العودة   منتديات صحابي > أقسام الشريعة الاسلامية > المنتدى الاسلامي العام


المنتدى الاسلامي العام خاص بديننا الحنيف على مذهب أهل السنة والجماعة


الرؤى و الأحلام

المنتدى الاسلامي العام


الرؤى و الأحلام

بسم الله الرحمن الرحيم هذا نص خطبة الجمعة من أحد المساجد في مدينة طرابلس ليبيا الرؤى و الأحلام أيها الإخوة : من طبيعة النفس البشرية أنها

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-01-2009   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية zaki34


البيانات
التسجيل: Jan 2009
العضوية: 4874
المشاركات: 1,990 [+]
بمعدل : 0.61 يوميا
اخر زياره : 08-01-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 16

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
zaki34 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
بسم الله الرحمن الرحيم
هذا نص خطبة الجمعة من أحد المساجد في مدينة طرابلس ليبيا


: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t12916.html#post131369

الرؤى و الأحلام





أيها الإخوة : من طبيعة النفس البشرية أنها تتوق الى معرفة الغيب ، و الغيب أمره الى الله عز وجل ، ( قل لا يعلم من في السموات و الأرض إلا الله ) ، ( و عنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو ) ، و قد أصيب الناس في زمننا هذا بهوس معرفة الغيب ، زاد في ذلك مجموعة من القنوات الفضائية المملوءة بالعرافين و الدجالين و المنجمين و مفسري الأحلام ....إلخ .


أيها الإخوة : إن الخوض في هذه الأمور حرام لا يجوز ، فقد قال (صلى الله عليه وسلم) : (من أتى عرافا فسأله عن شيء لم تقبل صلاته اربعين يوما ) ، ( من أتى كاهنا أو عرافا فصدقه فقد كفر بما أنزل على محمد ) ، فاحذر أيها المسلم أن ينطلي عليك هذا الدجل فتقع في المحظور .

أيها الإخوة : و مقابل ذلك يوجد أمر طيب يبيته المولى سبحانه و تعالى ( ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم و لا هم يحزنون الذين ءامنوا و كانوا يتقون لهم البشرى في الحياة الدنيا و في الأخرة لا تيدب لكلمات الله ذلك هو الفوز العظيم ) ، و قال عدد من الصحابة البشرى هي الرؤية الصالحة براها الإنسان أو ترى له ، و يقول (صلى الله عليه وسلم) : ( لم يبقى بعدي من النبوة إلا المبشرات . قالوا و ما المبشرات . قال (صلى الله عليه وسلم) : الرؤيا الصالحة ) ، و يقول (صلى الله عليه وسلم) : ( اذا اقترب الزمان لم تكد رؤيا المسلم تكذب و أصدقكم رؤيا أصدقكم حديثا ) ، و قال (صلى الله عليه وسلم) : ( الرؤيا الحسنة من الرجل الصالح جزء ستة أربعين جزءا من النبوة ) ، و تفسير ذلك أن النبي (صلى الله عليه وسلم) كان أول ما بدأ الوحي أنه يرى الرؤيا فتجيء مثب فلق الصبح ، و استمر ذلك معه لمدة ستة أشهر ، ثم نزل الوحي و استمر لثلاثة و عشرين سنة ، فكانت الرؤيا نفسها جزءا من ستة و أربعين جزءا من النبوة .
أيها الإخوة : الرؤى لها مقام عظيم كان النبي (صلى الله عليه وسلم) يعتني بها و يسأل أصحابه : هل رأى أحد منكم رؤيا ؟ ، بالرؤيا بين المولى لنبيه يعقوب مصير ولده يوسف ، و بالرؤيا خرج يوسف من السجن ، و يتعبير الرؤيا تبوأ مكانة عالية ، و بالرؤيا و مع ما وقع لإبراهيم مع اسماعيل عن قصة الذبح ، و نبينا محمد (صلى الله عليه وسلم) قال عنه ربه ( لقد صدق الله رسوله الرؤيا بالحق لتدخلن المسجد الحرام ) .
أيها الإخوة : و الرؤيا أقسام منها الطيب و منها المحزن و هناك الأحلام و قد قال (صلى الله عليه وسلم) : ( الرؤيا من الله و الحلم من الشيطان ) ، و من علامات الحلم الذي هو من الشيطان أن يرى النائم مناظر متناقضة أو مستحيلة ، و قد جاء رجل إلى النبي (صلى الله عليه وسلم) فقال : رأيت في المنام كأن رأسي قطع فتدحرج فأسرعت خلفه فقال النبي (صلى الله عليه وسلم) : لا تحدث الناس بتلاعب الشيطان بك في منامك ) و من علامات الأحلام أن الإنسان يرى في منامه ما حدثته نفسه به في حال اليقظة ، أما الرؤيا الصادقة فعلاماتها موافقة للواقع و صدق الإنسان في حياته حيث يقول (صلى الله عليه وسلم) : ( أصدقكم حديثا أصدقكم رؤيا ) ، و من علاماتها أنها مترابطة الأحداث و يكون فيها تبشير بخير أو تحذير من عقوبة ، و رؤيا الليل أصدق من رؤيا النهار ، و قد قال (صلى الله عليه وسلم) : ( أصدق الرؤيا بالأسحار ) .
أيها الإخوة : و لأهمية شأن الرؤيا فقد جاء الشرع المطهر بآداب تضبطها و تستثمر نفعها و تقي ضررها ، فيشرع لمن رأى ما يكره في منامه أن يقول ما قاله (صلى الله عليه وسلم) : ( إذا رأى أحدكم ما يكره فليتعوذ من شرها و من شر الشيطان و ليتنفل عن يساره ثلاثا و لا يحدث بها أحدا فإنها لا تضره ) ، و في حديث أخر يقول (صلى الله عليه وسلم) : ( إذا رأى أحدكم الرؤيا يكرهها فليبصق عن يساره ثلاثا و ليستعذ بالله من الشيطان ثلاثا و ليتحول عن جنبه الذي كان عليه ) ، و في حديث أخر ( إذا رأى أحدكم الرؤيا تسوؤه فلا يذكرها و لا يفسرها ) ، و في حديث أخر ( إذا رأى أحدكم ما يكره فليقم و ليصل و لا يحدث بها الناس ) ، فكل من رأى في منامه سوءا فعليه بهذه الأداب النبوية أن يتعوذ بالله من شرها ثلاث مرات و يتعوذ بالله من الشيطان الرجيم ثلاث مرات و أن يتنفل عن يساره ثلاث مرات و أن يتحول عن جنبه الذي كان عليه الى الجنب الأخر و أن يسأل الله من خيرها و أن يعتقد أنها لا تضره و أن يصلي عقبها و أن لا يحدث بها أحدا و أن لا يطلب تفسيرها ، أما إذا رأى المسلم رؤيا صالحة طيبة مفرحة فقد قال (صلى الله عليه وسلم)بشأنها ( إذا رأى أحدكم رؤيا يحبها فإنما هي من الله فليحمد الله عليها و ليحدث بها و لا يخبر بها إلا من يحب ) ، فكل من رأى رؤيا حسنة فعليه أن يعتقد أنها بشرى من الله و أن نحمد الله عليها و أن نطلب تفسيرها و أن لا يحدث بها إلا من يحب خوفا من الحسد و الكيد كما قال يعقوب لابنه ( يا بني لا تقصص رؤياك على إخوتك فيكيدوا لك كيدا ) ، و من أسباب عدم ذكر الرؤيا إلا لمن يحب قول الرسول (صلى الله عليه وسلم) : ( رؤيا المؤمن جزء من ست و أربعين جزءا من النبوة و هي على رجل طائر ما لم يحدث بها فإذا حدث بها وقعت ( و في رواية فإذا فسرت وقعت ) ، ثم قال(صلى الله عليه وسلم) : و لا يحدث بها إلا لبيبا أو حبيبا ) ، و قد قال (صلى الله عليه وسلم) لعائشة ( إذا عبرتم للمسلم الرؤيا فاعبروها على خير فإن الرؤيا تكون على ما يعبرها صاحبها ) .
أيها الإخوة : من آداب الرؤيا أن على صاحب الرؤيا إذا أراد أن تعبر أو تفسر أن يتحرى رجلا عالما ناصحا تقيا عالما بكتاب الله و لا يقصها على جاهل أو سفيه أو حاسد كما هو حال كثير من الناس يتجهون برؤاهم إلى كل من هب و دب فتفسر لهم بشكل خاطئ قد يدفعهم للوقوع في الخطأ أو أن يتعرضوا للحسد بسبب رؤاهم ، وقد قال (صلى الله عليه وسلم) : ( إن الرؤيا تقع على ما تعبر به ) ، و لا يجوز لمن لا يعرف التعبير و التفسير أن يتصدى لتعبير رؤى الناس ، فقد يضر الناس بتفسيره كمن يعتمد على كتب التفسير ، و كان (صلى الله عليه وسلم)إذا مضت عليه رؤيا يقول : ( خيرا رأيت و خيرا تلقاه و شرا تتوقاه و خيرا لنا و شرا على أعدائنا و الحمد لله رب العلمين ) ، و تعبير الرؤيا ليس بالأمر الهين ، سئل الإمام مالك رحمه الله : أيعبر الرؤيا كل أحد ؟ فقال أبالنبوة يلعب ؟ ، الرؤيا جزء من النبوة فلا يلعب بها ، و هذه الكتب التي تملأ المكتبات و تختص بتفسير الأحلام يجب ألا يلتفت إليها ، فالله قد اصطفى من خلقه من ألهمهم و أعطاهم موهبة تعبير و تفسير الرؤى ، وهؤلاء يعتمدون في تفسيرهم على شكل الإنسان و مظهره و كلامه و دقائق رؤيته و غير ذلك من الأمور فقد يفسرون الأمور على غير ما تبدو ظاهريا و هذه نعمة من الله فلا يجب أن يتكلف الإنسان في تفسير رؤيته هو أو رؤيا غيره اعتمادا على ظاهرها أو على ما جاء في بعض الكتب و من أعجب ما جاء في ذلك أن بن سيرين دخل عليه رجل في مجلسه و قال له رأيت أني أؤذن في منامي فقال له بن سيرين : تحج البيت بإذن الله ، و بعد فترة قصيرة دخل عليه رجل و قال : رأيت أني أؤذن في منامي فقال بن سيرين : تسرق و تقطع يدك ، فلما سئل عن ذلك قال أولت رؤيا الأول بقوله سبحانه : ( و أذن في الناس بالحج ) ، ( ثم أذن مؤذن أيتها العير انكم لسارقون) ، فالتعبير يحتاج إلى علم بالكتاب و السنة مع الفطنة و الموهبة و ليس أحد مجبر على تفسير رؤياه ، و لن يخرج عما كتبه الله له فلا يشتغل بها و يشغل الناس معه ، و من أقبح الأمور أن يحدث الإنسان الأخرين برؤى سوء رآها لهم في منامه .

>:: الخطبة الثانية ::<

أبها الإخوة : أخبر النبي (صلى الله عليه وسلم) أن من رآه في المنام فقد رآه حقا ، فقال (صلى الله عليه وسلم): ( من رآني في المنام فقد رآني فإن الشيطان لا يتمثل بي ) ، فمن رأى النبي (صلى الله عليه وسلم) في منامه لا بد أن يراه على صفته التي ذكر بها في كتب السنة ، فهو النبي (صلى الله عليه وسلم) بصفاته الحقيقية لا يمكن أن يتمثل به الشيطان .
أيها الإخوة : رؤية النبي(صلى الله عليه وسلم) في المنام أو غير النبي (صلى الله عليه وسلم) لا تثبت بها أحكام شرعية من وقوع للساعة أو تغيير ـــ أو غير ذلك ، فإن الشريعة انتهت بوفاته (صلى الله عليه وسلم) ، و لو فتح هذا الباب و استمد الناس الأحكام من المنامات لانحرف الدين و انتهى .

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=131369
أيها الإخوة : يحرم الكذب في الرؤيا سواء أن يقول الإنسان أنه رأى شيئا و هو لم يرى أو زاد شيئا على رؤياه الحقيقية ، فقد قال (صلى الله عليه وسلم) : ( من تحلم كاذبا دفع اليه شعيرة و عذب حتى يعقد بين طرفيها و ليس بعاقد ) ، لأنه كذب على الله و الكذب على الله أشد من الكذب على المخلوقين .
أيها الإخوة : نقلت لنا كتب السنة كثيرا من رؤى المصطفى (صلى الله عليه وسلم) و التي فسرها لهم أو أقرهم على تفسيرها ، من ذلك أنه رأى (صلى الله عليه وسلم) في منامه أنه يشرب من قدح لبن حتى شبع ثم أعطى فضلة لعمر بن الخطاب قالول ما تأويل ذلك يا رسول الله ؟ قال العلم ، و أول (صلى الله عليه وسلم)رؤيا قبيل غزوة أحد بمقتل أصحابه و بعض من أهل بيته ، و غير ذلك كثير ...
أيها الإخوة : جاء شرعنا بآداب تكون سببا في حصول الرؤيا الصالحة الطيبة ، و من ذلكم أن ينام المسلم على طهارة و أن ينام ما استطاع على جنبه الأيمن و أن يقرأ الأوراد الشرعية عند النوم من نصوص الكتاب و السنة و أن يدعو الله أن يريه خيرا ، ويجب على من رأى رؤيا أن لا يغتر بها أو أن يداخله العجب إلى نفسه ، قال الإمام أحمد : ( الر ؤيا تسر المؤمن و لا تغره).
أيها الإخوة : كما قلت قبل قليل الرؤيا أمرها عظيم و لكن لا تثبت بها الأحكام الشرعية و شرعنا قد كمل في عهد النبوة و الرؤى ليست مصدرا للتشريع كما يزعم البعض الذين يدعون أنهم قد رأوا النبي (صلى الله عليه وسلم) فأمرهم و نهاهم ، فيأخذون بهذا الأمر أو النهي و يتركون أحكام الشرع .
أيها الإخوة : شاع في أوساط الناس على فترات متباعدة رسائل مكتوبة على الأوراق أو ترسل عبر النقالات عن وصية بكتابة أمر ما و إرساله لعشر أشخاص أو أن فلانا رأى النبي (صلى الله عليه وسلم) فأمره بكذا و كذا و أن من لم يفعل ذلك له وعيد شديد و سيخسر في تجارته أو يصاب بمرض هو أو أحد من أهل بيته ، أو أمره للنساء بالحناء و غير ذلك ، فكله من الضلال و من تزيين النفس و الشيطان .
أيها الإخوة : من رؤى المصطفى (صلى الله عليه وسلم) ما جاء في صحيح البخاري و قد وعدت الجمعة الماضية بقصها عليكم مختصرة فعن سمرة بن جندب قال : كان رسول الله (صلى الله عليه وسلم) يقول لأصحابه ( هل رأى أحد منكم رؤيا ) و إنه (صلى الله عليه وسلم) قال لنا ذات غداة ( إنه أتاني الليلة آتيان ، و إنهما ابتعثاني و إنهما قالا لي انطلق و إني انطلقت معهما فكان مما رآه (صلى الله عليه وسلم) في رحلته تلك ( رأى رجلا مضجعا و أخر قائم عليه بصخرة و إذا هو يهوي بالصخرة على رأس هذا الرجل المضطجع مرة تلو الأخرى ) ، ( رأى رجلا مستلق لقفاه و أخر قائم عليه بكلوب من حديد فيشرشر شدقه الى قفاه و منخره الى قفاه و عينه الى قفاه و كذلك في الجانب الثاني ) ، ( رأى تنورا عظيما فيه تار عظيمة و فيه رجال و نساء يصرخون ) ، ( رأى نهرا أحمرمثل الدم و رجل يسبح فيه فإذا اقترب من الشاطئ فتح فمه فتقذف فيه حجارة عظيمة و هكذا ) ، ( رأى رجلا كريه المنظر و حوله نار يحشها و يسعى حولها ) ، ( رأى رجلا عظيما حوله ولدان ) و كان (صلى الله عليه وسلم) كلما سألهما ما هذا ؟يقولان له انطلق انطلق . ثم في نهاية الرؤيا أخبراه عن هؤلاء فقالا : أما الرجل الأول الذي يهشم رأسه بالحجر فهو الرجل الذي يأخذ بالقرآن و ينام عن الصلاة المكتوبة ، و الرجل الذي يشق شدقه الى قفاه فهو الرجل الكذاب الذي يكذب الكذبة فتبلغ الآفاق ، أما الرجال و النساء العراة في التنور فهم الزناة و الزواني ، و أما الرجل الذي يسبح في النهر الأحمر و يقذف في فمه بالحجارة فهو آكل الربا ، و أما الرجل الكريه المنظر فهو مالك خازن النار ، و أما الرجل الطويل و حوله ولدان فهو ابراهيم عليه السلام و الولدان الذين حوله هم كل مولود مات على الفطرة .
فيا ويح من نام عن الصلاة المكتوبة .
يا ويح من يكذب و ينشر الكذب بين الناس .
يا ويح من اقترف الزنا .
يا ويح من أكل الربا .
يا ويح من استهان بشرع الله .


اللهم اهدنا و سددنا و اغفر لنا و ارحمنا ................

اتمنى من الله العلي العظيم أن تنال هذه الخطبة اعجابكم و تعم الفائدة على الجميع و بإذن الله سأوافيكم بخطبة اخرى في الفترة القادمة
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ...



hgvcn , hgHpghl










عرض البوم صور zaki34   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فصل الأحلام الصور همس الصمت منتدى التعليم العام 0 09-23-2010 09:50 AM
ولا في الأحلام يا بنات نور العيون ركن ازياء العروس و تجهيز العروس 7 05-15-2010 08:32 PM
حتى الأحلام لها لصـووص ., اميرة سلام المنتدى العام 1 09-03-2009 01:35 AM
لعبة الأحلام hohomca منتدى الالعاب الترفهية 0 11-14-2008 09:32 PM
لغز ولا في الأحلام ghost skikda ركن االألغــاز 6 08-01-2008 09:43 AM


الساعة الآن 08:01 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302