العودة   منتديات صحابي > أقسام الأدب والشعر > منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول }


منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول } خاص بفنون الشعر بكل انواعه وكتابات الخواطر


هديليات

منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول }


هديليات

* هديليات..* على صهوةِ الانكسارِ خطوبٌ تشدُّ الرِّحالْ تشقُّ كملح الفراغِ على الخدِّ مجرى فغابَ الرَّبيعُ وضاعت (هديلُ) " عبير الفيافي وليدة شِعري لصيقة روحي طبيب جروحي جروحي منايا صبايا

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-31-2007   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محبوب عبد المجيد


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 619
المشاركات: 174 [+]
بمعدل : 0.05 يوميا
اخر زياره : 08-03-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محبوب عبد المجيد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول }
* هديليات..*
على صهوةِ الانكسارِ
خطوبٌ تشدُّ الرِّحالْ
تشقُّ كملح الفراغِ
على الخدِّ مجرى
فغابَ الرَّبيعُ
وضاعت (هديلُ)
" عبير الفيافي
وليدة شِعري
لصيقة روحي
طبيب جروحي
جروحي
منايا
صبايا
عيوني التي صيَّرتني
أضيف إلى العمرِ عُمْرَا "
أضاعت (هديلُ)
أحقًا بقيتُ وحيداً
أصارع موجَ الفراغِ بنصفي
وأبحث عني
في مرايا الرُّجوعِ
وفي ذكرياتِ المكان؟!
تراني أقيم جدارَ البدايةْ
جدارَ النهايةْ
وأطلق نبضي كما الطيرِ حرَّا؟!
فيا أصدقائي الحيارى
تراني أعود إلى نقطة الصَّحوِ يوما
وأُشفى
وأنسى
وأهوى
وأبني من الجرحِ صرحاَ
وأتلو عليكمْ من العمقِ ذكرَا؟!
* * *
تنتابني
لماّ أسافرُ في الذي كُنّاهُ
حُمَّى الهوى
وصُداعُ
يا رعشّةَ الطَّيرِ الذّبيح بداخلي
إني الجريحٌ
أضالعي مكسورةٌ
ولَكَمْ تئِنُّ من الأسى الأضلاعُ
بالأمسِ كان يلفُّني
ثوبُ الرِّضا
واليوم يا فرسي التي أهوى
تشقُّني حسرةٌ وضياعُ
لي من وشومِ القمحِ ألفُ محطَّةٍ
الحزنُ يحفظُها
والتيهُ..والأوجاعُ
قد كان لي شيئٌ من الأحلامِ
شيَّدتهُ
شكَّلتُهُ هرمًا من الأشعارِ
وزرعتُ فيهِ ملاحمي
وملامحي
أعلنتهُ وطني الذي أهواهُ
وطني الذي
من أجلهِ
قد حطَّمتني كذبةٌ ، وقناعُ
أنا عاشقٌ
تلكَ السنابل قصَّتي
قد كنتُ فيها تائهًا
وعقيدتي
أن تنحني الدنيا لنا
ويلوح من صدر الدجى إشعاعُ
. . . . . . . . . . . .
يا طيفَها المنقوش في ذاكرتي
رَحَلتْ (هديل)
فمن له ذاكرةٌ
تنسي الفؤادَ جراحَهُ..أبتاعُ
* * *
(هديل)
يا عبقَ الحقولِ في أفقي
ويا هوًى قتلاَ
(بَسْكَرِةٌ) (1)
قد أَرْضَعَتْنَا الحبَّ عن ظمإٍ
من يرضعِ الحُبَّ لا ينسى وإنْ رحلاَ
أنا فُتِنْتُ بقمحِ العمرِ أسكنهُ
هل من فُتِنّا بهِ نلقى لهُ بدلاَ؟!
كلُّ الطيور التي أحببتُها
رحلتْ
منذ افترقنا، ولم يعد لها وطنٌ
فينا تناجيه
ولم تلق لها سببًا
قصد الرجوع، ولا أملاَ .
* * *
حين كنتِ معي
كانت الأرضُ
مثل عينيكِ واسعةً
واليوم-أنا-ما أضيقَها!!
* * *
(هديـل)
نبيُّ أنا في الهوى
فلا تبحثي عن نوى خطئي
لتمحي وشومَ هوىً
بقَدْرِ المدى كان شوقًا
ونارا بقدر انكساري
لتعطي لعينيكِ حقَّ الرََّحيل
فيكفي اعترافًا
بحبٍّ جديدٍ
أباحَ جراحي
وأعطاكِ حقَّ الوقوفِ على جثَّتي
لأعطيكِ أنْ ترحلي
وتمشي بروضِ الفَراشِ
ولن أطلب القربَ منكِ
فذاك من المستحيلِ
. . . . . . . . . .
فمنكِ الرَّصاصُ
ومني ورود الجراح
. . . . . . . . . . .
لكِ غصًّة الذاكرةْ

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t3127.html#post23496
ولي من هواكِ وسامُ الشَّهيدْ
* * *
أيا صحبُ كيف سأمضي؟
بماذا سأمضي
وهذا الرَّحيلُ الذي هدَّني
لم يعرني، قليلاً من الوقتِ حتى
أصدِّق أنّي فقدت (هديلا)
وأنَّ الثلاث سنين
ستصبح وشماً
ينزُّ، كجرحٍ مدمّى
سقاهُ الخريفُ من الثَّومِ كأسًا
بحجم انكساري.
* * *
دخلتُ سباقَ الأماني
وكنتُ أراني
سأصبح يومًا بطلْ
وما كنتُ أدري بأني
شقيٌّ
وأني وهبتُ الضَّياعَ أملْ
وكنتُ غبيًا
وكنتُ أراهن عن فرسٍ لن تصلْ.
27-05-2003

محبوب عبد المجيد

1:مدينة الشاعر




i]dgdhj










عرض البوم صور محبوب عبد المجيد   رد مع اقتباس

قديم 01-03-2008   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محبوب عبد المجيد


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 619
المشاركات: 174 [+]
بمعدل : 0.05 يوميا
اخر زياره : 08-03-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محبوب عبد المجيد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محبوب عبد المجيد المنتدى : منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول }
هذه القصيدة ربما هي من أحب قصائدي . لكن.......
لكن يبدو أنها لم تحضى بأي تصفح من أحد.
معذرة ( هديليات)









عرض البوم صور محبوب عبد المجيد   رد مع اقتباس
قديم 01-10-2008   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية سعاد.س


البيانات
التسجيل: Jul 2007
العضوية: 9
المشاركات: 2,500 [+]
بمعدل : 0.66 يوميا
اخر زياره : 12-05-2009 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 12

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
سعاد.س غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محبوب عبد المجيد المنتدى : منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول }
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محبوب عبد المجيد مشاهدة المشاركة
هذه القصيدة ربما هي من أحب قصائدي . لكن.......
لكن يبدو أنها لم تحضى بأي تصفح من أحد.
معذرة ( هديليات)

أخي الكريم..
لم أتصفح القصيدة فعلا..
لا لأنها ليست رائعة..
و كيف تعرف القصيدة من عنوانها!
القصيدة إن لم تكمل قراءتها لن تنصفها..

لكن..
شخصيا كان وقتي ضيقا هذه الأيام بسبب عطلة أولادي..
تفرغي لهم جعلني أهمل المنتدى..
حكم الأولويات..

ألف تشكر على هذه الرائعة..

و لي عودة لها..

فكأنني أعرف صاحبها..أي أعرفك!

تحياتي

سعاد









عرض البوم صور سعاد.س   رد مع اقتباس
قديم 01-11-2008   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محبوب عبد المجيد


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 619
المشاركات: 174 [+]
بمعدل : 0.05 يوميا
اخر زياره : 08-03-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محبوب عبد المجيد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محبوب عبد المجيد المنتدى : منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول }
تحية محبة وتقدير.
سيدتي الفاضلة ،إن كان عليك أن تختاري بين الثقافة ومراعاة احتياجات أولادك فدون تفكيرأقول لك -رغم أنني لم أقم بالخطوة الأولى لأعرف شعور الأبوية-اختاري الثانية.
لم أقصد أن أوجه الكلام لأحد ما، بل كان مجرد فيض في لحظة ما لقصيدة أحبها أكثر من كل قصائدي.
دام حبك لنا ودام حبنا لك.
ع المجيد م









عرض البوم صور محبوب عبد المجيد   رد مع اقتباس
قديم 01-16-2008   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 789
المشاركات: 23 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
اخر زياره : 07-05-2008 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
غادة رحيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محبوب عبد المجيد المنتدى : منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول }
لا تعتذر يا عبد المجيد.....أليست هذه القصيدة التي أحدثت ضجة أقامت الجامعة ولم تقعدها ذات وقتعام2003 وأنت تحضر لشهادة مهندس دولة. كنت مهندسا حتى في كتاباتك...كتبت القصيدة في أربعة بحور فتماوجت كالبحر الهائج بأحزانه.
من منا قرأها ولم يتأثر لما حدث لك مع هديل....
كنت من بين الأشهر في الجامعة وخارجها، كنا نقرا لك في معظم الجرائد الوطنية، ونستمع لكمن أكثر من إذاعة، ونحضرلكدزما في أمسياتك الشعرية والقصصية التي كنت تحييها في الجامعة وفي الإقامات وفي منابرَ أخرى.
تحياتي الخالصة.
غادة









عرض البوم صور غادة رحيل   رد مع اقتباس
قديم 01-16-2008   المشاركة رقم: 6 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 789
المشاركات: 23 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
اخر زياره : 07-05-2008 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
غادة رحيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محبوب عبد المجيد المنتدى : منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول }
أليست هذه القصيدة التي قال فيها الشاعر الكبير لخضر فلوس ما قال ذات ربيع في ملتقى الاتحاف الأدبي .أذكر حينها جملة لم تزل ترن في أذني :إن أول شخصٍ أريد أن أحييه اللحظة كثيرا هو من دفعكَ لأن تتكتب هذا النص الرائع جدا...إن هديلا لم تكن إمرأةً وحسب .
نعم....
هيل لمتكن إمرأة وحسب.إنها هية من الله لنتمكن منقراءة نصوص كهذا النص الرائع ، وكالنصوص الهذيليةالتي كنا نستمتع بها .
قدرك أن تكون الشمعة.ويالها من شمعة.
خالص الود.
غادة رحيل.









عرض البوم صور غادة رحيل   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2008   المشاركة رقم: 7 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محبوب عبد المجيد


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 619
المشاركات: 174 [+]
بمعدل : 0.05 يوميا
اخر زياره : 08-03-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محبوب عبد المجيد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محبوب عبد المجيد المنتدى : منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول }
افتراضي

لا تعتذر
أليست هذه القصيدة التي قال فيها الشاعر الكبير لخضر فلوس ما قال ذات ربيع في ملتقى الاتحاف الأدبي .أذكر حينها جملة لم تزل ترن في أذني :إن أول شخصٍ أريد أن أحييه اللحظة كثيرا هو من دفعكَ لأن تتكتب هذا النص الرائع جدا...إن هديلا لم تكن إمرأةً وحسب .
نعم....
هديل لم تكن إمرأة وحسب.إنها هبة من الله لنتمكن من قراءة نصوص كهذا النص الرائع ، وكالنصوص الهديلية التي كنا نستمتع بها .
قدرك أن تكون الشمعة.ويالها من شمعة.
خالص الود.
**********

شكرا......شكراعلى كل هذا الاهتمام الرائع.أرجو فقط أن تذكري هديلا خيرا وتتذكريها في دعائك أنتِ وكل من يقرا هذا الرد.
في حياة كل واحد منا محطات مهمة في حياته.وهذيل كانت من أهم المحطات.
أتمنى لك وله الأفضل دوما.
ع المجيد محبوب









عرض البوم صور محبوب عبد المجيد   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2008   المشاركة رقم: 8 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: رفيق الدرب ::
الرتبة


البيانات
التسجيل: Jul 2007
العضوية: 3
المشاركات: 3,377 [+]
بمعدل : 0.89 يوميا
اخر زياره : 03-18-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 12

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
كريمة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محبوب عبد المجيد المنتدى : منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول }
افتراضي

مرحى لهذه الهديل و ما كتب فيها .. و ما طبع عنها .

رائعة حقا قصيدتك عبد المجيد .. رقي ، قوة ، وزن .









عرض البوم صور كريمة   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2008   المشاركة رقم: 9 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محبوب عبد المجيد


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 619
المشاركات: 174 [+]
بمعدل : 0.05 يوميا
اخر زياره : 08-03-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محبوب عبد المجيد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محبوب عبد المجيد المنتدى : منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول }
قالت إداهن ذات يوم لنزار قباني لما قرأ قصيدة بلقيس في مصر لاول مرة: أدفع عمري ليكتب فيّ نص كهذا.
فأجابها أما أنا فافضل أن أترك الشعر كله مقابل أن تعود بلقيس إلى الحياة.
وانا أقول لك :تذكري هديلا بالدعاء لها بالسعادة في حياتها.
دمت رائعة.
ع م









عرض البوم صور محبوب عبد المجيد   رد مع اقتباس
قديم 01-17-2008   المشاركة رقم: 10 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: رفيق الدرب ::
الرتبة


البيانات
التسجيل: Jul 2007
العضوية: 3
المشاركات: 3,377 [+]
بمعدل : 0.89 يوميا
اخر زياره : 03-18-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 12

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
كريمة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محبوب عبد المجيد المنتدى : منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول }
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محبوب عبد المجيد مشاهدة المشاركة
قالت إداهن ذات يوم لنزار قباني لما قرأ قصيدة بلقيس في مصر لاول مرة: أدفع عمري ليكتب فيّ نص كهذا.
فأجابها أما أنا فافضل أن أترك الشعر كله مقابل أن تعود بلقيس إلى الحياة.
وانا أقول لك :تذكري هديلا بالدعاء لها بالسعادة في حياتها.
دمت رائعة.
ع م

و إن هذه الهديل رواية ..
و أن ندعوا لها بالهناء فهو الوفاء بعينه ..
و بما أنك قاص أتمنى قراءة الهديل ..
و ستكون أحسن من كليوباترة .









عرض البوم صور كريمة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:20 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302