العودة   منتديات صحابي > أقسام الأدب والشعر > منتدى القصص و الروايات


منتدى القصص و الروايات منتدى خاص بالأدب والقصة والرواية والقصص المنقولة


قصتى اليوم الى كل الام ....مؤثره جدا

منتدى القصص و الروايات


قصتى اليوم الى كل الام ....مؤثره جدا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته قصه مؤثره جدا ... نقلتها لكم اتمنى ان تكون عبرة لكثير من الامهات ...والاباء اتمنى الاستفاده --- للجميع أكتب إليك رسالتي

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-14-2010   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بنت المغرب


البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 7004
المشاركات: 6,809 [+]
بمعدل : 2.35 يوميا
اخر زياره : 07-17-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 90

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بنت المغرب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى القصص و الروايات
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قصه مؤثره جدا ... نقلتها لكم اتمنى ان تكون عبرة لكثير من الامهات ...والاباء
اتمنى الاستفاده --- للجميع








أكتب إليك رسالتي هذه بيد مرتعشة لكني أحس بالرغم من ذلك بالراحة لكتابتي لك‏,‏ فأنا سيدة في الخامسة والخمسين من عمري‏..‏ أعمل أو كنت أعمل قبل تسوية معاشي المبكر ناظرة بالتربية والتعليم وزوجي وهو قريب لي كان مديرا لفرع أحد البنوك الكبري وقد أنجبنا ولدين وبنتا
وكانت البنت هي الصغري‏,‏ وبعد إنجابي لها بعام جاءتني فرصة للإعارة بإحدي الدول العربية‏,‏ وبالرغم من أن أحوالنا المادية كانت جيدة إلا أنني قبلت الإعارة وسافرت مع زوجي وتركنا الأبناء وهم أطفال صغار في رعاية أمي وأختي‏,‏ وبعد سفرنا بعامين تزوجت أختي وغادرت البيت وساءت صحة أمي فلم تستطع رعاية أطفالي وحدها‏..‏ واضطررت للرجوع وحدي لرعايتهم وبقي زوجي في الدولة العربية عامين آخرين‏.‏
وبعد عودتي ببضعة أشهر رحلت أمي عن الحياة‏..‏ وواصلت حياتي وعملي ورعايتي لأسرتي‏..‏ وكنت دائما المرأة القوية المسيطرة علي كل شيء في الأسرة‏,‏ فأنا صاحبة الرأي والمشورة‏..‏ وزوجي يترك لي كل شيء لأنه يرجع من عمله مرهقا ولا يريد أن يزعج نفسه بهموم الأبناء‏,‏ وحتي حين كان الأبناء يلجأون إليه للحكم بيني وبينهم في أمر يحتجون عليه فقد كان ينحاز دائما إلي رأيي مهما يكن تطرفه‏..‏ ولاشك في أنني كنت بسبب قوة شخصيتي وطبيعتي قاسية بعض الشيء علي الأبناء‏,‏ كما كنت أكثر حزما وشدة مع ابنتي الوحيدة حيث لم يكن يعجبني منها أنها رقيقة جدا وحساسة للغاية ولا تستطيع المواجهة مع صديقاتها أو أخويها‏.‏ وكنت أريدها صورة مني كالجبل القوي لكن ذلك لم يتحقق للأسف‏..‏ وكانت هي جميلة ومهذبة وتخشاني وتنفذ ما أقوله لها حرفيا‏,‏ وبعد اجتيازها لامتحان الثانوية العامة تقدم إليها ابن إحدي زميلاتي وتمت خطبتها إليه‏,‏ وأحبت ابنتي خطيبها بشدة وتعلقت به لأنه كان أول رجل في حياتها ولم تعرف قبله أي نوع من العلاقات مع الجنس الآخر‏,‏ لكني انقلبت عليه بعد فترة من الخطبة لأنه لم يخضع لإرادتي ورفض أن يسير علي هواي في كل شيء‏,‏ وقد تعمدت أن اشترط عليه أشياء معينة في الشقة والأثاث والديكور‏,‏ وافتعلت ذلك افتعالا لكي أفرض كلمتي عليه من البداية‏,‏ كما هو الحال مع أبنائي‏,‏ لكنه تذمر‏..‏ ورفض‏..‏ فأنهيت الخطبة دون النظر إلي رغبة ابنتي فيه وتعلقها به‏..‏ وحين حاولت هي أن تعترض علي ذلك ثرت في وجهها ثورة هائلة ألجمت لسانها وجعلتها تنظر إلي ذاهلة ولا تجرؤ علي الكلام‏.‏

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t35636.html#post269615
وانتهت هذه الخطبة وبعد ثلاث سنوات أخري تقدم إليها شاب آخر ميسور الحال وجاهز فلم يرفض لي طلبا‏..‏ واستجاب لكل ماأردته ولم نهتم نحن بالسؤال جيدا عنه لأنني قد رأيته فرصة ممتازة لابنتي وألح أهله علي عقد القران فاستجبنا لرغبتهم‏..‏ وبعد ذلك اكتشفنا للأسف أنه مدمن للسموم البيضاء ولا أمل في إصلاحه‏..‏ واستطعنا بعد جهد كبير ومشاكل عديدة الحصول علي الطلاق منه ولكن بعد أن تحطم قلب ابنتي للمرة الثانية‏.‏
وبعد عامين آخرين كانت ابنتي قد تخرجت في كليتها وعملت فتقدم لها أحد أقاربنا‏..‏ وبالرغم من أنه كان أقل منا في المستوي الاجتماعي والمادي وأقل من ابنتي في المستوي التعليمي إلا أنني قد وافقت عليه وشعرت أنه يمكن السيطرة عليه وعلي أهله ولن يجرؤ أن يرفع عينه أمامنا‏..‏ ومن ناحية أخري فقد كانت ابنتي مخطوبة مرة ومطلقة مرة أخري فقدرت أن هذه الفرصة قد تكون الأخيرة لها‏,‏ وهكذا وافقت عليه‏,‏ وقبلت به ابنتي كالعادة باستسلام وتمت الخطبة‏,‏ وبعد‏4‏ أشهر منها فوجئت بابنتي ترفض خطيبها وترفض مواصلة المشوار معه‏..‏ وتطلب فسخ الخطبة‏,‏ ولم نهتم برفضها ولا اعتراضها وعجلنا بعقد القران لكيلا ترجع إلي هذا الحديث مرة أخري‏,‏ لكنها لم تسكت هذه المرة ورفضت عريسها مرة ثانية وطلبت إنهاء الارتباط فجن جنوني‏..‏ هل يمكن أن تصبح ابنتي مطلقة مرتين قبل الزفاف؟ إن هذا لن يحدث أبدا وأنا علي قيد الحياة فزمجرت في وجهها وسألتها لماذا ترفضه؟‏!‏ فقالت بعد تردد أنها حاولت أن تتقرب منه لكنها وجدت شخصيته ضعيفة جدا‏..‏ ومستواه الثقافي ضحلا وعاداته وتقاليده تختلف عن عاداتها‏..‏ وشعرت بأنه مكسور أمامها ولا يستطيع أن يعارضها في أي شيء لإحساسه بأنها أفضل منه وهي لا تريد ذلك‏,‏ ولا تريد أن تكون صورة أخري مني‏,‏ وانما تريد رجلا يحتويها ويشعرها بأنه الرجل وهي المرأة‏..‏ ولم أهتم كثيرا بما قالت وقلت إنه دلع بنات لا معني له‏,‏ وأصررت علي استكمال المشوار‏,‏ فإذا سألتني‏:‏ وأين كان والدها وأخوتها من ذلك؟‏!‏ قلت لك إن والدها كان كعادته يساندني في كل ماأفعل‏,‏ أما أخواها فقد حاولا مناقشتي في الأمر فبهدلتهما وهددتهما بأني سوف أغضب عليهما‏,‏ كما أني لن أساعدهما ماديا في حياتهما إن لم يقفا إلي جواري فأتخذا موقف الحياد‏.‏
وهكذا واصلت الضغط علي ابنتي التي أذهلني أن تقول لي لا لأول مرة في حياتها‏,‏ وحاربتها بكل الوسائل من سيف غضب الوالدين إلي سيف تهديدها بمقاطعتها إلي آخر يوم من عمري‏..‏ وكلما حاولت إقناعي بوجهة نظرها لم أسمع لها وأواصل الحرب ضدها‏..‏ حتي لقد استشهدت بما ينشر في بابك من قصص وبآرائك فيها لكن هيهات أن اسمع لها فقد صممت أذني وقاطعتها مقاطعة تامة وقاطعها بالتبعية كل من في البيت واجتنبناها جميعا فأصبحنا لا نحدثها ولا نأكل معها‏..‏ ولا نحييها ولا نرد تحيتها‏.‏ فضاقت بحياتها وحاولت أن تستأذنني في أن تقيم عند خالتها بضعة أيام لكي تستريح أعصابها فرفضنا ذلك وأنذرنا خالتها ألا تستقبلها وإلا‏..!‏ واستمر الحال علي هذا النحو شهرا ثقيلا صارحت هي خلاله خطيبها بأنها لا تحبه ولا تريد أن تظلمه معها‏..‏ فلم يغير ذلك من تمسكه بها‏,‏ وقال لها ان الحب سوف يأتي بعد الزواج‏..‏ فانهارت مقاومتها وقالت لي بعيون دامعة‏:‏ أفعلوا ماتريدون‏..‏ ففرحت بذلك وبدأت استعد لزفافها‏..‏ وخلال فترة الاستعداد كنت لا أراها إلا دامعة العين‏..‏ فلما نهرتها عن البكاء ونحن في فترة فرح كفت عن ذلك وأصبحت تنظر إلي نظرات غريبة كأنها نظرات استجداء للرحمة‏..‏ لكني لم أتوقف أمامها ومضيت في الاستعداد للزفاف بهمة‏,‏ وفي يوم الحفل بدت لي ابنتي كالمخدرة‏..‏ كما كان حالها منذ استسلمت لإرادتي‏..‏ وبعد الزفاف لم يتغير حالها‏..‏ فهي تفعل كل شيء ببطء وبلا روح ولا حماس‏..‏ وصمتها أكثر من كلامها‏..‏ وتغتصب الابتسامة اغتصابا لكي ترحب بنا حين نزورها‏..‏ وتأتي لزيارتنا واجمة ولاتكاد تتحدث مع أحد وترجع إلي بيتها صامتة كأنما تؤدي واجبا لا مفر من أدائه‏,‏ ولاشيء من ابتهاج العروس وفرحتها بحياتها الجديدة يبدو عليها‏..‏ واستمر الحال علي هذا النحو عدة أسابيع ثم وقعت الكارثة الكبري‏..‏ وسقطت الزهرة الجميلة عن فرعها‏..‏ وحدث كل شيء في لمح البرق وخلال ثلاثة أيام لا تزيد‏..‏ فقد سقطت ابنتي الشابة الجميلة العروس مصابة بجلطة في المخ‏..‏ ومن بيتها نقلت الي العناية المركزة بأحد المستشفيات وقبل أن نستوعب ماحدث كانت روحها الطاهرة البريئة قد صعدت إلي ربها‏..‏ وخرجت من العناية المركزة إلي مثواها الأخير‏.‏
فهل تصدق ذلك ياسيدي ؟
لقد ماتت ابنتي‏..‏ قضت عليها أحزانها‏,‏ انفجرت لأنني لم أتح لها أن تفضفض عما بداخلها وقهرتها‏..‏ وقتلتها‏..‏ ولا حول ولا قوة إلا بالله‏.‏
ولن أصف لك ماحدث لي ولوالدها وأخويها‏..‏ ولا مانشعر به من تأنيب الضمير‏.‏
لقد اعتزلنا الناس والحياة ولولا خشية الله لاقدمنا علي الانتحار‏,‏ وخرج زوجي إلي المعاش‏..‏ وخرجت أنا إلي المعاش المبكر‏,‏ وبالرغم من مرور نحو عامين علي هذه المصيبة فإنني أتذكر تفاصيل كل ماحدث كل يوم وكأنه شريط سينمائي‏.‏

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=269615
وإنني أكتب لك هذه الرسالة من شقتنا بالمعمورة بالاسكندرية حيث نقضي معظم شهور السنة لنكون بعيدين عن الأصدقاء والجيران‏,‏ ولأن ابنتي كانت تحب هذه الشقة لكي أروي لك قصتي أو مأساتي التي صدمتني وأنا الجبل القوي لتكون تكفيرا عن شيء من ذنبي ولكي أناشد كل الآباء والأمهات ألا تتحجر قلوبهم أمام رغبات الأبناء إذا كانت عادلة ومشروعة‏,‏ ولكي يتيحوا لهم الفرصة لأن يقولوا آراءهم ويعبروا عن أنفسهم ورغباتهم بحرية‏,‏ فالتقاليد ليست قرآنا ينبغي الالتزام بها دون مناقشة‏..‏ ولكي أقول لكل أب وكل أم أيضا‏:‏ ماأفظع الندم‏..‏ فأنا وزوجي نموت كل يوم ولولا ابنانا وزوجتاهما لمتنا جوعا من فقد الشهية‏,‏ ولقد أديت فريضة الحج أنا وزوجي في العام الماضي ومازلت أشعر بأن ذنوب الأرض كلها فوق كاهلي والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته‏



منقوووووووووووووووووووووو ووووووووووووووول



rwjn hgd,l hgn ;g hghl >>>>lcevi []h










عرض البوم صور بنت المغرب   رد مع اقتباس

قديم 04-16-2010   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
امير الشرق
اللقب:
زائر


البيانات
العضوية:
المشاركات: n/a [+]
بمعدل : 0 يوميا
اخر زياره : 01-01-1970 [+]

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


كاتب الموضوع : بنت المغرب المنتدى : منتدى القصص و الروايات
افتراضي

الادب بمعناه ومضمونه... الاختيار الجميل رغم الحزن الشديد
قصة تقطع نياط القلب ومؤثرة كا افضتي ومن القصص العالمي
وعالميتها كونها صادقة بلا زخرفة او رتوش او تنميق بل سرد
علي السجية وبكل الوضوح
امينة
الرائعة
امينة سيدة القلم ورائعة الفكر وبديعة الاختيار
هل تسمحين لي ان اتقدم اليك بارق تحية
لهذا الموضوع الهائل
همسة: خمسة نجوم قليل ولكن لااجد غيرها

محبتى
امير









عرض البوم صور امير الشرق   رد مع اقتباس
قديم 04-16-2010   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: كبار :: شخصيات منتدى
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نونو الجزائرى


البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 6314
المشاركات: 1,418 [+]
بمعدل : 0.48 يوميا
اخر زياره : 05-30-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 50

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نونو الجزائرى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بنت المغرب المنتدى : منتدى القصص و الروايات
افتراضي

الله يعطيك العافية على طرحك الراقى
تقبلى احترامى وتقديرى لك اختى









عرض البوم صور نونو الجزائرى   رد مع اقتباس
قديم 04-16-2010   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بنت الصحراء


البيانات
التسجيل: Sep 2008
العضوية: 3209
المشاركات: 15,271 [+]
بمعدل : 4.53 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 2500

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بنت الصحراء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : بنت المغرب المنتدى : منتدى القصص و الروايات
افتراضي

جزاك الله خيرا غاليتي على الطرح المميز بوركت ودمت مبدعة









عرض البوم صور بنت الصحراء   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصتي مع الرجل الايطالي تسنيم* المنتدى العام 4 03-15-2011 06:00 PM
قصة تمنيتها قصتي بنت المغرب ركن الــمواعظ والرقائـق 4 10-02-2010 06:25 PM
قصتي في بطن أمي .... hananejijel منتدى النكت 6 11-16-2008 09:02 AM
قصتي مع القلم ....!!!! نجوم الليل منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول } 13 07-12-2008 03:59 AM
*حبك قصتي* نجمة البحر منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول } 12 06-08-2008 03:16 PM


الساعة الآن 11:38 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302