العودة   منتديات صحابي > أقسام الاسـرة والـمجـتمع > منتدى الاسرة والعلاقات الزوجية


منتدى الاسرة والعلاقات الزوجية القسم مخصص للعلاقات الزوجية المهذبة و الثقافة الجنسية و لا يتضمن أى صور أو أى مواد مثيرة


تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله

منتدى الاسرة والعلاقات الزوجية


تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وقفت تُعِدُّ الشاي لزوجها الذي أوشك على الفراغ من غَدائه، وقفت تؤدِّي واجبها في ضِيق ظاهرٍ على قَسمات وجهها، لا

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-24-2011   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رحيل82


البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 17469
المشاركات: 373 [+]
بمعدل : 0.14 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 34

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رحيل82 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى الاسرة والعلاقات الزوجية
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


وقفت تُعِدُّ الشاي لزوجها الذي أوشك على الفراغ من غَدائه، وقفت تؤدِّي واجبها في ضِيق ظاهرٍ على قَسمات وجهها، لا تستطيع - وربما لا تريد - أن تخفيه.

فاجأها زوجها من خلفها بهدوءٍ جعلها لا تَشعر به إلا عندما بدأ يرفع يدها صَوْبَ رأسها، ورغم ذلك تجاهلَتْه، تجاهلته تمامًا.. تجاهلاً يدفعنا للعودة بالزمن إلى الوراء قليلاً لمعرفة تفسيره.

عاد الزوج من عمله في موعده المعتاد، فتحت له الزوجة، فألقى عليها السلام، ردَّت عليه بفتور وإهمال، واستغلت أنه بدأ يخلع ثياب العمل، فذهبت هي إلى المطبخ لتُحضر له طعام الغداء، جلس الزوج ينتظر الغداء، وبقي ينتظر دون تأفُّف أو ضجَر، وبعد ما يقارب الساعة أو أقل قليلاً، خرجت الزوجة تحمل له صينية عليها أصناف الطعام، ثم وضعتها أمامه، وانصرفت مرةً ثانيةً إلى المطبخ.


سألها: ألا تأكلين معي؟

ردَّت بضيق: لا.

قال: هل تغدَّيْتِ قبل مجيئي؟

قالت بضيقٍ أكبر: كُلْ أنت واشْبع، ودعني لحالي.

بدأ الزوج يتناول الطعام في صمْت، ولكنه فوجئ أن اللَّحْم لم ينضج جيدًا، والأرز عديم المِلح، والطعام بارد، والخبز سخونته ليست أفضل حالاً من سائر الطعام، حتى الصينية بدَتْ غيرَ نظيفة كما هو معتاد.

تناول الزوج طعامه، وتذكر مشكلة الأمس، حينما دفعه إرهاق العمل إلى أن يُنهي حوارًا بدأته زوجته بطريقة شعر أنها ضايقتها، لكنه ظن الأمر تافهًا، وسيُنسى مع تباشير الصباح، وخرج إلى عمله دون أن يلقي بالاً، أو يفكِّر في جبر خاطرها.

لكنه تذكر أيضًا أنه يعاملها أفضل معاملة، فلماذا لا تحتمل منه شيئًا بسيطًا كهذا؟!

حقًّا اتَّقِ شرَّ مَن أحسنتَ إليه، أهذا جزاء حسن معاملتي؟! هكذا قال لنفسه.

وبعد أن فرغ الزوج من طعامه، اتجه نحو المطبخ وهو يتذكَّر أيضًا أن الحكمة التي يردِّدها العوامُّ مبتورة: وأن اتقاء شرِّ مِن أحسنت إليه لا بدَّ أن يكون بزيادة الإحسان إليه.

وصل إليها وهي تصب الشاي دون أن تلتفت إليه، فرفع يده وأمسك بجانبي رأسها، وطَبع قُبلةً حانيةً على رأسها، وقال: سامحيني إن كنت أغضبتُك أمس.

عندئذ انفجرت الزوجة في البكاء، ناظرةً إلى زوجها الحَنون في إكبار وإجلال قائلةً: بل أنت سامحني يا حبيبي، لا أدري كيف أعماني الغضب عن حقك عليَّ؟!

وهكذا هي الحياة الزوجية، تَنْزع إلى الجفاف والملل، وأحيانًا تضخيم الأمر الصغير، أو تهوين الأمر الكبير، ما لم يبادر أحد الزوجين أو كلاهما إلى استيعاب الآخر، بإلقاء زهرة أو وردة كبيرة في تلك المياه الراكدة؛ لتنداح دوائر جديدة من المشاعر الجميلة، والأحاسيس الرائعة التي هي مدَدٌ طيِّب لتنمية الحب والمودة وتجديدهما، وطرد الملل والروتين من الحياة الزوجية، ويَطيب لي أن أسكب هنا غيمات أو قطرات مِن ذلك المدد، ومنها:

تبادل الهدايا وإن كانت رمزية (وردة - بطاقة ملونة عليها - كلمة جميلة) وتوضع على وسادة الزوج / الزوجة.

تخصيص يوم أو وقت للجلوس معًا؛ تذكَّر إنصاتَ النبي - صلى الله عليه وسلم - على الرغم من انشغالاته وأعبائه الجِسام - لعائشة - رضي الله عنها - في قصة أم زرع الطويلة كلها، ثم تعليقه عليها بقوله متواضعًا: ((كنتُ لكِ كأبي زرع لأم زرع))، ثم حُسْنَ ردِّها عليه حيث قالت: ((بأبي أنت وأمي يا رسول الله، بل أنت خير إلي من أبي زرع))؛ رواه النسائي في الكبرى.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t58275.html#post449154

التنويع في التعبير عن أحاسيس ومشاعر الحب:

(لغة العيون - اللمسة الحنون - تعانق اليدين - نبرات الصوت - تعبيرات الوجه).


يقول الشاعر:

وَتَعَطَّلَتْ لُغَةُ الْكَلاَمِ وَخَاطَبَتْ ***تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gifعَيْنَيَّ فِي لُغَةِ الْهَوَى عَيْنَاكَ تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

أَغَارُ عَلَيْكَ مِنْ عَيْنِي وَمِنِّي تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif***وَمِنْكَ وَمِنْ زَمَانِكَ وَالْمَكَانِ تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

وَلَوْ أَنِّي خَبَأْتُكَ فِي عُيُونِي ***تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gifإِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ مَا كَفَانِي تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

التحية الحارَّة والوداع الحار عند الدخول والخروج، وعند السفر والقدوم، وعبر الهاتف، وعبر الرسائل القصيرة، يقول الشاعر:

صَبَّحْتُهُ عِنْدَ الْمَسَاءِ فَقَالَ لِي:**تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gifمَا ذَا الْكَلاَمُ؟ وَظَنَّ ذَاكَ مِزَاحَا تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

فَأَجَبْتُهُ: إِشْرَاقُ وَجْهِكَ غَرَّنِي تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif**حَتَّى تَبَيَّنْتُ الْمَسَاءَ صَبَاحَا تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

الثناء على الزوجة وإشعارها بالغيرة المعتدلة عليها، وعدم مقارنتها بغيرها.

فهذه امرأة يُثني عليها زوجها، على حسن صفاتها وصبرها وأدبها، فشعرت بأن كلامه ماء بارد، أطفأ نارًا مشتعلةً منذ سنة في صدرها ضيقًا منه، وقالت: كأنه وضع وسامًا على صدري، وعلى صدر علاقتنا الزوجية معًا.

الاشتراك معًا في عمل بعض الأشياء الخفيفة: مثل التخطيط للمستقبل، أو ترتيب المكتبة، أو الترتيب لشيء يخص الأولاد، والتي تكون سببًا للملاطفة والمضاحكة.

يُروى أن عائشة - رضي الله عنها - قالت: كان - صلى الله عليه وسلم - يومًا في البيت يعمل عملاً، فنظرتُ إلى وجهه - صلى الله عليه وسلم - وهو يتهلَّل، أو كما قالت.

فقلتُ: يا رسول الله، أنت - والله - أحَقُّ بقول أبي كبيرٍ الهذلي:

قال: وما قال أبو كبير؟

قالت:

وَمُبَرَّأٍ مِنْ كُلِّ غُبَّرِ حَيْضَةٍ ***تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gifوَفَسَادِ مُرْضِعَةٍ وَدَاءٍ مُغْيِلِ تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif


وَإِذَا نَظَرْتَ إِلَى أَسِرَّةِ وَجْهِهِ ***تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gifبَرَقَتْ بُرُوقَ الْعَارِضِ الْمُتَهَلِّلِ
تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

قالت: فطرح ما في يدَيَّ، وأخذني وقبَّل ما بين عينَيَّ، وقال: جزاكِ الله يا عائشة خيرًا، ما سُرِرتِ منِّي كسُرُوري منك.


الكلمة الطيبة، والتعبير العاطفي بالكلمات الدافئة، والعبارات الرقيقة، كإعلان الحب للزوجة، وإشعارها بأنها نعمة من الله عليه، والعكس منها للزوج، كقول الشاعر:


الصِّبَا وَالْجَمَالُ مِلْكُ يَدَيْكِ*** تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gifأَيُّ تَاجٍ أَعَزُّ مِنْ تَاجَيْكِ تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

قَتَلَ الْوَرْدُ نَفْسَهُ حَسَدًا مِنْ ***تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gifكِ وَأَلْقَى دِمَاهُ فِي وَجْنَتَيْكِ تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

وَالْفَرَاشَاتُ مَلَّتِ الزَّهْرَ لَمَّا ***تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gifحَدَّثَتْهَا الْأَنْسَامُ عَنْ شَفَتَيْكِ
تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif


وقول غيره وقد أتت زوجته تظلله من لفح الشمس:

قَامَتْ تُظَلِّلُنِي مِنَ الشَّمْسِ *** تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gifنَفْسٌ أَحَبُّ إِلَيَّ مِنْ نَفْسِي تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif


قَامَتْ تُظَلِّلُنِي وَمِنْ عَجَبٍ تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif***شَمْسٌ تُظَلِّلُنِي مِنَ الشَّمْسِ تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

فهذا رجل يسأل زوجته: لِمَ لا تكتحلين لي؟ فأجابته بأحسن رد قائلة: خَشِيتُ أن يَشغل جزءًا مِن أجزاء عيوني عن متعة النظر إليك.

وهذا زوج سأل زوجته: كيف أنتِ في غيابي؟ فقالت على البديهة:

خَيَالُكَ فِي عَيْنِي وَذِكْرَاكَ فِي فَمِي**وَمَثْوَاكَ فِي قَلْبِي فَأَيْنَ تَغِيبُ؟! تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif


نزهة قصيرة أو زيارة جميلة، بعيدًا عن المنْزل والأولاد، ولو مشيًا على الأقدام، وتتشابك اليدان، فيزيد القلبان تماسكًا ومحبةً وأنسًا.

عَجِبْتُ لِهَذَا الْحُبِّ يَسْرِي كَأَنَّمَا**هُوَ السِّحْرُ فِي الْأَعْمَاقِ أَوْ أَنَّهُ أَقْوَى تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

وَيَجْعَلُ حُلْوَ الْعَيْشِ مُرًّا إِذَا نَأَى**حَبِيبٌ وَمُرَّ الْعَيْشِ فِي قُرْبِهِ حُلْوَا تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

الجلسات الهادئة، وجعْل وقت للحوار وتجاذُبِ أطراف الحديث، يتخلَّله بعض المرَح والضحك، بعيدًا عن المشاكل وعن الأولاد، وعن صراخهم وشجارهم، له أثر كبير في الألفة والمحبة بين الزوجين.

التوازن بين الإقبال والتمنُّع، فلا يُقبِل بدرجة مفْرِطة، ولا يتمنَّع أحدهما عن صاحبه كليًّا، فلا إفراط ولا تفريط؛ ففي الإفراط في الإقبال إعدام للشوق والمحبة، وفي الإفراط في التمنُّع إعدامٌ لأسباب المودة، ووقوع في الإثم، وهذا يحتاج لحسن تقدير وفطنة.

التفاعل بين الطرفين، خاصةً في أوقات الأزمات بالذات، كأنْ تَمْرض الزوجة فتحتاج إلى عناية حِسِّيَّة ومعنوية مضاعفة، أو يتضايق الزوج لسبب ما، فيحتاج إلى عطف معنوي، ومَن يقف بجانبه، فالتألُّم لآلام الشريك، وكذا الفرح لأفراحه، له أكبر الأثر في بناء المودة بين الزوجين.

التجديد ومحاربة السآمة والملل، الذي كثيرًا ما يطغى على الحياة الزوجية، ويغتال السعادة الزوجية، كأن تُفَاجِئ الزوجةُ زوجَها يومًا بأن تملأ الغرفة عطورًا أو شموعًا أو زهورًا، أو يُفرِّغ الزوج نفسَه ليخرج معها في نزهة برِّيَّة جميلة وحدهما في أحد أيام الربيع، أو أحد أيام الشتاء تحت المطر (مع أخذ الاحتياطات ضد البرد).

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=449154

المصارحة والتنفيس وعدم الكبت، وعدم تخزين المشاكل، فبالحوار الهادئ، والمناقشة المهذبة ترتاح النفس وتطمئن، والاتفاقُ على خطوات عمَلية لحل المشاكل أو الخلافات.


نداء الزوجة بأحب الأسماء إليها، أو نداؤها باسمها مُرَخَّمًا مثل (يا عائش - يا عويش - يا حُمَيراء - يا غاليتي - يا حلوتي - يا قمري).

الشكر والثناء بين الحين والآخر مِن كليهما للآخر كلما قدَّم معروفًا، أو بَذل مجهودًا في إسعاده.

التغاضي عن الزلاَّت، والاعتذارُ عند الخطأ، فكما قيل: تَبدو الأخطاء كبيرةً عندما يكون الحبُّ صغيرًا.

وَعَيْنُ الرِّضَا عَنْ كُلِّ عَيْبٍ كَلِيلَةٌ**وَلَكِنَّ عَيْنَ السُّخْطِ تُبْدِي الْمَسَاوِيَا تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

وإياكما من الإكثار من العتاب والملاحظة، وكثرة التشكِّي والتبرُّم، فإنه مُذهِب للمودة، منغِّضٌ للسعادة.


إِذَا أَرَدْتِ صَفَاءَ الْعَيْشِ يَا أَمَلِي**فَجَنِّبِي الصَّدْرَ آثَارَ الْحَزَازَاتِ تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif


نَحِّي الْخِلاَفَاتِ عَنْ دُنْيَا مَحَبَّتِنَا**فَالْحُبُّ يَذْبُلُ فِي أَرْضِ الْخِلاَفَاتِ تجديد المحبة الزوجية.. أهميته ووسائله space.gif

الاحترام والتقدير المتبادَلُ بينهما؛ فما أكرمَهن إلا كريم، وما أهانَهنَّ إلا لئيم.

وقال - صلى الله عليه وسلم -: ((ألا أُخبركم بخير نسائكم في الجنة، كلُّ وَدُود وَلُود، إذا غضبت أو أُسِيءَ إليها، قالت: هذه يدي في يدك، لا أكتحل بغمضٍ حتى ترضى))؛ رواه الطبراني في الأوسط.


وأخيرًا: النظر في سيرة النبي - صلى الله عليه وسلم - مع زوجاته وأهل بيته، وحكمته ورحمته في باب التعامل الزوجي، فإنها مَعين زاخر.


يوسف إسماعيل سليمان



j[]d] hglpfm hg.,[dm>> Hildji ,,shzgi










عرض البوم صور رحيل82   رد مع اقتباس

قديم 01-24-2011   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: الرقابة العـامة ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نور العيون


البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 5383
المشاركات: 14,686 [+]
بمعدل : 4.87 يوميا
اخر زياره : 03-21-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 1934

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نور العيون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : منتدى الاسرة والعلاقات الزوجية
افتراضي

جزيتي خيرا حبيبتي على المواضيع القيمة التي تطرحينها
شكررا لك









عرض البوم صور نور العيون   رد مع اقتباس
قديم 01-24-2011   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية سوزان


البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 10306
المشاركات: 10,711 [+]
بمعدل : 3.55 يوميا
اخر زياره : 04-01-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 133

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
سوزان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : منتدى الاسرة والعلاقات الزوجية
افتراضي

متميزة كالعادة غاليتي الف شكر









عرض البوم صور سوزان   رد مع اقتباس
قديم 01-24-2011   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Jan 2011
العضوية: 21172
المشاركات: 10 [+]
بمعدل : 0.00 يوميا
اخر زياره : 01-24-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
smalville غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : منتدى الاسرة والعلاقات الزوجية
افتراضي

بارك الله فيك عى النصائح الرائعة اختي

الف الف شكر لك









عرض البوم صور smalville   رد مع اقتباس
قديم 02-04-2011   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مراقبة عامة وادارية لمنتديات صحابي ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حياة


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10301
المشاركات: 22,432 [+]
بمعدل : 8.17 يوميا
اخر زياره : 07-13-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 942

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : منتدى الاسرة والعلاقات الزوجية
افتراضي


نقلٌ مُميزٌ ورائعٌ حقًّا ، أحسنتِ الاختيار والانتقاء
رزقنا الله أزواجا صالحين، و جعلنا لهم من الصالحات.









عرض البوم صور حياة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رد السلام على الأحبة حياة ركـــن الشعر الشعبي 9 11-15-2010 03:08 PM
رد السلام على الأحبة نادية25 منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول } 3 07-29-2010 05:22 PM
وين المحبة يا ناس ابوفارس ركـــن الشعر الشعبي 14 12-05-2009 06:55 PM
شعر عتاب لمن باع المحبة...................... ياسمين نجلاء المنتدى العام 2 11-16-2009 07:27 PM
المحبة الربانية هانــــي المنتدى الاسلامي العام 0 10-15-2009 11:28 AM


الساعة الآن 10:12 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302