العودة   منتديات صحابي > أقسام الشريعة الاسلامية > منتدى الشريعة والحياة


منتدى الشريعة والحياة طريقنا للدعوة على منهج أهل السنة والجماعة والسلف الصالح


فوائد في العقيدة

منتدى الشريعة والحياة


فوائد في العقيدة

فوائد في العقيدة للشيخ العلامة عبد العزيز الراجحي حفظه الله سوف أقوم في كل يوم بوضع فائدة من فوائد الشيخ في العقيدة التي أسأل الله أن

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-04-2010   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: المدير العام ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Dzayerna


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 5342
المشاركات: 18,093 [+]
بمعدل : 6.79 يوميا
اخر زياره : 05-31-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 1893

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Dzayerna غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى الشريعة والحياة
فوائد في العقيدة



للشيخ العلامة عبد العزيز الراجحي حفظه الله

سوف أقوم في كل يوم بوضع فائدة من فوائد الشيخ في العقيدة

التي أسأل الله أن ينفعني وإياكم بها
فوائد في العقيدة

الفائدة 1

الأسس التي يقوم عليها مذهب السلف في الصفات ثلاثة:
1- تنزيه الله عن مماثلة المخلوقات، وهو الأساس الأعظم والأكبر؛ ودليله: فوائد في العقيدة B2.gif لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ فوائد في العقيدة B1.gif، فوائد في العقيدة B2.gif هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيًّا فوائد في العقيدة B1.gif، فوائد في العقيدة B2.gif وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ فوائد في العقيدة B1.gif، فوائد في العقيدة B2.gif فَلَا تَضْرِبُوا لِلَّهِ الْأَمْثَالَ فوائد في العقيدة B1.gif. 2- إثبات ما أثبته الله لنفسه أو أثبته له رسوله من الصفات والإيمان بها، وأن الله مدح نفسه بها، ودليله: فوائد في العقيدة B2.gif وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ فوائد في العقيدة B1.gif، فوائد في العقيدة B2.gif اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ فوائد في العقيدة B1.gif، فوائد في العقيدة B2.gif وَهُوَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ فوائد في العقيدة B1.gif. 3- نفي الكيفية والإحاطة بصفات الله، ودليله: فوائد في العقيدة B2.gif وَلَا يُحِيطُونَ بِهِ عِلْمًا فوائد في العقيدة B1.gif؛ فوائد في العقيدة B2.gif وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ فوائد في العقيدة B1.gif.
أسماء الله أعلام وأوصاف، وهي باعتبار دلالتها على الذات مترادفة، وهي باعتبار دلالة كل اسم منها على معناه متباينة، فالله، الرحمن، الرحيم، والسميع، العليم تدل على ذات واحدة، فهي مترادفة بهذا المعنى، لكن الله تدل على الألوهية والرحمن يدل على الرحمة، والسميع يدل على السمع، والعليم يدل على العلم، والرحيم يدل على الفعل، فهي من حيث هذا المعنى تكون متباينة كل اسم منها يدل على المعنى، وهذا فيه رد على المعتزلة الذين يقولون: إن هذه الأسماء مجرد أعلام لا تحمل معاني، وهذا من أبطل الباطل.
النفي المحض والإثبات المحض ليس فيه تنزيه، مثال النفي المحض (لا إله)، هذا إلحاد، والإثبات المحض (الله إله)، ما أكثر الآلهة، ولكنها باطلة بقولك: (لا إله إلا الله).
نفي التشبيه عن الله، إذا جاء في كلام السلف والأئمة فالمراد به التمثيل لا التشبيه المطلق، فإن نفي التشبيه المطلق عن الله قول الجهمية الذين يقولون: إن الله لا يشبه المخلوق بوجه من وجوه التشبيه، وهذا يلزم منه إنكار وجود الله، وهو قول الجهمية كما رد عليهم الإمام أحمد في رسالته: الرد على الزنادقة والملحدين، وكما بين ذلك شيخ الإسلام ابن تيمية في كتابه: بيان تلبيس الجهمية ومجموع الفتاوى وغيرها؛ لأن مطلق التشبيه بين الخالق والمخلوق في الذات والصفات عند عدم الإضافة والتخصيص لا بد من إثباته، كما في مطلق الوجود والذات ومطلق العلم والقدرة، فمن نفى مطلق التشبيه في ذلك فقد أنكر وجود الله، وقد أنكر صفات الله، وهو مذهب الجهمية المعطلة، تعالى الله عن قولهم علوا كبيرا.
لازم الشيء ليس داخلا في معنى الشيء، ومن أمثلة ذلك:
1- جاءت النصوص بإثبات السمع لله: فوائد في العقيدة B2.gif وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ فوائد في العقيدة B1.gif ويلزم من السمع الأذن، لكنها لا تثبت لله -تعالى- لعدم ورود النص بإثباتها. 2- جاءت النصوص بإثبات البصر لله -تعالى- وأن الله يرى ويبصر خلقه وأعمالهم، ويلزم من البصر إثبات العين، وإثبات العينين لله -تعالى- إنما ثبت من نصوص أخرى غير إثبات البصر لله -تعالى- كحديث الدجال في الصحيحين: فوائد في العقيدة H2.GIF إن ربكم ليس بأعور وإن الدجال أعور عين اليمنى فوائد في العقيدة H1.GIF ولو لم يرد النص بإثبات العينين لله -تعالى- بنصوص أُخرى لما أخذ إثباتهما من إثبات البصر لله تعالى.
أسماء الله وصفاته هي الله، لا يقال: إنها غير الله، كما تقوله المعتزلة وغيرهم، فإذا قيل: فوائد في العقيدة B2.gif الرَّحْمَنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَى فوائد في العقيدة B1.gif ؛ فالمعنى الله نفسه على العرش استوى، لكن إذا أريد الاشتقاق، فيقال: اسم الرحمن مشتق من كذا، اسم الله مشتق من كذا، أما الله -سبحانه- ليس مشتقا من شيء، بل هو واجب الوجود لذاته.
أسماء الله -تعالى- مشتقة دالة على معاني، ليست جامدة؛ فاسم العليم يدل على العلم، والقدير يدل على القدرة، والسميع يدل على السمع، والبصير يدل على البصر، والحكيم يدل على الحكمة، وهكذا سائر الأسماء.


تابع للموضوع

الفائدة 1

حكم تعليق التمائم على الأطفال وغيرهم والأوتار على الدواب.
هذه المسألة اختلف العلماء فيها:
1- فذهب طائفة من العلماء إلى أن تعليق التمائم والأوتار لا يجوز مطلقا، حتى لو كان فيها قرآن أو أدعية مشروعة وتعوذات مشروعة. 2- وذهبت طائفة إلى جواز تعليق ما فيه قرآن أو أدعية مشروعة وتعوذات مشروعة.
والراجح والأولى المنع؛ لأمرين هامين:
أ- عموم الأدلة بدون تخصيص، كحديث: فوائد في العقيدة H2.GIF إن الرقى والتمائم والتولة شرك فوائد في العقيدة H1.GIF ولم يأت في التمائم استثناء كما أتى في الرقى، كما في الحديث: فوائد في العقيدة H2.GIF لا بأس بالرقى ما لم تكن شركا فوائد في العقيدة H1.GIF. ب- ولأن التميمة من القرآن قد يكتب فيها طلاسم أو أسماء شياطين وشركيات فإن إباحة تعليق التمائم من القرآن يفضي إلى تعليق ما فيه شرك، وتعليقها وسيلة إلى امتهانها، فقد لا يتحرز منها فيدخل بها الحمام أو يتلبس بالنجاسة؛ فالأولى سد هذا الباب، فهي شرك أصغر، وقد تكون أكبر إذا اعتقد أنها مؤثرة بنفسها.
أسماؤها: تسمى تمائم وحجب وحروز وأوتار، ولما رأى النبي -صلى الله عليه وسلم- في عضد رجل حلقة قال: فوائد في العقيدة H2.GIF ما هذا؟ قال: من الواهنة. قال: انزعها فإنها لا تزيدك إلا وهنا فوائد في العقيدة H1.GIF .
وأما الرقى فكما قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: فوائد في العقيدة H2.GIF اعرضوا علي رقاكم، لا بأس بالرقى ما لم تكن شركا فوائد في العقيدة H1.GIF والمشروع الرقية بالقراءة على المريض أو بماء يصب على المريض أو يشربه، وأما الكتابة في أوراق بالزعفران وغسله ثم شربه فهذا نقله أبو العباس ابن تيمية وابن القيم -رحمهما الله عن- ابن عباس -رضي الله عنهما- وبعض الصحابة أنهم أجازوه، ولكن الأولى تركه، ولا بد أن يعتقد أن الرقية سبب، والشفاء بيد الله.
وأما كتابة آيات في أواني فلا ينبغي؛ لأنها تمتهن وتكسر ويدخل بها الحمام، ومثله أوراق الجرائد والصحف لا يجوز امتهان ما فيه ذكر الله وآيات من القرآن.
وأما كتابة آيات وتعليقها بالجدار فالأولى تركه، وكذلك ما يرد من الخارج في بعض القطع كتابة آية الكرسي؛ لأن الإنسان قد يتعلق بها من دون الله، وأما إذا وضعها للقراءة لتقرأ لا للتبرك ولا يقع في نفسه شيء من ذلك فلا بأس، لكن الأولى ترك ذلك.
إذا اتخذ في عضده حلقة أو في رجله أو ساعده أو غيرها؛ لأنها تدفع العين والألم؛ كان هذا من الشرك، لكن إن اعتقد أنها سبب ووسيلة كان من الشرك الأصغر، وإن اعتقد أنها تدفع الضّر بنفسها كان من الشرك الأكبر، ومن ذلك حلقة المعدن التي يضعها بعض الناس في يده أو ساعده لدفع ألم الروماتزم فهي من الشرك الأصغر، ولو أمره الطبيب بذلك؛ لأن الطبيب -في هذا الأمر- جاهل جهلا مركبا وكذلك الصيدلي.

هذه روابط لتحميل كتب مهمة في العقيدة ؛ و نرجواى من إخوة نشرها , للدعوة و نشر الخير و زيادة الأجر ؛ و بارك الله فيكم.

- العقيدة الصحيحة وما يضادها . للشيخ بن باز - رحمه الله-
www.al-islam.com/articles/doc/doc-6.doc

- 2 عقيدة أهل السنة والجماعة . للشيخ العثيمين - رحمه الله-
www.al-islam.com/articles/doc/doc-4.doc

3- الأصول الثلاثة وأدلتها .- لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب - رحمه الله-
www.mahawer.al-islam.com/AqeedaBooks/03.doc

4- حكم السحر والكهانة وما يتعلق بها.
www.mahawer.al-islam.com/AqeedaBooks/12.doc

5- معنى كلمة التوحيد. لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب - رحمه الله-
www.mahawer.al-islam.com/AqeedaBooks/18.doc

6- أسئلة وأجوبة في الإيمان والكفر . للشيخ الراجحي - حفظه الله -
www.mahawer.al-islam.com/AqeedaBooks/01.doc

7- شرح كتاب التوحيد .للشيخ سليمان بن عبدالله بن محمد بن عبدالوهاب - رحمه الله -

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?t=27803
www.mahawer.al-islam.com/AqeedaBooks/11.doc

8-شرح العقيدة الواسطية. للشيخ محمد خليل هرَّاس - رحمه الله -
www.mahawer.al-islam.com/AqeedaBooks/13.doc

9- فتح المجيد شرح كتاب التوحيد. للشيخ عبد الرحمن بن حسن بن شيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب- رحمهم الله تعالى -
www.mahawer.al-islam.com/AqeedaBooks/14.doc

10- فضل الإسلام.لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب- رحمه الله تعالى
www.mahawer.al-islam.com/AqeedaBooks/15.doc

11- كتاب التوحيد. لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب- رحمهم الله تعالى -
www.mahawer.al-islam.com/AqeedaBooks/16.doc

12- تطهير الاعتقاد. للصنعاني - رحمه الله -
www.mahawer.al-islam.com/AqeedaBooks/10.doc

13- لمعة الاعتقاد . لابن قدامة المقدسي - رحمه الله-
www.mahawer.al-islam.com/AqeedaBooks/17.doc

14- اعتقاد أئمة الحديث . لأبي بكر الإسماعيلي - رحمه الله -
www.mahawer.al-islam.com/AqeedaBooks/02.doc

15- الحكمة من إرسال الرسل للشيخ عبد الرزاق العفيفي _ رحمه الله _
http://www.almaknaz.com/pdf/01/77/0077.ra

و أخيرا أسأل الله أن يجعل هذا العمل خالصا لوجهه ,و أن يثيب العاملين عليه , و أن يهدي به أقواما ضالين أو غافلين,إنه سميع مجيب ؛ و صلى الله على محمد و على آله و صحبه أجمعين.

الفائدة 03

السفر إلى بلاد المشركين:

السفر إلى بلاد المشركين على ضربين:
الضرب الأول: السفر للإقامة والسكنى والاستقرار؛ فهذا لا يجوز بالاتفاق؛ لأن الله -تعالى- توعد المسلمين الذين بقوا بمكة لحماية ذراريهم وأموالهم وعاب عليهم، ولم يعذر إلا المستضعفين الذين لا يقدرون على الهجرة، لا يستطيعون حيلة ولا يهتدون سبيلا، ولما خرجوا في غزوة بدر مع المشركين وقتلهم المسلمون خطئا تحرج المسلمون من قتلهم، فنزل فيهم قول الله -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمُ الْمَلَائِكَةُ ظَالِمِي أَنْفُسِهِمْ قَالُوا فِيمَ كُنْتُمْ قَالُوا كُنَّا مُسْتَضْعَفِينَ فِي الْأَرْضِ قَالُوا أَلَمْ تَكُنْ أَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةً فَتُهَاجِرُوا فِيهَا فَأُولَئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَسَاءَتْ مَصِيرًا إِلَّا الْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ وَالْوِلْدَانِ لَا يَسْتَطِيعُونَ حِيلَةً وَلَا يَهْتَدُونَ سَبِيلًا فَأُولَئِكَ عَسَى اللَّهُ أَنْ يَعْفُوَ عَنْهُمْ وَكَانَ اللَّهُ عَفُوًّا غَفُورًا فوائد في العقيدة B1.gif .
الضرب الثاني: السفر لحاجة أو ضرورة مدة ثم يعود إلى وطنه لا للسكنى؛ كأن يسافر للتجارة أو للدراسة أو للسياحة أو للعلاج أو للدعوة فهذا يجوز له السفر بشرطين -كما بين ذلك العلماء قديما وحديثا-:
أحدهما: أن يأمن الفتنة على دينه. ثانيهما: ثانيهما: أن يقدر على إظهار دينه، وليس إظهار الدين أن يصلي ويصوم فقط، بل مع ذلك أن يقدر على إظهار محاسن الإسلام وأن يعيب دينهم الذي هم عليه والله المستعان، فإن وجد هذان الشرطان جاز له السفر وإلا فلا، وترك السفر هو الأولى والسفر للدراسة لمن هم في سن المراهقة أو قريبين منها لا يجوز، لا سيما مع وجود الجامعات والكليات في بلادنا، وفي كون العلاج ضرورة تبيح السفر نظر، والسفر للدعوة أولى من ترك السفر نظرا إلى الغاية والهدف.
تولي المشركين وموالاتهم، الأول ردة والثاني معصية؛ تولي المشركين ومحبتهم ونصرتهم وتأييدهم ومظاهرتهم على المسلمين ومحبة انتصارهم وظهورهم وهذا ردة عن الإسلام، قال -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ فوائد في العقيدة B1.gif آية 51 المائدة، وأما موالاتهم ومساعدتهم وخدمتهم؛ كأن يبري للكافر قلما أو يصلح له دواة فهذا معصية.

الفــائدة 05

أداب معاملة الكفار ومخاطبتهم والدخول عليهم وإجابة دعوتهم

معاملة الكفار ومخالطتهم والدخول عليهم وإجابة دعوتهم على نوعين:
أن يكون لمصلحة الإسلام والدعوة إليه كالبيع والشراء والمكافأة على المعروف، ومن هذا معاملة النبي -صلى الله عليه وسلم- لليهود حين عقد معهم عقد المساقاة، ومن هذا إجابة دعوة اليهودية التي أهدت له ذراعا مسموما فأكل منه، ومن هذا دخوله على اليهودي في مرض الموت وعرض عليه الإسلام فنظر إلى أبيه فقال أطع أبا القاسم ثم أسلم فقال الحمد لله الذي أنقذه من النار، ومن هذا جواز نكاح المسلم للكتابية؛ لأن الرجل هو السلطان على المرأة وهو المهيمن عليها، وربما أسلمت على يديه؛ ولهذا لما كان لها التأثير على الرجل كره عمر -رضي الله عنه- الزواج بالكتابيات.
ومن هذا المكافأة على المعروف والإحسان إلى الأقارب من دون تولي أو محبة ونصرة، قال -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِين فوائد في العقيدة B1.gif وقال -تعالى- في الأبوين الكافرين: فوائد في العقيدة B2.gif وَإِنْ جَاهَدَاكَ عَلى أَنْ تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ فوائد في العقيدة B1.gif وكما ورد في أسباب نزول آية الممتحنة أن أسماء -رضي الله عنها- قدمت عليها أمها وهي مشركة، فاستأذنت النبي -صلى الله عليه وسلم- في قبول هديتها والإحسان إليها، فنزلت الآية، والحديث رواه البخاري ومسلم حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْبٍ محمد بْنُ الْعَلَاءِ حَدَّثَنَا أَبُو أُسَامَةَ عَنْ هِشَامٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَسْمَاءَ بِنْتِ أَبِي بَكْرٍ قَالَتْ: فوائد في العقيدة H2.GIF قَدِمَتْ علي أُمِّي وَهِيَ مُشْرِكَةٌ فِي عَهْدِ قُرَيْشٍ؛ إِذْ عَاهَدَهُمْ فَاسْتَفْتَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ قَدِمَتْ علي أُمِّي وَهِيَ رَاغِبَةٌ، أَفَأَصِلُ أُمِّي؟ قَالَ: نَعَمْ صِلِي أُمَّكِ فوائد في العقيدة H1.GIF .
ومن هذا المكافأة على المعروف ورد الجميل، وأما قول النبي -صلى الله عليه وسلم-: فوائد في العقيدة H2.GIF لا تصاحب إلا مؤمنا ولا يأكل طعامك إلا تقي فوائد في العقيدة H1.GIF ؛ فهذا محمول على غير الطعام الذي يكافأ به على المعروف.
الثاني: أن يكون على وجه المعاشرة والمصانعة والتودد والتلطف والركون إليهم فهذا لا يجوز ويخشى أن يكون من موالاتهم.
دعوة المسلم للكافر إلى بيته وعزيمته على الطعام لها حالات أربع، ثلاثة جائزة والرابعة ممتنعة:
1- إن كان لكونه ضيفا. 2- أو لدعوته إلى الله. 3- أو خوفا من شره ودرءا وكفا لشره.
فهذه الأحوال جائزة، وكذا إذا أكل معه ومعه غيره لأمر عارض أو صدقه وكذا الاجتماع معه في العمل، أما دعوته إلى بيته للتودد والمحبة فهذا لا يجوز، وهو من موالاة الكافرين الذي هو كبيرة من كبائر الذنوب، وكذا معاشرته ومصادقته واتخاذه صديقا، أما توليه ومحبته فهو ردة عن الإسلام -أعاذنا الله من ذلك- كما قال الله -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُم فوائد في العقيدة B1.gif .
حقائق ثلاث:

العزة والمجد والسؤدد للمسلمين.
أن الكفار مهما اختلفوا -من يهود ونصارى وشيوعيين- فهم عدو للإسلام.
أن أعداء الإسلام في هذا العصر زادوا في الكيد له؛ نظرا لضعف المسلمين.

الاستهزاء بالدين
الاستهزاء والسخرية بالدين كفر، فإن كان ممن يجهله كمن نشأ في بلاد بعيدة فإنه يعرّف فإن أصر كفر، وإن كان ممن مثله لا يجهل فإنه يكفر ولا تقبل توبته في أظهر قولي العلماء.

من هم أهل الفترة الذين يمتحنون يوم القيامة؟
قيل هم ما قبل بعثة النبي -صلى الله عليه وسلم- ويشمل العرب في الجاهلية وغيرهم من العجم، ويؤيد هذا قول النبي -صلى الله عليه وسلم-: فوائد في العقيدة H2.GIF إن أبي وأباك في النار فوائد في العقيدة H1.GIF فوائد في العقيدة H2.GIF ورأيت عمرو بن لحي يجر قصبه في النار فوائد في العقيدة H1.GIF .
وقيل ليسوا من أهل الفترة وأهل الفترة هم العجم ومن لم تبلغهم الدعوة، وأما العرب في الجاهلية فبلغتهم الدعوة الإبراهيمية والموسوية والعيسوية، ويجاب عن الحديث بأن المراد في الظاهر في الدنيا، وأما في الآخرة فيمتحنون كأهل الفترة.
وما من لُبس عليهم من العامة -لبس عليهم الشرك في قالب التوحيد- ولم يعرفوا الحق فقيل: إنهم كأهل الفترة؛ لأنهم لا يعرفون الحق، وقيل ليسوا مثلهم؛ لأنهم عندهم الكتاب والسنة ولا يعذر أحد لوضوحهما لكل أحد، فباستطاعته أن يعرفها وأن يسأل عما أشكل عليه منها.

الاستعاذة والاستغاثة والاستعانة إذا كانت بميت أو حي فيما لا يقدر عليه إلا الله فهي شرك بالله -عز وجل- وتجوز الاستعانة بالحي القادر؛ كأن تقول أعني على بناء أو على المزرعة، وتقول أغثني من هذا الظالم، أو من هذا العدو، أو أنقذني من الغرق، وتقول أعذني من ولدك، قال -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif فَاسْتَغَاثَهُ الَّذِي مِنْ شِيعَتِهِ فوائد في العقيدة B1.gif ودلالة النصوص على أن الاستعاذة عبادة قال -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ فوائد في العقيدة B1.gif وقال -سبحانه-: فوائد في العقيدة B2.gif قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ فوائد في العقيدة B1.gif وقال -عز من قائل عليما-: فوائد في العقيدة B2.gif وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِنَ الْإِنْسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِن الْجِنِّ فوائد في العقيدة B1.gif فإذا صرف لغير الله كان شركا أكبر؛ ولهذا بوب شيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب في كتاب التوحيد (باب من الشرك الاستعاذة بغير الله)؛ أي الشرك الأكبر، عن خَوْلَةَ بِنْتَ حَكِيمٍ السُّلَمِيَّةَ قالت سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- يَقُولُ: فوائد في العقيدة H2.GIF مَنْ نَزَلَ مَنْزِلًا ثُمَّ قَالَ: أَعُوذُ بِكَلِمَاتِ اللَّهِ التَّامَّاتِ مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ لَمْ يَضُرَّهُ شَيْءٌ حَتَّى يَرْتَحِلَ مِنْ مَنْزِلِهِ ذَلِكَ فوائد في العقيدة H1.GIF تباعا + للهاء (وكلمات الله) تجوز أن يراد بها الدينية أو الكونية.

وكذلك النذر عبادة يجب صرفه لله فإذا صرف لغير الله، كالذين ينذرون للقبور والطواغيت وغيرها، كان شركا أكبر.
والنذر في اللغة الإيجاب، وشرعا: إيجاب المكلف على نفسه شيئا غير واجب في أصل الشرع.
وابتداؤه مكروه؛ لقول الرسول -صلى الله عليه وسلم-: فوائد في العقيدة H2.GIF إياكم والنذر، فإنه لا يأتي بخير، وإنما يستخرج به من البخيل فوائد في العقيدة H1.GIF وفى رواية فوائد في العقيدة H2.GIF لا تنذروا فإن النذر لا يرد من قدر الله فوائد في العقيدة H1.GIF .
فابتداؤه مكروه؛ فإذا نذر فيجب أن يكون لله وأن يكون طاعة، فإن كان ما نذره جنسه واجب بأصل الشرع كالصلاة والصيام والحج فهذا يجب الوفاء به باتفاق العلماء، وأما إن كان جنسه مشروعا وليس واجبا بأصل الشرع كالاعتكاف وصلاة الضحى فهذا يجب الوفاء به على أصح قولي العلماء، وأما إذا نذر مباحا؛ كأن ينذر أن لا يأكل اللحم أو لا يدخل بيت فلان، فهذا يباح له الوفاء به، والأولى أن لا يفي به ويكفر كفارة يمين، وكذلك إذا نذر نذر معصية كشرب الدخان فإنه يكفر كفارة يمين.

يتبع إن شاء الله ...

في العقيدة 06
التوحيد وأقسامه

القرآن قسمان خبر وإنشاء:
أولا: فالإنشاء هو الأوامر والنواهي والتكاليف التي كلف الله بها عباده، والخبر قسمان أحدهما الأخبار الماضية والمستقبلة كأخبار الماضين من الأمم السابقة وما حصل لهم من إهلاك بسبب تكذيبهم لأنبيائهم، والأخبار المستقبلة من البعث والنشور والحساب والجزاء والحوض والميزان والصراط والجنة والنار وما أعد الله فيها لأوليائه وأعدائه من الكرامة والإهانة. وثانيها: خبر عن الله وأسمائه وصفاته، وانفراده بالخلق والتدبير والتصرف والقهر والإعزاز والإذلال، وعظيم حقوقه على عباده من توحيده، وإفراده بالعبادة والطاعة والتحاكم إلى كتابه وسنة رسوله -صلى الله عليه وسلم- وهذا هو التوحيد.
فالقرآن ثلاثة أقسام:
أ- الأوامر والنواهي والتكاليف والأحكام. ب- الأخبار الماضية من الأمم الماضية والمستقبلة، كأشراط الساعة وما يكون في آخر الزمان، وأخبار يوم القيامة والجنة والنار. ج- خبر عن الله وأسمائه وصفاته وعظيم حقه وطاعته وانفراده بالخلق والتدبير، وهذا القسم هو أشرفها وأهمها وأوجبها وأكدها وأعظمها؛ إذ هو أساس الملة والدين والأصل الذي تنبني عليه الأعمال، وهذا هو التوحيد، وهو ثلاثة أنواع: 1- توحيد الله -تعالى- بالخلق والرزق والتدبير والتصرف والإحياء والإماتة والإعزاز والإذلال، وهذا هو توحيد الله بأفعاله وهو توحيد الربوبية. 2- توحيد الله بإثبات أسمائه وصفاته التي وردت بالكتاب والسنة، وهذا هو توحيد الأسماء والصفات. 3- توحيد الله بأفعال العباد من الدعاء والنذر والاستعاذة والذبح والرجاء والخوف والركوع والسجود، وهذا أهمها وأعظمها وهو الذي وقعت فيه الخصومة بين الأنبياء وأممهم؛ إذ أن الواجب على الإنسان شيئان:
إخلاص العمل لله بأن يكون العمل لله خالصًا، وأن يكون العبد مخلصا، فلا يكون عابدا لله وغيره، ولا بد أن يكون العمل على الطريقة الشرعية التي جاء بها الإسلام؛ أي صوابا على شريعة الله.

وهذا التوحيد بأنواعه الثلاثة هو الإسلام الذي اتفق عليه الأنبياء، وجاءت به الرسل كلهم، ولا يقبل الله من أحد دينا سواه، كما قال الله -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ فوائد في العقيدة B1.gif وقال -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ فوائد في العقيدة B1.gif وقال -سبحانه-: فوائد في العقيدة B2.gif وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ فوائد في العقيدة B1.gif وقال -عز وجل-: فوائد في العقيدة B2.gif وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولًا أَنِ اُعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ فوائد في العقيدة B1.gif والطاغوت كل من عُبد من دون الله وهو راض، أما الأنبياء والملائكة فليسوا بطواغيت؛ لأنهم لم يرضوا بعبادتهم بل أنكروا ذلك، كما قال الله -تعالى- عن الملائكة: فوائد في العقيدة B2.gif قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنْتَ وَلِيُّنَا مِنْ دُونِهِمْ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ أَكْثَرُهُمْ بِهِمْ مُؤْمِنُونَ فوائد في العقيدة B1.gif وقال عن المسيح -عليه السلام-: فوائد في العقيدة B2.gif قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ فوائد في العقيدة B1.gif .
والعبادة: هي الخضوع والطاعة بفعل الأوامر واجتناب النواهي، أو بعبارة أخرى: هي اسم جامع لكل ما يحبه الله ويرضاه من الأقوال والأعمال الظاهرة والباطنة، فالإسلام دين الأنبياء جميعا لأن أصوله واحدة وهو التوحيد بإفراد الله بالخلق والملك والتدبير والعبادة والطاعة وإثبات أسمائه وصفاته.
كما قال الله -تعالى- عن نوح فوائد في العقيدة B2.gif إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى اللَّهِ وَأُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ فوائد في العقيدة B1.gif وقال عن إبراهيم فوائد في العقيدة B2.gif إِذْ قَالَ لَهُ رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ فوائد في العقيدة B1.gif وقال عن بلقيس فوائد في العقيدة B2.gif وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ فوائد في العقيدة B1.gif .
وأما الشرائع -الفروع والتكاليف من الأوامر والنواهي- فإنها تختلف باختلاف أحوال الأمم وأزمانها، وكان الأنبياء كل نبي يبعث إلى قومه خاصة، فشريعة التوراة كانت أحكامها فيها شدة بسبب تعنت بني إسرائيل على أنبيائهم وعنادهم وعتوهم وكفرهم وعصيانهم، ثم جاءت شريعة الإنجيل فيها تخفيف وتحليل لبعض المحرمات ومتممة للتوراة، كما قال -تعالى- عن المسيح فوائد في العقيدة B2.gif وَمُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَلِأُحِلَّ لَكُمْ بَعْضَ الَّذِي حُرِّمَ عَلَيْكُمْ فوائد في العقيدة B1.gif ثم جاءت شريعة محمد -عليه الصلاة والسلام- شريعة كاملة عامة شاملة لجميع الجن والإنس إلى قيام الساعة صالحة لكل زمان ومكان، كما قال -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعًا فوائد في العقيدة B1.gif وقال -سبحانه-: فوائد في العقيدة B2.gif وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا فوائد في العقيدة B1.gif وقال -عز من قائل-: فوائد في العقيدة B2.gif وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ فوائد في العقيدة B1.gif وقال -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُونَ لِلْعَالَمِينَ نَذِيرًا فوائد في العقيدة B1.gif.

تحياتي ...



فوائد في العقيدة

الفائدة 07

الله -تعالى- ذاته نور واسمه النور ووصفه النور، فالنور من أسماء الله الحسنى وقد جاء عده في الحديث الذي رواه الترمذي عن أبي هريرة من طريق الوليد والله -تعالى- نور لأنه لا يمكن أن يكون وصف النور لمن ليس نورا؛ إذ الأجسام النورانية نوعان:
مستنير وليس منيرا لغيره كالجمرة، مستنير ومنير لغيره، كالشمس والقمر والنار والمصباح، وليس في الأجسام منير لغيره وهو غير مستنير.
ومن الأدلة على أن الله اسمه النور ووصفه النور ما يأتي: قول الله -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ فوائد في العقيدة B1.gif الآية، وقوله: فوائد في العقيدة B2.gif وَأَشْرَقَتِ الْأَرْضُ بِنُورِ رَبِّهَا فوائد في العقيدة B1.gif حديث ابن عباس -رضي الله عنهما- في الصحيحين: فوائد في العقيدة H2.GIF اللهم لك الحمد، أنت نور السماوات والأرض ومن فيهن فوائد في العقيدة H1.GIF وحديث جابر فوائد في العقيدة H2.GIF بينما أهل الجنة في نعيمهم إذ سطع لهم نور... فوائد في العقيدة H1.GIF حديث: فوائد في العقيدة H2.GIF أعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات.. فوائد في العقيدة H1.GIF قول ابن عباس "ذاك نوره الذي هو نوره".
النور تارة يضاف إلى الذات، كقوله: فوائد في العقيدة B2.gif اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فوائد في العقيدة B1.gif وتارة يضاف إلى الوجه، كحديث: فوائد في العقيدة H2.GIF أعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات.. فوائد في العقيدة H1.GIF و قول ابن مسعود "إن ربكم ليس عنده ليل ولا نهار، نور السماوات والأرض من نور وجهه"، والنور صفة كمال وضده صفة نقص.
النور نوعان أحدهما صفة من صفات الرب -تعالى- والثاني خلق من خلقه، كما أن الرحمة نوعان صفة من صفاته والثانية خلق من خلقه.
أ- أنه صفة من صفات الله، كما يليق بجلال الله وعظمته، لكنه ورد مضافا إلى الله: فوائد في العقيدة B2.gif نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فوائد في العقيدة B1.gif ولم يرد مستقلا، فلا يقال: إن من أسماء الله النور بإطلاق؛ لأنه لم يرد. ب- أنه نور مخلوق من جملة مخلوقاته، قال -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَجَعَلَ الظُّلُمَاتِ وَالنُّورَ فوائد في العقيدة B1.gif ؛ أي خلقهما.
قال شيخ الإسلام :
فيقال: قد تقدم الكلام على هذه الآية: فوائد في العقيدة B2.gif اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فوائد في العقيدة B1.gif في أول كلامه، وذكر أن الذي عليه جماهير الخلائق أن الله -عز وجل- نفسه نور، حتى نفاة الصفات الجهمية كانوا يقولون: إنه نور، وأما القول بأن الله -عز وجل- نفسه هو نور الشمس والقمر والنار، فهذا لا يقوله مسلم، ولكن قد ورد عن ابن مسعود أنه قال: نور السماوات من نور وجهه، وهذا يتكلم عليه في موضعه.
ويتوهم بعض الناس أن هذه الأنوار قديمة؛ لزعمهم أنها من نور الله -عز وجل- بل يقولون: إن هذه الأنوار هي الله، وهو نصب الخلاف مع من يقول ذلك -يعني الرازي نصب الخلاف- ولكن يبقى كونه نورا مطلقا، فلم يذكر إلا قولين: إما أن يكون هو هذا النور المحسوس، وإما أن لا يكون نورا بحال.
وكلا القولين باطل بل هو نور، له نور، وحجابه نور، وإن لم يكن ذلك محسوسا لنا، ولا حاجة في نفي كونه هذا النور محسوسا إلى ما ذكره من الأدلة يعني الرازي اهـ.
وقال -رحمه الله-: الثاني أنه كونه نورا، أوله نور لا يوجب ظهوره ذلك لكل أحد، فإنه يحتجب عن العباد كما سنذكره في لفظ "الحجاب" اهـ.
وقال -رحمه الله-: يقال: هو نور وله نور، فإن اسم النور يقال للشيء القائم بنفسه، كما سمى القمر نورا، ويقال للصفة القائمة بغيرها، كما يقال نور الشمس والقمر، وقد دل الكتاب والسنة على أنه نور، وله نور، وحجابه النور، فالمضاف ليس هو المضاف إليه. أهـ
وقال ابن القيم في مختصر الصواعق: إن النص قد ورد بتسمية الرب نورا، وبأن له نورا مضافا إليه، وبأنه نور السماوات والأرض، وبأن حجابه نور، فهذه الأربع أنواع:
فالأول: يقال عليه -سبحانه- بالإطلاق، فإنه النور الهادي.
والثاني: يضاف إليه كما يضاف إليه حياته وسمعه وبصره وعزته وقدرته وعلمه، وتارة يضاف إلي وجهه، وتارة يضاف إليه ذاته، فالأول إضافته إلى وجهه، كقوله: فوائد في العقيدة H2.GIF أعوذ بنور وجهك فوائد في العقيدة H1.GIF وقوله: "نور السماوات والأرض من نور وجهه"، والثاني: إضافته إلى ذاته، كقوله: فوائد في العقيدة B2.gif وَأَشْرَقَتِ الْأَرْضُ بِنُورِ رَبِّهَا فوائد في العقيدة B1.gif وقول ابن عباس -رضى الله عنهما-: "ذلك نوره الذي إذا تجلى به".
والثالث: وهو إضافة نوره إلى السماوات والأرض، كقوله: فوائد في العقيدة B2.gif اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فوائد في العقيدة B1.gif .
والرابع: كقوله حجابه النور، فهذا النور المضاف إليه يجيء على أحد الوجوه الأربعة.
وقال شيخ الإسلام وقوله: -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ فوائد في العقيدة B1.gif النور يتناول الأقسام الثلاثة، فإنه أخبر أنه نور، وأخبر أن له نورا، وأخبر أنه كمشكاة فيها مصباح، ومعلوم أن المصباح الذي في المشكاة له نور يقوم به، ونور منبسط على ما يصل إليه من الأرض والجدران. اهـ.
وقال -رحمه الله-: وأيضا فهذا مثل اسمه السلام، فقد ثبت في صحيح مسلم عن ثوبان أن النَّبِيَّ -صلى الله عليه وسلم-: فوائد في العقيدة H2.GIF كان إذا انصرف من صلاته استغفر ثلاثا، ثم قال: اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا لجلال والإكرام فوائد في العقيدة H1.GIF فأخبر أنه هو في نفسه السلام وأن منه السلام.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?t=27803
أنكرت المعتزلة والجهمية أن يكون الله نورا، وأن يوصف بالنور، وقالوا: إن النور الساطع الذي نراه في الأرض والجبال مخلوقا فلا يكون وصفا لله، وقالت الجهمية الله نور كله،؛ أي أنه نور حالٌ في الأرض، فرد عليهم الإمام أحمد في كتابه الرد على الزنادقة، فقال: إذا كان نورا فلماذا لا ينير البيت المظلم.
الله -تعالى- احتجب بالنور، كما في صحيح مسلم عن أبي موسى فوائد في العقيدة H2.GIF حجابه النور أو النار فوائد في العقيدة H1.GIF وفي حديث أبي ذر فوائد في العقيدة H2.GIF رأيت نورا فوائد في العقيدة H1.GIF وهذا النور الذي احتجب به الرب مخلوق، وإذا كان الحجاب نورا فكيف يحتجب بالنور من ليس بنور،؟ بل إن الحجاب إنما استنار بنور الله عز وجل.
مسمى النفس عند السلف هو الذات، فنفس الله هو الله والنفس تجمع الصفات كلها، فإذا نفيت النفس نفيت الصفات.
دلت النصوص على إثبات النفس لله، كقوله -تعالى-: فوائد في العقيدة B2.gif تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلَا أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ فوائد في العقيدة B1.gif وقوله: فوائد في العقيدة B2.gif وَيُحَذِّرُكُمُ اللَّهُ نَفْسَهُ فوائد في العقيدة B1.gif والناس لهم في النفس ثلاثة مذاهب:
1- مذهب أهل السنة والجماعة: أن نفس الله هو الله وذاته لا صفة قائمة به، وهذا هو الذي قرره شيخ الإسلام والإمام أحمد وعثمان بن سعيد الدارمي وأبو بكر بن خزيمة فيما نقله عنهم، وكلام أحمد صريح في أن نفسه هي هو، وهي ذاته لا صفة لذاته. 2- أن نفس الله صفة ليست هي ذاته، بل قائمة بذاته، في صفة زائدة على الذات، وهذا القول ضعيف ذهب إليه طائفة من المتأخرين، كالقاضي أبي يعلى فيما نقله عنه شيخ الإسلام ورد عليه وأطال. 3- نفي النفس عن الله وإنكار نفس الله، وهذا مذهب الجهمية وهذا كفر.
من أسماء الله التي يسمى بها ويعبّد لله بها ما يأتي:
الجميل؛ لحديث: فوائد في العقيدة H2.GIF إن الله جميل يحب الجمال فوائد في العقيدة H1.GIF .
الطيب؛ لحديث: فوائد في العقيدة H2.GIF إن الله طيب لا يقبل إلا طيبا فوائد في العقيدة H1.GIF .
المسعّر؛ لحديث: فوائد في العقيدة H2.GIF إن الله هو المسعر الباسط القابض فوائد في العقيدة H1.GIF .
الصمد: من أسماء الله العظيمة، الذي ورد في سورة الإخلاص، وقد جاءت الآثار عن الصحابة والتابعين في تفسيره ومعناه، وبعضها مرفوع إلى النبي -صلى الله عليه وسلم- وسورة الإخلاص نزلت جوابا لبعض المشركين وأهل الكتاب لما قالوا للنبي -صلى الله عليه وسلم-: انسب لنا ربك.
وقد جاء في هذه الآثار التي ساقها شيخ الإسلام في نقض التأسيس في تفسير الصمد، من كتاب السنة للطبراني والسنة لابن أبي عاصم ثلاث تفسيرات وكلها حق، والاشتقاق واللغة تدل عليها:
الصمد: المجتمع الذي لا جوف له.
الصمد: السيد المصمود إليه المقصود في الحوائج.
الصمد: السيد الذي اكتمل سؤدده وكمل شرفه.
ولكن التفسير الأول هو الأصل، وهو الذي يدل عليه أصل الاشتقاق، وهو المناسب للجواب عن سؤال المشركين وأهل الكتاب.
والتفسير الثاني لا ينافي التفسير الأول، بل هو دال عليه وملزوم ولازم له؛ لأنه إن كان مجتمعا في نفسه غير محتاج إلى غيره دل على أنه مصمود إليه ومقصود في الحوائج، فالتفسير الثاني مقرر للتفسير الأول ودال عليه، فلا ينافي أن يكون هو في نفسه مجتمعا لا جوف له، بل كونه في نفسه كذلك هو الموجب لاحتياج الناس إليه، فإن الحاجة إلى الشيء فرع اتصافه في نفسه، فلا يكون الأثر منافيا للمؤثر، ولا يكون الملزوم منافيا للازم، بل الأثر والملزوم دليل على المؤثر واللازم، والصمد أكمل من أن يطلق على السيد، فكون المسمى بالصمد صمدا لغيره فرع كونه صمدا في نفسه: وقيل هو الذي لا يأكل الطعام، وقيل هو الباقي بعد خلقه، ومن السلف والأئمة من قال هذا وهذا، ومثل هذا كثير في تفسير معاني أسمائه كالرحمن والجبار والإله، وغير ذلك.
وقد قررنا في غير هذا الموضع أن عامة تفاسير السلف ليست متباينة بل تارة يصفون الشيء الواحد بصفات متنوعة، وتارة يذكر كل منهم من المفسر نوعا أو شخصا على سبيل المثال؛ لتعريف السائل بمنزلة الترجمان الذي يقال له ما الخبز فيشير إلى شيء معين على سبيل التمثيل.
وادعى الرازي في تأسيسه أن الصمد اسم للمعنى الثاني ونفي المعنى الأول والتفسير الأول؛ لأنه يلزم عليه أن يكون الله جسما وهذا محال على الله، فيجب حمل الاسم واللفظ على مجازه، وهو القول بأن المعنى (واجب الوجود لذاته) والقرينة التي صرفت اللفظ عن الحقيقة إلى المجاز هي الدلالة العقلية على أن معنى اللفظ وظاهره وحقيقته محال على الله تعالى.
ويجاب على ذلك بثلاثة أجوبة:
سلمنا أن الصمد هو ما يصمد إليه العباد في أنفسهم؛ أي يقصدون إليه، فالقصد هو الدعاء والمسألة والطلب، وذلك إنما يكون بالقلوب والبواطن والأيدي والوجوه، وذلك ممتنع إلا ممن يكون بجهة منهم، فمن لا يعرف أين هو يمتنع قصده فيمتنع كونه صمدا، فهما علمان ضروريان:
أن قصد العباد ودعائهم وتوجههم بقلوبهم وظاهرهم إلى العلو، العلم الضروري بأن ما كان فوق العالم فإنه يكون في الجهة، أن ما ذكره الرازي من الدلالة العقلية التي صرفت معنى اسم الصمد إلى مجازه، لم تظهر إلا من زمن بشر المريسي بعد انقراض عصر الصحابة وأكابر التابعين وأئمتهم، ولما أظهر بشر مقالته كفره الأئمة، أن الآية نزلت عن جواب المشركين وأهل الكتاب وسؤالهم النبي -صلى الله عليه وسلم- عن صفة ربه، فيجب حملها على الحقيقة لتكون جوابا لسؤالهم.
أما قول الرازي إن الصمد (فعل) بمعنى مفعول؛ أي مصمود إليه في الحوائج يقال له: بل تكون بمعنى الفاعل لقولهم: (أحد، وبطل) وهل لا تكون بمعنى الفاعل، وهو الصامد المتصمد في نفسه، وإن كان ذلك يستلزم أن يكون مقصودا لغيره، فهذا أرجح لوجوه: أنه قرين الاسم الواحد، فإنه قال: فوائد في العقيدة B2.gif قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ اللَّهُ الصَّمَدُ فوائد في العقيدة B1.gif ومن المعلوم أن الأحد بمعنى الواحد المتوحد، فكون الصمد بمعنى الصامد المتصمد أظهر في المناسبة والعدل والقياس والاعتبار.
أن الفاعل هو الأصل فإنه لا بد لكل فعل وصفة من فاعل، فكل صفة تستلزم فاعلا في الجملة، وأما المفعول فقد يكون وقد لا يكون، وهذه الصفة الصمد علم أن لها فاعلا ولم يعلم أن لها مفعولا.
أن المشركين وأهل الكتاب سألوا النبي -صلى الله عليه وسلم- عن نسب ربه وماهيته وجنسه، فنزلت الآية جوابا لهم.

تحياتي ...



t,hz] td hgurd]m










عرض البوم صور Dzayerna   رد مع اقتباس

قديم 01-10-2010   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بنت البليدة


البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 5448
المشاركات: 4,928 [+]
بمعدل : 1.87 يوميا
اخر زياره : 04-30-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 62

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بنت البليدة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Dzayerna المنتدى : منتدى الشريعة والحياة
افتراضي

بارك الله فيك
وجعله في ميزان حسناتك









عرض البوم صور بنت البليدة   رد مع اقتباس
قديم 01-10-2010   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: رفيق الدرب ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد بديع


البيانات
التسجيل: Jul 2008
العضوية: 2366
المشاركات: 5,459 [+]
بمعدل : 1.78 يوميا
اخر زياره : 08-01-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 29

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد بديع غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Dzayerna المنتدى : منتدى الشريعة والحياة
افتراضي

بارك الله فيك وجازاك كل خير









عرض البوم صور محمد بديع   رد مع اقتباس
قديم 01-15-2010   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: الرقابة العـامة ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نور العيون


البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 5383
المشاركات: 14,686 [+]
بمعدل : 5.55 يوميا
اخر زياره : 03-21-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 1934

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نور العيون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Dzayerna المنتدى : منتدى الشريعة والحياة
افتراضي

الله يبارك فيك يا أعز الناااااااااس









عرض البوم صور نور العيون   رد مع اقتباس
قديم 01-19-2010   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بنت الصحراء


البيانات
التسجيل: Sep 2008
العضوية: 3209
المشاركات: 15,271 [+]
بمعدل : 5.08 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 2500

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بنت الصحراء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Dzayerna المنتدى : منتدى الشريعة والحياة
افتراضي

جزاك الله الجنة يااااااااسين









عرض البوم صور بنت الصحراء   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مسائل متفرقة في العقيدة ياسمين نجلاء المنتدى الاسلامي العام 2 11-26-2010 06:38 PM
العقيدة الاسلامية يوسف زيد منتدى السياسي الــعام 2 10-02-2010 04:21 PM
فوائد السمك.........فوائد لا تقدر بثمن.. بنت الصحراء ركن الطب البديل و العلاج بالأعشاب 2 09-17-2010 09:24 PM
ماهي العقيدة ؟ Dzayerna منتدى الشريعة والحياة 3 01-10-2010 08:54 AM
فوائد في العقيدة ** للشيخ العلامة عبد العزيز الراجحي حفظه الله ** zaki34 المنتدى الاسلامي العام 4 09-02-2009 05:32 AM


الساعة الآن 11:27 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302