العودة   منتديات صحابي > الأقسام العامة > المنتدى العام


المنتدى العام يهتم بالمواضيع المميزه و المهمه و الكبيره و العامة والتي فيها فائدة على الفرد و المجتمع.


الحب الوثني بين الرجال و النساء

المنتدى العام


الحب الوثني بين الرجال و النساء

الحب الوثني بين الرجال و النساء بقلم هارون يحي * إنَّ قيام رابطةِ مشتركة بين رجل و امرأة خارج الإطار الذي يرضاه الله من

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-12-2009   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: المدير العام ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Dzayerna


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 5342
المشاركات: 18,093 [+]
بمعدل : 5.96 يوميا
اخر زياره : 05-31-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 1893

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Dzayerna غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى العام
الحب الوثني بين الرجال و النساء



بقلم هارون يحي



* إنَّ قيام رابطةِ مشتركة بين رجل و امرأة خارج الإطار الذي يرضاه الله من أهم السبل الموصلة إلى الوثنية، و تتمثل سواء في العلاقات الزوجية أو في العلاقات التي تقوم خارج إطار الزواج، و هي تنتشر يوما بعد يوم في المجتمع. ففي مثل هذا النوع من الحب الرومانسي يُـؤَلّـهُ الطرفان بعضهما البعض الآخَر و ينصرف كل همهما و تفكيرهما إلى إرضاء بعضهما للبعض الآخر في عملية مستقلة عن حُضُور الرقابة الإلهية. فمثل هؤلاء الأشخاص، عندما يفتحون أعينهم صباحا بدل أن يتوجهوا بالشكر و الحمد لله تعالى خالقهم، فإنهم يوجهون فكرهم و خيالهم للتفكير في من يحبون، و هم يسعون كذلك إلى غرس هذا الحب و رعايته في قلوبهم بدل أن يتعهدوا هذه القلوب أفيها خشية لله تعالى أم هي خالية من ذلك، و هم لا يخلصون لله الحبّ قدر إخلاصهم لمحبوبيهم.
و باختصار، فإن الواحد منهم يتخذ من يحب بمثابة المعبُود. و هذا النوع من الحب شائع بدرجة كبيرة بين الناس، حتى إنك تجدُ الواحدَ يُخاطبُ معشوقه سواء في ما يكتبه من شعر أو في ما يقول لها من كلام معسول قائلا: "أنا أعبُدك" . " أينما يممت تبعني خيالك و رافقتني ذكراك و لا طاقة لي على نسيانك". و ينسى هؤلاء أن الذي ينبغي أن يلازمهم و يكون في خواطرهم أنّـى يمموا هو الله سبحانه و تعالى رب السموات و الأرض.
إن هذا الحب الرومانسي الذي يجتاز الحد المعقول و المقبول يصبح ملعونا عند الله تعالى، بل يصبح ضربا من ضروب الشرك. و الشيطان يجمل هذا الحب الرومانسي و يجمله في أعين الناس و يحثهم عليه، لذلك فأكثر الناس يسعونَ خلف و يتّـبِـعُون خُطاه: ﴿ تَالله لَقَدْ أَرْسَلْنَا إِلَى أُمَمٍ مِّـنْ قَبْلِكَ فَزَيَّـنَ لَهُمُ الشَّيطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَهُوَ وَلِيُّـهُمْ اليَوْمَ و َلَهُمْ عَذَابٌ أَلِـيمٌ ﴾ - النحل 63
﴿ ... وَ عَـادًا و َثَمُودَ وَ قَد تَّـبَـيَّـنَ لَكُم مِّـن مَّـسَاكِنِهِمْ وَ زَيَّـنَ لَهُمُ الشَّـيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدّهُـمْ عَنِ السَّبِيْلِ وَ كَانُوا مُسْتَبْصِرِينَ ﴾ - العنكبوت 38
و القرآن الكريم ينبهنا بشكل خاص إلى أن العاطفة الرومانسية هذه كثيرا ما تنشأ تجاه المرأة لما لها من جاذبية. و هذه المرأة بالنسبة إلى الرجل قد تكُونُ زوجته و قد تكونُ عشيقته و قد تكون امرأة أحبها عن بُعد على طريقة الحب الأفلاطوني“. فإذا ملكت هذه المرأة على الرجل عقله و قلبه و أصبح لا يفكر إلا فيها و أنسته ذكرَ الله و أفسدت عليه عبادته و قَدَّم حبَّها على حب الله تعالى فإن ذلك يعني أن ذلك الشخصَ قد وقع في الشِّركِ. و لا شك أن هذا الخطرَ لا يقتصر على الرجال بل يشمل النساء أيضًا. و في الغالب لا يدرك العالقون في بحبال الحب الرومانسي جسامَة الخطر الذي يعرضون أنفسهم له، فما يتلقونه من المجتمع منذ نعومة أظفارهم يفتح أبواب الانحراف على مصراعيها أمامهم فيُلقون بأنفسهم إلى المهالك و هم يظنون أنهم يحسنون صنعا. إن بعدهم عن الدين و شرودهم عن الله يقودهم إلى مزالق خطيرة لكنهم لا يشعرون. إنهم لا يعرفون أنهم بفعلهم هذا يستنـزلون سخط الله و غضبه،فعدم إيمانهم بالله يعمي بصائرهم و يصم آذانهم.
و قد يدفع الحب الرومانسي طرفيه إلى التصرف بشكل مدمر للذات أحيانا؛ فقد يندفع شخصان يجمع بينهم الحب إلى الانتحار. وذلك أنه حين تحول الظروفُ دون التئام شمل عشيقين مثلا فإنهما قد يترديان من حالق وقد تشابكت أيديهما طمعا فيتخليد حبهما و جمع روحيهما كي يخلدا معا أو لغير ذلك من الدوافع غير العقلانية. وما درى المسكينان أنهما يلقيان بنفسيهما في قعر جهنم و العياذُ بالله. إنهما بصنيعهما المحرم الممقوت هذا يعتقدان أنهما سوف يجتمعان في عالم آخَرَ و غاب عنهما أنهما سوفَ يلقيان الله و سوف يذهب عنهما غرور الحب الرومانسي حين يبصران ملكَ الموتِ و هما يجودان بنفسيهما، فيركبهما الندم و لكن هيهات أن يُجديَ الندم وقتذاك. و الصّحف مليئة بأخبار أولئك المحبينَ الذين ينتحرون بسبب الفشلِ في علاقة عاطفية و يتركون وراءَهم رسائلَ تحكي تجاربهم الرومانسية الحالمة، و هي أمثلةٌ حية تكشف إلى أيةِ درجةٍ تقود الرومانسية صاحبها إلى تعطيلِ مداركه العقلية و مشاعره الإنسانية السليمة.
- إن الشخص الذي أعمته المشاعر الرومانسية في الدنيا و اتخذ من زوجته إلها يعبده، يود يوم القيامةِ لو يفتدي من عذاب ذلك اليوم بزوجته حتى ينقذ نفسه، فعندئذٍ تنكشفُ الحجُب و يحصحص الحق و تذهبُ روابطُ الحب الدنيوي الرومانسي هباء. وقد صورت الآية الكريمة موقف هؤلاء:
﴿يُبَـصِّـرُونَهُمْ يَوَدُّ المُجْرِمُ لَوْ يَفْتَدِي مِنْ عَذَابِ يَوْمَئِذٍ بِبَنِيهِ وَ صَاحِبَتِهِ وَ فَصِيلَتِهِ الّـتِي تُؤْوِيهِ وَمَن فِي الأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ يُنْجِيهِ﴾ - المعارج 11 إلى 14
و في آيَةٍ أخرى يُصور القرآنُ الموقفَ نفسه فيقول تعالى:
﴿يَوْمَ يَفِرُّ المَرْءُ مِنْ أَخِيهِ وَ أُمّـهِ وَ أَبِيهِ وَ صَاحِبَتِهِ وَ بَنِيْهِ لِكُلِّ امْرئٍ مِّـنْـهُـمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْـنِيهِ﴾
- عَبَسَ 34/37
و في الغالب يكونُ صغارُ السن من النساء و الرجال ضحايا لوهم الحب الرومانسي الذي يُعطل عقولهم و ضمائرهم و يحرمهم من نعمة الإيمان بالله و التقيد بشرعه، فينحدرونَ في مهاوي الوثنية.
* تعمل وسائل الإعلام من سينما و تلفزيون على فرض الموضوعات العاطفية على المشاهدين غارسة في أذهانهم فكرةَ أن العاطفة ميلٌ طبيعي مركوزٌ في نفس الإنسان. و الشيطان يعلم تمام العلمِ أن الرومانسيةَ مرضٌ يمنع الناسَ من التفكير السليم و يحجًبُ أبصارهم عن رؤية الواقع و تَذَكّر الله و عن التفكير في علة وجودهم و مآلهم يوم القيامة.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t17031.html#post163850
و ليحذر الذينَ يظنون أن الوثنيةَ تنحصرُ فقط في اتخاذ آلهة من حجرٍ أو من خشب أن يقعوا في الوثنية أو أن يكُونوا ممن يقولون يوم القيامة:
﴿ثُـمَّ لَمْ تَكُن فِتْـنَـتُـهُمْ إِلاَّ أَنْ قَالُواْ وَ الله رَبَّـنَـا مَا كُنـَّا مُشْرِكِينَ﴾ - الأنعام 23 -

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=163850

----------------------------


عن كتاب الرومانسية سلاحٌ بيد الشيطان لهارون يحي:www.harunyahya.com/arabic
لمن أراد الحصول على الكتاب فالرجاء الدخول و تحميله من الموقع.... صدقوني كتاب جد جد رائع


hgpf hg,ekd fdk hgv[hg , hgkshx










عرض البوم صور Dzayerna   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اتعلموا قيمة الحب من عند الرجال يا معشر النساء. BOGOS منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي} 65 08-02-2011 04:50 PM
كيد الرجال غلب كيد النساء امحمد خوجة منتدى القصص و الروايات 6 05-26-2011 01:24 PM
المنهج النبوي في التعامل مع النساء هانــــي منتدى ألـفتاوى الـشرعية 3 04-30-2010 10:03 AM
قلوب الرجال هدف النساء، وأجساد النساء هدف الرجال ..!! اميرة سلام المنتدى العام 4 04-05-2010 06:15 PM
اي نوع من النساء انت و اي صنف من الرجال انت سمرقند منتدي حـــواء الجزائر 6 02-19-2009 02:43 PM


الساعة الآن 09:31 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302