العودة   منتديات صحابي > أقسام الأدب والشعر > منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول } > ركــن الشعر العربي الفصيح



لامية العرب

ركــن الشعر العربي الفصيح


لامية العرب

الشاعر: الشنفرى الجاهلي الصعلوكي أقيموا بني أُمي صَدورَ مطيكمْ فإنّي إلى قومٍ سواكم لأ مَيْلُ فقد حُمتِ الحاجاتُ والليلُ مُقْمِرُ وشُدَّت بطيّاتٍ مَطايا وأَرْحَلُ وفي الأرض منأىً للكريم

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-07-2008   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية شاعر الزيبان


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 702
المشاركات: 2,905 [+]
بمعدل : 0.80 يوميا
اخر زياره : 08-04-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 15

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
شاعر الزيبان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : ركــن الشعر العربي الفصيح

الشاعر: الشنفرى الجاهلي الصعلوكي

أقيموا بني أُمي صَدورَ مطيكمْ
فإنّي إلى قومٍ سواكم لأ مَيْلُ
فقد حُمتِ الحاجاتُ والليلُ مُقْمِرُ

وشُدَّت بطيّاتٍ مَطايا وأَرْحَلُ
وفي الأرض منأىً للكريم عن الأذى

وفيها لمن خاف القِلى مُتَعَزِّلُ
لَعَمْرُكَ ما بالأرضِ ضيقٌ على امرئ

سرى راغباً أو راهباً وهو يعقلُ

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t5287.html#post38523
ولي دونكم أهلون: سيِدٌ عَمَلّسٌ

وأرقطُ زُهْلولٌ وعرفاءُ جيئلُ
همُ الأهلُ لا مُستودَعُ السرِّ ذائعٌ

لديهم ، ولا الجاني بما جَرَّ يُخْذَلُ
وكلٌّ أبيٌّ باسلٌ غيرَ أنني

إذا عَرَضتْ أولى الطرائدِ أَبْسلُ
وإِنْ مُدَّتِ الأيدي إلى الزاد لم أكنْ

بأعجلهم ، إذ أجشعُ القوم أعجلُ
وما ذاكَ إلا بسطةٌ عن تَفَضُّلٍ

عليهم ، وكان الأفضلَ المتفضِّلُ
وإني كفاني فقدَ مَنْ ليسَ جازياً

بحُسْني ، ولا في قربهِ متعلَّلُ
ثلاثةُ أصحابٍ: فؤادٌ مشيّعٌ

وأبيضُ إصليتٌ ، وصفراء عَيْطَلُ
هَتوفٌ من المُلْسِ المتُونِ تزينها

رصائع قد نِيطتْ إليها ومحمَلُ
إذا زَلَّ عنها السّهمُ حنّت كأنّها

مُرَزَّأةٌ عَجْلى تُرِنُّ وتُعْوِلُ
ولستُ بمهيافٍ يُعَشّي سوامَهُ

مجدَّعة سُبقْانُها وَهْيَ بُهّلُ
ولا جُبّأٍ أَكْهَى مُرِبٍّ بعِرسِهِ

يُطالعُها في شأنِه كيف يَفْعَلُ
ولا خَرِقٍ هَيْقٍ كأنَّ فؤادَهُ

يظلُّ به المُكّاءُ يَعْلو ويَسْفًلُ
ولا خالفٍ داريّةٍ متغزّلٍ

يروحُ ويغدو داهناً يتكحلُ
ولستُ بِعَلٍ شَرُّهُ دون خيره

أَلَفَّ إذا ما رُعْتَه اهتاجَ ، أَعْزَلُ
ولستُ بمحيار الظلامِ إذا انتحت

هدى الهوجلِ العِسيّفِ يَهْماءُ هوجلُ
إذا الأًمْعَزُ الصَّوَّانُ لاقى مناسمي

تطاير منه قادحٌ ومُفَلّلُ
أديم مطال الجوع حتى أميته

وأضرب عنه الذكر صفحا فأذهلُ
وأستف ترب الأرض كيلا يرى له

علي من الطول امرؤ متطول
ولولا اجتناب الذام لم يلف مشرب

يعاش به إلا لدي ، ومأكلُ
ولكنّ نفسا مرة لا تقيم بي

على الذام إلا ريثما أتحولُ
وأطوي على الخمص الحوايا كما انطوت

خيوطة ماري تغار وتفتـلُ
وأغدو على القوت الزهيد كما غدا

أزل تهاداه التنائف أطحـلُ
غدا طاويا يعارض الريح هافيـا

يخوت بأذناب الشعاب ويعسلُ
فلما لواه القوت من حيث أمـه

دعا فأجابته نظائر نحـلُ
مهللة شيب الوجوه كأنــها

قداح بأيدي ياسر تتقلقـلُ
أو الخشرم المبعوث حثحث دبرة

محابيض أرداهن سام معسلُ
مهرتة فوه كأن شدوقها

شقوق العصي ، كالحات وبسلُ
فضج وضجت بالبراح كأنها

وإياه نوح فوق علياء ثكلُ
وأغضى وأغضت واتسى واتست به

مراميل عزاها وعزته مرملُ
شكا وشكت ثم راعوى بعد وارعوت

وللصبر إن لم ينفع الشكو أجملُ
وفاء وفاءت بادرات وكلها

على نكظ مما يكاتم مجميلُ
وتشرب أسارى القطا الكدر بعدما

سرت قرباً أحناؤها تتصلصلُ
هممت وهمت وابتدرنا وأسدلت

وشمر مني فارط متمهلُ
فوليت عنها وهي تكبو لعقره

يباشره منها ذقون وحوصلُ
كأن وغاها حجرتيه وحوله

أضاميم من سفر القبائل نزلُ
تواقين من شتى إليه فضمها

كما ضم أذواد الأصاريم منهلُ
فغبت غشاشاً ثم مرت كأنها

مع الصبح ركب من أحاظة مجفلُ
وآلف وجه الأرض عند افتراشها

بأهدأ تنبيه سناسن قحلُ
وأعدل منحوضاً كأن فصوصه

كعاب دحاها لاعب ، فهي مثلُ
فإن تبتئس بالشنفر
ى أم قسطل
لما اغتبطت بالشنفرى قبل أطولُ

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=38523
طريد جنايات تياسرن لحمه

عقيرته لأيها حم أولُ
تنام إذا ما نام يقظى عيونها

حثاثاً إلى مكروهه تتغلغلُ
وإلف هموم ما تزال تعوده

عياد الحمى الربع أو هي اثقلُ
إذا وردت أصدرتها ثم إنها

تثوب فتأتي من تحيت ومن علُ
فإما تريني كابنة الرمل ضاحياً

على رقة أحفى ولا أتنعلُ
فإني لمولى الصبر أجتاب بز
ه
على مثل قلب السمع ، والحزم أفعلُ
وأعدم أحياناً وأغنى وإنما

ينال الغنى ذو البعدة المتبذلُ
فلا جزع من خلة متكشف

ولا مرح تحت الغنى أتخيلُ
ولا تزدهي الأجهال حلمي ولا أرى

سؤولاً بأعقاب الأقاويل أنملُ
وليلة نحس يصطلي القوس ربها

وأقطعه اللاتي بها يتنبلُ
دعست على غطش وبغش وصحبتي

سعار وإرزيز ووجر وافكلُ
فأيمت نسوانا وأيتمت إلدة

وعدت كما أبدأت والليل أليلُ
وأصبح عني بالغميصاء جالساً

فريقان : مسؤول وآخر يسألُفقالوا: لقد هرت بلبل كلابنا
فقلنا: اذئب عس أم عس فرعلُ
فلم يك إلا نبأة ثم هومت

فقلنا : قطاة ريع أم ريع أجدلُ
فإن يك من جن لا برح طارقاً

وإن يك إنساً ماكها الإنس تفعلُ
ويوم من الشعرى يذوب لعابه

أفاعيه في رمضائه تتململُ
نصبت له وجهي ، ولاكن دونه
ولا ستر إلا الأتحمي المرعبل
وضاف إذا طارت له الريح طيرت
لبائد عن أعطافه ما ترجلُ
بعيد بمس الدهن والفلي عهده

له عبس عاف من الغسل محولُ
وخرق كظهر الترس قفر قطعته

بعاملتين ، ظهره ليس يعملُ
فألحقت أولاه بأخراه موفياً

على قنة أقعي مراراً وأمثلُ
ترود الأراوى الصحم حولي كأنها

عذارى عليهن الملاء المذيلُ
وبركدن بالاصال حولي كأنني

من العصم أدفى ينتحى الكيح أعقلُ
منقـــــــــول



ghldm hguvf










عرض البوم صور شاعر الزيبان   رد مع اقتباس

قديم 04-08-2008   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 1284
المشاركات: 50 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
اخر زياره : 07-07-2008 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 14

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
جزائرنا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شاعر الزيبان المنتدى : ركــن الشعر العربي الفصيح
افتراضي

رائعة مشكووووووووووور









عرض البوم صور جزائرنا   رد مع اقتباس
قديم 04-08-2008   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية star dz


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 508
المشاركات: 5,455 [+]
بمعدل : 1.49 يوميا
اخر زياره : 01-06-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 34

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
star dz غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شاعر الزيبان المنتدى : ركــن الشعر العربي الفصيح
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر موسى مشاهدة المشاركة
الشاعر: الشنفرى الجاهلي الصعلوكي

أقيموا بني أُمي صَدورَ مطيكمْ
فإنّي إلى قومٍ سواكم لأ مَيْلُ
فقد حُمتِ الحاجاتُ والليلُ مُقْمِرُ
وشُدَّت بطيّاتٍ مَطايا وأَرْحَلُ
وفي الأرض منأىً للكريم عن الأذى
وفيها لمن خاف القِلى مُتَعَزِّلُ
لَعَمْرُكَ ما بالأرضِ ضيقٌ على امرئ
سرى راغباً أو راهباً وهو يعقلُ
ولي دونكم أهلون: سيِدٌ عَمَلّسٌ
وأرقطُ زُهْلولٌ وعرفاءُ جيئلُ
همُ الأهلُ لا مُستودَعُ السرِّ ذائعٌ
لديهم ، ولا الجاني بما جَرَّ يُخْذَلُ
وكلٌّ أبيٌّ باسلٌ غيرَ أنني
إذا عَرَضتْ أولى الطرائدِ أَبْسلُ
وإِنْ مُدَّتِ الأيدي إلى الزاد لم أكنْ
بأعجلهم ، إذ أجشعُ القوم أعجلُ
وما ذاكَ إلا بسطةٌ عن تَفَضُّلٍ
عليهم ، وكان الأفضلَ المتفضِّلُ
وإني كفاني فقدَ مَنْ ليسَ جازياً
بحُسْني ، ولا في قربهِ متعلَّلُ
ثلاثةُ أصحابٍ: فؤادٌ مشيّعٌ
وأبيضُ إصليتٌ ، وصفراء عَيْطَلُ
هَتوفٌ من المُلْسِ المتُونِ تزينها
رصائع قد نِيطتْ إليها ومحمَلُ
إذا زَلَّ عنها السّهمُ حنّت كأنّها
مُرَزَّأةٌ عَجْلى تُرِنُّ وتُعْوِلُ
ولستُ بمهيافٍ يُعَشّي سوامَهُ
مجدَّعة سُبقْانُها وَهْيَ بُهّلُ
ولا جُبّأٍ أَكْهَى مُرِبٍّ بعِرسِهِ
يُطالعُها في شأنِه كيف يَفْعَلُ
ولا خَرِقٍ هَيْقٍ كأنَّ فؤادَهُ
يظلُّ به المُكّاءُ يَعْلو ويَسْفًلُ
ولا خالفٍ داريّةٍ متغزّلٍ
يروحُ ويغدو داهناً يتكحلُ
ولستُ بِعَلٍ شَرُّهُ دون خيره
أَلَفَّ إذا ما رُعْتَه اهتاجَ ، أَعْزَلُ
ولستُ بمحيار الظلامِ إذا انتحت
هدى الهوجلِ العِسيّفِ يَهْماءُ هوجلُ
إذا الأًمْعَزُ الصَّوَّانُ لاقى مناسمي
تطاير منه قادحٌ ومُفَلّلُ
أديم مطال الجوع حتى أميته
وأضرب عنه الذكر صفحا فأذهلُ
وأستف ترب الأرض كيلا يرى له
علي من الطول امرؤ متطول
ولولا اجتناب الذام لم يلف مشرب
يعاش به إلا لدي ، ومأكلُ
ولكنّ نفسا مرة لا تقيم بي
على الذام إلا ريثما أتحولُ
وأطوي على الخمص الحوايا كما انطوت
خيوطة ماري تغار وتفتـلُ
وأغدو على القوت الزهيد كما غدا
أزل تهاداه التنائف أطحـلُ
غدا طاويا يعارض الريح هافيـا
يخوت بأذناب الشعاب ويعسلُ
فلما لواه القوت من حيث أمـه
دعا فأجابته نظائر نحـلُ
مهللة شيب الوجوه كأنــها
قداح بأيدي ياسر تتقلقـلُ
أو الخشرم المبعوث حثحث دبرة
محابيض أرداهن سام معسلُ
مهرتة فوه كأن شدوقها
شقوق العصي ، كالحات وبسلُ
فضج وضجت بالبراح كأنها
وإياه نوح فوق علياء ثكلُ
وأغضى وأغضت واتسى واتست به
مراميل عزاها وعزته مرملُ
شكا وشكت ثم راعوى بعد وارعوت
وللصبر إن لم ينفع الشكو أجملُ
وفاء وفاءت بادرات وكلها
على نكظ مما يكاتم مجميلُ
وتشرب أسارى القطا الكدر بعدما
سرت قرباً أحناؤها تتصلصلُ
هممت وهمت وابتدرنا وأسدلت
وشمر مني فارط متمهلُ
فوليت عنها وهي تكبو لعقره
يباشره منها ذقون وحوصلُ
كأن وغاها حجرتيه وحوله
أضاميم من سفر القبائل نزلُ
تواقين من شتى إليه فضمها
كما ضم أذواد الأصاريم منهلُ
فغبت غشاشاً ثم مرت كأنها
مع الصبح ركب من أحاظة مجفلُ
وآلف وجه الأرض عند افتراشها
بأهدأ تنبيه سناسن قحلُ
وأعدل منحوضاً كأن فصوصه
كعاب دحاها لاعب ، فهي مثلُ
فإن تبتئس بالشنفرى أم قسطل
لما اغتبطت بالشنفرى قبل أطولُ
طريد جنايات تياسرن لحمه
عقيرته لأيها حم أولُ
تنام إذا ما نام يقظى عيونها
حثاثاً إلى مكروهه تتغلغلُ
وإلف هموم ما تزال تعوده
عياد الحمى الربع أو هي اثقلُ
إذا وردت أصدرتها ثم إنها
تثوب فتأتي من تحيت ومن علُ
فإما تريني كابنة الرمل ضاحياً
على رقة أحفى ولا أتنعلُ
فإني لمولى الصبر أجتاب بزه
على مثل قلب السمع ، والحزم أفعلُ
وأعدم أحياناً وأغنى وإنما
ينال الغنى ذو البعدة المتبذلُ
فلا جزع من خلة متكشف
ولا مرح تحت الغنى أتخيلُ
ولا تزدهي الأجهال حلمي ولا أرى
سؤولاً بأعقاب الأقاويل أنملُ
وليلة نحس يصطلي القوس ربها
وأقطعه اللاتي بها يتنبلُ
دعست على غطش وبغش وصحبتي
سعار وإرزيز ووجر وافكلُ
فأيمت نسوانا وأيتمت إلدة
وعدت كما أبدأت والليل أليلُ
وأصبح عني بالغميصاء جالساً
فريقان : مسؤول وآخر يسألُفقالوا: لقد هرت بلبل كلابنا
فقلنا: اذئب عس أم عس فرعلُ
فلم يك إلا نبأة ثم هومت
فقلنا : قطاة ريع أم ريع أجدلُ
فإن يك من جن لا برح طارقاً
وإن يك إنساً ماكها الإنس تفعلُ
ويوم من الشعرى يذوب لعابه
أفاعيه في رمضائه تتململُ
نصبت له وجهي ، ولاكن دونه
ولا ستر إلا الأتحمي المرعبل
وضاف إذا طارت له الريح طيرت
لبائد عن أعطافه ما ترجلُ
بعيد بمس الدهن والفلي عهده
له عبس عاف من الغسل محولُ
وخرق كظهر الترس قفر قطعته
بعاملتين ، ظهره ليس يعملُ
فألحقت أولاه بأخراه موفياً
على قنة أقعي مراراً وأمثلُ
ترود الأراوى الصحم حولي كأنها
عذارى عليهن الملاء المذيلُ
وبركدن بالاصال حولي كأنني
من العصم أدفى ينتحى الكيح أعقلُ

منقـــــــــول
من العصم أدفى ينتحى الكيح أعقلُ
بلغ السيل الزبى
اهي بوادر حرب جديدة
ام ان داحس والغبراء من جديد
اجتماع مجلس ادارة قبيلة بني سلمان
اين انت الشنفرى









عرض البوم صور star dz   رد مع اقتباس
قديم 04-08-2008   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية شاعر الزيبان


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 702
المشاركات: 2,905 [+]
بمعدل : 0.80 يوميا
اخر زياره : 08-04-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 15

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
شاعر الزيبان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : شاعر الزيبان المنتدى : ركــن الشعر العربي الفصيح
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة star zh مشاهدة المشاركة
من العصم أدفى ينتحى الكيح أعقلُ
بلغ السيل الزبى
اهي بوادر حرب جديدة
ام ان داحس والغبراء من جديد
اجتماع مجلس ادارة قبيلة بني سلمان
اين انت الشنفرى
ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــ
القبيلة مجتمعة منذ مدة ، وقد صدر قرارها وهي تترصد الشنفرى.
وليس كل الصعاليك.
مشكــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــورنجم المنتدى على الرد الجميل... وماذا بيك تقرالي قصيدة منتدى جزائرنا.









عرض البوم صور شاعر الزيبان   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إليكم محاضرات في اقتصاد بنكي، اقتصاد نقدي، مالية دولية، أسواق مالية حياة قسم تسيير و اقتصاد 15 02-26-2011 07:12 PM
أنواع النساء عند العرب(العرب قديما) seddik منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي} 1 08-22-2010 11:39 AM
قهوة مالحة zahir ess منتدي فرغ مافي قلبك تنسي همك 4 07-05-2010 08:06 PM
أثر القرآن الكريم في سلوك العرب وغير العرب بنت المغرب منتدى القرآن الكريم وعلومه 3 04-30-2010 09:50 AM
لامية العرب للشنفرى مع الشرح للقصيدة ..... سـ 39 ـاري ركــن الشعر العربي الفصيح 12 07-14-2008 03:52 AM


الساعة الآن 04:49 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302