العودة   منتديات صحابي > أقسام الشارع العربي و الدول > منتدى السياسي الــعام


منتدى السياسي الــعام خاص بالنقاشات و التحليلات السياسية في الساحة العربية و العالمية.


اليهودية والباطنية ... مصالح وأهداف

منتدى السياسي الــعام


اليهودية والباطنية ... مصالح وأهداف

الفرق الباطنية ونخص منها في أرض فلسطين القاديانية (الأحمدية)، والبهائية، والدروز، هم ورقة يحقق الغرب بها أهدافه، ومصالحه في المشرق الإسلامي؛ ولا يستغني كل من عادى الإسلام والمسلمين عن جهود

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-12-2010   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الامين


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 11432
المشاركات: 8,006 [+]
بمعدل : 2.96 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 124

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الامين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى السياسي الــعام
الفرق الباطنية ونخص منها في أرض فلسطين القاديانية (الأحمدية)، والبهائية، والدروز، هم ورقة يحقق الغرب بها أهدافه، ومصالحه في المشرق الإسلامي؛ ولا يستغني كل من عادى الإسلام والمسلمين عن جهود وعقائد الفرق الباطنية في طعن المسلمين من الخلف، فهم الأداة التي تفرق الأمة وتشعل الفتنة بين أبناء الوطن الواحد؛ وشبهاتهم التي يشيعوها هي تلك الأكاذيب التي يستخدمها اليهود - على وجه الخصوص - في التشكيك والتهوين من مكانة المسجد الأقصى عند المسلمين.

القاديانية:
كانت بداية القاديانية التي تلقب نفسها بـ (الجماعة الإسلامية الأحمدية) في فلسطين حين وصل بعض أتباعهم إليها عن طريق حيفا، وكان في مقدمتهم ابن مؤسس الفرقة القاديانية وخليفته بشير الدين محمود أحمد عام 1924وحضر معه القادياني جلال الدين شمس الذي أسس مركز الجماعة في قرية الكبابير على قمة جبل الكرمل في حيفا، وقد تبع ذلك بناء أول معبد للجماعة هناك عام 1934، وكان ذلك برعاية حكومة الانتداب البريطاني المحتلة لأرض فلسطين آنذاك، وتم إعادة بناء ذلك المعبد في عام 1979 ويعرف تدليساً بمسمى (مسجد سيدنا محمود)، وأسس مجلة البشارة التي تحولت إلى البشرى - حالياً - وهي المجلة الأحمدية القاديانية الوحيدة في الديار العربية، والتي لا تزال تصدر في فلسطين المحتلة إلى وقتنا الحاضر.

وتضم قرية الكبابير الآن قرابة 3000 نسمة معظم سكانها من أتباع القاديانية، وما زال اهتمام الجماعة الأحمدية بالانتشار في العالم العربي والانطلاق نحو هذا العالم عبر فلسطين ورغم تمحورها في الكبابير بحيفا في فلسطين.

وقد عاشت الجماعة في شبه عزلة عقائدية حيث لم تنتشر القاديانية بين العرب المسلمين المقيمين في أراضي عام 1948 بدليل أنهم من خارج قرية "الكبابير" لا يتجاوزون العشرات بمن فيهم متبعو القاديانية من سكان الضفة الغربية.

لحين أن فتح لهم الكيان اليهودي أبوابه، ودعمتهم عواصم الدول الغربية ليقيموا معابدهم وينشروا أفكارهم عبر الفضائيات والمجلات والنشرات ومواقع الإنترنت، ومحاولاتهم ما زالت جاهدة في نشر عقيدتها في العالم الإسلامي والدول العربية.

ولبسوا على الكثيرين بمظهرهم الذي تصنعوه وكأنهم مسلمين !!، وحقيقتهم أنهم أداة للتدمير والفتن، وهم من أخطر الفرق الهدامة على الإسلام، وهل من فتنة أعظم من فتنة المسلمين في عقيدتهم؟

وعلاقات الطائفة القاديانية وطيدة مع الكيان اليهودي، فقد فُتحت لهم المراكز والمدارس ومُكِّنوا من إصدار مجلة تنطق باسمهم، ولهم مطلق الحرية والدعم في طباعة كتبهم وضلالاتهم وتوزيعها في العالم، وانتقالهم الحر بين فلسطين ودول العالم.

ولليهود في تلك العلاقة مآرب، فقد سلك اليهود في عدائهم للإسلام والمسلمين مسلكين: الأول العداء العلني وكيدهم المتواصل للإسلام وأهله؛ والمسلك الثاني الكيد الخفي للمسلمين، برعايتهم الفرق الباطنية، فقد تلقفوا البهائية والقاديانية، منذ أن نشطوا لتأسيس وطن قومي لهم في فلسطين منذ القرن التاسع عشر تقريباً، ودعموهما بما يملكون من جهد ووقت ومال، في داخل فلسطين وخارجها، واحتضنوهما وأقاموا لهم المنشآت وكافة التسهيلات لينشروا أباطليهم، ولتكون تلك الفرق عوناً لليهود على الإسلام والمسلمين.

وللقاديانيين قناة فضائية " التلفزيون الإسلامي الأحمدي " ومواقع على الشبكة العالمية " الإنترنت" ويطلقون على أنفسهم مسمى "الجماعة الإسلامية الأحمدية العالمية"، والمتصفح لمواقعهم بالغة العربية يجدهم قد هذبوها من أغلب ما يثير المسلمين عليهم، حيث تقرأ شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله أعلى الصفحة الرئيسية للموقع وصورة الكعبة في مكة المكرمة حتى يدلسوا على المتصفح لذلك الموقع بأنهم لا يخالفون عقيدة المسلمين، وأكثروا فيه من مدح العرب وخدمات قادتهم وخطاباتهم ومواقفهم من القضايا العربية، ليدفعوا التهم بعلاقتهم بالاستعمار.

وخلال عام 2010 وحينما تم وقف بث قناة "الرحمة" الفضائية المصرية علي القمر الصناعي المصري النايل سات بزعم معاداتها للسامية، ووقف بث قناة الأقصي الفلسطينية من علي النايل سات أيضاً بزعم إنها قناة إرهابية لأنها تقاوم الاحتلال الصهيوني، وفي نفس الفترة ظهرت علي النايل سات قناة الأحمدية القاديانية بعد انقطاع دام ما يقرب من عامين.

فالرعاية اليهودية وصلت لأن ترعى بث القناة القاديانية في فلسطين، والمتابع للمواد التي تنشر على تلك القناة ييقن بأسباب تلك الرعاية اليهودية؛ حيث تدعي القناة في المواد التي تبثها أن الإسلام لم يأمر بقتال اليهود وان الرسول صلى الله عليه وسلم رحب باليهود في المدينة، وكانت تربطه بهم علاقات مودة ومحبة واستشهدوا على ذلك بان الله وصف اليهود في القران الكريم بالذكاء والجدية في قولة "واتاكم ما لم يؤت أحدا من العالمين" وقالوا أيضا أن المسلمين لم يقاتلوا اليهود أبدا وان المسؤول عن المذابح في حق اليهود هم المسيحيون الذين يظهرون اليهود بشكل بشع ويحرقونهم.

ولليهود في رعايتهم مقاصد وأهداف واضحة جلية، أولها شق صف المسلمين في فلسطين بزرع الفرق الباطنية وتسهيل مهامهم، لهدف أساسي وهو كف المسلمين عن ذروة سنام الإسلام وهو الجهاد في سبيل الله، وشحن المسلمين بسيل من الشبهات والشهوات، وبث السموم لتوهين الثوابت في نفوس المسلمين. والهدف الأهم هو إسقاط جوهر الإسلام، واستعلائه، وظهوره وتميزه بجعل دين الإسلام المحكم المحفوظ من التبديل في مرتبة الأديان المحرفة، وإظهار الخلاف العقدي بين المسلمين.

لقد سعى اليهود لزرع جماعات وفرق ذات طابع ديني إسلامي - تزعم - تكون كجواسيس لهم تستطلع الأخبار وتنشر بعض الأفكار التي تخدم كيانهم الغاصب، كالقاديانية التي تلقب نفسها "بالجماعة الإسلامية الأحمدية" لتخدع البسطاء من المسلمين بهذا الاسم الرنان، وهي طائفة أجمع العلماء على كفرها وردتها ظاهرها الإسلام وباطنها الولاء المطلق للإنجليز واليهود وأعوانهم[1].

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t53434.html#post408399

البهائية:
المتابع لنشاط الفرق الباطنية في العالم العربي والإسلامي وبالأخص" البهائية" يجد أن من مركز دعوتها الأساس أقيم في الأراضي التي احتلها اليهود في عام 1948م، والتي أسموها "دولة إسرائيل " فقَدم الكيان اليهودي كل الرعاية والدعاية لهم، وأقام المراكز والمعابد وسهل نشر أباطيلهم؛ ليصل نشاطهم إلى مناطق الضفة والقطاع وشرقي القدس على وجه الخصوص، والعالم العربي والإسلامي بالعموم.

فالبهائيون في فلسطين المحتلة يعاملون معاملة اليهود منذ قيام الكيان اليهودي على أرض فلسطين، وتُرعى معابدهم وتجمعاتهم كما ترعى المعابد والكنس اليهودية، ويوجد العديد من المحافل والمراكز والأماكن المقدسة للبهائية في عكا وحيفا والتي لها الصون والدعم الكامل والتسهيلات المفتوحة والترتيبات الكاملة لتهيئتها لتكون محجاً للبهائية وأتباعهم في العالم أجمع.

وللبهائية علاقات وطيدة مع الكيان اليهودي منذ بدايته فقد أيد البهائيون تجمع اليهود في فلسطين وعدّوا ذلك مما جاء في العهد القديم، ولهذا يحرم البهائيون الجهاد وحمل السلاح وإشهاره ضد الأعداء ولاسيما اليهود، ويَدعُون إلى السلام المطلق مع اليهود وتقبل الأمر الواقع على أرض فلسطين.

وبينما يمارس العدو الصهيوني سياسة الاعتداء على المقدسات الإسلامية من مساجد ومقابر ومراكز ونجد أن محافل البهائية تراعي مراعاة خاصة وكأنها محافل وكنس يهودية. ويوجد العديد من المحافل والمراكز والأماكن المقدسة للبهائية في عكا وحيفا والتي لها الصون والدعم الكامل والتسهيلات المفتوحة والترتيبات الكاملة لتهيئتها لتكون محجاً للبهائية.

والإعلام اليهودي يساند البهائية ويبرزها على أنها حركة رائدة في مجال الفكر الإسلامي، وقد كافأهم ورعاهم الكيان اليهودي بأن أنشأ لهم بناية ضخمة في حيفا على جبل الكرمل في إبريل 1983م، أطلقوا عليها مسمى "بيت العدل"؛ لتكون مقراً لمركز البهائية الذي يديره تسعة بهائيين يتم انتخابهم حيث كلف بناؤها أكثر من 250 مليون دولار.

وزيارات البهائيين إلى الكيان اليهودي الغاصب لم تعرف الانقطاع طيلة المراحل السابقة، وهي تأخذ بعداً دينياً عميقاً، يتمثل في كون أهم مركز ديني بهائي في العالم مُقام في مدينة حيفا على جبل الكرمل، وقد تم منذ حوالي عقدين إنشاء قصر ضخم في المدينة نفسها ليستوعب عدد الزائرين سنوياً من بهائيي العالم.

وقد اعترف الناشط البهائي (اسلمنت) بأن الابتهاج في حيفا كان عظيماً عندما استولت الجنود البريطانية والهندية (التابعة للحكومة الانجليزية) عليها بعد قتال دام 24 ساعة في 23 سبتمبر سنة 1918م " .

والتشابه بين العقيدة اليهودية وما تدعو إليه البهائية كبير، فاسم البهائية نسبة إلى البهاء مأخوذة من التوراة، ورد في مزامير داود ترنيمات عن بهاء الله " أن السماوات تحكي عن بهاء " وقد خلعت اليهود على "ميرزا حسين علي" هذه الصفة وزعموا أنه المقصود بما ورد في أسفار اليهود؛ وشروح كتب تراث البهائية لا تختلف عن شروح اليهود، بل وكأنك تقرأ في تلمود اليهود، فهي مطابقة لما جاء في شروحات اليهود لنبوءات التوراة.

والبهائية تقتفي أثر اليهودية في نظرتها إلى علامات يوم الخلاص، حيث تعتبر أن قضية الخلاص مرتبطة بعودة اليهود إلى "أرض الأجداد" - بزعمهم - وبهذا الخصوص كتبت لجنة تقصي الحقائق التابعة للأمم المتحدة تقريراً أشارت فيه إلى أن " علاقة البهائيين باليهود في فلسطين هي أعمق من علاقة المسلمين بفلسطين، وأن البهائيين يدعمون تشكيل دولة صهيونية".

وكُتُب بهاء الله كانت تدعو للتجمع اليهودي على أرض فلسطين، وزار ابن بهاء الله "عباس" الملقب بـ "عبد البهاء" زار سويسرا وحضر مؤتمرات الصهيونية ومنها مؤتمر بال 1911م. وحاول عبد البهاء تكوين طابور خامس وسط العرب لتأييد اليهود والصهيونية، وقد كرمته بريطانيا لما أتى إلى فلسطين بمنحه لقب "سير" فضلاً عن أرفع الأوسمة الأخرى. وقد تولى رئاسة شئون البهائيين في عام 1963 م اليهودي الصهيوني "ميسون" وهو أمريكي الجنسية، ليكون رئيساً روحياً لهذه الطائفة في العالم كله.

والبهائيون يحرمون الجهاد وحمل السلاح وإشهاره ضد الأعداء وخاصة اليهود، ويدعون إلى السلام مع اليهود وتقبل الأمر الواقع على أرض فلسطين، وأيد البهائيون تجمع اليهود في فلسطين واعتبروا أن ذلك مما جاء في العهد القديم.

وكتب شوقي أفندي زعيم الحركة البهائية في30 يونيه 1948 م، إلى "بن جوريون" أول رئيس وزراء للكيان اليهودي يعبر له عن أطيب تمنياته من أجل رفاهية الدولة الجديدة، وقد عقد البهائيون المؤتمر البهائي العالميفي سنة 1968م في رعاية الكيان اليهودي، جاء في المؤتمر البهائي العالمي الذي عقد في القدس المحتلة 1967 م برعاية الكيان اليهودي في حفل الختام" أن الحركتين اليهودية والبهائية متممتان لبعضهما البعض وتجتمعان في أكثر النقاط ".

ويقرون بأنهم واليهود تجمعهم قواسم مشتركة، فهم يقولون بأن الفترة التي قضاها (بهاء الله) في السجن والمنفى الأربعين عاماً، هي نفس الفترة التي قضاها بنو إسرائيل في التيه في صحراء سيناء؟‍‍!، ويقول أتباع (بهاء الله) أن نبوءات بهاء الله - التي يزعم أتباعه على الإنترنت أنها تحققت - هي ما تنبأ به بتحقيق الوعود التي جاءت في العهد القديم بخصوص إعادة تجمع اليهود في الأرض المقدسة وفي زماننا هذا.

والبهائية يقصدون بالمعبد الأقصى هو قبلتهم في عكا، كما أن القاديانية حينما يطلقون مسمى المسجد الأقصى فيكون مقصدهم بذلك معبد قاديان في الهند، وهذا ما جاء نصاً في كتبهم؛ وبذلك توافق قول البهائية والقاديانية في زعمهم أن المسجد الأقصى ليس هو مسجد القدس.

ولا شك أن الكيان الصهيوني يرعى معابد تلك الفرق، والملفت للنظر أن مركز القاديانية في فلسطين في منطقة حيفا، لا بيعد إلا القليل عن معابد البهائيين في جبل الكرمل، وكلاهما يلاقي العون والاحترام من قبل الاحتلال اليهودي.

وهم كذلك لا يجدون حرجاً في تشبيه "قبة محفل عباس" بقبة مسجد الصخرة في المسجد الأقصى، كما يصف اليهود مدينة حيفا بأبرز معالمها "مينائها الشهير" وكذلك "قبة محفل عباس" وهي كما يقولون تشبه إلى حد كبير مسجد الصخرة المذهبة في المسجد الأقصى.

فلا مكانة للقدس عند البهائية، بل لا مكانة لمكة والمدينة عندهم، لأن عملهم هو التهوين من مكانة مقدسات المسلمين، وجعل مقابرهم ومعابدهم التي أنشئوها حديثاً لها البهجة والمكانة التي تفوق مقدسات المسلمين جميعاً.

الدروز:
كان من أولويات الكيان اليهودي فور إنشائه في العام 1948م انتقاء الدروز من بين العرب وتمييزهم عنهم واحتواؤهم، وفي المقابل رأى دروز فلسطين كيان اليهود فرصة للعب على التناقضات بين المسلمين واليهود خروجاً بأعلى مكسب يمكن أن تحققه أقلية لا يزيد عن 250 ألفاً بين عرب يزيد تعدادهم عن 250 مليون " أي 1% فقط ".

وقد بدأت الاتصالات مبكراً بين نشطاء الحركة الصهيونية والدروز، منذ عام 1930م وخلال هذا وقَّع معظم زعماء الدروز على البيان الذي يعلن أن موقف الطائفة الدرزية من "النزاع اليهودي الفلسطيني" هو موقف محايد.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=408399

وعدد الدروز في مناطق 1948م - فلسطين المحتلة - يبلغ 120 ألف نسمة، ولا يشمل هذا العدد نحو 18 ألف درزي يعيشون في الجولان السوري الذي احتلته الصهاينة في عام 1967 م وضمته في 1981، حيث رفض معظمهم الجنسية الإسرائيلية [2] ويبلغ العدد الإجمالي للدروز نحو 300 ألف نسمة يتوزعون بين سوريا ولبنان وإسرائيل.

في عام 1948م بعد إعلان قيام "دولة اليهود" انصرف جل اهتمام اليهود إلى تحقيق أقصى استفادة عسكرية من وجود الدروز، بعد أن تأكدت نيتهم بالتعاون غير المحدود مع الكيان الصهيوني؛ مما دفع الاحتلال اليهودي إلى إنشاء وحدة خاصة في الجيش هي وحدة الأقليات، كما نجحت الآلة العسكرية الصهيونية في استعمال الشبان الدروز لأكثر أدوارها فظاعة وقسوة بحق أهل فلسطين[3] ويبلغ عدد الدروز حالياً في الجيش قرابة 19000 مجند، فهم عملياً عناصر المهمات القذرة في قوات الاحتلال، بدءا من الصورة التقليدية الرائجة للجندي الدرزي في حرس الحدود، الذي يقتحم البيت الفلسطيني في الضفة الغربية أو قطاع غزة ليمارس الترويع، وانتهاء بقائد سرية يمارس أبشع المهمات.

والوقوف في صف الاحتلال اليهودي ضد الفلسطينيين، باركه وأيده شيخ الطائفة في فلسطين وزعيمها الروحي (موفق طريف) منذ 1993، فهو لا يعارض أن يخدم الدروز في جيش الاحتلال[4] وفي مقابلة له مع صحيفة (الصنارة العربية) الصادرة في فلسطين المحتلة عام 48 - في أحد أيام شهر تشرين الأول - أكتوبر 2004م طالب طريف الدروز بالإخلاص لدولة اليهود، والقتال تحت علَمِها.

وللوقوف على أسباب ذوبان دروز فلسطين في المشروع الصهيوني كتب سليمان الناطور [5]: " أن أقطاب الحركة الصهيونية فطنوا إلى حقيقة الخلافات المذهبية بين الدروز وباقي العرب الفلسطينيين، فاتصلوا بهم من أجل تعميق هذه الخلافات وتشعيبها وأقاموا معهم علاقات حميمة، وقد برز من بين القادة الصهاينة في هذا المجال" أبا حوشن "، رئيس بلدية حيفا، في ذلك الوقت الذي أقنع الكثيرين من الدروز بالتعاون مع المنظمات الصهيونية العسكرية قبل الإعلان

عن الدولة العبرية وخصوصاً " الهاجناة ". وبعد إقامة الدولة العبرية، صادرت الحكومة الإسرائيلية معظم الأراضي التي تعود للدروز، فحرموا من مصدر رزقهم الوحيد: الزراعة، وبذلك وجد الدروز في الخدمة في الجيش الإسرائيلي مصدراً للرزق، حتى أن الكثيرين من القيادات الدرزية قد وقعت في العام 1955على عريضة تطالب الحكومة الإسرائيلية بفرض الخدمة الإجبارية على الدروز، وهذا ما كان في العام الثاني" [6]. ولا شك أن خدمة الدروز في الجيش الصهيوني لعشرات السنين أدت إلى فقدان معظمهم للشعور بالانتماء للأمة العربية والشعب الفلسطيني، ووسائل الإعلام الصهيونية تتواطأ مع مؤسسات الاحتلال في عدم تغطية رفض الخدمة في صفوف بعض الشبان الدروز، والتي بدأت تتزايد حتى لا تتسع الظاهرة أكثر.

ونظراً لصعوبة تمييزهم عن بقية العرب من حيث الشكل واللغة، فقد انخراط عدد كبير منهم في أجهزة الاستخبارات "الإسرائيلية" المختلفة، ووحدات المستعربين والتي تعنى باغتيال واختطاف ناشطي جماعات المقاومة الفلسطينية، وكذلك في المهمات التجسسية كما حدث في مصر مع الجاسوس الدرزي (عزام عزام) وتصل نسبة 40% من القوى العاملة الدرزية يعتاشون على الخدمات الأمنية والعسكرية أي بانضمامهم إلى جيش الاحتلال.

ومع كل هذه الخدمات التي قدمتها الطائفة الدرزية للمشروع الإحتلالي في فلسطين والإخلاص المنقطع النظير إلا أنهم يعاملون معاملة مجحفة في كثير من الأحيان من المؤسسات اليهودية، على اعتبار أنهم عرب، فهم مستثنون من العمل في المواقع الهامة في الكيان الصهيوني [7]، فهم كما وصفهم الصحفي صالح النامي " عرب في الحقوق.. يهود في الواجبات " [8]، وهذا دفع بعض الناشطين من دروز فلسطين المطالبة في تساوي الحقوق والامتيازات التي تمنح اليهود، ويستثنى منها الدروز.

فحين اقتحم شارون ساحات المسجد الأقصى المبارك في 28/9/2000 م و تلك الشرارة التي أطلقت انتفاضة الأقصى (الانتفاضة الثانية)، كان بحماية "حرس الحدود" [9] والذي يضم الكثير من أبناء الدروز في فلسطين؛ وهم لا يتورعون عن اقتحام المسجد الأقصى والتجول في باحاته، فليس له حرمة في معتقدهم. وتستخدم الشرطة الصهيونية عناصرها من الطائفة الدرزية في المواجهات التي تحدث في القدس والتضييق على أهلها، وتنفيذ الاعتداءات على المسجد الأقصى، ومنع المصلين الفلسطينيين من حضور صلاة الجمعة، وأضحى العسكري الدرزي صورة نمطية في الحواجز التي يقيموها على مداخل المدينة القديمة.

وكلما كانت في القدس والمسجد الأقصى احتجاجات ضد الاعتداءات على المسجد الأقصى من قِبل الجماعات اليهودية وبلدية القدس وغيرها من مؤسسات الاحتلال نشروا الآلاف من رجال الشرطة وحرس الحدود حول المسجد الأقصى وواجهوا أهل القدس، وفي كثير من الأحيان تؤدي تلك الاشتباكات إلى قتل أو إصابات أو اعتقال.

ولوضع حد لممارسات أبناء الطائفة ممن يعملون في حرس الحدود في مصلحة سجون الاحتلال، وجه الأسرى والمعتقلون الفلسطينيون في سجون الاحتلال نداء لزعماء الطائفة الدرزية ووجهائها، للتدخل الفوري والسريع، ناشد فيها الأسرى قادة الطائفة الدرزية الضغط على أبنائها للاستقالة الفورية، وترك العمل في مصلحة السجون وكل أجهزة الاحتلال ذات الاحتكاك المباشر بالشعب الفلسطيني والمعتقلين، منعا للاصطدام، ودفعا للحرج ودرءا للمفاسد، على حد وصفهم.

ونخلص مما سبق أن مؤسسات الاحتلال نجحت - إلى حد كبير- في استخدام ورقة رابحة وهي "دروز فلسطين" للفصل بينهم وبين أهل فلسطين من المسلمين من ناحية، ومن ناحية أخرى بينهم وبين الدروز في سوريا ولبنان؛ وكذلك في جعل الدروز جزءاً من الصراع العربي الصهيوني ومعاداة المسلمين، فقادة المشروع اليهودي عملوا على جمع شتات اليهود، ودعموا هذا الشتات بالفرق الباطنية، واستخدموا كل ما يعينهم في استمرار وجود كيانهم الغاصب على أرض فلسطين. وتلك الحميمية في العلاقة لا شك أنها عمقت الهوة بين الدروز وأهل فلسطين، وحققت لليهود مكاسب إستراتيجية، وأصلت الخلاف في نفوس أبناء الوطن الواحد ليأخذ مع أبعاده العقدية، أبعاد أخرى كالإنتمائية والعدائية.

وكلما زاد تمكين الفرق الباطنية في فلسطين سهلت على اليهود المهمة الاحتلالية - وهذا ديدن الاستعمار في كل أشكاله - فأينا وجد فرق ولعب على الطائفية وأجج الخلاف والعداء بين أبناء الدولة الواحدة، وزيادة الفجوة هي المعيار الذي يقيس فيه الاحتلال الصهيوني نجاحه في استخدامه الفرق والأقليات.

وقد أثبتت الأحداث التاريخية أن الفرق الباطنية عملت مع أعداء الإسلام للنيل من دولة الإسلام والمسلمين، فالكيد والطعن في العقيدة الإسلامية الصافية النقية وتشويهها، والسعي لإخراجها عن مسارها الصحيح بإدخال الريب والضلالات في نفوس المسلمين، والتظاهر بنصرة المستضعفين وتحقيق العدل وقهر الظالمين وإقامة دولة الإنصاف، تلك هي دائرة عمل الفرق الباطنية على اختلاف معتقداتها ومنطلقاتها.

بعد التلبس والتظاهر بالإسلام، وتفسير "الكتاب والسنة" تفسيراً باطنياً يوافق أهواءهم ومقاصدهم، لإدراكهم عدم قدرتهم على محاربة الإسلام والتصدي له وجهاً لوجه؛ اهتمت الفرق الباطنية بدراسة البيئة التي تحاول أن تبث أفكارها وعقائدها، ووجدت بعض تلك الفرق أن الكيان الصهيوني بيئة ملائمة لإقامة معابدهم وقبلة حجهم، حيث الرعاية والدعاية.

و يستدعي الدفاع والمواجهة، فحجم الصراع والتحدي والمخاطر التي تحيط في المسجد الأقصى من فرق وديانات وحركات تسعى جاهدة للتقليل من شأن المسجد الأقصى وتشويه تاريخه ومكانته؛ فالمسجد الأقصى رمز للإسلام والمسلمين، والنيل من المسجد الأقصى مقصد لكسر إدارة الشعوب الإسلامية، وبث الوهن في نفوس المسلمين. والأفعال من الأمة المسلمة يجب أن تفوق حجم تلك المقاصد الخبيثة والسهام المتجهة إلى المسجد الأقصى وعقائد المسلمين، فالإسلام لم يواجه خطراً أشد أذى وأعدى للإسلام من دعاة الباطنية، على اختلاف فرقهم وجماعاتهم.

[1] مجلة (الراصد) العدد الرابع والثمانين - جمادي الآخرة 1431هـ، مقال أمجد السقلاوي، بعنوان " من خيانات القاديانيين "الهند موطن المسجد الأقصى".

[2] المكتب المركزي الإسرائيلي للإحصاء 2007م.

[3] وجه الأسرى والمعتقلون الفلسطينيون في سجون الاحتلال نداء لزعماء الطائفة الدرزية ووجهائها، للتدخل الفوري والسريع، لوضع حد لممارسات أبناء الطائفة ممن يعملون في حرس الحدود في مصلحة سجون الاحتلال، والذين يمارسون شتي صنوف القمع والعقاب بحق الأسرى الفلسطينيين، في رسالة تم تسريبها من وراء قضبان الاحتلال. وناشد الأسرى قادة الطائفة الدرزية الضغط على أبنائها للاستقالة الفورية، وترك العمل في مصلحة السجون وكل أجهزة الاحتلال ذات الاحتكاك المباشر بالشعب الفلسطيني والمعتقلين، منعا للاصطدام، ودفعا للحرج ودرءا للمفاسد، على حد وصفهم.

[4] في انتفاضة الأقصى (2000م ) سقط عدد من الجنود الدروز صرعى في مواجهة شبان الانتفاضة، وهناك تيار درزي يسمى التيار الواقعي يدعو للامتناع عن أداء الخدمة العسكرية، وهو تيار صغير، لا يمثل الرأي السائد، ولا يؤثر في اعتقادات زعمائهم وقادتهم.

[5] كاتب وأديب درزي من ذوي التوجهات الوطنية والعروبية.

[6] "الدروز في إسرائيل عرب في الحقوق يهود في الواجبات" دراسة للصحفي والباحث صالح النامي والمنشوره في موقعه www.naamy.net

[7] لا يسمح لهم الانضمام للبحرية او سلاح الجو الصهيوني،، وأبقوهم في مواجهة مباشرة مع الفلسطينيين، وألزموهم في المهام الأكثر عنفاً مع الفلسطينيين.

[8] انظر: "الدروز في إسرائيل عرب في الحقوق يهود في الواجبات"، صالح النامي، والمنشور في موقعه www.naamy.net

[9] من قادة هذا الجهاز في الشرطة الصهيونية الجنرال حسين فارس، وهو درزي. وشرطة " حرس الحدود "، كانت ومازال لها الباع الطولى في قمع الفلسطينيين، والتعامل معهم بلا أخلاق ولا إنسانية .
الكاتب :عيسى القدومي


hgdi,]dm ,hgfh'kdm >>> lwhgp ,Hi]ht










عرض البوم صور محمد الامين   رد مع اقتباس

قديم 11-12-2010   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: المدير العام ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Dzayerna


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 5342
المشاركات: 18,093 [+]
بمعدل : 5.96 يوميا
اخر زياره : 05-31-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 1893

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Dzayerna غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي

جزاك الله خويا محمد امين ربي يحفضك وينصرك









عرض البوم صور Dzayerna   رد مع اقتباس
قديم 11-13-2010   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية سوزان


البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 10306
المشاركات: 10,711 [+]
بمعدل : 3.55 يوميا
اخر زياره : 04-01-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 133

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
سوزان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي

باااااااااااارك الله فيك اخي الكريم









عرض البوم صور سوزان   رد مع اقتباس
قديم 11-13-2010   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Red flower


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 8047
المشاركات: 9,810 [+]
بمعدل : 3.47 يوميا
اخر زياره : 08-06-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 126

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Red flower غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي

شكرا لك بارك الله فيك









عرض البوم صور Red flower   رد مع اقتباس
قديم 11-22-2010   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية monadila


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 11455
المشاركات: 21 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
اخر زياره : 11-22-2010 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
monadila غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي




بارك الله فيك على الموضوع
لاحول ولا قوة الا بالله
قال تعالى في كتابه الكريم"و لن ترضى عنك اليهود و لا النصارى حتى تتبع ملتهم"









عرض البوم صور monadila   رد مع اقتباس
قديم 11-22-2010   المشاركة رقم: 6 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية flaicha


البيانات
التسجيل: Oct 2009
العضوية: 5645
المشاركات: 3,502 [+]
بمعدل : 1.17 يوميا
اخر زياره : 03-03-2017 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 60

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
flaicha غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : محمد الامين المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي



بارك الله فيك اخي محمد الامين على الموضوع الراقي

اليهودية وما عملت فيا

واش تحب هدي هي.

نربط استقلال فلسطين بيوم القيامة

بارك الله فيك










عرض البوم صور flaicha   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الله اكبر لسامي يوسف رائعة اميرة سلام منتدى الألبومات الإنشادية 15 01-19-2011 09:56 PM
مصالي الحاج اسمربسكرة منتدى شخصيات جزائرية 11 10-01-2010 09:40 AM
اين مصالح الرفابة؟؟ نونو الجزائرى منتدى أخبار الجزائر [ DJAZAIRNEWS ] 4 04-01-2010 08:33 PM
صور شجرة الغرقد اليهودية بنت الصحراء المنتدى الاسلامي العام 5 12-26-2009 08:41 AM
الحاج مصالي ابو الحركة الوطنية الجزائرية اللامنتمي منتدى شخصيات جزائرية 2 06-14-2008 12:00 AM


الساعة الآن 06:34 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302