العودة   منتديات صحابي > الأقسام العامة > المنتدى العام


المنتدى العام يهتم بالمواضيع المميزه و المهمه و الكبيره و العامة والتي فيها فائدة على الفرد و المجتمع.


الصداقة معنى فوق المعانى......

المنتدى العام


الصداقة معنى فوق المعانى......

الصداقة أصبحت عملة صعبة في وقتنا كلمة فوق الكلمات .. معنى فوق المعاني .. وأي كلمة ؟؟؟ كلمة تسرح بها في خيالك .. لعلك تصل الى بحر ليس له نهاية

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-20-2010   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: كبار :: شخصيات منتدى
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نونو الجزائرى


البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 6314
المشاركات: 1,418 [+]
بمعدل : 0.48 يوميا
اخر زياره : 05-30-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 50

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نونو الجزائرى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى العام
الصداقة أصبحت عملة صعبة في وقتنا

كلمة فوق الكلمات ..
معنى فوق المعاني ..
وأي كلمة ؟؟؟

كلمة تسرح بها في خيالك .. لعلك تصل الى بحر ليس له نهاية
كلمة تحلم بها دائما .. تتمناها .. تتوق لتحقيقها

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t55736.html#post428606

حروف هذه الكلمة.. ليست كالحروف ..

ص : الصدق
د : الدم الواحد
ي: يد واحدة
ق: قلب واحد

الصداقة كالمظلّة
كلما إشتّد المطر
كلما إزدادت الحاجة لها

الصداقة لا تغيب مثلما تغيب الشمس
الصداقة لا تذوب مثلما يذوب الثلج
الصداقة لا تموت
إلا .. اذا مات الحب

الصداقة ود وإيمان
الصداقة حلماً وكيان يسكن الوجدان
الصداقة لاتوزن بميزان ولاتقدر بأثمان
فلابد منها لكل إنسان

ثمار الأرض تجنى كل موسم .. لكن ثمار الصداقة تجنى كل لحظة ..

الصداقة هي الوردة الوحيدة التي لا أشواك فيها ..

الصداقة هي الوجه الاخر غير البراق للحب , ولكنه الوجه الذي لا يصدأ ..

الصداقة عصفور بلا أجنحة ..

فمن هو الصديق الحقيقي
وهل يوجد صديق في هذا الزمان ؟

** الصديق الحقيقي **
هو الصديق الذي تكون معه,
كما تكون وحدك


** الصديق الحقيقي **
هو الذي يقبل عذرك و يسامحك إذا أخطأت
و يسد مسدك في غيابك

لعلك تحاول الوصول لها .. وقد لا تصل .. فاعلم انك ستجد في النهاية أروع مما كنت تحلم به ..
شخص عزيز ..وفي .. بئر لكل أسرارك .. لتبني معه أقوى جسر لا تهدمه الرياح مهما كانت قوتها

ستجد في النهاية .....
شخص يعينك ..
يبكي لبكاءك ..
يمسح دموعك ..
أخ يساندك .. يعاونك .. يحبك أكثر من نفسه



hgw]hrm lukn t,r hgluhkn>>>>>>










عرض البوم صور نونو الجزائرى   رد مع اقتباس

قديم 12-21-2010   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: المدير العام ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Dzayerna


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 5342
المشاركات: 18,093 [+]
بمعدل : 5.96 يوميا
اخر زياره : 05-31-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 1893

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Dzayerna غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نونو الجزائرى المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

الصداقة هي الوجه الاخر غير البراق للحب , ولكنه الوجه الذي لا يصدأ

الصديق هو الحقيقي ومهما يكن يكون معك واقف معا كثرت الاعذار كل ما تطلبه تجده امام يساعدك
الصديق الحقيقي لا تسمع منه كلمة تجرحك حتا لو قلت اليه الف كلمة في حالت الغضب

شكرا جزيلا اليك اخي نونو الجزائر
ربي يحفضك









عرض البوم صور Dzayerna   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2010   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: Banned ::
الرتبة


البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 18496
المشاركات: 98 [+]
بمعدل : 0.04 يوميا
اخر زياره : 05-11-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
إفريقي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نونو الجزائرى المنتدى : المنتدى العام
سلام الله عليكم

* موضوع جميل جدا بورك فيك أخي نونوالجزائري .

* أتسمح لي بهذا السؤال : أيوجد في زماننا ومكاننا نفس تحب نفسا أخرى أشد منها ؟

مشكور مسبقا على الرد .

إفريقي ( لا للقص لا للمقص )









عرض البوم صور إفريقي   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2010   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: كبار :: شخصيات منتدى
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نونو الجزائرى


البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 6314
المشاركات: 1,418 [+]
بمعدل : 0.48 يوميا
اخر زياره : 05-30-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 50

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نونو الجزائرى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نونو الجزائرى المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

* موضوع جميل جدا بورك فيك أخي نونوالجزائري .

* أتسمح لي بهذا السؤال : أيوجد في زماننا ومكاننا نفس تحب نفسا أخرى أشد منها ؟

مشكور مسبقا على الرد .

إفريقي ( لا للقص لا للمقص )[/quote]


بالفعل يوجد فى زماننا هذا نفس تحب نفسا اشد منها

اقراء هذه القصة الحقيقية
قصة رائعة جدا و حقيقية

(( قصة حقيقية ))

في إحدى المحاضرات وصلت ورقة صغيرة كُتبت بخطٍ غير واضح
تمكنت من قراءتها بصعوبة بالغة ... مكتوب بها:
فضيلة الشيخ: هل لديك قصة عن أصحاب أو أخوان .. أثابك الله ؟؟
كانت صيغة السؤال غير واضحة، والخط غير جيد...
سألت صديقي: ماذا يقصد بهذا السؤال؟
وضعتها جانباً، بعد أن قررت عدم قراءتها على الشيخ...
ومضى الشيخ يتحدث في محاضرته والوقت يمضي ...
أذن المؤذن لصلاة العشاء ...
توقفت المحاضرة، وبعد الآذان عاد الشيخ يشرح للحاضرين
طريقة تغسيل وتكفين الميت عملياً .....
وبعدها قمنا لأداء صلاة العشاء ....
وأثناء ذلك أعطيت أوراق الأسئلة للشيخ
ومنحته تلك الورقة التي قررت أن استبعدها
ظننت أن المحاضرة قد انتهت ....
وبعد الصلاة طلب الحضور من الشيخ أن يجيب على الأسئلة ....
عاد يتحدث وعاد الناس يستمعون ....
ومضى السؤال الأول والثاني والثالث ..
هممت بالخروج ، استوقفني صوت الشيخ وهو يقرأ السؤال ....
قلت: لن يجيب فالسؤال غير واضح ....
لكن الشيخ صمت لحظة ثم عاد يتحدث:
جاءني في يوم من الأيام جنازة لشاب لم يبلغ الأربعين
ومع الشاب مجموعة من أقاربه ، لفت انتباهي ، شاب في مثل سن الميت يبكي بحرقة ،
شاركني الغسيل ، وهو بين خنين ونشيج وبكاء رهيب يحاول كتمانه
أما دموعه فكانت تجري بلا انقطاع .....
وبين لحظةٍ وأخرى أصبره وأذكره بعظم أجر الصبر ...
ولسانه لا يتوقف عن قول: إنا لله وإنا إليه راجعون ، لا حول ولا قوة إلا بالله ...
هذه الكلمات كانت تريحني قليلاً ....
بكاؤه أفقدني التركيز ، هتفت به بالشاب ..
إن الله أرحم بأخيك منك، وعليك بالصبر
التفت نحوي وقال : إنه ليس أخي
ألجمتني المفاجأة، مستحيل ، وهذا البكاء وهذا النحيب
نعم إنه ليس أخي ، لكنه أغلى وأعز عليّ من أخي ...
سكت ورحت أنظر إليه بتعجب ، بينما واصل حديثه ..
إنه صديق الطفولة ، زميل الدراسة ، نجلس معاً في الصف وفي ساحة
المدرسة ، ونلعب سوياً في الحارة ، تجمعنا براءة الأطفال مرحهم ولهوهم
كبرنا وكبرت العلاقة بيننا ، أصبحنا لا نفترق إلا دقائق معدودة ، ثم
نعود لنلتقي ، تخرجنا من المرحلة الثانوية ثم الجامعة معاً ....
التحقنا بعمل واحد ...
تزوجنا أختين ، وسكنا في شقتين متقابلتين ..
رزقني الله بابن وبنت ، وهو أيضاً رُزق ببنت وابن ...
عشنا معاً أفراحنا وأحزاننا ، يزيد الفرح عندما يجمعنا
وتنتهي الأحزان عندما نلتقي ...
اشتركنا في الطعام والشراب والسيارة ...
نذهب سوياً ونعود سوياً ...
واليوم ... توقفت الكلمة على شفتيه وأجهش بالبكاء ...
يا شيخ هل يوجد في الدنيا مثلنا ؟؟ .....
خنقتني العبرة ، تذكرت أخي البعيد عني ، لا . لا يوجد مثلكما ...
أخذت أردد ، سبحان الله ، سبحان الله ، وأبكي رثاء لحاله ...
انتهيت من غسله ، وأقبل ذلك الشاب يقبله ....
لقد كان المشهد مؤثراً ، فقد كان ينشق من شدة البكاء
حتى ظننت أنه سيهلك في تلك اللحظة ...
راح يقبل وجهه ورأسه ، ويبلله بدموعه ...
أمسك به الحاضرون وأخرجوه لكي نصلي عليه ...
وبعد الصلاة توجهنا بالجنازة إلى المقبرة ...
أما الشاب فقد أحاط به أقاربه ...
فكانت جنازة تحمل على الأكتاف ، وهو جنازة تدب على الأرض دبيباً ...
وعند القبر وقف باكياً ، يسنده بعض أقاربه ..
سكن قليلاً ، وقام يدعو ، ويدعو ...
انصرف الجميع ..
عدت إلى المنزل وبي من الحزن العظيم ما لا يعلمه إلا الله
وتقف عنده الكلمات عاجزة عن التعبير ...
وفي اليوم الثاني وبعد صلاة العصر ، حضرت جنازة لشاب ، أخذت أتأملها ،
الوجه ليس غريب ، شعرت بأنني أعرفه ، ولكن أين شاهدته ...
نظرت إلى الأب المكلوم ، هذا الوجه أعرفه ...
تقاطر الدمع على خديه ، وانطلق الصوت حزيناً ..
يا شيخ لقد كان بالأمس مع صديقه ....
يا شيخ بالأمس كان يناول المقص والكفن ، يقلب صديقه ، يمسك بيده ،
بالأمس كان يبكي فراق صديق طفولته وشبابه ، ثم انخرط في البكاء ....
انقشع الحجاب ، تذكرته ، تذكرت بكاءه ونحيبه ..
رددت بصوت مرتفع : كيف مات ؟
عرضت زوجته عليه الطعام ، فلم يقدر على تناوله ، قرر أن ينام
وعند صلاة العصر جاءت لتوقظه فوجدته
وهنا سكت الأب ومسح دمعاً تحدر على خديه
رحمه الله لم يتحمل الصدمة في وفاة صديقه ،
وأخذ يردد : إنا لله وإنا إليه راجعون ...إنا لله وإنا إليه راجعون ،
اصبر واحتسب ، اسأل الله أن يجمعه مع رفيقه في الجنة ،
يوم أن ينادي الجبار عز وجل:
أين المتحابين فيِّ اليوم أظلهم في ظلي يوم لا ظل إلا ظلي ...
قمت بتغسيله ، وتكفينه ، ثم صلينا عليه ...
توجهنا بالجنازة إلى القبر ، وهناك كانت المفاجأة ...
لقد وجدنا القبر المجاور لقبر صديقه فارغاً ..
قلت في نفسي: مستحيل .. منذ الأمس لم تأت جنازة ، لم يحدث هذا من قبل...
أنزلناه في القبر الفارغ ، وضعت يدي على الجدار الذي يفصل بينهما ، وأنا أردد،
يا لها من قصة عجيبة ، اجتمعا في الحياة صغاراً وكباراً
وجمعت القبور بينهما أمواتاً ...
خرجت من القبر ووقفت أدعو لهما:
اللهم اغفر لهما وأرحمهما
اللهم واجمع بينهما في جنات النعيم على سرر متقابلين
في مقعد صدق عند مليك مقتدر
ومسحت دمعة جرت ، ثم انطلقت أعزي أقاربهما ..
انتهى الشيخ من الحديث ، وأنا واقف قد أصابني الذهول
وتملكتني الدهشة ، لا إله إلا الله ، سبحان الله
وحمدت الله أن الورقة وصلت للشيخ وسمعت هذه القصة المثيرة
والتي لو حدثني بها أحد لما صدقتها ..
وأخذت أدعو لهما بالرحمة والمغفرة










عرض البوم صور نونو الجزائرى   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2010   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية MoH_52


البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 12897
المشاركات: 304 [+]
بمعدل : 0.12 يوميا
اخر زياره : منذ 6 يوم [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 13

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
MoH_52 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نونو الجزائرى المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

الصديق الحقيقى.هو الذى يرعاك فى مالك واهلك وولدك وعرضك
الصديق الحقيقى.هو الذى يفيدك بعمله وصلاحه وادبه واخلاقه
الصديق الحقيقى.هو الذى يتمنى لك مايتمنى لنفسه
الصديق الحقيقى. هو الذى يفرح اذا احتجت له
الصداقة الحقيقية غائبة نوعا ما فى هذ الزمان
اشكرك اخى .ن.الدين









عرض البوم صور MoH_52   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
معنى الصداقة BOGOS المنتدى العام 16 03-23-2011 08:38 PM
رسالة من انسان تذوق معنى الصداقة الحقيقية majid45 منتدى عالم الشباب و الرومانسية { هو و هي} 5 07-17-2010 11:38 AM
لمن يسمع الأغاني ولمن يسمع الأغاني ياسمين نجلاء المنتدى العام 0 12-03-2009 11:50 AM
ما معنى الصداقة؟ وكيف تتخذ صديقك؟؟ عماد2010 منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد } 0 11-07-2009 11:16 AM


الساعة الآن 07:17 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302