العودة   منتديات صحابي > أقسام الــصـحــة > منتدى الصحة النفسية > ركن التنمية البشرية و تطوير الذات



مهارات الناجحين في القرن الحادي والعشرين (3)

ركن التنمية البشرية و تطوير الذات


مهارات الناجحين في القرن الحادي والعشرين (3)

مهارات الناجحين في القرن الحادي والعشرين (3) التكيُّف مع المتغيرات في أدغال إفريقيا وقَع الفيل الأبيض الصغير في فخِّ الصيَّادِين الذين اقتَادُوه لبَيْعِه في الأسواق العالميَّة، وبعد صفقة رابحة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-01-2010   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الامين


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 11432
المشاركات: 8,006 [+]
بمعدل : 2.96 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 124

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الامين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : ركن التنمية البشرية و تطوير الذات
مهارات الناجحين في القرن الحادي والعشرين (3)

التكيُّف مع المتغيرات


في أدغال إفريقيا وقَع الفيل الأبيض الصغير في فخِّ الصيَّادِين الذين اقتَادُوه لبَيْعِه في الأسواق العالميَّة، وبعد صفقة رابحة اشتَرَى الفيلَ رجلٌ ثري له حديقة حيوانات، وأطلق عليه اسم (نيلسون)، وعندما وصَل المالك مع نيلسون إلى المكان الجديد، قام عُمَّال هذا الرجل الثري بربط أحد أرجل (نيلسون) بسلسلة حديديَّة قويَّة، وفي نهاية هذه السلسلة وضعوا كرة كبيرة مصنوعة من الحديد والصلب، ووضعوا (نيلسون) في مكانٍ بعيد عن الحديقة، شعر (نيلسون) بالغضب الشديد من جرَّاء هذه المعاملة القاسية، وعزم على تحرير نفسه من هذا الأَسْرِ، ولكنَّه كلَّما حاوَل أن يتحرَّك ويشدَّ السلسلة الحديديَّة كانت الأوجاع تزداد عليه، فما كان من بعد عِدَّة مُحاوَلات إلا أن يَتعَب ويَنام، وفي اليوم التالي يستَيقِظ ويفعل الشيء نفسه، ولكن بلا جدوى يتعب ويتألم وينام، فكانت مُحاوَلاته تَفشَل في التحرُّر من قيده، وفي النهاية قرَّر ألاَّ يُحاوِل؛ فلا جدوى من المحاولة.

وكَبُر الفيل وزاد حجمه وزادَتْ قوَّته لكنَّه لم يستَطِع أن يتحرَّر، وفي إحدى الليالي عندما كان (نيلسون) نائِمًا ذهب المالك مع عُمَّاله وقاموا بتَغيير الكُرَة الحديديَّة الكبيرة لكرة صغيرة مصنوعة من الخشب، وفي الصباح توقَّع البعض أن يهرب الفيل ويتخلَّص من قيده، لكن شيئًا من هذا لم يحدث، بل بقي الفيل مقيَّدًا بكرة من الخشب، وفي هذه الأثناء زار فتى صغير مع والدته الحديقة وسأل المالك: هي يمكنك - يا سيدي - أن تشرح لي كيف أنَّ هذا الفيل القوي لم يُخَلِّص نفسه من الكرة الخشبية؟ فردَّ الرجل: بالطبع أنت تعلم - يا بني - أنَّ الفيل (نيلسون) قويٌّ جدًّا، ويَستَطِيع تخليص نفسه في أيِّ وقت، وأنا أيضًا أعرِف هذا، ولكن المهم هو أنَّ الفيل لا يعلم ذلك، فهو لا يَزال يعيش في وَهْمِ الكرة الحديديَّة التي ربطتُها به أولاً حين كان صغيرًا، فهو لم ينتَبِه للتغيُّر الذي حصل في جسمه وفي الكرة.

التغيُّر من الأمور الثابتة والتي لا تقبَل الجدال بين عاقِلين، فكلُّ يوم جديد تدخل في زمن جديد وفرصة جديدة وتَجارِب مفيدة، ورصيد من الحياة جديد، لست أنت فقط بل كل مَن حولَك يتغيَّر؛ الأهل والأقارب، والناس والأجهزة، ففي كلِّ يومٍ هناك أكثر من الآلاف من براءات اختِراع تُسَجَّل على مستوى العالم تُسهِم في التغيُّر.

التغيُّر يتَجاوَز المُعِدَّات والأدوات والأجهزة إلى ما هو أهمُّ وأخطر، إنَّه الأفكار والمُعتَقَدات، والثوابت والقِيَم التي يحمِلها الإنسان، وهذا هو الجزء الأهمُّ في التغيير، وبطريقة أخرى: إنَّ التغيُّر الخطير هو التغيُّر من الداخل والذي ستَكون نتيجته الحتميَّة تُغَيِّر المجتمع بأكمله؛ ﴿ إِنَّ اللهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ ﴾ [الرعد: 11].

والعاقل هو الذي يُدرِك حجم التغيُّر ويدرسه ليُوظِّفه في تحقيق أهدافه، فلا يجمد ولا يَبقَى على حاله، بل يَنظُر ويتأمَّل ويُراقِب، فما لا يُمكِن بالأمس قد يكون مُمكِنًا اليوم، وما كان مُستَحِيلاً قد يُصبِح واقِعًا، كما أنَّ ما كان مُناسِبًا بالأمس قد لا يُناسِب اليوم، وما كان ثابتًا بالأمس قد يكون مُتَحرِّكًا اليوم.

كم نحن بحاجةٍ إلى مُراجَعة داخليَّة وخارجيَّة، والنظر إلى ما وصَل إليه العالَم في مختلف المجالات، ومن ثَمَّ التوفيق بين ما تُرِيد وما هو موجود، فتُوَظِّف الموجود للوصول إلى المطلوب، ولتحقيق ذلك علينا معرفة خطوات التغيُّر وتطبيقها في حياتنا وعلى مختلف المستويات.

أمَّا خطوات التغيُّر فهي:
1 - الإحساس: وهي تَعنِي الاستِشعار بأهميَّة التغيير وضرورته، وخطورة الجمود وآثاره على الفرد والمجتمع، ويكون ذلك من خِلال الإحصائيَّات والدِّراسات، ومُلاحَظة الواقع والمقارنة مع الآخرين وغيرها من الوسائل.
2 - الرغبة: وهي النتيجة المُتَوقَّعة بعد الشُّعور والإحساس، وهي تعني: الدافعية نحو التغيُّر والاستِعداد لقبول البذل والعمل لذلك.
3 - الخطَّة: وهي خطَّة التغيير نحو المطلوب ورسم طريقِه، فالكثير يَرغَب في التغيير؛ لكنه يَجهَل الكيفيَّة التي يجب أن يَتِمَّ فيها ذلك التغيير.
4 - التنفيذ: وهي وضع خطَّة العمل على أرض الواقع.
5 - التقييم والتقويم: وتكون بالمراجعة ومُلاحَظة النتائج ومَدَى التغيُّر الحاصل، مع مُلاحَظة أن التغيُّر يَرتَبِط بالأهداف، وليس تغيُّرًا عشوائيًّا.

لقد مرَّت البشريَّة بتغيُّرات كثيرة بدَأَتْ منذ أن غيَّر الشيطان عقيدة التوحيد لَدَى البشر إلى عقيدة الشرك بعد هبوط آدم - عليه السلام - بخمسة قرون، ممَّا استَدعَى إرسال الرُّسل وإنزال الكتب لمقاومة ذلك التغيير، لقد كانت مهمَّة الأنبياء هي تغيير عقيدة البشريَّة إلى عبادة ربِّ البريَّة، فكلُّ نبي كان يُقابِله قومُه بقول: ﴿ إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءَنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِمْ مُقْتَدُونَ ﴾ [الزخرف : 23]، ذلك الجمود الفكري بعينه، وكانت الإجابة من الرسل: ﴿ قَالَ أَوَلَوْ جِئْتُكُمْ بِأَهْدَى مِمَّا وَجَدْتُمْ عَلَيْهِ آبَاءَكُمْ ﴾ [الزخرف : 24]، فهل سنقول كما قال أولئك الأقوام أو سنفكِّر في التغيير؟


lihvhj hgkh[pdk td hgrvk hgph]d ,hguavdk (3)










عرض البوم صور محمد الامين   رد مع اقتباس

قديم 09-03-2010   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مراقبة عامة وادارية لمنتديات صحابي ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حياة


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10301
المشاركات: 22,432 [+]
بمعدل : 8.15 يوميا
اخر زياره : 07-13-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 942

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : ركن التنمية البشرية و تطوير الذات
افتراضي

بارك الله فيك اخي محمد على الموضوع القيم









عرض البوم صور حياة   رد مع اقتباس
قديم 09-03-2010   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الامين


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 11432
المشاركات: 8,006 [+]
بمعدل : 2.96 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 124

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الامين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : ركن التنمية البشرية و تطوير الذات
افتراضي

شكرا حياة على المتابعة









عرض البوم صور محمد الامين   رد مع اقتباس
قديم 09-04-2010   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بنت الصحراء


البيانات
التسجيل: Sep 2008
العضوية: 3209
المشاركات: 15,271 [+]
بمعدل : 4.52 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 2500

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بنت الصحراء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : ركن التنمية البشرية و تطوير الذات
افتراضي

جزاك الله خيرا ونفع بك لاتحرمنا من قمة مواضيعك دائما









عرض البوم صور بنت الصحراء   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
زواج القرن تحول لــ طلاق القرن ... طلاق الأمير وليام من كيت وينسلي بعد 5 اسابيع Red flower ركن عجائب وغرائب 4 06-06-2011 03:12 AM
المجموعة الحادي عشر من كتب Technique d'ingénieur الأسد الجريح منتدى كلية الهندسة , 1 12-29-2010 02:18 PM
مهارات الناجحين في القرن الحادي والعشرين (2) محمد الامين ركن التنمية البشرية و تطوير الذات 3 09-01-2010 04:03 AM
مهارات الناجحين في القرن الحادي والعشرين (1) محمد الامين ركن التنمية البشرية و تطوير الذات 2 09-01-2010 03:58 AM
[ الدرس الحادي وعشرون ] كشف التلغيم عن طريق المواقع Dzayerna .: ركــن احـتراف حـمـايــة الأجـهــزه :. 1 04-25-2010 02:52 AM


الساعة الآن 04:09 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302