العودة   منتديات صحابي > أقسام القانونية Droit > منتدى القانون العام > منتدى السنة الثانية


منتدى السنة الثانية الالتزامات, القانون الإداري, القانون الجنائي, المالية العامة, الشريعة الإسلامية, القانون الدولي, المصطلحات القانونية, الإمتحانات و الاستجوابات, التساؤلات القانونية


بطلان العقد

منتدى السنة الثانية


بطلان العقد

خطة البحث مــقــــدمــة المبحث الأول : مفهوم البطلان و أنواعه : الـمـطـلب الأول: تعريـف البطلان الـمـطـلب الثاني: أنــواع البطلان المبحث الثاني : آثار تقرير البطلان المطلب الأول

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-25-2009   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: رفيق الدرب ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية maissa


البيانات
التسجيل: Jul 2008
العضوية: 2528
المشاركات: 12,059 [+]
بمعدل : 3.52 يوميا
اخر زياره : 08-06-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 40

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
maissa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى السنة الثانية
خطة البحث

مــقــــدمــة

المبحث الأول : مفهوم البطلان و أنواعه :
الـمـطـلب الأول: تعريـف البطلان

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t20350.html#post185847
الـمـطـلب الثاني: أنــواع البطلان


المبحث الثاني : آثار تقرير البطلان
المطلب الأول : مبدأ زوال العقد
المطلب الثاني : الأثار العرضية للعقدالباطل

المبحث الثالث : موقف المشرع الجزائر ي
المطلب الأول : موقف المشرعمن البطلان و أنواعه
المطلب الثاني : موقف المشرع الجزائري من الأثر العرضيةللعقد الباطل و القابل للإبطال
الخاتمة






المبحث الأول : مفهوم البطلان و أنواعه

الـمـطـلب الأول: تعريف البطلان


كنا قد استعرضنا الشروط أو الأركان الواجب توفرها حتىيكون العقد صحيحا ، إلا انه بتخلف ركن من هذه الأركان يصبح العقد باطلا أو قابلاللإبطال .

هناك من عرفه " يعني انعدام الأثر القانوني للعقد الذي لم تحترم فيهالقواعد التي أوجبها المشرع في العقد " .

بالإضافة إلى هذا التعريف هناك تعاريفأخرى : " هو وصف يلحق تصرفا قانونيا معينا لنشاته مخالفا لقاعدة قانونية يؤدي إلىعدم نفاذه " و السبب في استبدال كلمة جزاء بكلمة وصف هو دقة المعنى ، فكلمة الجزاءتفيد فكرة العقاب و هذه الفكرة مستبعدة تماما في القانون المدني ، و استبعاد فكرةالعقاب فهذا لا يعني إن المشرع لا يقيم لها وزنا على الإطلاق فبطلان العقد كون سببهأو محله غير مشروع هو فعلا عقاب للمتعاقدين ، على عكس إبطال العقد بسبب التدليسالذي يرمي قبل كل شيء إلى حماية رضا المدلس عليه من دون أن نتجاهل سلوك المدلس الذييعاقب عن طريق إبطال العقد هذا من جهة ، ومن جهة أخرى إن كلمة الجزاء لا تعني حتماردعا و العقاب المسلط على الفرد ، بل يقصد به النتائج القانونية المترتبة علىالتعريفات إذا تمت مخالفة للقانون .


: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=185847

بالإضافة إلى هذه التعاريف هناك من شبهالعقد بكائن حي و البطلان حالة خاصة تلحق العقد و كيفية هذه الحالة حسب خطورتها .

و يترتب على بطلان العقد أو فسخه زوال كل أثاره وهذا هو وجه الشبه بينالنظاميين ، فالبطلان مثل الفسخ ( فيرجع ) يؤدي إلى انعدام الرابطة القانونية ، أمابالنسبة لوجه الاختلاف يتمثل في الأسباب التي أصابت العقد ، فالانعدام بسبب البطلانيعود إلى عيب أصاب العقد في احد أركانه ، و اما الفسخ فيرجع إلى عدم تنفيذ احدالمتعاقدين لالتزامه في العقد الملزم للجانبين و يزول العقد اي ينقضي و ذلك عن طريقالانحلال و يجمع بين الانحلال و البطلان انه يترتب عليهما زوال العقد لكن الانحلاليرد على عقد نشا صحيحا و قد ينحل العقد باتفاق الطرفين.

و قد ينحل عن طريقالرجوع إلى الإرادة المنفردة لأحد العاقدين .

و العقد الباطل مثله مثل العقد غيرالنافذ لا يسري في حق الغير و لا يمكن الاحتجاج به لدى الغير ، و السبب في عدم نفاذالعقد هو الإخلال بإجراءات الشهر العقاري و هذه الإجراءات تمثل تقييد نقل حقالملكية و الحقوق العينية الأخرى بين المتعاقدين

يتميز البطلان عن عدم النفاذلكون العقد الباطل منعدم الوجود قانونا بالنسبة للمتعاقدين نفسيهما و بالنسبة للغيركذلك.
أما في حالة عدم نفاذ العقد فهو موجود قانونا بين المتعاقدين و منعدمبالنسبة للغير .






المطلب الثاني : أنــواع البطلان

أولا : الـبـطــلان الـمـطـلق

إن العقد الباطل بطلانا مطلقا، فهو منعدم الوجود و لا حاجة إلى تقرير البطلان ، و يضاف لهذا النوع من بطلانالعقد الذي لم يستوفى أركانه ، كانعدام تطابق الإرادتين ، و انعدام المحل أو السبب، أو عدم مشروعية محله أو سببه .

إن كان من شروط التراضي هناك شروط أساسية و هيأن يصدر ممن بلغ سن التمييز ، وانه إذا صدر من عديم التمييز كان باطلا بطلانا مطلقاو لو كان العقد لمصلحته .

و كذلك بالنسبة للمحل يجب أن يكون موجودا أو ممكنالوجود في المستقبل وإذا لم يكون موجودا عند التعاقد بل كان قد هلك فان العقد يكونباطلا بطلانا مطلقا وإذا كان المحل مستحيل الوجود في المستقبل استحالة مطلقة فانالعقد يكون باطلا مطلقا

و كذلك من شروط المحل أن يكون معينا او قابلا للتعيين وإلا كان العقد باطلا بطلانا مطلقا.
بالإضافة لذلك فان المحل يجب أن يكون مشروعافإذا كان عكس ذلك فانه اي العقد يكون باطلا .
يترتب البطلان المطلق بنص فيالقانون لنص المادة 92/2 ببطلان التعامل في تركة إنسان على قيد الحياة و لو كانبرضاه و كذلك نص القانون على بطلان بيع الوفاء من ذلك نص المادة 396 : " يكون البيعباطلا إذا احتفظ البائع يوم البيع بحق استرداد الشيء المبيع في اجل معين " والبطلان المطلق يجعل العقد في حكم المعدوم بحيث لا ينتج أي اثر قانوني و إن كانتتترتب عليه أثار .
و لكل ذي مصلحة ان يطلبه. هذا البطلان المطلق لا ترد عليهالإجازة و لا يسقط الحق في طلب بطلانه إلا بمضي مدة التقادم 15 سنة إن الدفع بهذاالبطلان لا يسقط أبدا


ثانيا : البـطـلان النـسبـي

العقد القابل للإبطال أو البطلان النسبي ففيه يكون العقد قائماو لكن معيبا بعيب من عيوب الرضا و هي نقص أهلية المتعاقد المميز و الغلط و التدليسو الإكراه و الاستغلال ، و يكون طلب إبطال العقد ( الناقص ) لمن عيب رضاه إنالإبطال النسبي شرع لمصلحة المتعاقد الناقص الأهلية أو لمن وقع في غلط أو للمدلسعليه أو المكره أو لمن استغل فان احدهم أجاز العقد أو تنازل عن طلب الإبطال فيصبحالعقد و يبقى قائما منتجا لأثاره .

و قد حدد القانون مدة طلب الإبطال بمدة 10سنوات و ذلك طبقا لما جاءت به المادة 101 : " يسقط الحق في إبطال العقد إذا لميتمسك به صاحبه خلال 5 سنوات و يبدأ سريان هذه المدة في حالة نقص الأهلية من اليومالذي يزول فيه هذا السبب و في الغلط أو التدليس من اليوم الذي يكشف فيه ، و في حالةالإكراه من يوم انقطاعه غير انه يجوز التمسك بحق الإبطال لغلط أو تدليس أو أكراهإذا انقضت 10 سنوات من وقت تمام العقد " .

إلى جانب البطلان النسبي الذي تقررهالقواعد العامة يوجد بطلان نسبي يقرره القانون طبقا لنص المادة 397 : " إذا باع شخصشيئا معينا بالذات و هو لا يملكه فللمشتري الحق بطلب إبطال البيع و يكون الأمر كذلكو لو وقع البيع على عقار أعلن أو لم يعلن بيعه ، أو في كل حالة لا يكون هذا البيعناجزا في حق مالك الشيء المبيع و لو أجازه المشتري " .

إختلال الرضا ينتج عنه أنيكون العقد قائما حتى يطلب من صدر منه الرضا حماية القانون و عندئذ يزول العقد وهذا هو البطلان النسبي فهو قائم و صحيح و منتج للآثار غير انه على خطرالإبطال.

بالإضافة للمواد السابقة نصت المادة 99 عل القابلية للإبطال : " إذاجعل القانون لأحد المتعاقدين حقا في إبطال العقد فليس للمتعاقد الأخر إن يتمسك بهذاالحق".
و كذلك المادة 100:" يزول حق إبطال العقد بالإجازة الصريحة أو الضمنية وتستند الإجازة إلى التاريخ الذي تم فيه العقد ، دون إخلال بحقوق الغير " .
الإجازة تلحق العقد الباطل نسبيا فيزول حق الإبطال بالإجازة الصريحة أوالضمنية و هي تصرف قانوني من جانب واحد يزيل به احد المتعاقدين العيب الذي لحقالعقد ومن ثم فيلزم إن تتوافر فيه شروط التصرف من حيث الأهلية و سلامة الإدارة منالعيوب .
و الفرق بين الإجازة والإقرار أن الأخير يصدر من جانب واحد و يكون خارجعن أطراف العقد مثال إقرار المالك في حالة التمسك بالإبطال كناقص الأهلية بعد بلوغهو إن يكون العقد باطلا نسبيا ، و أن يكون على علم بالعيب و يريد أن يجيزه أو أنهاتصدر بعد زوال العيب فلا إجازة لقاصر أو لمكره و لا إجازة إلا بعد اكتشاف الغلط والتدليس ، وزوال ما يشوب الإرادة و هي الوقوع تحت الاستغلال .
إذا أجيز العقدالباطل بطلانا نسبيا استقر وجوده نهائيا و الإجازة لا تصحح العقد القابل للإبطاللأنه صحيح قبلها و لكنها تزيل خطر الابطال و هي لا تخل بحق الغير إذ لا يصح إن تضربحق الغير ، و يقصد بالغير هنا الخلف الخاص للمتعاقد الذي له الحق في الإبطال .
مثال : إن يرهن قاصر عقار ( مثل هذا العقد قابل للبطلان ) ثم يجيزه بعد بلوغهسن الرشد العقد الباطل نسبيا فهو مهدد بالإبطال لكن إذا مضت عليه المدة القانونيةأصبح صحيحا و سقط الإبطال بالتقادم ، وتحسب المدة من يوم زوال العيب و يفسر انهامتناع عن إقامة الدعوى .
و يعتبر تصحيحا لعقد البيع ما قضت به المادة 358 : " إذا بيع عقار بغبن يزيد عن خمس فالبائع الحق في طلب تكملة الثمن إلى أربعة أخماسثمن المثل ".
و يجب لتقدير ما إذا كان الغبن يزيد عن الخمس إن يقوم العقار بحسبقيمته وقت البيع .
كما يعتبر تصحيحا لعقد القسمة ما نصت عامة المادة 732/2 : " يجوز نقض القسمة الحاصلة بالتراضي إذا اثبت أحد المتقاسمين انه لحقه منها غبن يزيدعلى الخمس ، على أن تكون العبرة في التقدير بقيمة الشيء وقت القسمة ".
لا يتمسكبالإبطال إلا المتعاقد الذي تقرر الإبطال لمصلحته و لا تملك المحكمة إن تقضي به منتلقاء نفسها و الإبطال لا يتقرر إلا بالرضاء أو القضاء و حكم القاضي هنا الذي ينشئالبطلان و إن كان يستند بأثر رجعي .





المبحث الثاني : الآثار التي يرتبها العقد الباطل و القابل للإبطال

المطلب الأول : مبدأ زوالالعقد

يترتب على تقرير البطلان أو إبطال العقد زواله الكلي أوبأثر رجعي .

أولا : الزوال الكلي للـعـقـد

إذا تقرر بطلان العقد إبطاله فانه يزول كليا ، أي انه ينعدم ،أي كان لم يكن أصلا .

فالواجبات و الحقوق التي رتبها العقد أو كان سيرتبها تزولكليا.

مثلا : تقرير إبطال عقد البيع أو إبطاله زوال عملية البيع فتزول صفةالبائعللمالك و كل الحقوق و الواجبات التي اكتسبها أو تحملها بموجب العقد .

فليس له الحق في المطالبة بثمن المبيع أو مصاريفه ، و ليس عليه إن يسلم المبيعو كذلك بالنسبة للمشتري .
فهذا الأمر متعلق بالبطلان المطلق، كون العقد لم ينعقدأصلا ، إما بالنسبة للعقد القابل للابطال فانه ينعقد صحيحا و يكتسب أطرافه حقوقا ويحملهم واجبات ، وعليه فان تقرير الإبطال يزيل هذه الحقوق و الواجبات و ذلك منإبرام العقد .


ثانيا : زوال العقد بأثر رجعي

إذا تقرر بطلان العقد أو إبطاله سريان هذا الإبطال علىالمتعاقدين من يوم إبرام العقد ، و في بعض الحالات إعادة المتعاقدين إلى الحالةالتي كانا عليها قبل العقد ، وذلك بالإضافة للغير إذا كان قد اكتسب حقا من احدالمتعاقدين .

ومثال ذلك : ما جاءت به المادة 103 مدني .
أ‌- إعادة المتعاقدينإلى حالتها الأصلية :
جاءت المادة 103 مدني وكذلك ما قضى به قرار المجلس الأعلىبتاريخ 09/07/1989 : " حيث وانه وان كان قضاة الموضوع قد نطقوا ببطلان عقد الشركةتطبيقا للمادة 545 تجارية ، من اجل عدم إفراغه في الشكل الرسمي فانه كان ينبغيعليهم استخلاص جميع النتائج المترتبة على هذا البطلان بقصد إعادة الطرفين إلىالحالة التي كانا عليها قبل و استند إلى نص المادة 103 مدني " .
يعني ذلك إعادةالمتقاعدين إلى ما قبل إبرام العقد ، خاصة إذا كان المتعاقد ناقص الأهلية أو الملوث ( الغاش ) .
1- كيفيات الاسترداد :
إذا تقرر بطلان أو العقد الذي شرع فيتنفيذه فلا بد أن يسترد كل منها أداه عينا ( 1 ) بمقابل ( 2 ) حتى تزول كل أثار هذاالعقد .
1 أ / الاسترداد العيني:
أفضل حالة لإعادة المتعاقدين إلى ما قبلالعقد هي استرداد كل منهما ما أداه عينا .
* فالبائع إن يسترد المبيع و ثمارهمنذ إبرام العقد و للمشتري إن يسترد ما أداه أي الثمن بالإضافة إلى المصاريف التيأنفقها لحفظ المبيع .
و مثال ذلك أب المشتري اجرى ترميمات على عقار و كان حسنالنية فله الحق في طلب التعويض و ذلك ما اخذ به المجلس الأعلى في قراره المؤرخ في 18/06/1969 .
أما إذا استحال استرداد ما أداه المتعاقدان عينا بسبب هلاك الشئ أوالطبيعة ( كالإيجار ) يكون الاسترداد عن طريق التعويض فإذا تقرير إبطال عقد الإيجارفلا يمكن للمؤجر إن يسترد المنفعة التي تحصل عليها المؤجر منذ إبرام العقد ، في هذهالحالة للقاضي تحديد مبلغ التعويض الذي يحل محل الاسترداد العيني .
و كذلكبالنسبة إذا هلكت المبيع بعد تنفيذ العقد فله إن يسترد تعويضا عن ذلك فقط .
ب/ حرمان المتعاقد جزئيا أو كليا من الاسترداد :
إذا كانت نصت المادة 103 علىالمادة المتعاقدان إلى ما قبل العقد إلا انه هناك حالات لا يمكن فيها ذلك منهاإلزام المتعاقد ناقص الأهلية برد جزء فقط من الأشياء التي تحصل عليها .
بالإضافةإلى هذا فبالنسبة للملوث ( الغاش ) فليس له أن يستفيد من غشه ففي حالة بطلان العقدبسبب عدم مشروعيته ، فان المتعاقد المتسبب في عدم المشروعية لا يستفيد من حقاسترداد ما أداه .
و كذلك بالنسبة للتساوي في الغش فلا يستردان كلاهما .
مثالذلك: بالنسبة للراشي و المرتشي ( م 133 عقوبات ) .
و كذلك مصادرة المال ما جاءتبه المواد 161 – 167 – 168 – 202 – 203 عقوبات .
ج- سقوط حقوق الغير:
إذا تمتقرير البطلان أو الإبطال في حق المتعاقدين فستسري حتى على الغير الذي استفاد منوراء هذا العقد .
فتتأثر حقوقه بصحة أو ببطلان العقد ، و الغير ليس الأجنبي عنالعقد إنما هو الخلف الخاص الذي يخلف المتعاقدين في حق عيني أو في عين معينة :
مثال : فإذا باع علي لعمر شقة و باعها عمر لأحمد فان تم إبطال عقد البيع الاولفان الثاني يبطل كذلك .
إلا انه هناك استثناء على هذه القاعدة و هو بتوفر حسنالنية و عدم العلم ببطلان العقد و حيازة سندا صحيحا أو سند لحامله .
فقد نظمالمشرع ذلك واقر بحيازة الشيء موضوع العقد و تكون حيازته صحيحة، و ذلك ما نصت عليهم 885 مدني، فيما يتعلق بالرهن .





المطلب الثاني : الآثارالعرضـيـة للعـقـد الباطل

من العقود الباطلة التي تنتج آثارعرضية الزواج بين المحارم فهو باطل إنما ينتج أثار عرضية بوصفه واقعة مادية كوجوبالمهر و ثبوت النسب و العدة.

و العقد الباطل لتدليس أو إكراه يوجب التعويض عنالمسؤولية التقصيرية .

عن الفعل غير المشروع بالنسبة للمتعاقد حسن النية و ذلكببطلان العقد لسبب لم يكن يعلم به .

مثال ذلك : استعمال القاصر لطرق غير مشروعيةلإخفاء نقص أهليته كتزوير شهادة ميلاده فهذا الاحتيال يستوجب المسؤولية عن الفعلغير المشروع .


أولا : نظرية الخطأ عند تكوين العقد

هذه النظرية أخذ بها الفقيه الألماني اهرنج و أيدها الفقيهالفرنسي سالي و مفادها أن من يتسبب في إنشاء عقد مع طرف ثاني حسن النية لما فيالعقد من خطأ لا يعلمه لذلك فعلى أساس افتراض عقد ضمان فهو يلتزم بان لا يكون هناكسبب للبطلان أن من جهة فإذا تحقق سبب البطلان فالطرف المتسبب في البطلان يلزمبتعويض الطرف المتضرر من هذا البطلان حسن النية ، فان انعدم أساس حسن النية فينعدمالتعويض

.
ثانيا : نظريتا إنقاص العقد و تحول العقد

وهما نظريتين ألمانيتان تقومان على أساس تفسير إرادة المتعاقدين .

أ‌- حالة إنقاص العقد: فهو بطلان جزئي كبطلان شطر في العقد فيقتصر البطلان علىالشطر الباطل فقط و يبقى العقد صحيحا.

أما إذا كان هذا التقسيم يتعارض مع إرادةالمتعاقدين فانه يصبح باطلا كله .

مثال : هبة مقترنة بشرط غير مشروع فتصح الهبةو يبطل الشرط .
ما لم يكن هذا الشرط هو الدافع إلى التبرع فيبطل الهبة كلها .
نظرية تحول العقد : وذلك ما جاءت به المادة 105 ق م إذا كان العقد باطلا أوقابل للإبطال وتوفرت فيه أركان عقد أخر، فان العقد يكون صحيحا باعتبار العقد الذيتوفرت أركانه ، إذا تبين أن نية المتعاقدين كانت تنصرف إلى إبرام هذا العقد
1) مثال :البيع بثمن تافه يبطل العقد كبيع لانعدام ركن الثمن ولكنه يتحول لهبة صحيحةمتى استوفى باقي شروطه
2) السند الرسمي الباطل يتحول إلى سند عرفي متى اشتملعلى توقيع الطرفين
ج) شروط إنقاص العقد
1) إن يكون العقد باطلا في أحدأجزائه دون الأجزاء الأخرى لأنه إذا كان باطلا في كل أجزائه فيكون باطلا ، ومادامجزء فقط فيمكن إنقاصه
2) إن يكون هذا العقد قابل للتجزئة ، أما إذا لم يكن قابللذلك إلا بتوفر الشق الباطل فان العقد يبطل باكمله
مثال : وجود شرط باطل فيوصية فانه يبطل الوصية إذا كان هو الدافع الحقيقي أما إذا كان الشرط الباطل ليس هوالدافع للتصرف فان التصرف يكون قابلا للتجزئة فيجوز إنقاصه
د)شروط تـحـولالـعـقـد:
1- إن يكون العقد الأصلي باطلا : فالهبة الصحيحة لا يمكن أن تتحولإلى وصية ، ويجب أن يكون العقد باطلا بأكمله فان كان بعضه باطلا وبعضه صحيحا فلاتحول ولا إنقاص
أو إذا كان ثمة غلط بالنسبة لشيء من جملة أشياء ورد عليها بيع ،أو كان تصرف هبة مقرونة بشرط غير مشروع ولم يكن هذا الشرط هو العنصر الأساسيللتعاقد فتصح الهبة ويبطل الشرط
وكذلك ما جاء في المادة 722 مدج
2- إن يتضمنالعقد الباطل كل عناصر التصرف الأخر: فلا يجوز أن يضاف إليها عنصر جديد و إلا فلاتحول بل يصحح العقد
مثال: شراء شخص شيء ضنا منه انه أثرى وتبين انه ليس كذلكلوجود غلط فالعقد باطل، أما إذا عرض عليه البائع الشيء الحقيقي الأثري فهنا عنصرجديد منها فتصحيح العقد يكون بإدخال هذا العنصر الجديد .
3- إن تنصرف إرادةالعاقدين المحتملة إلى عقد أخر :
معنى ذلك إن إرادة المتعادين الظاهرة قد انصرفتإلى العقد الباطل فان إرادتهما المحتملة انصرفت إلى عقد أخر لو أنهما علما بهذاالبطلان فالمهم هو الوصول إلى الغاية الموجودة من التعاقد
فتحول أثار العقدتترتب على العقد الصحيح وليس على العقد الباطل .





المبحث الثالث: موقف المشرع

المطلب الأول : موقف المشرع الجزائري من أنواع البطلان


يتبين لنا من خلال الأحكام الواردة في المواد من 99 إلى 105 منالتقنين المدني أن المشرع اعتمد التقسيم الثنائي للبطلان حيث ميز بين البطلانالنسبي والبطلان المطلق وقد تناول أحكام البطلان النسبي في المواد من 99 إلى 101مبينا زوال الإبطال بالإجازة ويسقط بالتقادم وقد بين في المادة 101 حالات قابليةالعقد للإبطال وذكر – نقص الأهلية – وعيوب الرضا- والتي تم ذكرها في المواد
80-81 -86-88-90 ق م ، والتي تنص على قابلية العقد للإبطال للأسباب الآتية
نقص الأهلية (88) ،الغلط (81-85) ، التدليس (86-87) ، الإكراه (88-89)، الغبن (90-91) –الاستغلال
وتضمن المادة 102 ق م البطلان المطلق وقضت :
- بجوازالتمسك ببطلان العقد لكل ذي مصلحة .
- للمحكمة أن تقضي بذلك من تلقاء نفسها .
- الإجازة لا تلحق البطلان المطلق .
- سقوط دعوى التقادم .
يتبين لنا منخلال الأحكام الواردة في المواد 92 إلى 98 أن البطلان المطلق يلحق العقد الذي شابهعيب في احد أركانه .
وهي التراضي – المحل – السبب ، أو لعدم مشروعية المحل والسبب و خصص المواد من 103 إلى 105 للأحكام المشتركة بينهما .
و في الأخير نقولإن المشرع قد اخذ في تحديد انواع البطلان بإن المصلحة العامة هي أساس البطلانالمطلق و المصلحة الخاصة هي أساس البطلان النسبي .

و إذا صعب تحديد المصلحةالعامة من المصلحة الخاصة فيتدخل المشرع بنص خاص يوضح فيه الأحكام الواجبة التطبيق .


المطلب الثاني: موقف المشرع الجزائري من الأثر العرضيةللعقد الباطل و القابل للإبطال

إن المشرع الجزائري قد أخذ بانقاصوتحول العقد ، وهكذا تنص المادة 104 من القانون المدني أن : " إذا كان العقد في شقمنه باطلا أو قابلا للإبطال ، فهذا الشق وحده الذي يبطل ، إلا إذا تبين أن العقد ماكان ليتم بغير الشق الذي وقع باطلا ، أو قابلا للإبطال فيبطل العقد كله " .

أماالمادة 105 فتنص أن " إذا كان العقد باطلا أو قابلا للإبطال وتورث فيه أركان عقدأخر فإنه يكون صحيحا باعتباره العقد الذي توفرت أركانه، إذا تبين أن نية المتعاقدينكانت تنصرف إلى إبرام العقد .







خـــــاتــــمــــة

حفاظا على الثقة و الائتمان لابد إذن من وضع ضوابط قانونية يخضعلها كل المتعاقدين وبدون استثناء .

لأجل ذلك كانت ضرورة إبطال العقود التيتشوبها نقائص أساسية في صحة العقود و ذلك من اجل منع تعسف طرف على الآخر.

أووجود عقود لا تستجيب لما اقره المجتمع من آداب و نظام عام. و حتى لا يسعى كل طرفإلى تحقيق مصالح ذاتية دون مراعاة أدنى التزام، وحتى يكون الجميع سواسية أمام قواعدقانونية جاز لكل طرف تجاوز في استعمال حقه بطرق يحددها القانون.

و إن اكبر عقابللمتعاقدين هو الإبطال فهي الأداة التي بها يردع المخالفون.



الــــمـــراجــــع

1- د- بلحاج العربي – النظريةالعامة للالتزام في القانون المدني الجزائري – ج1 – ديوان المطبوعات الجامعية - الجزائر - طبعة 3 – 2004-

2- د- نبيل إبراهيم سعد – النظرية العامة للالتزامج1- دار المعرفة الجامعية الإسكندرية – بدون طبعة – 1994

3- علي فيلاليالنظرية العامة للالتزام – موفـم للنشر و التوزيع – الجزائر - 2005












منقول لكم للفائدة



f'ghk hgur]











التعديل الأخير تم بواسطة maissa ; 10-25-2009 الساعة 06:46 PM
عرض البوم صور maissa   رد مع اقتباس

قديم 10-26-2009   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: المدير العام ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Dzayerna


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 5342
المشاركات: 18,093 [+]
بمعدل : 5.96 يوميا
اخر زياره : 05-31-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 1893

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Dzayerna غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : maissa المنتدى : منتدى السنة الثانية
افتراضي

























بارك الله فيك موضووع في القمة شكرا جزيلا اليك









عرض البوم صور Dzayerna   رد مع اقتباس
قديم 12-05-2009   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: الرقابة العـامة ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نور العيون


البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 5383
المشاركات: 14,686 [+]
بمعدل : 4.87 يوميا
اخر زياره : 03-21-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 1934

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نور العيون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : maissa المنتدى : منتدى السنة الثانية
افتراضي

baraka allaho fik khti maissa allah ydjezik









عرض البوم صور نور العيون   رد مع اقتباس
قديم 12-05-2009   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بنت الصحراء


البيانات
التسجيل: Sep 2008
العضوية: 3209
المشاركات: 15,271 [+]
بمعدل : 4.53 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 2500

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بنت الصحراء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : maissa المنتدى : منتدى السنة الثانية
افتراضي

بارك الله فيكي وجزاك الله كل خيرعلى المعلومات القيمة









عرض البوم صور بنت الصحراء   رد مع اقتباس
قديم 05-29-2010   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية يوسف الطيبي


البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 9839
المشاركات: 2,262 [+]
بمعدل : 0.82 يوميا
اخر زياره : 05-14-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 33

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
يوسف الطيبي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : maissa المنتدى : منتدى السنة الثانية
افتراضي

شكــــــــــــــرا على المعلومة









عرض البوم صور يوسف الطيبي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
العقد الكشفية majid45 ركن الكشافة الاسلامية الجزائرية 3 01-01-2011 07:28 PM
بحث أركان العقد Dzayerna منتدى البحوث القانونية 9 12-29-2010 01:28 PM
اثبت بطلان الأطروحة الأتية <<الألفاظ حصون المعاني>> نادية25 قسم أدب وفلسفة 2 10-17-2010 11:55 PM
بطلان الشركة ياسمين نجلاء منتدى السنة الرابعة 8 05-29-2010 07:49 PM
العقد الاداري Dzayerna منتدى السنة الثانية 3 05-29-2010 06:05 PM


الساعة الآن 10:19 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302