العودة   منتديات صحابي > الأقسام العامة > منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي}


منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي} عالم خاص للرومانسية وعطر كلام .جمال بوح من القلب ,


فلسفة الحب والإعجاب

منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي}


فلسفة الحب والإعجاب

يسألني كثيرٌ من أتْرابي عما إذا كنت قد أحببت فَتاةً بعينها، وعن مقاييس ِِالجمال التي أريدُها في فتاة أحْلامي، وعن وِجهة نظري في شروط الفتاة التي أتمنَّاها، وكأنَّهم يُريدون أن

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-09-2010   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الامين


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 11432
المشاركات: 8,006 [+]
بمعدل : 2.96 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 124

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الامين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي}
يسألني كثيرٌ من أتْرابي عما إذا كنت قد أحببت فَتاةً بعينها، وعن مقاييس ِِالجمال التي أريدُها في فتاة أحْلامي، وعن وِجهة نظري في شروط الفتاة التي أتمنَّاها، وكأنَّهم يُريدون أن يستخرجوا لأنفسِهم تصريحًا يضمنون به براءةَ اختيار شريكةِ الحياة، على أُسس يكون سُداها الحُب، ولُحْمَتها الجمال.

ووجدتُني ذات يوم أسأل أحدَهم عن معنى الحبِّ عنده، فأدْهشتْني إجابتُه السريعة: "لقد كنت أحب - منذ فترة - فتاةً اسمها كذا، وكان مِن نعتها كذا وكذا - وعدَّد من الصِّفات الحميدة في المرأة ما يتعذَّر وجودُه - أمَّا اليوم فأنا أحبُّ فلانة، فتاة جميلة، وجذَّابة ورشيقة، أحس عندما أُحدِّثها وتحدثني أنَّني مغيَّب عن العالَم الذي أنا فيه".

وبلهجة ساخرة وجدَني أقاطعه: ولعلَّك غدًا تحبُّ غادةً حسناءَ، ذات ذوائبَ ساحرة، وشَفَة لمياء! يا هذا، إنَّ ما تمارسه ليس حبًّا على الإطلاق، فالحبُّ ليس طنطنةً فارغة بعبارات الطَّرَب الجوفاء، التي تستخفُّ السمع، وتأسِر العقل حينًا، ثم لا تلبث أن تَتبخَّر في الهواء، إنما الحبُّ هو ذوبان القلْب عند سماع اسمِ المحبوب، أو طَرَف مِن أخباره، وليس للحب مقاييسُ مثل التي تذكرها، وإنما قد يبدأ الحبُّ من حيث انتهى الإعجاب، ترسمه الأطيافُ وتنمِّيه، وتظلُّ تُضفِي على المحبوب جُلَّ صفات الحسن، حتى يكونَ على هيئة ليس لها وجودٌ إلا في قلْب المحب، وليس لها صورةٌ إلا في ذِهْنه.

وفرْق شاسِع بيْن ما أقوله أنا، وما تدَّعيه أنت، فربَّما أعجبك مِن فتاتك هذه أناقةُ المظهر، فأقمتَ به دليلاً على رقَّة باطنها، ورهافة شعورها، وكأنَّك تريد أن تكونَ مثل الذي شرَط على نفسه أكْلَ الحنظلة، لا لشيءٍ إلا كونها تُشبه البرتقالة في الاستدارة والحَجْم واللون!

ربَّما نستطيع أن نُطلقَ على صنيعك هذا إعجابًا، فالإعجابُ هو ذلك الشيء الذي ما يَلْبَث أن يتلاشَى، وينسرب انسرابَ الماء إلى باطِن الأرض الظمأى، فهو استثارةٌ لحواس الإنسان، طالما كان المثيرُ أمامَ الحاسة، أو ملامسًا لها، ثم لا تعود هذه الاستثارةُ إلى مخيلة الإنسان، إلا إذا استدعاها المقام، وانتبهتِ الذاكرة لتحضُّرِها من بيْن طِيَّات الدفاتر، وأطنان الصُّوَر والذكريات.

أمَّا الحبُّ فهو ذلك الإحساسُ المرهف الذي ما إنْ يطرُقَ أبواب القلْب حتى تتصارعَ الجوارح في استقباله، هو كاميرا الفيديو التي تلتقِط ما راق لها من صُور المحبوب، وتظلُّ تُنمِّيها وتحسنها في مخيلة المحبِّ أنَّى أقام، وحيثما رحل، وهذا هو الذي يجعل المحبَّ شرودًا صامتًا، يُفضِّل أن يعيش بخياله مع هذه الذِّكريات، وتلك المواقِف، ويجد في تَكْرارها حلاوةً، كأنَّه يستدعيها للمرَّة الأولى، هذه هي مُتعة الحب التي تجعل لسانَ المحب يشدو دائمًا:
فَصَمْتِي هَائِمٌ يَقْفُو خُطَاهَا فلسفة الحب والإعجاب space.gif
وَيَهْفُو كُلَّمَا خَطَرَتْ بِبَالِي فلسفة الحب والإعجاب space.gif



وأمَّا هذه الثرثرة التي يزعُم معها بعضُ الناس أنهم محبُّون، فلا أرَى لها وجهًا، إلا أن يكون أصحابُها غيرَ واثقين مما أصابهم؛ الأمر الذي يجعلهم يستَوثِقون من غيرهم في تسميةِ الحالة التي هم عليها، فالكلمات التي يتفوَّهون بها اختيالاً، لا يستطيع مَن ذاق الحب أو عرَف حلاوته أن يتفوَّه بها، بل إنَّه يَضِنُّ بمثل هذه الكلمات، حتى لا يفقد معها حلاوةَ الصمت، وهدهدة الخيال.

أترَى الشاعر يقول:
فَيَا حُبَّهَا زِدْنِي جَوًى كُلَّ لَيْلَةٍ فلسفة الحب والإعجاب space.gif

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t47867.html#post360471
وَيَا سَلْوَةَ الْأَيَّامِ مَوْعِدُكِ الْحَشْرُ فلسفة الحب والإعجاب space.gif



فتزعُم أنَّ إعجابه بفَتاته هو الذي دَعاه إلى الرِّضا بأيِّ ويْلات يأتيه بها، إنْ كنت قد استشعرت ذلك في نفسك، فأنت من قلَّةٍ أَغْرقوا إحساسَ قلوبهم في بحْر النسيان، ويكفي أنَّك خالفتَ إجماع مَن سمع بيت أبي صخر هذا، فصاحوا: حقًّا يا ابن أخي، هو الموت الأحمر.

إنَّ عليك أن تستمع الآن إلى قوْل الشاعر:
يَوَدُّ بِأَنْ يُمْسِي سَقِيمًا لَعَلَّهَا فلسفة الحب والإعجاب space.gif
إِذَا سَمِعَتْ عَنْهُ بِشَكْوَى تُرَاسِلُهْ فلسفة الحب والإعجاب space.gif

وَيَهْتَزُّ لِلْمَعْرُوفِ فِي طَلَبِ الْعُلاَ فلسفة الحب والإعجاب space.gif
لِتُحْمَدَ يَوْمًا عِنْدَ لَيْلَى شَمَائِلُهْ فلسفة الحب والإعجاب space.gif




ثم تحتكم إلى قلْبك في تَصنيف قائله، فإنْ أفتاك بأنَّ هذا شعور محبٍّ صادق، فقد صَدَق؛ لأنك تستشعر معه إحساسًا صادقًا قد مسَّ شغاف القلب، فاهتزَّ طربًا منتشيًا، وإلا فما كان أغْنى هذا الرجل عن تمنِّي المرض، وتكلُّف أشياءَ ليس في مقدوره فعلُها!

يا هذا، لقد ارتكبتَ إثمًا عظيمًا حينما ذكرتَ أسماءَ فتياتِك هكذا بلا تحرُّج، وأكاد أُقسِم أنَّ المحب الصادق في حبِّه لا يستطيع أن يفعلَ هذا، ولو أحسَّ مرَّة أنَّه صرَّح بشيء مِن شمائل محبوبه، لأدْرَك ساعتها أنه ارتكب جُرمًا لا يستطيع أن يغتفرَه لنفسه، وأنَا أُحرِّضك على البحْث عن معنى الحبِّ في شتَّى نواحي الحياة، فحبُّ الصَّدِيق - مثلاً - ليس مجرَّد رسم ابتسامة صفراء تُرضي بها شغفَه لرؤيتك، أو مجرَّد مجاملة يُرضيه بها طرَف لسانك، ثم لا تنفكُّ تنتقده في خبيئة نفسك، وإنما الحبُّ في هذه الحالة صِدْق وإيثار، ولك أن تنظرَ كيف فلْسَف الناس مفهومَ الصداقة في هذه الكلمة الرائعة: (صديقك مَن صدَقك)، ثم عليك أن تضعَ إلى جانبها قولَنا: (صديقك مَن آثَرَك)؛ لترى الصداقة متمثلةً في أسْمَى معانيها، إنَّها التجرُّد من حبِّ الذات إلى حبِّ الآخر وإيثاره، رغمَ حاجتك إلى ما تؤثِره به، وهي الصفة التي امتدح الله بها الأنصارَ حين جرَّدوا من صدورهم حبَّ ما يمتلكون، حتى تجيءَ عطاياهم خالصة من أيِّ شائبة؛ ﴿ وَالَّذِينَ تَبَوَّؤوا الدَّارَ وَالْإِيمَانَ مِنْ قَبْلِهِمْ يُحِبُّونَ مَنْ هَاجَرَ إِلَيْهِمْ وَلَا يَجِدُونَ فِي صُدُورِهِمْ حَاجَةً مِمَّا أُوتُوا وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنْفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَنْ يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ﴾ [الحشر: 9].


: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=360471
كما أنَّ حبَّ الفلاَّح لزرْعه ليس مجرَّد إعجابٍ آنيٍّ بمنظر الزَّرْع، كما يحدث لنا عندما نتنزَّه في إحْدى الحدائق والمتنزَّهات، فيبهرنا لونُ النبات، أو يسحرنا تناسقُه، إنَّما حب الفلاح لزَرْعه هو أن يحسَّ به، ويفيض عليه من ذات نفسه، فيلهبه الأمل في النَّماء، ويخلع عليه من صِفات الحياة ما يجعله أخًا أو ابنًا، يُسِرَّ إليه بما في نفسه، فيبوح الزَّرع بما يفتقر إليه من عناية، وكم يستشعر الفلاح بالحُزن والأسَى إنْ دهمت قدمه عفوًا نبتة صغيرة من نباتات حقْلِه، حتى إنَّه ليظلُّ يحوطها بالتراب، وكأنَّه يربت عليها، وربَّما سقاها من عينه دموعًا تحمل إليها اعتذارَه وأساه.

هذا - يا صديقي - هو الحبُّ الذي تجد جذورَه قد امتدَّتْ إلى قاع القلْب، كَشَجَرَةٍ راسخة أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ، أمَّا ما نبت على جدار القلب ممَّا لا ساق له، فهو شيء هش مهوش، لا يصمد أمام زفرة من زفرات القلب، فكيف نطالبه أن يصمدَ أمام رِيحٍ عاصف مِدادها كلمتان: (لا تُبقِي ولا تذر)، فلتسم إنْ شئتَ ما عدا ذلك بالإعْجاب، أو المجامَلة، أو أي شيءٍ آخَر، فلا مُشاحَّةَ في الاصطلاح، أو سَمِّه حبًّا بلغة المجاز، كما هو في الصِّنف الثاني من قول المتنبي:
يُحِبُّ العَاقِلُونَ عَلَى التَّصَافِي فلسفة الحب والإعجاب space.gif
وَحُبُّ الْجَاهِلِينَ عَلَى الْوِسَامِ فلسفة الحب والإعجاب space.gif



د. عبدالحميد محمد بدران


tgstm hgpf ,hgYu[hf










عرض البوم صور محمد الامين   رد مع اقتباس

قديم 09-09-2010   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Red flower


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 8047
المشاركات: 9,810 [+]
بمعدل : 3.47 يوميا
اخر زياره : 08-06-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 126

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Red flower غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي}
افتراضي


أمَّا الحبُّ فهو ذلك الإحساسُ المرهف الذي ما إنْ يطرُقَ أبواب القلْب حتى تتصارعَ الجوارح في استقباله، هو كاميرا الفيديو التي تلتقِط ما راق لها من صُور المحبوب، وتظلُّ تُنمِّيها وتحسنها في مخيلة المحبِّ أنَّى أقام، وحيثما رحل، وهذا هو الذي يجعل المحبَّ شرودًا صامتًا، يُفضِّل أن يعيش بخياله مع هذه الذِّكريات، وتلك المواقِف، ويجد في تَكْرارها حلاوةً، كأنَّه يستدعيها للمرَّة الأولى، هذه هي مُتعة الحب التي تجعل لسانَ المحب يشدو دائمًا:
فَصَمْتِي هَائِمٌ يَقْفُو خُطَاهَا
وَيَهْفُو كُلَّمَا خَطَرَتْ بِبَالِي


نيهااااااا نو الحب الذي ذكرته في الاول احسن على الاقل هو اعجاب يأتي بسرعة وينتهي بسرعة اما هذا الحب واش ينسي في اه الواحد غيرا مات باش يتهنى منه ههههه

مشكوووووووورة محمد موضوع رائع يبين كيفاه راه الحب في وقتنا هذا هههه ربي يستر ههه.









عرض البوم صور Red flower   رد مع اقتباس
قديم 09-09-2010   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الامين


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 11432
المشاركات: 8,006 [+]
بمعدل : 2.96 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 124

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الامين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي}
افتراضي

سوسو الله يدوم ضحتك شكرا لمرورك









عرض البوم صور محمد الامين   رد مع اقتباس
قديم 09-09-2010   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مشرفــة ::منتدى فلسطين في القلب
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية المتيمة بهوى النبي


البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 11895
المشاركات: 1,407 [+]
بمعدل : 0.53 يوميا
اخر زياره : 03-23-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 15

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
المتيمة بهوى النبي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي}
افتراضي

أمَّا الحبُّ فهو ذلك الإحساسُ المرهف الذي ما إنْ يطرُقَ أبواب القلْب حتى تتصارعَ الجوارح في استقباله، هو كاميرا الفيديو التي تلتقِط ما راق لها من صُور المحبوب، وتظلُّ تُنمِّيها وتحسنها في مخيلة المحبِّ أنَّى أقام، وحيثما رحل، وهذا هو الذي يجعل المحبَّ شرودًا صامتًا، يُفضِّل أن يعيش بخياله مع هذه الذِّكريات، وتلك المواقِف، ويجد في تَكْرارها حلاوةً، كأنَّه يستدعيها للمرَّة الأولى، هذه هي مُتعة الحب التي تجعل لسانَ المحب يشدو دائمًا:
فَصَمْتِي هَائِمٌ يَقْفُو خُطَاهَا
وَيَهْفُو كُلَّمَا خَطَرَتْ بِبَالِي

الحب سفينة اما تنهتي الى الى مرسى السعادةاو الضياع بدوامة الكابة
مشكوووووووووووووراخي









عرض البوم صور المتيمة بهوى النبي   رد مع اقتباس
قديم 09-09-2010   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ♥اÝáćÍÑë 39♥


البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 11799
المشاركات: 1,462 [+]
بمعدل : 0.55 يوميا
اخر زياره : 08-01-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
♥اÝáćÍÑë 39♥ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي}
افتراضي

شكــــــرآآآآ اخي مهماااااا يكون تبقى فلسفلة
تقبل مروري









عرض البوم صور ♥اÝáćÍÑë 39♥   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2010   المشاركة رقم: 6 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 7964
المشاركات: 1,993 [+]
بمعدل : 0.70 يوميا
اخر زياره : 08-06-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بنت لخضرا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي}
افتراضي

يالها من فلسفة
شكر لك علي الموضوع القيم









عرض البوم صور بنت لخضرا   رد مع اقتباس
قديم 09-13-2010   المشاركة رقم: 7 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية سوزان


البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 10306
المشاركات: 10,711 [+]
بمعدل : 3.55 يوميا
اخر زياره : 04-01-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 133

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
سوزان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي}
افتراضي

موضوع رائع اخي محمد
واصف للحب الحقيقي مشكور









عرض البوم صور سوزان   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هي فلسفة النمل Maitre djazia 2010 المنتدى العام 6 12-11-2010 09:40 PM
فلسفة نجمة الشرق المنتدى العام 1 10-20-2009 02:10 AM
نسان قبـل الحب شيء... وعنـد الحب كل شيء... وبعـد الحب لا شيء اميرة سلام المنتدى العام 4 08-03-2009 06:09 PM
فلسفة في .. الحب العفيف ღAngelღ منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد } 9 09-28-2008 12:37 PM
فلسفة حياة نجمة البحر منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد } 12 05-21-2008 06:52 PM


الساعة الآن 12:14 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302