العودة   منتديات صحابي > أقسام الشريعة الاسلامية > المنتدى الاسلامي العام


المنتدى الاسلامي العام خاص بديننا الحنيف على مذهب أهل السنة والجماعة


قصة شاب مأساته أنارت حياته

المنتدى الاسلامي العام


قصة شاب مأساته أنارت حياته

قصة شاب مأساته أنارت حياته كنت غافلا عن الله ... بعيدا غارقا في لجج المعاصي و الآثام. فلما أراد الله ليالهداية قدر لي حادثا أعادني إلى رشدي و ردني إلى

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-07-2009   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ياسمين نجلاء


البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 5477
المشاركات: 10,609 [+]
بمعدل : 3.54 يوميا
اخر زياره : 02-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 1

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ياسمين نجلاء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
قصة شاب مأساته أنارت حياته
كنت غافلا عن الله ... بعيدا غارقا في لجج المعاصي و الآثام. فلما أراد الله ليالهداية قدر لي حادثا أعادني إلى رشدي و ردني إلى الصواب. ففي يوم من الأيام و بعدأن قضينا أياما جميلة في نزهة عائلية. انطلقت بسيارتي عبرالطريق السريع و معيأخواتي الثلاث. و بدل أن أدعو بدعاء السفر المأثور, استفزني الشيطان بصوته و اجلبعلي بخيله و رجله و زين لي سماع الأغاني لأظل سادرا غافلا عنا الله .. و لم اكنحينذاك احرص على سماع إذاعة القران الكريم أو الأشرطة الإسلاميةالنافعة للمشايخ والعلماء لأن الحق و الباطل لا يجتمعان في وقت واحد أبدا. إحدى أخواتي كانت صالحةمؤمنة ذاكرة لله حافظة لحدوده طلبت مني أن اسكت الأغاني واستمع إلى صوت الحق و لكن ... إني لم استجب لذلك و قد استحوذ علي الشيطان و ملك علي جوارحي و فؤادي .. فأخذتني العزة بالآثم فرفضت طلبها و قد شاركني في ذلك أختاي الاخريتان. و كررت أختيالمؤمنة طلبها, فازددت عنادا و إصرارا, و أخذنا نسخر منها و نحتقرها, بل إني قلتلها ساخرا: إن أعجبك الحال و إلا أنزلتك على قارعة الطريق !!


فصمتت أختي علىمضض و قد كرهت هذا العمل بقلبها و أدت ما عليها و الله سبحانه وتعالى لا يكلف نفساإلا وسعها .. و فجأة حصل ما لم يكن في الحسبان و بقدر من الله سبق, انفجرت إحدىعجلات السيارة ونحن نسير بسرعة شديدة فانحرفت السيارة عن الطريق و هوت في منحدرجانبي فاصبح أسفلها أعلاها بعد أن انقلبت عدة مرات و أصبحنا في حال لا يعلمها إلاالله العظيم. فاجتمع الناس حول سيارتنا المنكوبة و قام أهل الخير بإخراجنا من بين الحطام والزجاج المتناثر ... و لكن ما الذي حدث؟ لقد خرجنا جميعا سالمين, إلا منبعض الإصابات الخفيفة ما عدا أختي المؤمنة الصابرة المحتسبة الطيبة فقد توفيت .. نعم لقد ماتت أختي الحبيبة التي كنا نستهزئ بها و اختارها الله إلى جواره, و إنيلأرجو أن تكون في عداد الشهداء الأبرار و اسأل الله أن يرفع منزلتها و يعلي درجتهافي جنات النعيم.


أما أنا فقد بكيت على نفسي قبل أن ابكي على أختي. و انكشفعني الغطاء فأبصرت حقيقة نفسي, و ما كنت فيه من الغرور و الغفلة و الضياع. و علمتأن الله جل و علا قد أراد بي خيرا و كتب لي عمرا جديدا لأبدأ حياة جديدة ملؤهاالإيمان بالله و العمل الصالح. و كلما تذكرت أختي اذرف دموع الحزن و الندم .. وأتساءل في نفسي: هل سيغفر الله لي؟ فأجد الجواب في كتاب الله عز و جل في قولهتعالى: {قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفرالذنوب جميعا انه هو الغفور الرحيم}.






قصة فتاة مأساتها أنارت حياتها
كانت مُغرمةً بأحدِ الفنانين الغربيين لدرجة أنـَّها كانت لا تنام
حتَّى أنها تُقبلُ صُورهُ وكانت تتمنى أن تموت معهُ والعياذ بالله.....
كانت مُغرمةً بهِ لدرجةِ الجُنون لدرجةِ أنـَّها عرفت أنَّ
هذا الفنان صار له حادث وهو مخمور وواصلت اللَّيل
والنَّهار وهي تبكي وتُصلي وتدعي لهُ...
ومن الحالة التي صابتها طلبت من أحد زميلاتها أن تأتي لها
بخمرٍ لأن زميلتها وضعها عادي وباللُّغةِ المُتعارف
عليها بالوقت الـرَّاهن(( وضعها فري!!!!! ))
واشترت لها زميلتها خمراً وشربت حتَّى الثـُّمالة لدرجة
أعذانا الله وأياكم أنـَّها قالت أنـَّها على دين هذا الفنان(( أعوذ بالله من الشَّيطان ))
كان لها من الإخوة 6رجال و4 بنات
وفي يومٍ من الأيام سافرت مع أهلها من الـرِّياض للمنطقة الشَّرقيِّة
وصار لهم حادث مُروع لم تفق إلا بالمستشفى
وجميع أهلها ماتوا ولم يبقى إلا هي وأختها وفقدت
وعيها بعد ما سمعت بالخبر أكثر من 3 أشهر وفاقت بعد أن كتب الله لها الحياة



بعد أن خرجت من المستشفى حفظت القُرآن الكريم في 3 أشهر والوقت
الـرَّاهن مُديرة أحد مراكز تحفيظ القُرآن الكريم بالـِّرياض وحفظت القُرآن الكريم
على يديها أكثر من 52 طالبة
وتعلَّمت اللُّغة الإنجليزيِّة و أتقنتها وتعلَّمت فُنون الحوار
الجاد وذهبت إلى غينيا و الهند والنَّرويج والبرازيل والبرتغال وكندا

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t21877.html#post192975
والدِّنمارك وأسلم على يديها أكثر من 2700 في آخر إحصائية منهم 72 قسيس

وقـفــــــة
أخي على طريق الحق ... اعلم وفقـني الله وإياك للصواب بأنه لم يتميز الآدمي بالعقل إلاّ ليعمل بمقـتضاه فاستحضر عـقـلـك ، واخـل بنفـسك تعـلم بالدليل أنك مخلوق مكلف وأن عـليك فـرائـض أنت مطالب بها ، وأن الملكين يحصيان ألفاظـك ونظـراتـك ، وأن أنفـاس الحي خطاه إلى أجله .



أســألــك أخــي وأنــــت الـحــكـــــــــــــم !!!



لو أن الله خلقـك أعمى هل تعـص الله بنظرك ؟


ولو أن الله خلقك أصم هل تعص الله بأذنك ؟


لو أن الله خلقـك أبكم هل تعص الله بلسانك ؟


ولو أن الله خلقك مشلولاً هل تعص الله بقدمك ؟


إذاً .... أخي إنما أنت تعـص الله سبحانه وتعالى بنعم الله ، فهل يستحق المنعم هذا الجزاء ؟
ولو أنــك .... أخي !!! تفـكـرت في لذة أمس أين ذهبت ، لقـد رحلت وأبقـت ندماً .


ولو أنك تفكرت أيضا أين شهوة النفـس ؟ كم نكست رأساً وزلت قدماً !!!



قال الشاعـر:


أيها اللاهي بلا أدنى وجل *** اتـق الله الذي عز وجل


واستمع قولاً به ضرب المثل *** اعتزل ذكر الأغاني والغزل


وقل الفصل وجانب من هزل
كم أطعت النفـس إذ أغويتها *** وعلى فعل الخنا ربيـتـها
كـم ليـالٍ لاهـياً أنهـيـتـهـا *** إن أهنى عـيشة قـضيتها

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=192975


ذهبت لذاتها والإثــم حــل





قال أحدهم لرابعة العدوية: ادعي الله لي أن يتوب علي، فقالت: بل أدعو لك أن يتوب عليك الله لتتوب، فبداية الطريق والتوبة من الله تعالي:
«ثُمَّ تَابَ عَلَيهِمْ لِيتُوبُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ».

من كلمات التائبين



كتبت والفرح يشع بين كلماتها
*يوم كنت لا أدرك شيئا من الحياة غير حياة اللهو والبعد عن تعاليم الدين الإسلامي يومها ذاك كانت الرياح تعصف بي وتقتلع جذور الطمأنينة والهناء من أعماق نفسي والأمواج تتصارع علي وتطرحني يمينا وشمالا ساعة في سماع أغنية ماجنة وساعة يسترق أذني حديث لاه وساعة أقلب صفحات كتاب لا يمت إلى الإسلام بصلة أو مجلات خليعة لشياطين الأنس يد فيها . كان ذلك لا يزيد حياتي إلا فراغا ومللا أكثر فالضيق لا يزال في نفسي والوحدة تكاد تقتلني رغم كثرة الصحاب
فأخذت أبحث عن الدواء ... عن بديل لتلك الحياة التي لم أرتضها لنفسي وبدأت أقلب صفحات تلك الأيام التي تمر مر السحاب وبينما أنا كذلك والأفكار تتزاحم في خاطري تذكرت شيئا غاب عني منذ زمن ... فانطلقت بسرعة إليه وحملت القرآن العظيم وضممته إلى صدري في حنان وشوق يغمر نفسي ضممته بقوة وكأني أريد أن أمزجه بقلبي . وبريق الدمع يغمر عيني .. ومع كتاب الله رأت عيناي بصيصا من النور وأدركت عندها أن لا حياة بغير الالتزام بالإسلام وأن مصدر سعادة الإنسان هو الإيمان بالله .
فيا من تبحثون عن السعادة ... عن الاستقرار النفسي عن الطمأنينة .. عن النقاء .. عن الصفاء .. عن المعاني الإنسانية ..
لا تبتعدوا كثيرا .. ستجدون ضالتكم بين أيديكم في القرآن الكريم .. في تعاليم الدين .. قال تعالى : ( وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ) ) .. ذات النطاقين




• كنت ابكي ندما على ما فاتني من حب الله ورسوله , وعلى تلك الأيام التي قضيتها بعيدة عن الله عز وجل .
( امرأة مغربية أصابها السرطان وشفاها الله منه )


• وكلما رأيت نفسي تجنح لسوء أو شيء يغضب الله أتذكر عاى الفور جنة الخلد ونعيمها السرمدي الأبدي , وأتذكر لسعة النار فأفيق من غفلتي ... والحمد لله أني قد تخلصت من كل مايغضب الله عزوجل من مجلات ساقطة وروايات ماجنة وقصص تافهة أما أشرطة الغناء فقد سجلت عليها ما يرضي الله عز وجل من قرآن وحديث . (فتاة تائبة )
• نعم لقد كنت أتمنى أن أكون مسلمة ملتزمة لأن ذلك هو الحق والله تعالى يقول ( وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون



rwm ahf lHshji Hkhvj pdhji










عرض البوم صور ياسمين نجلاء   رد مع اقتباس

قديم 11-07-2009   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 7900
المشاركات: 1,138 [+]
بمعدل : 0.40 يوميا
اخر زياره : 03-30-2010 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عماد2010 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ياسمين نجلاء المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي

شكرا لك اختاه وجزاك الله كل خير









عرض البوم صور عماد2010   رد مع اقتباس
قديم 11-08-2009   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ياسمين نجلاء


البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 5477
المشاركات: 10,609 [+]
بمعدل : 3.54 يوميا
اخر زياره : 02-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 1

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ياسمين نجلاء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ياسمين نجلاء المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
افتراضي

شكرا لك يا عماد انت مشكور على مرورك العطر









عرض البوم صور ياسمين نجلاء   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شباب المضلوم في حياته!!!!!!!! нαмι∂σ منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد } 5 08-27-2010 02:43 PM
حتى هدف حياته تسلل نادية25 منتدى النكت 0 04-13-2010 04:39 AM
اهداء لكل من مر بصدمة في حياته اسماء25 المنتدى العام 0 11-11-2009 04:21 PM
ثانيا : منارة الأسكندرية star dz منتدى التعليم العام 0 03-19-2008 01:02 AM


الساعة الآن 01:09 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302