الصّغيرُ

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-17-2008   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية يوسف الباز بلغيث


البيانات
التسجيل: Jul 2007
العضوية: 22
المشاركات: 59 [+]
بمعدل : 0.02 يوميا
اخر زياره : 12-24-2009 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
يوسف الباز بلغيث غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى القصص و الروايات
تملّصٌ ماكِرْ

:891[1]:
من عادته أنْ يلتحق باكرًا بالمدرسة التي تبعدُ كيلومتراتٍ ،معدودة عنْ مدينتِه الصّغيرةِ ، يحملُ حقيبتـَه الكبيرةَ .. يجُرّها بدنـُهُ الصّغيرُ النّحيلُ . إنهُ لا يعاني حرجًا منْ ذلك. فالمحفظةُ دليلٌ على شرفِ وظيفتِه.
كلَّ يوم يقفُ أمامَ محطـّةِ سيّاراتِ الأجْرة ، علـّهُ يجدُ أحدًا يعرفهُ ليُقلـَّهُ مجّانا إلى هناك.. ولكنْ هذه المرّةَ - وعلى غيْر العادةِ - توقـّفتْ بقربهِ سيّارةٌ يقودُها شخصٌ غريبٌ عن البلدة ، و إلى جانبه أحدٌ يبدو أنه يعرفهُ !.. نظر إليه كأنما أراد أن يستفسرَ عن المكان الذي يودّ أن يذهبَ إليه..و لوّحَ - وابتسامة ٌ بحجم عرْض جسمِه تتسلـّل من بين فكيه – سائلا ً :
- " أتريدُ الذهابَ .. نحنُ متوجّهونَ إلى المدينةِ المجاورةِ."
ظنّ أنها دعوةٌ مجانيّة ٌأشارَ بها عليه الشخصُ المرافقُ ، و دونَ تفكير ٍ فتح البابَ وركبْ..
على مقربة من مدرستِه الرّيفية..تلفّتَ السّائقُ إلى شخْصين كانا قد أقلـّهُما معه في أثناء الطريق ..طالبًا منهما الأجرة َ.. تنحْنَحا .. شعَرَا بالخجل.إذ يبْدو أنهما يعانيان ما يعانيه صاحبُنا اللحظة َ، أو أنهما لا يملكان سِوى بعضِ الدّرَيْهماتِ ،التي سَعَيَا أيّـامًا لتوفيرها ..
فحالهما يُنبِي بأنهما على شفِيرِ فقر ٍ مُدقع ٍ..و لكنّ السائقَ تلبّدتْ تقاسيمُه وقال مزمْجرًا:
- "أتظنـّان أنني قدْ ملأتُ خزّانـَها ماءً..! " .
سلّماهُ المبلغَ الزّهيدَ دونَ تردّدٍ، إذ لمْ يجدا بُدًّا من الدفع حيالَ عضلاتِه المبرومةِ، التي لو اجتمع الرّكابُ الأربعة علي صاحبها، لـَلَفـّهم تحتَ إبِطِهِ كأنما يلفّ فطيرة ً رقيقهْ..
..نزلا دونَ أنْ يلتفتا.. حينها أحسّ صاحبُ البدن ِالنحيلِ والجيبِ الخاوي ألاّ مفرَّ من هذا الحصار .. بدَا متأفّفـًا، يُرسلُ زفيرًا هنا ويسحبُ شهيقا هناك ، ممّا أثار حفيظةَ السائق. وبمجّرد أنْ سأله عن السّبب ، كان الجوابُ حاضرًا و بسرعة البرق :

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t10103.html#post106807
- " آه ٍ يا صاحبي..! لو تسرعُ بي إلى تلكَ الرّبوةِ البعيدة هناك ، لأعرّجَ على صاحبٍ لي عساهُ يقرضني بعضَ المال ، لإجراءِ عمليّةٍ جراحيّةٍ لأمّي التي تحلّلَ جسمُها على سرير المستشفى الخاصّ..أسْرعْ بالله عليكَ ، جعلَ اللهُ خطواتِكَ هاتِهِ في ميزان حسناتك ْ..! "
تأسّى الرّجلُ لِمَا سمع ،وانهالتْ دمعتان كبيرتان على خدّهِ الأحمر ِالفسيح ِ، و قالَ في تأثر:
- " لمْ يمضِ يا صاحبي على وفاة أمي سوى شهريْن ..وكان سببُ وفاتها عدمُ مقدرتي على جلب بعض الأدوية لها من الخارج في الوقت المناسب ..ولليوم أشعرُ بحسرةٍ تقضّ مضجعي.. و أحسبني كنتُ السببَ في هلاكها، رغمَ أنه قدرُ الله و مشيئتُه..فآليتُ على نفسي ألاّ أدعَ الأمرَ يتكرّرُ مرّة أخرى..متى سنحتِ الفرصةَ..وهاكَ ألفَ دينار ٍمعونة ًمني..و قلْ لها بأنْ تدعُوَ لأمّي بالرّحمة و لِي بالرّضا.."
حينها انبلجتْ أساريرهُ زهوًا بصائدةٍ.. لمْ تكلفْهُ عناءً..و انقشعَ سرابُ الحصار بكذبة ٍ واهيهْ..
***
وفي اليوم الموالي وقفَ في نفس ِالمكان ِمُترقـّبًا صائدةً جديدهْ..!


بيرين / يونيو 2008



rwm rwdvm L jlg~wR lh;AvX










عرض البوم صور يوسف الباز بلغيث   رد مع اقتباس

قديم 09-17-2008   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: رفيق الدرب ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد بديع


البيانات
التسجيل: Jul 2008
العضوية: 2366
المشاركات: 5,459 [+]
بمعدل : 1.59 يوميا
اخر زياره : 08-01-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 29

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد بديع غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : يوسف الباز بلغيث المنتدى : منتدى القصص و الروايات
افتراضي

مظاهر اجتماعية تواترت بسرعة بسرعة العصر
أصبحت الغاية تبرّر الوسيلة ولو على حساب التواضع والرحمة والدين
مشكور الاخ يوسف على هذه الاحداث المثيرة والتي نقف عليها لتعطينا درسا من دروس الحياة .









عرض البوم صور محمد بديع   رد مع اقتباس
قديم 09-26-2008   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبد الباسط لهويملي


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 1770
المشاركات: 986 [+]
بمعدل : 0.28 يوميا
اخر زياره : 04-23-2010 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 15

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبد الباسط لهويملي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : يوسف الباز بلغيث المنتدى : منتدى القصص و الروايات
افتراضي

مشكور أخي على الموضوع القيم الذى إن دلّ فيدل على تقهقرالضمير العام وتدني مشاعر العاطفة والعقل و تكالب الأنفعال
مشكور اخي وجزاك الله خيرا









عرض البوم صور عبد الباسط لهويملي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة قصيرة هبة الله منتدى القصص و الروايات 5 04-06-2011 07:02 PM
قصص قصيرة جدا ahfiri4 منتدى القصص و الروايات 1 08-29-2010 05:40 PM
قصة قصيرة جدا اميرة2 منتدى الشريعة والحياة 5 08-26-2010 10:11 PM
قصة قصيرة اميرة سلام المنتدى العام 2 05-25-2009 11:48 PM
قصة قصيرة جدا بلقاسم.ع منتدى القصص و الروايات 3 07-12-2008 07:19 PM


الساعة الآن 03:27 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302