العودة   منتديات صحابي > أقسام الشريعة الاسلامية > منتدى القرآن الكريم وعلومه


منتدى القرآن الكريم وعلومه منتدى لتلاوات القرآن الكريم، وتجويده وحفظه


من نور القرآن...دواء لداء الغفلة

منتدى القرآن الكريم وعلومه


من نور القرآن...دواء لداء الغفلة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛ ففي قوله -تعالى-: ﴿أَلْهَاكُمُ التَّكَاثُرُ . حَتَّى زُرْتُمُ الْمَقَابِرَ﴾ ﴿التكاثر:1-2﴾، داءٌ ودواؤه، داءٌ عضال، أصل الجحود والعصيان: ﴿أَلْهَاكُمُ التَّكَاثُرُ﴾، الالتهاء والانشغال

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-14-2010   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مشرف :: أقسام الشريعة اسلامية
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية AZOU.FLEXY


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10829
المشاركات: 4,915 [+]
بمعدل : 1.81 يوميا
اخر زياره : 07-30-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 91

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
AZOU.FLEXY غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى القرآن الكريم وعلومه
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛
ففي قوله -تعالى-: ﴿أَلْهَاكُمُ التَّكَاثُرُ . حَتَّى زُرْتُمُ الْمَقَابِرَ﴾ ﴿التكاثر:1-2﴾، داءٌ ودواؤه، داءٌ عضال، أصل الجحود والعصيان: ﴿أَلْهَاكُمُ التَّكَاثُرُ﴾، الالتهاء والانشغال بالدنيا وملذاتها، والمكاثرة فيها من حطامها الفاني عن طاعة الله وعبادته والاستعداد للآخرة الذي من أجله خلق الإنسان.
ودواؤه في الاتعاظ والاعتبار بقوله -تعالى-: ﴿حَتَّى زُرْتُمُ الْمَقَابِرَ﴾، فالإنسان لابد له من الموت، وهو قريب جدًا، وإذا مات الإنسان ترك وراءه ما شغله عن الاستعداد له من العبادة والطاعة، ولم يجد في قبره إلا تحسره وندمه؛ عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: ﴿يَقُولُ الْعَبْدُ مَالِي مَالِي -على سبيل المباهاة والمكاثرة- إِنَّمَا لَهُ مِنْ مَالِهِ ثَلاَثٌ مَا أَكَلَ فَأَفْنَى أَوْ لَبِسَ فَأَبْلَى أَوْ أَعْطَى فَاقْتَنَى وَمَا سِوَى ذَلِكَ فَهُوَ ذَاهِبٌ وَتَارِكُهُ لِلنَّاسِ﴾ ﴿رواه مسلم﴾.
وعن مطرف بن عبد الله بن الشخير عن أبيه قال: ﴿أَتَيْتُ النَّبِىَّ -صلى الله عليه وسلم- وَهُوَ يَقْرَأُ: ﴿أَلْهَاكُمُ التَّكَاثُرُ﴾ قَالَ: يَقُولُ ابْنُ آدَمَ مَالِي مَالِي، وَهَلْ لَكَ يَا ابْنَ آدَمَ مِنْ مَالِكَ إِلاَّ مَا أَكَلْتَ فَأَفْنَيْتَ أَوْ لَبِسْتَ فَأَبْلَيْتَ أَوْ تَصَدَّقْتَ فَأَمْضَيْتَ﴾ ﴿رواه مسلم﴾.
وعن أنس -رضي الله عنه- قال: ﴿يَتْبَعُ الْمَيِّتَ ثَلاَثَةٌ فَيَرْجِعُ اثْنَانِ وَيَبْقَى وَاحِدٌ يَتْبَعُهُ أَهْلُهُ وَمَالُهُ وَعَمَلُهُ فَيَرْجِعُ أَهْلُهُ وَمَالُهُ وَيَبْقَى عَمَلُهُ﴾ ﴿متفق عليه﴾.
يقول الإمام القرطبي -رحمه الله تعالى-:
"قال العلماء: ينبغي لمن أراد علاج قلبه وانقياده بسلاسل القهر إلى طاعة ربه، أن يكثر من ذكر هاذم اللذات، ومفرق الجماعات، ومُوتم البنين والبنات، ويواظب على مشاهدة المحتضرين، وزيارة قبور أموات المسلمين.
فهذه ثلاثة أمور، ينبغي لمن قسا قلبه، ولزمه ذنبه، أن يستعين بها على دواء دائه، ويستصرخ بها على فتن الشيطان وأعوانه، فإن انتفع بالإكثار من ذكر الموت، وانجلت به قساوة قلبه فذاك، وإن عظم عليه ران قلبه، واستحكمت فيه دواعي الذنب، فإن مشاهدة المحتضرين، وزيارة قبور أموات المسلمين، تبلغ في دفع ذلك ما لا يبلغه الأول، لأن ذكر الموت إخبار للقلب بما إليه المصير، وقائم له مقام التخويف والتحذير.
وفي مشاهدة من احتضر، وزيارة قبر من مات من المسلمين معاينة ومشاهدة، فلذلك كان أبلغ من الأول، قال -صلى الله عليه وسلم-: ﴿لَيْسَ الْخَبَرُ كَالْمُعَايَنَةِ﴾ ﴿رواه أحمد، وصححه الألباني﴾.
فأما الاعتبار بحال المحتضرين، فغير ممكن في كل الأوقات، وقد لا يتفق لمن أراد علاج قلبه في ساعة من الساعات.
وأما زيارة القبور فوجودها أسرع، والانتفاع بها أليق وأجدر؛ فينبغي لمن عزم على الزيارة، أن يتأدب بآدابها، ويحضر قلبه في إتيانها، ولا يكون حظه منها التطواف على الأجداث فقط...
بل يقصد بزيارته وجه الله -تعالى-، وإصلاح فساد قلبه، ونفع الميت بالدعاء... ثم يعتبر بمن صار تحت التراب، وانقطع عن الأهل والأحباب، بعد أن قاد الجيوش والعساكر، ونافس الأصحاب والعشائر، وجمع الأموال والذخائر، فجاءه الموت في وقت لم يحتسبه، وهول لم يرتقبه.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t48406.html#post365324

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=365324
فليتأمل الزائر حال من مضى من إخوانه، ودرج من أقرانه؛ الذين بلغوا الآمال، وجمعوا الأموال، كيف انقطعت آمالهم، ولم تغن عنهم أموالهم، ومحا التراب محاسن وجوههم، وافترقت في القبور أجزاؤهم، وترمل من بعدهم نساؤهم، وشمل ذل اليتم أولادهم، واقتسم غيرهم طريفهم وتلادهم، وليتذكر ترددهم في المآرب، وحرصهم على نيل المطالب، وانخداعهم لمواتاة الأسباب، وركونهم إلى الصحة والشباب.
وليعلم أن ميله إلى اللهو واللعب كميلهم، وغفلته عما بين يديه من الموت الفظيع، والهلاك السريع كغفلتهم، وأنه لا بد صائر إلى مصيرهم، وليحضر بقلبه ذكر من كان مترددًا في أغراضه، وكيف تهدمت رجلاه، وكان يتلذذ بالنظر إلى ما حوله وقد سالت عيناه، ويصول ببلاغته وقد أكل الدود لسانه، ويضحك لمواتاة دهره وقد أبلى التراب أسنانه، وليتحقق أن حاله كحاله، ومآله كمآله.
وعند هذا التذكر والاعتبار تزول عنه جميع الأغيار الدنيوية، ويقبل على الأعمال الأخروية؛ فيزهد في دنياه، ويقبل على طاعة مولاه، ويلين قلبه، وتخشع جوارحه" انتهى من تفسيره بتصرف:15/129.
- ويُضيف إلى ذلك التهديد والوعيد الذي توعد الله -تعالى- به هؤلاء المكاثرين والمنشغلين بما هم تاركونه عما خلقوا من أجله؛ قال الله -تعالى-: ﴿كَلا سَوْفَ تَعْلَمُونَ . ثُمَّ كَلا سَوْفَ تَعْلَمُونَ﴾ ﴿التكاثر:3-4﴾،وعيد بعد وعيد، وزجر وتهديد، أي: "ارتدعوا أيها الناس، وانزجروا عن الاشتغال بما لا ينفع ولا يفيد، فسوف تعلمون عاقبة جهلكم وتفريطكم في جنب الله -أي حقه-، وانشغالكم بالفاني عن الباقي" صفوة التفاسير:3-598.
- ﴿كَلا لَوْ تَعْلَمُونَ عِلْمَ الْيَقِينِ﴾ ﴿التكاثر:5﴾.
"أي لو تعلمون ما بين أيديكم من الجزاء، علم الأمر اليقين لكان ما لا يدخل تحت الوصف من الندم والتحسر على فوات العمر العزيز في التكاثر، والذهول عن الحق به، واليقين بمعنى المتيقن" تفسير القاسمي 9/470.
- ﴿لَتَرَوُنَّ الْجَحِيمَ﴾ ﴿التكاثر:6﴾.
"وعيد آخر، وهو تفسير الوعيد المتقدم، وهو قوله: ﴿كَلا سَوْفَ تَعْلَمُونَ . ثُمَّ كَلا سَوْفَ تَعْلَمُونَ،تَوعَّدَهم بهذا الحال، وهي رؤية النار التي إذا زفرت زفرة خَرَّ كل ملك مقرب، ونبي مرسل على ركبتيه، من المهابة والعظمة ومعاينة الأهوال، على ما جاء به الأثر المروي في ذلك" تفسير ابن كثير:4/545.
- ويُضيف إلى ذلك أيضًا أنه مسئول أمام الله -تعالى-، عما أعطاه الله -تعالى- من نعم من صحة وفراغ، ومال وزوجة وولد، وشبع ورواء، ونوم وأمن، وكل لذة من لذات الدنيا هل أدى شكرها أو لا؟
- قال الله -تعالى-: ﴿ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ﴾ ﴿التكاثر:8﴾.
"أي: عن النعيم الذي ألهاكم التكاثر به، والتفاخر في الدنيا، ماذا عملتم فيه؟ ومن أين وصلتم إليه؟ وفيم أصبتموه؟ وماذا علمتم به؟ ويدخل في ذلك ما أنعم الله عليهم من السمع والبصر وصحة البدن، كما قال ابن عباس -رضي الله عنهما-، قال ابن جرير: لم يخصص في خبره -تعالى- نوعًا من النعيم دون نوع، بل عمَّ فهو سائلهم عن جميع النعم؛ ولذا قال مجاهد: أي عن كل شيء من لذة الدنيا، وقال قتادة: إن الله سائل كل عبد عما استودعه من نعمه وحقه" انتهى بتصرف من تفسير القاسمي:9/471.
وقال السعدي -رحمه الله-:
"﴿ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ﴾: الذي تنعمتم به في دار الدنيا، هل قمتم بشكره، وأديتم حق الله فيه، ولم تستعينوا به، على معاصيه، فينعمكم نعيمًا أعلى منه وأفضل، أم اغتررتم به، ولم تقوموا بشكره؟؟ بل ربما استعنتم به على معاصي الله فيعاقبكم على ذلك، قال -تعالى-: ﴿وَيَوْمَ يُعْرَضُ الَّذِينَ كَفَرُوا عَلَى النَّارِ أَذْهَبْتُمْ طَيِّبَاتِكُمْ فِي حَيَاتِكُمُ الدُّنْيَا وَاسْتَمْتَعْتُمْ بِهَا فَالْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ﴾ ﴿الأحقاف:20﴾" انتهى من التفسير 934.
جعلنا الله -تعالى- وإياكم ممن انشغل به -عز وجل- عما سواه، وصلى الله على نبينا محمد، وعلى آله وأصحابه أجمعين.



lk k,v hgrvNk>>>],hx g]hx hgytgm










عرض البوم صور AZOU.FLEXY   رد مع اقتباس

قديم 09-15-2010   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مشرف :: أقسام الشريعة اسلامية
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية AZOU.FLEXY


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10829
المشاركات: 4,915 [+]
بمعدل : 1.81 يوميا
اخر زياره : 07-30-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 91

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
AZOU.FLEXY غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : AZOU.FLEXY المنتدى : منتدى القرآن الكريم وعلومه
افتراضي

ا









عرض البوم صور AZOU.FLEXY   رد مع اقتباس
قديم 09-21-2010   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 7964
المشاركات: 1,993 [+]
بمعدل : 0.70 يوميا
اخر زياره : 08-06-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
بنت لخضرا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : AZOU.FLEXY المنتدى : منتدى القرآن الكريم وعلومه
افتراضي

برك الله فيك وجزاك الله الفردوش الاعلي









عرض البوم صور بنت لخضرا   رد مع اقتباس
قديم 10-16-2010   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Red flower


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 8047
المشاركات: 9,810 [+]
بمعدل : 3.48 يوميا
اخر زياره : 08-06-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 126

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Red flower غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : AZOU.FLEXY المنتدى : منتدى القرآن الكريم وعلومه
افتراضي

بارك الله فيك وجزاك كل خير مشكووووور على الموضوع القيم









عرض البوم صور Red flower   رد مع اقتباس
قديم 10-30-2010   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية سوزان


البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 10306
المشاركات: 10,711 [+]
بمعدل : 3.55 يوميا
اخر زياره : 04-01-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 133

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
سوزان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : AZOU.FLEXY المنتدى : منتدى القرآن الكريم وعلومه
افتراضي

بارك الله فيك
و جزاك خير جزاء
و جعلها تاج يشعد لك يوم القيامة
دمتم في خدمة الاسلام
و المسلمين









عرض البوم صور سوزان   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ولما تخلفوا عنه نزعت بركة القرآن منهم وصاروا يعظمون القرآن تعظيم طقوس ، لا تعظيم عمل لقمان عبد الرحمان منتدى القرآن الكريم وعلومه 2 05-21-2011 10:11 PM
توزيعة ArtistX المتخصصة في مجال الوسائط المتعددةتوزيعة ArtistX المتخصصة في مجال الوسا DzaYerna Group منتدى البرامج الكامله 2 04-20-2011 07:54 PM
خالد بن الوليد - لا ينام ولا يترك أحدا ينام ان أمره لعجيب..!! ياسمين نجلاء المنتدى الاسلامي العام 1 11-09-2009 10:58 AM
حواء عليها السلام -من قصص القرآن اللامنتمي منتدي حـــواء الجزائر 3 09-28-2009 07:42 PM
الأمريكان لم يمزقوا القرآن!!!! لنرى من الذي مزق القرآن؟؟ جزائرية وكلي فخر و اعتزاز منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد } 0 12-09-2008 01:46 PM


الساعة الآن 04:59 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302