العودة   منتديات صحابي > الأقسام العامة > المنتدى العام


المنتدى العام يهتم بالمواضيع المميزه و المهمه و الكبيره و العامة والتي فيها فائدة على الفرد و المجتمع.


موسوعة الاغتيالات...

المنتدى العام


موسوعة الاغتيالات...

إن أسوا ما يمكن أن يتعرض له نظام سياسي لاى دولة هو محاولة الاعتداء على رموزها من بين أبنائها فهو لا يقل خطورة عن الاعتداء الخارجي على هذه الدولة .

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-02-2009   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نجمة البحر


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 642
المشاركات: 5,435 [+]
بمعدل : 1.50 يوميا
اخر زياره : 08-04-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نجمة البحر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى العام
إن أسوا ما يمكن أن يتعرض له نظام سياسي لاى دولة هو محاولة الاعتداء على رموزها من بين أبنائها فهو لا يقل خطورة عن الاعتداء الخارجي على هذه الدولة .
فعمليات قتل الزعماء السياسيين لها تداعيات خطيرة على الأوضاع السياسية والاجتماعية في البلاد . فهي تهدد الاستقرار فيها وتؤدى إلى انتشار حالة من العنف المضاد الذي يعم بدوره على زعزعة النظام السياسي والاستقرار الاقتصادي .
ويرجع أسلوب استخدام الاغتيال إلى التعبير عن الاختلاف في التوجهات والانتماءات السياسية حيث يرى مؤيدوه انه الوسيلة الوحيدة لتحقيق هدفهم في التغيير بالقضاء على الشخصية السياسية التي يختلفون معها .
وقد يكون الاغتيال تعبيرا عن الاستياء من أوضاع اقتصادية سيئة وانتشار الفقر وقد يكون القاتل نفسيا وليست لديه اى دوافع سياسية أو إيديولوجية .
ولكن في النهاية فأن استخدام العنف كوسيلة لتعبير عن رأى رافض لاى شخصية سياسية كانت أو شخصية عامة هو أسلوب مرفوض فهو يؤدى اى الدخول في دائرة مغلقة من العنف يتعذر الخروج منها دون وقوع الآلاف من الضحايا وتحقيق خسائر اقتصادية واجتماعية في البلاد بسبب عدم الاستقرار والأمن فيها . وهو أسلوب العاجز الذي فقد القدرة على الحوار والتفاهم بأسلوب حضاري .
فمتى يتوقف هذا النزيف الداخلي لمقدرات الشعوب ويلتفت العرب إلى البناء والتنمية ورفعة شأن بلادهم بدلا من إشعال فتيل الحروب الأهلية وإهدار ثرواتهم فيا لا ينفع .
اغتيال 14 زعيما عربيا

جري خلال الفترة من عام 1951 حتى عام 1991 اغتيال أربعة عشر حاكما عربيا . بدأت بالملك عبد الله بن الحسين ملك الأردن عام 1951 وانتهاء بالرئيس الجزائري محمد بو ضياف في عام 1991 ، وفيما يلي قائمه بالزعماء العرب الذين جري اغتيالهم خلال تلك الفترة التي تمتد إلي أربعين عاما .

1) : الملك عبد الله بن الحسين واغتيل في الأردن عام 1951 .
2) : الملك فيصل الثاني واغتيل في العراق عام 1958 .
3) : الرئيس عبد السلام عارف واغتيل في العراق عام 1966 .
4) : الرئيس عبد الرشيد شرمايكه واغتيل في الصومال عام 1969 .
5) : السلطان سعيد بن تيمور واغتيل في سلطنه عمان عام 1970 .
6) : الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود واغتيل في المملكة العربية السعودية عام 1957 .

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t12395.html#post128580
7) : الرئيس إبراهيم الحمدي واغتيل في اليمن عام 1977 .
8) : الرئيس علي صويلح واغتيل في جزر القمر عام 1978 .
9) : الرئيس احمد الغشمي واغتيل في اليمن عام 1979 .
10) : الرئيس محمد أنور السادات واغتيل في مصر عام 1981 .
11) : الرئيس بشير الجميل واغتيل في لبنان عام 1982 .
12) : الرئيس رينيه معوض واغتيل في لبنان عام 1989.
13) : الرئيس احمد عبد الله واغتيل في جزر القمر عام 1989 .
14) : الرئيس محمد بو ضياف واغتيل في الجزائر عام 1991 .

رؤساء الوزراء :

الأردن : اغتيل رئيسين للحكومة هما هزاع المجالي الذي اغتيل في عمان عام 1960 . ووصفي التل الذي اغتيل في القاهرة عام 1971 .
مصر : شهدت من ثوره 32 يوليو 1952 ثلاثة اغتيالات لثلاثة من رؤساء وزرائها هم بطرس غالي باشا ، واحمد ماهر باشا ، ومصطفي فهمي النقراشي باشا . وارتبطت الاغتيالات الثلاثة بالعلاقات المصرية الانجليزية وذلك في فترة الاحتلال البريطاني لمصر .
وفي اليمن وحدها حيث أن عدد قطع السلاح المتوافرة لدي الأفراد تبلغ ما بين 50 :60 مليون قطعه ، أي أن نصيب الفرد الواحد 3 قطع حسب عدد سكان اليمن البالغين 20 مليون نسمه ، ومع أن حالات الاغتيالات السياسية في اليمن التي قلنا بأنها ليست جديدة قد خفت في السنوات الأخيرة ، إلا أن تلك الاغتيالات طالت ليس فقط بعض القادة الحزبيين والسياسيين ، بل بعض رؤساء الدول ونوابهم وقاده كبار سياسيين وعسكريين ، نذكر منهم علي سبيل المثال :
1) : إبراهيم محمد الحمدي رئيس الجمهورية في الشطر الشمالي من اليمن ، واغتيل برفقه شقيقه عبد الله الحمدي الذي كان قائدا لأكبر وحده عسكريه في اليمن- لواء المغاوير آنذاك- في عام 1977 .
2) : احمد الغشمي رئيس الجمهورية الذي خلف الرئيس إبراهيم الحمدي ، واغتيل بواسطة حقيبة ملغمه في صنعاء عام 1978 .
3) : سالم ربيع علي رئيس هيئه الرئاسة في جنوب اليمن ، والذي اتهم بأنه كان وراء اغتيال الغشمي واعدم بعد ثلاثة أيام من اغتيال الغشمي وفي عدن .
4) : علي احمد ناصر عنتر نائب رئيس هيئه الرئاسة ، وصالح مصلح قاسم وزير الدفاع ، وعلي شائع هادي عضو المكتب السياسي للحزب الاشتراكي اليمني ، ومحمود عبد الله عشيش وزير الاقتصاد وعضو المكتب السياسي للحزب الاشتراكي اليمني ، وعدد من أعضاء اللجنة المركزية للحزب قد اغتيلوا أثناء تفجر الصراع المسلح بين جناحين للحزب في 13 يناير 1986 ، الذي لم يعرف خلاله مصير عبد الفتاح إسماعيل الأمين العام للحزب ، والرئيس الأسبق للجمهورية الذي لا يزال يلف الغموض قصه مصرعه حتى اليوم ولم يعثر علي اى اثر له .
5) : حسن علي حريبى احد قاده حزب التجمع الوحدوي اليمني المعارض الذي اغتيل في صنعاء عام 1992 .
6) : أمين نعمان عضو اللجنة المركزية للاشتراكي اغتيل في محافظه إب عام 1992 .
7) : العقيد ماجد مرشد عضو اللجنة المركزية للاشتراكي اغتيل في صنعاء عام 1993 .
8) : عبد الواسع سلام وزير العدل وعضو اللجنة المركزية للاشتراكي والذي أصيب بإصابات خطيرة ، لكنه نجا من محاوله اغتيال في صنعاء عام 1993 .
9) : أنيس حسن يحيى تعرض لمحاوله اغتيال عام 1993 في عدن ، إلا انه لم يصب .
10) : الدكتور ياسين سعيد نعمان تعرض لمحاوله اغتيال في صنعاء عام 1993 بإطلاق قذيفة بازوكا علي غرفة نومه في منزله لكنه نجا .
11) : علي صالح عباد مقبل الأمين العام الحالي للحزب الاشتراكي الذي أصيب في محاوله لاغتياله في محافظة أبين عام 1993 .
هذه بعض ابرز حالات الاغتيال السياسي مع وجود حالات أخري لمحاولات مماثلة لسياسيين من مختلف ألوان السياسي والحزبي وأخر ضحية لهذه الاغتيالات هو جار الله عمر .


لبنان ارض الاغتيالات

قبل الاعتداء الذي أودي بحياة رئيس وزراء اللبناني السابق رفيق الحريري سوي الحلقة الأحدث في سلسلة عمليات اغتيال لشخصيات لبنانية جرت خلال الحرب الأهلية التي مزقت لبنان بين عامي 1975 و 1990 وبعدها .
موسوعة الاغتيالات... hariri301a.jpg

) : ويعتبر مقتل معروف سعد الذي كان من القيادات السنية البارزة في صيدا بجنوب لبنان في مارس 1975 ، احد الأسباب التي أدت إلي اندلاع الحرب في ابريل 1975 . وكان معروف سعد قد توفي متأثرا بإصابته في احدي التظاهرات .
2) : وفي 16 مارس 1977 اغتيل الزعيم الدرزي كمال جنبلاط الذي كان ابرز وجوه اليسار اللبناني ، في كمين نصب له في معقله بالشوف في جنوب شرق بيروت . وفي 13 يونيو 1978 قتل طوني فرنجيه نائب منطقة زغرتا ونجل رئيس البلاد آنذاك سليمان فرنجيه ، حيث لقي مصرعه مع زوجته وطفلته و 31 من أنصاره علي يد مجموعة ميليشيا لبنانية مسيحية داخل منزله اهدن بشمال البلاد .
3) : وفي 14 سبتمبر 1982 لقي الرئيس اللبناني المنتخب بشير الجميل ابن الرئيس السابق الشيخ بيير الجميل حتفه ، في انفجار عبوة ناسفة قبل ثمانية أيام من تسلمه مهامه رسميا ، في مقر حزب الكتائب في منطقة الاشرفية بشرق بيروت .
4) : وفي الأول من يونيو 1987 قتل رئيس الوزراء السني رشيد كرامي في انفجار قنبلة وضعت تحت مقعده في طائرة هليكوبتر كانت تقله من الشمال اللبناني إلي العصمة بيروت .
5) : وفي 16 مايو 1989 قتل الشيخ حسن خالد مفتي الجمهورية ، اعلي سلطة دينية لدي الطائفة السنية في بيروت في اعتداء بسيارة مفخخة أودي بحياة 15 شخص علي الأقل وأوقع 75 جريحا .

موسوعة الاغتيالات... Sheikh-Hassan-Khaled.jpg

) : وفي عام 1989 أيضا ، تحديدا في 23 نوفمبر ، اغتيل رئيس الجمهورية رينيه معوض بعد 17 يوم من تسلمه مهامه في اعتداء غرب بيروت أوقع 15 قتيلا و34 جريحا .
7) : وفي 21 أكتوبر 1990 قتل الزعيم المسيحي داني شمعون رئيس حزب الأحرار ونجل الرئيس اللبناني السابق كميل شمعون ، مع زوجته واثنين من أولاده في منزلهم بالقرب من بيروت علي يد مسلحين .
8) : غير ذلك فقد قتل عشرات الشخصيات الاخري خلال الحرب بينهم وجهان بارزان في الطائفة السنية هما : الشيخ صبحي الصالح رئيس المجلس الإسلامي الذي كان معتدلا بمواقفه ومؤيدا للحوار بين المسلمين والمسيحيين قتل في اكتوبر 1986 ، والشيخ احمد عساف رئيس المركز الإسلامي المقرب من الزعماء السنة التقليديين قتل فى ابريل 1982 .

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=128580
9) : فضلا عن ذلك اختفى الإمام موسى الصدر الزعيم الروحي للطائفة الشيعية فى لبنان فى أغسطس 1978 خلال زيارة إلى ليبيا . ومع عودة الهدوء إلى ربوع لبنان خفت الاعتداءات لكن فى 24 يناير 2002 اغتيل الوزير اللبناني السابق ايلى حبيقة الذي كان سابقا زعيم ميليشيا القوات اللبنانية المسيحية فى ضاحية بيروت . وفى الأول من أكتوبر 2004 تعرض الوزير السابق مروان حمادة المساعد الأبرز لزعيم الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط والعضو فى كتلته النيابية لاعتداء بالسيارة المفخخة نجا منه بأعجوبة وأصيب خلاله بجروح خطيرة .


* * * * *
فنون عمليات الاغتيال

الطعن بالسكين أشهرها .. والسيارات الملغمة أعنفها .. والموبايلات المفخخة أحدثها !
عفوا .. فمن غير اللائق استخدام كلمة راقية مثل " الفن " فى سياق واحد مع كلمة قاسية مثل " القتل " ولكن التنوع الكبير فى الأساليب والتقنيات التي يتم بها تنفيذ جرائم الاغتيال بات أمرا محيرا بالفعل ويستدعى الحديث عنه ليس من قبيل الإعجاب وإنما من باب العلم بالشئ خاصة أن هذا التنوع ليس من قبيل حرص القتلة اى قتلة سواء كانوا أفرادا أم دولا على البحث دائما عن " الموضة " وإنما لان هذا التنوع يرجع عادة الى نوعية الشخص المستهدف اغتياله أو إلى هويته او الى موقعه او الى طبيعة الحراسة المفروضة عليه .
وفيما يلي نخبة من ابرز هذه الأساليب وأمثلة حية من عمليات اغتيال أو محاولات اغتيال حدثت بالفعل على مرالتاريخ :
أولا : إطلاق النار على الأشخاص فى شارع او فى مكان مفتوح أو مغلق : وهذه العمليات ينفذها أحيانا قناصة محترفون عن بعد وأحيانا أخرى ينفذها شخص او أكثر من داخل الزحام مثل حادث اغتيال كيندي أو محاولة رونالدريجان او اغتيال الرئيس الراحل محمد أنور السادات

موسوعة الاغتيالات... Reagan.jpg

ثانيا : عمليات قتل وتصفية فى البيوت وذلك عن طريق اقتحام منزل الشخص المستهدف أو اصطياده أمام منزله سواء بإطلاق النار عليه او بطعنه بسكين .
ثالثا : إطلاق الصواريخ الموجهة بواسطة طائرات الهليكوبتر المقاتلة مثل عمليات التصفية التي نفذتها إسرائيل بكثرة خلال السنوات الماضية ضد ناشطى المقاومة الفلسطينية وأبرزها عملية اغتيال أبوعلى مصطفى وعملية اغتيال الشيخ احمد ياسين

موسوعة الاغتيالات... 1_199738_1_6.jpg

رابعا : عميات اقتحام وتصفية بواسطة وحدات وفرق خاصة وتحدث عادة بايدى قوات أمنية كبيرة العدد ضد متهم او مطلوب على قدر معين من الأهمية او ضد أكثر من مطلوب مختبئ فى موقع حصين .
خامسا : الهواتف المحمولة المفخخة وهى طريقة حديثة نوعا ما وتعتمد على اصطياد الفريسة عن طريق ذبذبات هاتفه المحمول الذي يحدد مكانه بدقة وذلك مثلما حدث فى عملية اغتيال يحيى عياش فى الاراضى الفلسطينية على ايدى الإسرائيليين او عملية اغتيال الزعيم الانفصالي الشيشانى الراحل جوهر دوداييف على ايدى القوات الروسية .
موسوعة الاغتيالات... _23646_ayash_22-5-2004.jpg
سادسا : كبائن التليفون الملغمة وهى طريقة لا تستخدم كثيرا نظرا لصعوبة توقع استخدام الشخص المستهدف لكابينة محددة ولكنها قائمة خاصة فى الدول الأوروبية التي تنتشر فيها مثل هذه الكبائن فى الشوارع .
سابعا : استخدام عبوات ناسفة او سيارات مفخخة او سيارات ملغمة يقودها شخص انتحاري وهى أساليب متشابهة وتحدث بطريقة شبه يومية فى العراق وبها تمت عملية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري .
ثامنا : استخدام المواد السامة سواء الحقن السامة او زرع السم فيه الطعام او نشر الغاز السام فى مكان ما وهناك شائعات كثيرة ما زالت تتردد بشكل متصاعد عن أن الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات مات بالطريقة الأولى او الثانية .


موسوعة الاغتيالات... yassier_arafat.jpg
محاولات فاشلة

تعد عمليات ومحاولات الاغتيال الفاشلة كثيرة ومتنوعة وقد رصدنا فى الفترة من 1757 الى 2003 نحو 24 محاولة اغتيال لم تؤد الى قتل الشخصيات التى استهدفتها ربما كانت هى كل العمليات الفاشلة التى وقعت فى تلك الفترة .

وأول تلك المحاولات كانت عام 1757 عندما حاول شخص يدعى روبرت فرانسوا دامين اغتيال الملك لويس التاسع عشر ملك فرنسا إلا انه لم ينجح . وتبعت تلك المحاولة حادث أخر فى 16 مارس 1792 عندما حاول شخص يدعى الكونت انكارستورم اغتيال الملك جوستاف الثالث فى الأوبرا ولم ينجح .

وفى 30 مايو 1842 حاول جون فرانسوا اغتيال الملكة فيكتوريا ملكة بريطانيا وفشل . وتبع ذلك محاولة أخرى فى 19 مايو أيضا عام 1849 عندما حاول شخص أخر يدعى ويليام هاميلتون اغتيال الملكة فيكتوريا ولم ينجح أيضا . وفى 7 مايو عام 1866 أصيب رئيس الوزراء الالمانى اتتو بيسمارك اصابات بالغة بعد تعرضه لمحاولة اغتيال .

وقعت أيضا محاولة اغتيال فاشلة فى 5 ابريل 1900 لامير ويلز البريطاني فى ذلك الوقت فى بروكسل . وفى 28 فبراير عام 1908 تعرض الشاه محمد على لمحاولة اغتيال فاشلة فى إيران . واستمرت أيضا محاولات الاغتيال الفاشلة حيث تعرض رئيس الوزراء الفرنسي برياند لمحاولة اغتيال فاشلة فى البرلمان الفرنسي فى 17 يونيو 1911 . وطيلة الفترة منذ ذلك التاريخ الى 8 نوفمبر 1939 لم تحدث أية محاولات اغتيال فاشلة فقد كانت جميعها تصيب هدفها ففي ذلك اليوم تعرض الزعيم النازي هتلر محاولة اغتيال لم تنجح وفى 27 مارس 1952 فشلت محاولة لاغتيال المستشار الالمانى اديناور فى ذلك الوقت .

موسوعة الاغتيالات... 2_133243_1_209.jpg

كانت كل تلك المحاولات الفاشلة فى أوروبا وأول محاولة اغتيال مسجلة فى المنطقة العربية هى محاولة قتل الملك سيف الإسلام اليمنى فى 27 مارس 1961 . وفى 7 يونيو 1962 تعرض الرئيس الاندونيسي الأسبق سوكارنو الى محاولة اغتيال فاشلة . كما لم يسلم الرئيس الغاني الأسبق نكروما من محاولات الاغتيال الفاشلة فى 2 يونيو 1964 .
ومن الشخصيات الشهيرة التى تعرضت لمحاولات اغتيال فاشلة الرئيس الفرنسي الأسبق شارل ديجول حيث تعرض لنحو 31 محاولة اغتيال لم تنجح كان أخرها فى 1 يوليو عام 1966 عندما وضعت قنبلة فى سيارته لكنها لم تنفجر .
وفى 7 ديسمبر 1972 أصيبت اميلدا ماركوس زوجة الرئيس الفلبيني الراحل فيردناند ماركوس اصابات بالغة عندما تم طعنها بالسكين قتله حراسها . وفى الهند تعرض راجيف غاندي لمحاولة اغتيال فاشلة على ايدى السيخ فى 2 أكتوبر عام 1986 . وبعدها فى 25 نوفمبر 1993 افلت رئيس الوزراء المصري عاطف صدقي من محاولة اغتيال عندما انفجرت قنبلة استهدفت موكبه . وفى 12 ديسمبر عام 1996 تعرض عدى صدام حسين لمحاولة اغتيال أصيب على أثرها بعاهات مستديمة.
كما أصيب رئيس طاجكستان بإصابات بالغة فى محاولة قتل فاشلة فى 30 ابريل عام 1997 . ونجا أيضا ادوارد شيفرنادزه رئيس جورجيا السابق من محاولة اغتيال فى 9 فبراير عام 1998 .
وفى 5 سبتمبر عام 2002 تعرض رئيس أفغانستان الى محاولة اغتيال فاشلة فى قندهار .
وكان أخر المحاولات الفاشلة الكبيرة عندما افلت الرئيس الباكستاني برويز مشرف من محاولتين للاغتيال فى 11 يوما وكان أخرها فى 25 ديسمبر 2003 قتل على أثرها 14 شخصا وأصيب 46 .


اشهرها في العالم .. السادات وكيندي والمهاتما غاندي ولوثر كينج

تعرض العديد من الرؤساء والشخصيات العامة للكثير من محاولات الاغتيال التى كانت ناجحة وأدت الى فقدان رموز مهمة على مستوى العالم ونسرد أشهر قصص الاغتيال وأسبابها ونبدأها بالرئيس الامريكى الراحل جون كيندي . فبعد تولي جون كيندي لمقاليد الرئاسة في أمريكا بفترة قصيرة قامت سلطات المخابرات الأمريكية بتجنيد مجموعة من المنفيين والمرتزقة الكوبيين من اجل القيام بانقلاب ضد كاسترو في السابع عشر من ابريل 1961 وقامت هذه المجموعة بعمليه إنزال في خليج الخنازير ولكن المحولة باءت بالفشل . الأمر الذي فاجأ السلطات الأمريكية ورفض جون كيندي أن تقوم القوات الجوية الأمريكية بدعم المرتزقة الكوبيين خلال عمليه الإنزال وعزل مدير ال ( C I A) الان داليس ومساعده تشاليز كابل واصدر الأوامر بإجراء تحقيق داخلي لتحديد المسئولين عن العملية ومن بينهم هيئة الأركان المشتركة وقائدها الجنرال لايمان لمنيترز . ووسط تلك الخطوات من كيندي اتهمت السلطات السياسية والعسكرية العليا في أمريكا الرئيس الأمريكي آنذاك بالجبن لرفضه توفير الدعم للمرتزقة الكوبيين . وبعد تفكير عميق توصل مجموعه من القادة المتطرفين الذين يشغلون مناصب عليا في القطاعين السياسي والعسكري الأمريكي إلي فكرة مخيفة، أساس هذه الفكرة هو تقديم حجة سياسية وعسكريه أو عذر سياسي وعسكري إلي الرئيس كيندي من اجل أن يوافق علي عمليه تدخل عسكري شامله للجزيرة الكوبية . وتولي مهمة التخطيط لهذه العملية ويليام كريج والجنرال لايمان لمنيترز رئيس هيئه الأركان المشتركة ، وفي الثالث عشر من مارس 1962 قام لمنيترز بعرض المخطط أو الحجة التي أطلق عليها اسم (الغابات الشمالية) علي من يهمه الأمر من المسئولين وذلك خلال اجتماع عقد في مكتب وزير الدفاع روبرت ماكنمارا المخطط بأكمله وتم إبعاد الجنرال لمنيترز عن البلاد وتعينيه قائدا للقوات الأمريكية في أوروبا . ورغم أن لمنيترز أمر بتدمير كل نسخ المخطط قبل رحيله إلي أوروبا إلا أن وزير الدفاع لمنيترز احتفظ بنسجه منه . أذن رفض الرئيس الأمريكي جون كيندي أن تتورط بلاده في حرب ضد كوبا . ويجمع معظم المؤرخين علي أن هذا هو السبب الرئيس لاغتياله عام 1962 في مدينه دالاس الأمريكية .

موسوعة الاغتيالات... 180px-John_F_Kennedy.jpg

وكان الرئيس السادات من أشهر الذين دفعوا حياتهم ثمنا لمبادئهم عندما اغتاله القناصة في عرض عسكري وسط رجاله في السادس من أكتوبر عام 1981 . جاءت تلك الواقعة الأليمة ردا من الجماعات المتشددة التي كانت ترفض اتفاق السلام الذي ابرمه الرئيس الراحل مع إسرائيل ونال به استحسان العالم اجمع وحصل بسببه علي جائزة نوبل في السلام وقد اثبت التاريخ خطا تلك الجماعات والآراء التي كانت ترفض الاتفاق ، وتأكد للجميع أن السادات قد سبق عصره .
ومن الزعماء الذين كانت لهم شعبيه كبيره واغتيلوا أيضا : المهاتما غاندي الذي ولد في 1869 وفي 1882 تزوج غاندي وهو في الثالثة عشر من فتاه تماثله في العمر ، زواجا مدبرا حسب العادات الهندوسية . وفي 1891 عاد غاندي من بريطانيا بعد دراسة الحقوق . وبدا غاندي النضال من اجل الاستقلال في 1915 وخلا خمس سنوات أصبح زعيم الحركة الوطنية الهندية ، وكان الرجل صاحب مبدأ يقوم علي النضال لحصول علي الحق ولكن بالطرق السلمية دون عنف ، وقتل بسبب ذلك في عام 1948 علي أيدي احد المتطرفين الهندوس بإطلاق ثلاث رصاصات قاتله عليه احتجاجا علي دعوات السلام واللاعنف التي تبناها في بين أبناء القارة الهندية .


موسوعة الاغتيالات... sadat-bw.jpg موسوعة الاغتيالات... 81428_Gandhi.jpg

ومن الزعماء المعروفين أيضا الذين اغتيلوا الزعيم الأمريكي مارتن لوثر كينج الذي ولد في 1929 في مدينه أتلانتا الأمريكية . وتمكن من تحقيق عده انتصارات كبيره في مجال النضال ضد التمييز العنصري في الولايات المتحدة . ومن تلك الانتصارات التي حققها حكم المحكمة العليا الأمريكية بان التمييز العنصري ضد السود في المدارس الأمريكية غير دستوري . وقاد الحملة ضد التفرقة العنصرية مما جعله يتعرض لمضايقات كثيرة بسبب مبادئه . ونال جائزة نوبل للسلام . وفي شهر ابريل خلال جولة لمارتن لوثر كينج في مدينه ممفيس الأمريكية وحين كان يخطب أمام الفنادق أطلق عليه قناص النار في عنقه فتوفي بعد ساعات قليله منهيا حياه مليئة بالكفاح والنضال من اجل الحقوق المدنية .


موسوعة الاغتيالات... martin-luther-king.jpg

الاغتيال السياسي في فكر اسرائيل

علي الرغم من أن العديد من الحركات الصهيونية قد ماريت الإرهاب الاغتيالات السياسية بحق خصومها ومنافسيها قبل قيام دوله إسرائيل عام 1948 ، فان عمليات الاغتيال السياسي واقتناص القيادات العسكرية العربية والقيادات النازية السابقة قد اتسع نطاقها بشكل غير مسبوق مع قيام دوله إسرائيل .
فقد شهد عقدا الخمسينات والستينيات نشاطا مكثفا لأجهزة الاستخبارات الإسرائيلية في العديد من الدول العربية ودول أمريكا اللاتينية بهدف البحث عن القيادات النازية التي تورطت في المذابح الجماعية والمحارق التي جرت ضد اليهود خلال وقبل الحرب العالمية الثانية (أشهرها الهولوكوست)، وأيضا تصفيه اكبر عدد من الباحثين والعلماء الأجانب الذين يعملون في الدول العربية في أبحاث إنتاج وتطوير الأسلحة الكيمائية والصاروخية . وقد نجحت أجهزة الاستخبارات الاسرائيلة خلال هذين العقدين في اقتناص احد أهم مساعدي أدولف هتلر "أيخمان" وقامت بنقله من الأرجنتين إلي إسرائيل وحاكمته ثم أعدمته لاحقا . كما نجحت أيضا في إرهاب العلماء الألمان العاملين في مراكز البحوث المصرية آنذاك بهدف تطوير أنواع من الصواريخ المتعددة المراحل ، حيث غادر اغلبهم مصر لاحقا بسبب الخوف من العمليات الإرهابية الاسرائيلة .
وإذا كان النشاط الإسرائيلي في عقدي الخمسينات والستينيات قد تركز علي الأهداف السابقة فقط ، فان عقد السبعينيات شهد طفرة حقيقية في هذا النشاط سواء ضد قيادات انضوت تحت لواء منظمة التحرير الفلسطينية ، والتي عملت مستقلة نسبيا أو تحت رعاية احدي الدول العربية . فبدءا من عام 1972 شهدت لبنان والساحة الأوروبية العديد من حوادث الاغتيال استهلها جهاز الموساد باغتيال "غسان كنفاني"احد أهم القيادات في الجبهة الشعبية في لبنان عام 1972 واغتيال ثلاثة من قيادات التحرير الفلسطينية في لبنان أيضا في ابريل 1973 وهم : يوسف النجار وكمال عدوان وكمال ناصر . وكان القائد الذي نفذ هذه العملية هو ايهود باراك الذي تولي رئاسة وزراء إسرائيل فيما بعد في الفترة 1999 : 2001 .
كما أقدم الموساد علي اغتيال خليل الوزير (أبو جهاد) نائب رئيس منظمه التحرير في تونس عام 1988 ، باعتباره الرأس المدبر للانتفاضة الفلسطينية التي تفجرت في ديسمبر عام 1987 . ومن المفارقات اللافتة أن شامير ، الذي شغل منصب رئيس الوزراء آنذاك كان هو نفسه قائد تنظيم "ليحي" الإرهابي الذي تعاون مع تنظيم الأرجون الذي كان يقوده مناحم بيجن –أصبح هو الأخر رئيسا لوزراء إسرائيل عام 1977 وحتى عام 1983 –لترويع الجنود والضباط البريطانيين في فلسطين في زمن الانتداب ونفذا معا (أي ليحي والأرجون) عمليه تفجير فندق الملك داوود في القدس ، وعددا من العمليات في الخارج مثل اغتيال اللورد موين في القاهرة عام 1944 ، والكونت برنادوت الوسيط الدولي في سبتمبر 1948 ، وقد ظلت بريطانيا حتى قرب أواخر الستينيات من القرن الماضي تعتبر كلا من بيجن وشامير مجرمين مطلوبين للمثول أمام العادلة البريطانية .
وأقدمت إسرائيل في ظل حكومة شارون علي عشرات العمليات لاغتيال قيادات وكوادر المنظمات الفلسطينية المقاومة وتحديدا اثنا ذروة الانتفاضة الحالية ، واغتالت خلالها الشيخ احمد ياسين مؤسس حركه حماس وزعيمها الروحي ، ثم خليفته عبد العزيز الرنتيسي .

وواصلت بعد ذلك عمليات الاغتيال ، إلي أن تم التفاهم في شرم الشيخ علي هدنة أو تهدئة يفترض إنها تتضمن توقف قوات الاحتلال الإسرائيلي عن عمليات الاغتيال .
ولا يعني نجاح أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية في تصفيه الكثير من المقاومين الفلسطينيين والقيادات النازية السابقة ، أن هذه الأجهزة لم تعان الإخفاقات ، بل أن أخفقاتها في السنوات الأخيرة كانت مدوية . فعلي سبيل المثال تم إلقاء القبض علي الخلية التي نفذت محاوله اغتيال "خالد مشعل" رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في الأردن في سبتمبر عام 1998 ، وتسببت الفضيحة في هزة ضخمه داخل الموساد ، وبدأت الصحف الإسرائيلية في ذلك الوقت تتحدث عن الكارثة المحدقة بالدولة نتيجة تدهور أداء أجهزة الاستخبارات بها ، فقد كانت حادثه مشعل مدمرة لسمعه إسرائيل علي مستويين كانت تحرص دائما علي الحفاظ علي صورتها فيهما . المستوي الأول : هو تقويض سمعه جهاز الموساد الذي ظل لسنوات طويلة مصدر فخر الأسرائيلين باعتباره احد أكفا أجهزة الاستخبارات في العالم. والمستوي الثاني : هو المستوي الأخلاقي ، حيث كانت إسرائيل تحرص دائما علي تقديم نفسها في صورة الدولة التي لا تمارس أعمالا تتنافي مع القانون الدولي والقيم الإنسانية ، فقد كشفت هذه العمليات عن إتباع إسرائيل لأدوات تستخدمها الجماعات الإرهابية التي لا تتورع عن تبني وسائل لتحقيق أهدافها لا تراعي ابسط القواعد القانونية والأخلاقية

موسوعة الاغتيالات... image_occurrence1420_5.jpg

لم يشعر الجمهور الإسرائيلي بالصدمة الهائلة مثلما شعر بها يوم اغتيال رئيس الوزراء الأسبق إسحاق رابين إثناء إلقاء خطابه في احد ميادين تل أبيب في 5 نوفمبر عام 1995، لم تكن الصدمة تتعلق باغتيال رابين في حد ذلته ولكن بالشخص الذي قام بتنفيذ عمليه الاغتيال والذي اتضح انه شاب يهودي يعتنق فكرا يهوديا متشددا (إيجال عامير) فقد كان الإسرائيليون علي استعداد أن يتفهموا اغتيال رئيس وزرائهم علي يد عربي فلسطيني من الداخل أو من الأراضي المحتلة ، أما أن يقوم يهودي بقتل يهودي مثله ، فان ذلك بالنسبة لأغلبهم كان بمثابة الكارثة التي أحاقت بالتقاليد اليهودية الراسخة . حيث تمنع الديانة اليهودية قيام يهودي بسفك دم يهودي أخر تعتبر ذلك من المحرمات التي تذهب بمن يرتكبها إلي الجحيم المؤكد . غير أن الشهور القليلة التي سبقت اغتيال رابين شهدت جدلا واسعا داخل أواسط الحاخامات المتشددين حول الموقف الديني الواجب اتخاذه من رابين بعد قيامه بارتكاب إثم كبير من وجهه نظرهم وهو استعداده لتسليم أجزاء من ارض إسرائيل إلي العرب في إطار الالتزامات المنصوص عليها في اتفاق أوسلو الموقع بين منظوره التحرير الفلسطينية وإسرائيل في سبتمبر عام 1993 ، وأفتي بعض هولاء الحاخامات بان وضع رابين هو وضع من يقوم بمطاردة الشعب اليهودي حسب النصوص التوراتية والتفاسير التلمودية ، وقد أقرت الشرائع اليهودية بجواز قتل مثل هذا الشخص الذي يمارس الفعل ذاته لو كان يهوديا .
ومن المثير أن الأجواء ذاتها التي عاشتها إسرائيل عشية اغتيال رابين عادت بقوة مع اقتراب الموعد الذي كان قد حدده رئيس الوزراء الأسبق ارييل شارون لتنفيذ المرحلة الأولي من خطه الانسحاب أحادية الجانب من غزة . فقد تلقي شارون تهديدات بالقتل وتشويه قبر زوجته ليلي علي يد مستوطنين متطرفين ، كما تلقي الجنرال "ايلان با "قائد الإدارة المدنية للجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية تهديدات مماثلة ، وورد في احدي الرسائل التي وصلته "أنت مجرم وستدفع أنت وأسرتك ثمن جرائمك وسننظم مراسم دعاء الموت وصلاة اللعن عليك" .


سبب اندلاع الحرب العالميه الاولي :

اندلعت الحرب العالمية الأولى بسبب جريمة اغتيال .. هذه هي الحقيقة المرة التي تجعلنا نقف طويلا عند خطورة هذه الجريمة على البشرية جمعاء وتداعياتها البالغة على الساحة الدولية , خاصة أن كلمة " حرب عالمية " لم تكن معروفة أصلا حتى موعد حدوث جريمة ألاغتيال هذه , والغريب أن هذه الجريمة ارتكبها شخص واحد !
ففي أول أغسطس من عام 1914 , وهو تاريخ لا ينساه العالم , اندلعت شرارة الحرب العالمية ألأولى بعد أن نفذ طالب صربي متطرف يدعى نمارفيلو برتشيب عميلة اغتيال ضد الارشيدق فرانز فيرديناند ولى عهد النمسا آنذاك وزوجته , وذلك في مدينة سراييفو ,العاصمة الحالية لجمهورية البوسنة والهرسك .
انتهزت إمبراطورية النمسا فرصة وقوع هذه الجريمة ضد ولى عهدها وأعلنت الحرب ضد صربيا , وسرعان ما انتشرت الحرب لتشمل القارة الأوروبية كلها , فقد أعلنت روسيا تأييدها للصرب ووضعتهم تحت حمايتها وأعلنت التعبئة العامة في جيشها وذلك بحكم الروابط بين الشعبين السلافيين , فوجهت إليها ألمانيا إنذار شديد اللهجة من مغبة التدخل لصالح الصرب ضد النمسا الراغبة في الانتقام .
ولما رفضت روسيا الإنذار الألماني , بادرت ألمانيا بإعلان الحرب عليها , ووجدت فرنسا نفسها مضطرة إلى التدخل لصالح روسيا لأنها كانت مرتبطة بتحالف عسكري معها , وهو ما دفع ألمانيا إلى إعلان الحرب على فرنسا أيضا , وحاولت غزو أراضيها عن طريق التقدم في أراضى بلجيكا ولوكسمبورج , واتسع نطاق الحرب بصورة لم يسبق لها مثيل في تاريخ البشرية إلى أن بلغ عدد الدول المتحاربة مع بعضها البعض ثلاثين دولة , وظلت هذه الحرب قائمة لمدة أربع سنوات ونصف السنة , وراح ضحيتها عشرة ملايين من العسكريين وملايين من المدنيين , وجرح فيها ما يقرب من 21 مليونا آخرين , وانتهت الحرب بالتوقيع على هدنة 11 نوفمبر 1918 , والطريف أن هناك البعض ما زال إلى ألان+ يروى قصة برتشيب على انه بطل قومي !

أمر شائع في امريكا

يأتي الرؤساء والمسئولون الأمريكيون علي رأس قائمه ضحايا الاغتيال السياسي التي حدثت . وفيما يلي قائمه برؤساء الولايات المتحدة وبعض الشخصيات السياسية المهمة الذين تم اغتيالهم أو تعرضوا لمحاولات اغتيال :
تعرض الرئيس أبراهام لينكولن الرئيس رقم (16) لعمليه اغتيال بطلق ناري في 14 ابريل عام 1865 ومات في اليوم التالي .
تعرض الرئيس جيمس ايجارفيلد إلي حادث اغتيال في 2 يوليو 1881 ليموت في 19 سبتمبر بعد معاناة دامت أكثر من ثلاثة أشهر رغم انه لم يتولي الرئاسة سوي 28 يوم.
تم اغتيال الرئيس ماك كنيلي حينما كان يستقبل المواطنين في بافلو بمدينه نيويورك حيث أطلق النار ليون تولوكوز عليه في 6 سبتمبر 1901 .
تعرض عمدة نيويورك ويليام جي كاينور إلي حادث اغتيال علي يد احد الموظفين الغاضبين في 16 أغسطس عام 1910 .
تعرض الرئيس ثيودور روزفلت إلي 26 محاوله اغتيال مجهولة الهوية في 14 أكتوبر عام 1931 .
تعرض الرئيس فرانكلين روزفلت في يوم انتخابه إلي محاوله اغتيال في ميامي ، بولاية فلوريدا إذ أطلق عليه النار جوزيف زانكار الذي كان ينتمي إلي جماعه الفوضوية السياسية وهي جماعات منها من يدعو إلي إلغاء الحكومات في 15 فبراير 1933 .
تعرض الرئيس هاري ترومان إلي محاوله اغتيال حينما حاول اثنان من الصبية إطلاق النار عليه . لكنه نجا وقتل حارسه الشخصي وشخص أخر في 1 نوفمبر 1950 .
22 نوفمبر 1963 اغتيل الرئيس كينيدي هو الرئيس رقم 15 .

اغتيال المناضل الأسود الدكتور مارتن آرثر كينج بإطلاق النار عليه من قبل المدعو جيمس اريل راي في ممفيس ولاية تينيسي 4 ابريل 1968 .
اغتيال روبرت كينيدي شقيق الرئيس جون كينيدي في احتفال بفندق الامبا سادور في لوس انجلوس واتهم بارتكاب الجريمة سرحان بشارة سرحان في 5 يونيو 1968 .
أصيب الرئيس جيراليد فورت بجراح جراء إطلاق النار عليه 5 سبتمبر 1975 .
آخر الرؤساء الامريكين حتى الآن الذين تعرضوا لمحاولات اغتيال كان الرئيس رونالد ريجان في العاصمة واشنطن يوم 30 مارس 1981 .



l,s,um hghyjdhghj>>>










عرض البوم صور نجمة البحر   رد مع اقتباس

قديم 02-02-2009   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نجمة البحر


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 642
المشاركات: 5,435 [+]
بمعدل : 1.50 يوميا
اخر زياره : 08-04-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نجمة البحر غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نجمة البحر المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

وزيادة على الموضوع أعلاه ندعم ب"




بهذه القائمة للاغتيالات في الصراع العربي - الإسرائيلي




  • اغتيال كونراد الأول (1140 - 1192) ملك القدس و أبرز المشاركين في الحملة الصليبية الثالثة ، تم اغتياله في 28 ابريل 1192 على يد جماعة الدعوة الجديدة أو ماذاع صيتهم بالحشاشين[1].
  • اغتيال يعقوب إسرائيل ديهان (1881 - 1924) الدبلوماسي و الصحفي اليهودي الهولندي على يد منظمة هاجاناهالصهيونية في 1 يوليو 1924 بسبب إتهامه من قبل تلك المنظمة بمحاولته لتدمير فكرة الصهيونية [2].
  • اغتيال حايم أرلوسوروف (1899 - 1933) صهيوني بارز من روسيا وزعيم حزب العمل الإسرائيلي تم اغتياله في 16 يونيو 1933 في تل أبيب على يد عضو في منظمة يهودية سرية معارضة لحزب العمل [3]
  • اغتيال فولك بيرنادوت (1895 - 1948) الدبلوماسي السويدي على يد متطرفين يهود تابعين لمنظمة شتيرن في 17 سبتمبر 1948 ، كان بيرنادوت مبعوث الأمم المتحدة للتفاوض بين الفلسطينيين و الإسرائيليين [4].
  • اغتيال رودولف كاستنير (1906 - 1957) زعيم منظمة يهودية في بودابست تم اغتياله في 3 مارس 1957 برصاصة يهودية نتيجة مزاعم بانه كان عميلا لألمانيا النازية اثناء الهولوكوست[5].
  • اغتيال حماد أبو ربيعة (1929 - 1981) الإسرائيلي البدوي العضو في الكنيست الإسرائيلي على يد أبناء سياسي إسرائيلي في 1 ديسمبر 1982 [6] .
  • اغتيال إسحاق رابين في 4 نوفمبر 1995 على يد اليهودي الأرثوذكسي يغال أمير بسبب توقيع رابين على اتفاقية أوسلو.
  • اغتياليحيى عياش (1966 - 1996) في 5 يناير 1996 بواسطة هاتف نقال مفخخ ، إشتهر عياش بتطويره لفكرة العمليات الإنتحارية
  • اغتيال رحبعام زئيفي (1926 - 2001) ، وزير السياحة الإسرائيلي الذي كان ينادي بفكرة الترانسفير و يعتقد ان العرب كالنمل تم اغتياله في 17 أكتوبر 2001 على يد أحمد سعدات مجدي الريماوي باسل الاسمر حمدي قرعان عاهد أبو غلمة محمد فهمي الريماوي اثناء انتفاضة الاقصى .
  • اغتيال أبو علي مصطفى (1938 - 2001) في 27 اغسطس 2001 ، كان زعيما للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.
  • اغتيال صلاح مصطفى محمد شحادة (1953 - 2002) زعيم كتائب عزالدين القسام في 22 يوليو 2002 على يد جيش الدفاع الإسرائيلي.
  • اغتيال إبراهيم المقادمة قيادي في حركة حماس على يد جيش الدفاع الإسرائيلي في 8 مارس 2003.
  • اغتيال أحمد ياسين (1937 - 2004) في 22 مارس 2004 مؤسس حماس على يد جيش الدفاع الإسرائيلي.
  • اغتيال عبدالعزيز الرنتيسي (1947 - 2004) في 17 ابريل 2004 على يد جيش الدفاع الإسرائيلي
  • اغتيال عز الدين الشيخ خليل (1962 - 2004) القيادي في حماس في 26 سبتمبر 2004 على يد الجيش الإسرائيلي.
  • اغتيال عدنان الغول (1962 - 2004) قيادي في كتائب عزالدين القسام في 21 أكتوبر 2004 على يد الجيش الإسرائيلي.
  • اغتيال جمال بن عطايا أبو سمهدانة في 9 يونيو 2006 على يد الجيش الإسرائيلي [7].


: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t12395.html#post128581









عرض البوم صور نجمة البحر   رد مع اقتباس
قديم 02-02-2009   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: رفيق الدرب ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية اميرة سلام


البيانات
التسجيل: Oct 2008
العضوية: 3325
المشاركات: 9,952 [+]
بمعدل : 2.97 يوميا
اخر زياره : 01-18-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 20

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
اميرة سلام غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نجمة البحر المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

مشكورة حبيبتي على الموضوع الرائع










عرض البوم صور اميرة سلام   رد مع اقتباس
قديم 02-02-2009   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رياض...


البيانات
التسجيل: Nov 2008
العضوية: 4034
المشاركات: 1,734 [+]
بمعدل : 0.52 يوميا
اخر زياره : 03-22-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 21

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رياض... غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نجمة البحر المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

ماذكرته يا نجمة هو الجزء الظاهر من جبل الجليد

فهناك الاغتيالات غير الظاهرة والتي تتم عادة بالسم او حوادث تبدو طبيعية و هنا يمكن ان نضيف بومدين و جمال عبد الناصر

ثم حتى تاريخ الجزائر حافل بالاغتيالات التي تم التستر عليها خصوصا خلال الثورة و من يقرا مذكرات بعض القيادات التاريخية و كتابات بعض المختصين مثل محمد عباس و حربي يشعر بالصدمة لكثرة عدد التصفيات التي تمت تحت مبررات مختلفة و حقيقتها الصراع على السلطة و صدق من قال انها الثورة الي تاكل ابناءها

شكرا على لالموضوع المفيد









عرض البوم صور رياض...   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة جينس همس الصمت منتدى فضــــــاء الصور 2 05-08-2011 10:01 AM
موسوعة السياسة حياة منتدى العلوم السياسة والعلاقات الدولية, 3 12-17-2010 12:07 AM
موسوعة المعكرونه نور العيون ركن الأطباق الرئيسية 11 10-01-2010 12:14 AM
موسوعة -هل تعلم - salim منتدى برامج الكمبيوتر العام 7 06-04-2008 04:29 PM


الساعة الآن 06:02 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302