العودة   منتديات صحابي > أقسام الشارع العربي و الدول > منتدى أخبار الجزائر [ DJAZAIRNEWS ]


منتدى أخبار الجزائر [ DJAZAIRNEWS ] فضاء لاهم الوضع الداخلي الجزائري والأحداث المحلية.


ضرب إيران يعجل باستكمال برنامجها النووي

منتدى أخبار الجزائر [ DJAZAIRNEWS ]


ضرب إيران يعجل باستكمال برنامجها النووي

استأثر الشأن الإيراني والعراقي باهتمام الصحف البريطانية الصادرة صباح اليوم. صحيفة الجارديان تخصص إحدى افتتاحياتها لموضوع برنامج إيران النووي. تقول الصحيفة إن قصف إيران سيكون كارثة حتى لو أفلحت الضربة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-04-2007   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نجيب


البيانات
التسجيل: Oct 2007
العضوية: 183
المشاركات: 3,596 [+]
بمعدل : 0.97 يوميا
اخر زياره : 06-23-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 23

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نجيب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى أخبار الجزائر [ DJAZAIRNEWS ]
استأثر الشأن الإيراني والعراقي باهتمام الصحف البريطانية الصادرة صباح اليوم.
صحيفة الجارديان تخصص إحدى افتتاحياتها لموضوع برنامج إيران النووي.
تقول الصحيفة إن قصف إيران سيكون كارثة حتى لو أفلحت الضربة في تدمير منشآت إيران النووية شديدة التحصين، فإنها لن تحقق الهدف المنشود منها.
وتمضي الصحيفة قائلة إن توجيه ضربة عسكرية ضد أجهزة الطرد المركزية لتخصيب اليورانيوم من شأنها دفع إيران إلى التعجيل باستكمال برنامجها النووي العسكري وليس تأخيره.
وتتابع الافتتاحية قائلة إن شن ضربة استباقية ضد إيران سينقل البرنامج النووي الإيراني من مرحلة السرية إلى مرحلة العلنية وسيحظى بدعم كامل من طرف أمة مجروحة في كبريائها.
وستؤدي الضربة في حال حصولها إلى انسحاب إيران من معاهدة حظر الانتشار النووي، ومن ثم وضع حد للزيارات التي يقوم بها مفتشو الوكالة الدولية للطاقة الذرية لمنشآتها النووية.
وتتابع الافتتاحية قائلة إن إيران سبق لها أن انتهكت بنود المعاهدة بإخفاء معلومات عن الوكالة الدولية، وبالتالي فإن انسحابها رسميا من الوكالة الدولية، سيجعلها في حل من أمرها لمتابعة برنامجها النووي دون أي رقابة.
وتضيف الصحيفة أن إيران، في حال تعرضها لأي هجوم، أمامها 154 ألف هدف أمريكي في العراق يمكن أن تستهدفه.
لكن الجارديان تقول إن ترك إيران تحقق طموحاتها النووية سيكون خيارا كارثيا لأنه سيطلق العنان لسباق نووي في دول الخليج السنية لم يسبق له مثيل في تاريخ الانتشار النووي.
وتقول الصحيفة إن غياب أي رد فعل عربي إزاء قصف إسرائيل لمنشأة نووية قيد الإنشاء في الصحراء السورية مؤخرا لهو دليل واضح على الخوف الذي يجتاح دول المنطقة.
وتواصل الصحيفة أنه حتى لو افترضنا أن إيران لن تسلم مواد قابلة للانشطار إلى المنظمات التي تدور في فلكها مثل حزب الله وحماس، فإن مجرد امتلاك إيران لقدرة نووية سيمنح نظامها الذي يتبنى خطابا شعبويا نفوذا عسكريا ودبلوماسيا لا متناهيا.
وتقول الجاريان إن العرض الذي كان المفاوضون الدوليون قد عرضوه على إيران قبل أربع سنوات لا يزال قائما ويقوم على توقف إيران عن تخصيب اليورانيوم مقابل منحها كميات من اليورانيوم لدورة وقودها ومساعدات سخية مختلفة وعودتها الكاملة إلى الحلبة الدولية.
ضرب إيران يعجل باستكمال برنامجها _44215671_natanz_203.jpg "ترك إيران تحقق طموحاتها النووية سيكون خيارا كارثيا لأنه سيطلق العنان لسباق نووي في دول الخليج"

وإذا لم يكن بالإمكان اللجوء إلى الخيار العسكري، فيجب التخلي عنه تماما. وما يخشاه النظام الإيراني هو اتخاذ المجتمع الدولي موقفا موحدا تجاهه لأن إيران ستكون مضطرة أن تختار آنذاك بين امتلاكها القنبلة النووية أو تعريض شعبها لويلات الفقر المدقع.
وتمضي الصحيفة قائلة إن روسيا والصين لن يكون أمامهما سوى دعم عقوبات اقتصادية صارمة ضد إيران. وبالمثل، فإن ألمانيا وإيطاليا قد توقفان العمل بضمانات ائتمان التصدير إلى إيران.
وتختم الصحيفة افتتاحيتها قائلة إن الرغبة في حل هذه القضية يحتاج إلى التزام الغرب بالحل السلمي إذا كان لا يريد إشعال حريق آخر في منطقة الشرق الأوسط لن يكون بمقدوره إطفاءه.
انحسار العنف صحيفة التايمز تنشر تقريرا عن العراق تقول فيه إن موجات العنف قد انحسرت إذ تمضي أيام دون تسجيل أي إصابات في صفوف قوات التحالف أو القوات العراقية.
ويمضي التقرير قائلا إن التحسن الأمني أصبح واضحا لدرجة أن وزير الخارجية البريطاني، ديفيد ميليباند، عندما زار واشنطن في الشهر الماضي للقاء نظيرته الأمريكية، كوندوليزا رايس، قال مفاخرا إنها أول مرة خلال السنوات الأخيرة لا يتصدر الوضع الأمني في العراق أجندة اجتماعهما.
ضرب إيران يعجل باستكمال برنامجها _44215673_saolafp.jpg "حصيلة الضحايا المدنيين في العاصمة قد خفت بشكل كبير"

وتتابع الصحيفة أنه رغم استمرار العنف خارج بغداد، فإن حصيلة الضحايا المدنيين في العاصمة قد خفت بشكل كبير إذ بلغ عدد القتلى خلال شهر أكتوبر/ تشرين الأول 317 شخصا وفقا لحصيلة صادرة عن وزارة الداخلية العراقية.
وهذا الرقم يمثل انخفاضا بنسبة 50% مقارنة بحصيلة شهر أغسطس/ آب الماضي عندما سقط 656 مدنيا عراقيا وحصيلة شهر مايو/أيار عندما قُتل 1070 شخصا.
وتمضي الصحيفة قائلة إنه رغم أن هذه الأرقام تظل غير كاملة، فإن الاتجاهات تبدو متسقة مع البيانات التي توردها وكالات الأنباء بشأن حصيلة الضحايا.
وتلاحظ الصحيفة أنه منذ رفع وتيرة العمليات العسكرية في شهر يونيو/حزيران الماضي من السنة الجارية، فإن عدد السيارات المخففة انخفض بنسبة 65%. وبالمثل، تراجع عدد ضحايا العبوات الناسفة بنسبة 80%.
ويقول العميد عبد الكريم خلف، الناطق باسم وزارة الداخلية العراقية في تصريح لصحيفة التايمز إن انخفاض عمليات القتل دليل على أن الخطة الأمنية في بغداد التي تشترك في تنفيذها القوات الأمريكية والعراقية تؤتي أكلها غير أنه شدد على أن الطريق لا يزال طويلا قبل كسب المعركة.
وتقول الصحيفة إن الكثير من العراقيين يعزون تحسن الوضع الأمني في بغداد إلى جهود الجيش والشرطة العراقيين وليس إلى عمليات الجيش الأمريكي. وتتابع أن أجواء الهدوء التي تشهدها بغداد شجعت بعض الآباء على السماح لأبنائهم بالذهاب إلى مدارسهم والعودة منها بمفردهم.
عدم اعتراف ضرب إيران يعجل باستكمال برنامجها _44215674_curfew_afp203.jpg يقول العميد خلف إن انخفاض عمليات القتل دليل على أن الخطة الأمنية في بغداد تؤتي أكلها

وتقول التايمز في افتتاحيتها المعنونة "مُنحى بتراوس" بشأن الوضع الأمني في العراق إن النجاح الذي تحقق هناك خلال الشهور القليلة الماضية على مستوى إلحاق الهزيمة بأنصار تنظيم القاعدة وتوفير الشروط اللازمة لتحقيق التوافق بين السنة والشيعة لم يحظ بالاعتراف المطلوب.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t1998.html#post13067

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=13067
وتمضي الصحيفة قائلة إن ما تحقق من نجاح لم يكن وليد الصدفة وإنما ثمرة لاستراتيجية نهجها الجنرال ديفيد بتراوس خلال الشهور القليلة الماضية.
وتتابع أن جهود المسؤول العسكري الأمريكي لم تنصب فقط على زيادة عدد القوات على الأرض وإنما على الاستثمار الأنجع لها.
وتقول الصحيفة إن بغداد أخذت تشهد حياة ليلية عادية وإنه مع تسارع وتيرة إعادة الإعمار، فإن فرص تعافي الاقتصاد العراقي ستتحسن أكثر فأكثر.
وتمضي قائلة إنه في ظل ارتفاع أسعار النفط إلى مستويات قياسية، فإنه حري بالاقتصاد العراقي أن يحقق ازدهارا مهما وأن يبدأ المسؤولون العراقيون تخطيط مستقبل اقتصاد بلادهم بكل ثقة.


qvf Ydvhk du[g fhsj;lhg fvkhl[ih hgk,,d










عرض البوم صور نجيب   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المواد المدروسة و برنامجها من 1 الى 3 اعلام آلي ل.م.د محمد الامين منتدى كلية الإعلام الآلي 6 07-09-2011 02:51 PM
الطب النووي واستخدام النظائر المشعة بنت المغرب منتدى الصحة والطب 5 03-12-2011 11:40 PM
بين النووي والشَعر حمار سفيان زوالي منتدي اللهجة الجزائرية { شا تحكيلـنا } 8 07-17-2010 07:22 PM
هل تعلم أن الرئيس العراقي لم يعدم و عدي و قصي لم يقتلا(من ايميلي) اميرة سلام منتدى أخبار الجزائر [ DJAZAIRNEWS ] 7 11-12-2009 02:36 PM
الامام النووي جزائرية منتدى شخصيات جزائرية 0 01-17-2008 10:56 AM


الساعة الآن 05:46 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302