العودة   منتديات صحابي > أقسام الشريعة الاسلامية > المنتدى الاسلامي العام


المنتدى الاسلامي العام خاص بديننا الحنيف على مذهب أهل السنة والجماعة


ما هو النجاح الذي تقطف ثماره بعد الموت ؟

المنتدى الاسلامي العام


ما هو النجاح الذي تقطف ثماره بعد الموت ؟

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ما من شخص على وجه الأرض إلا ويتمنى النجاح ، بكل أنواعه ، هناك نجاح الإنسان في صحته ، نجاحه في

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-01-2010   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رحيل82


البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 17469
المشاركات: 373 [+]
بمعدل : 0.14 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 34

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رحيل82 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى الاسلامي العام
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما من شخص على وجه الأرض إلا ويتمنى النجاح ، بكل أنواعه ، هناك نجاح الإنسان في صحته ، نجاحه في زواجه ، نجاحه في عمله ، نجاحه في تفوقه ، النجاح محبب ولا شيء يسعد الإنسان كالنجاح ، ولكن المشكلة أن الناس متفاوتون في فهم النجاح

يا ترى ما هو النجاح ؟ ما هو النجاح الذي تقطف ثماره بعد الموت ؟ .

فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ ( سورة آل عمران الآية: 185 )

الدنيا تغر وتضر وتمر :
بطولة الإنسان أن تتطابق موازين النجاح عنده مع موازين القرآن الكريم ، قد تجد إنساناً نجح مع ربه ، عرفه ، استقام على أمره ، أطاعه ، أدى العبادات ، تفانى في خدمة خلقه ، أنفق ماله في الخير ، ترك مشاريع ضخمة جداً هذا نجاح في الآخرة

البطولة أن يكون لك عمل له أثر مستقبلي ..إنسان إجتهد ودرس وأخذ شهادة العليا سببت دخلاً مستمراً ومتنامياً ، إذاً عندما درس ؛ هذه الدراسة لها أثر مستقبلي .
أما إنسان يلعب بالنرد للساعة الثالثة بالليل ، وعنده تفوق عال فيه ، وإذا كان نجح بهذه اللعبة ؟ ما لها أثر مستقبلي أبداً ، متعة آنية

وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا . ( سورة الأحزاب ) .

هذه آية معناها واضح ، لكن أن تعيش معناها شيء صعب ، إدارك المعنى شيء ، وأن تعيشه شيء آخر ، لو أن إنسان قرأ الآية وتأثر بها ، وكان هذا الإنسان دخله محدود ومرتبته الاجتماعية متدنية و له صديق كان معه على مقعد الدراسة ، ودخله فلكي والمال بين يديه كالتراب ، قال : هنيئاً له وهو يعلم أن صديقه ليس مستقيماً ، رأى صديقه ليس مؤمناً متفلت, إذا قال هنيئاً له الآية ما عاشها ، أدرك معناها ولم يعيشها

لذلك:.. قال الله تعالى فى قارون

{ فَخَرَجَ عَلَى قَوْمِهِ فِي زِينَتِهِ قَالَ الَّذِينَ يُرِيدُونَ الْحَيَاةَ الدُّنيَا يَا لَيْتَ لَنَا مِثْلَ مَا أُوتِيَ قَارُونُ إِنَّهُ لَذُو حَظٍّ عَظِيمٍ} {القصص/79}

أن ترى من حولك غارقين في النعيم والترف ، ولا تتمنى أن تكون مكانهم مع معاصيهم ، أبداً ، وترى أنك ملك ، ترى أنك متفوق ، ترى أنك ناجح ، ترى أنك فالح
ترى أنك في قمة النجاح حينما عرفت الله ، وحينما استقمت على أمره . لذلك قالوا : من أوتي القرآن فظن أن أحداً أوتي خيراً منه فقد حقّر ما عظمه الله

لذلك مستحيل وألف مستحيل أن تطيعه وتخسر ، و مستحيل أن تعصيه وتكون عزيزاً ، ومستحيل أن تطيعه وأن تكون ذليلاً ، سبحانك إنه لا يذل من واليت ، ولا يعز من عاديت ، هذه حقائق ، بطولتك بعد قراءة القرآن ، وقراءة السنة ،و أن تقترب مقاييسك في الفوز من مقاييس القرآن الكريم .

أما إذا ضعفت أمام إغراء ، أو أمام ضغط ، المؤمن لا يخضع لسياط الجلادين اللاذعة ، ولا لسبائك الذهب اللامعة ، المؤمن رقم صعب ، لا يساوم ، ولا يتنازل ، ولا يباع ، ولا يشترى ، لأنه عرف الله
لذلك كفاك على عدوك نصراً أنه في معصية الله ، لذلك الذي يموت موحداً مستقيماً طاهراً بمقياس من مقاييس النصر هو منتصر ، ولو قُتل في ساحة المعركة ، مادام مات على الإيمان فهو الفائز

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t54446.html#post417535

ما هو الطريق إلى النجاح الذي تقطف ثماره بعد الموت ؟

بقدر ما تقترب من أهل الإيمان تقترب مقاييسك في الفوز من مقاييس القرآن وبقدر ما تبتعد عن أهل الإيمان تصبح المقاييس مادية ، . ، إن صاحبت المؤمنين ، أو إن لزمت مجالس العلم ، إن كان الجو الذي حولك إيمانياً تقترب مقاييسك للفوز من مقاييس القرآن والسنة

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ (119) . ( سورة التوبة ) .

توزيع الحظوظ فى الدنيا توزيع إبتلاء

وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ ما معنى مَتَاعُ الْغُرُورِ ..؟

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=417535
، الله عز وجل وزع الحظوظ في الأرض وفي الدنيا توزيع ابتلاء ، فكل واحد منا مبتلى بما زوي عنه ، ومبتلى بما أعطاه الله إياه ، عندك قائمتين ، قائمة البنود التي نلتها من الله ، وقائمة ثانية البنود التي زويت عنك ، أنت ممتحن بهاتين القائمتين ، فكلما ازداد إيمانك ترى أن نجاحك في هذين الامتحانين هو الفوز
فلذلك ليست البطولة أن يكثر مالك بل أن ينمو إيمانك

إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ
* نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ * نُزُلًا مِّنْ غَفُورٍ رَّحِيمٍ . ( سورة فصلت )

المؤمن فى سعادة دائمة لأن الله وعده بحياة طيبة ...

* أَفَمَن وَعَدْنَاهُ وَعْدًا حَسَنًا فَهُوَ لَاقِيهِ كَمَن مَّتَّعْنَاهُ مَتَاعَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ثُمَّ هُوَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مِنَ الْمُحْضَرِينَ . ( سورة القصص )


مُلخص من درس الدكتور محمد راتب النابلسى



lh i, hgk[hp hg`d jr't elhvi fu] hgl,j ?










عرض البوم صور رحيل82   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشر الذي تقدمه يبقى معك .. والخير الذي تقدمه يعود إليك رحيل82 المنتدى العام 5 06-02-2011 02:54 PM
ياصاحب البستان اقطف لي من ثماره!!! سوزان المنتدى العام 2 08-18-2010 01:53 AM
صور جدار الموت الذي تقيمه مصر هذه الاتناء بين قطاع غزة و مصر نونو الجزائرى منتدى أخبار الجزائر [ DJAZAIRNEWS ] 8 01-24-2010 10:29 PM
الانسان الذي ابكى واضحك ملك الموت اللامنتمي المنتدى الاسلامي العام 3 10-13-2008 10:11 PM
النجاح the_king منتدى أرشيف المواضيع المخالفة و المكرره 0 03-22-2008 11:24 AM


الساعة الآن 12:25 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302