العودة   منتديات صحابي > أقسام الاسـرة والـمجـتمع > منتــــدى قضـايا الشبـاب


منتــــدى قضـايا الشبـاب معالجة قضايا الشباب في شتى المجالات


حياتنا نصنعها بأيدينا

منتــــدى قضـايا الشبـاب


حياتنا نصنعها بأيدينا

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مَن الذي يصنع حياتنا؟ هل نصنعها بأيدينا؟ أم أن الظروف هي المسؤولة عن صنع حياتنا؟ مَن المسؤول عن الحالة الصعبة للأمة؟

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-13-2011   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رحيل82


البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 17469
المشاركات: 373 [+]
بمعدل : 0.14 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 34

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رحيل82 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتــــدى قضـايا الشبـاب
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مَن الذي يصنع حياتنا؟ هل نصنعها بأيدينا؟ أم أن الظروف هي المسؤولة عن صنع حياتنا؟

مَن المسؤول عن الحالة الصعبة للأمة؟ مَن السبب في تأخرنا؟ مَن السبب في عدم ثبات الشباب على التدين؟

مَن المسؤول عن عدم وجود شاب مسلم متفوق رياضياً على سبيل المثال؟


: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t59510.html#post459092

مَن يصنع حياتنا؟ إرادتنا أم الظروف؟

يرى علماء النفس أن هناك ثلاثة مؤثرات هي التي تصنع حياة الإنسان:

1- المؤثر الوراثي (الجيني)

2- المؤثر التربوي

3- المؤثر البيئي

وبهذا، فإن هذه المؤثرات الثلاثة هي التي تحكم تصرفات الشخص وردود أفعاله في الحياة.

إن فرويد، ومن معه، يفسرون صفة العصبية أو البخل مثلاً في الإنسان بإرجاعها إلى العامل الوراثي، ويعتقدون أن مثل هذا الشخص لا يد له في كونه عصبياً أو بخيلاً، لأن العامل الوراثي هو المتحكم. كذلك يفسر فرويد، ومن معه، السلوك السيئ لبعض الأفراد تجاه زوجاتهم، على سبيل المثال، بإرجاعه إلى العامل التربوي، فيرون أن هذا الشخص، عندما كان طفلاً لابدّ أنه رأى والده وهو يهين زوجته، مما جعل هذا الطفل يسلك السلوك نفسه تجاه زوجته عندما كبر. وهذا كله خارج على إرادته، لأن العامل التربوي هنا هو المتحكم. ومن وجهة نظر فرويد، يمكننا أن نفسر عدم ثبات شاب على طاعة الله تعالى، بإرجاع ذلك للعامل البيئي. فالبيئة حول هذا الشاب مليئة بالفتن، لذلك لا يستطيع الشاب الثبات رغماً عن إرادته، لأن العامل البيئي هو المتحكم وليس إرادة الشاب.

ولكن، هل هذا الرأي صحيح؟

هذا الرأي خطير للغاية. فهل لنا أن نسأل كيف سيحاسبنا الله تبارك وتعالى، إن لم نكن نحن المتحكمين في أفعالنا، بل الظروف والمؤثرات الثلاثة هي التي تحدد حياتنا؟

لئن كان هذا رأي علماء النفس، وهو أنه لا إرادة لنا في تصرفاتنا، فلنستمع إلى رأي الإسلام ورده على السؤال المطروح هنا، وهو: مَن المسؤول عن صنع حياتنا؟ هل هي الظروف؟ أم هي الإرادة الشخصية للفرد؟

يُعتبر رأي علماء النفس سابق الذكر من وجهة نظر الإسلام خطأً كبيراً. فالإسلام يقر بأن الشخص يقع تحت المؤثرات الثلاثة السابق ذكرها، ولكنه يقرر أن الله تعالى قد منحنا السلاح لقهر هذه المؤثرات الثلاثة، ويتمثل هذا السلاح في ما أعطاه الله لنا من إمكانات. لذا فإننا يوم القيامة سنحاسب على كيفية استغلالنا لما أعطاه الله لنا من إمكانات في قهر المؤثرات والظروف. فكلما نجح الإنسان في استغلال إمكاناته في قهر المؤثرات، كان من أهل الجنّة، وكلما قهرت المؤثرات إمكانات الشخص كان حسابه شديداً عند الله تعالى.

الإمكانات التي أعطاها الله لنا هي طاقة داخلية وضعها الله في كل شخص منا، للكفاح والتحمل والصبر. فهذه الطاقة موجودة، وعند استدعائها يمكنها قهر أي شيء. فلنفجر ما في داخلنا من طاقة.

أنبياء الله جاءوا في وجود مؤثرات وظروف أصعب بكثير من ظروفنا الآن. سنتناول اليوم نموذجاً نجح في الدُنيا والدين، هذا النموذج تعرض لمؤثرات دنيوية شديدة، ومع ذلك نجح وقهر المؤثرات.

هذا نموذج هو سيدنا يوسف(ع). ومن قصة سيدنا يوسف سنؤمن بأنه يمكننا أن ننجح كما نجح هو.
انظر إلى ما تعرض له يوسف من مؤثرات الدنيا:

1- عندما كان طفلاً كان محل كره إخوته وغيرتهم وحسدهم.

2- تم إلقاؤه في البئر وعمره لا يزيد على 12 سنة. ويقول الله تعالى: (غَيَابَتِ الجُبِّ) لما كان من عمق البئر.

3- تم بيعه كعبد وظل عبداً لمدة 10 سنوات.

4- ألقي في السجن بعدها مدة 10 سنوات أخرى.

5- عندما بلغ 40 عاماً بدأ حياته كعزيز مصر.

فها هي 40 عاماً مرت من حياته من العذاب، ولكنه نجح في الحياة على الرغم مما تعرض له من مؤثرات.

فما هي الإمكانات التي مكنته من النجاح؟

1- الصبر: يجب أن نتعلم الصبر لتحقيق النجاح.

2- الموهبة: موهبته في تفسير الأحلام. وقد أعطى الله كلاً منا موهبة تمكنه من النجاح.

3- العلم: علم الاقتصاد، وقد تعلم سيدنا يوسف الاقتصاد من عزيز مصر، فكونه عبداً لم يمنعه من أن يتعلم ويستفيد من عزيز مصر.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=459092

وهذه هي مفاتيح النجاح لأي فرد: صبر، وعلم، وموهبة. وبهذه الإمكانات نجح سيدنا يوسف وأصبح عزيز مصر، الذي قاد المشرق العربي كله وأنقذه من كارثة المجاعة. فاستغلال الإمكانات يجعل قهر المؤثرات شيئاً ممكن التحقيق.

هذه هي حال يوسف(ع) ونجاحه مع الدنيا، فهيا بنا نرَ سيدنا يوسف والدين.

تعرض يوسف(ع) لفتنة عظيمة كان يمكن أن تجعله يفقد دينه، ألا وهي فتنة النساء. إن قصة يوسف(ع) وفتنة النساء لم تترك عذراً لأحد. فالسيدة هي امرأة العزيز، ذات منصب وجمال، وهو يوسف، شاب قوي جميل أعزب، أمامه سنوات طويلة ليتزوج، وهو عبد، يُقبل منه مالا يُقبل من السيد، وهو غريب يُقبل منه مالا يُقبل من أهل البلد. ومن الفتنة أنها هي التي كانت تعرض نفسها عليه وتقول: (هَيْتَ لَكَ)، وغلَّقت الأبواب، فهو في مأمن من الفضيحة، وهي التي تدعوه، وقد دعته مرات كثيرة؟ ولقد راودته عن نفسه. ولكنه على الرغم من كل المؤثرات (قالَ مَعَاذَ اللهِ إِنّهُ رَبّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ إنّهُ لا يُفلِحُ الظّالِمُونَ)، وهي تقول عن مدى مقاومته لها إنه "استعصم"، أي أنه نجح في قهر المؤثرات والفتن، ونجح في الدنيا والدين.

إمكانات سيدنا يوسف(ع) التي جعلته ينجح دينياً:

1- الصبر: الصبر عن المعصية، والصبر على الطاعة.

2- الدعاء: (وَإِلّا تَصْرِفْ عَنِّي كَيْدَهُنّ) واستعانته بالله تعالى على الفتن.

فماذا عنك أنت؟ هل ستنجح كما نجح؟ هل ستقهر المؤثرات؟ هل ستقول لا للمعصية؟

أيّها الشباب، كيف سيكون حالكم بعد هذا المقال؟ هل ستظل هذه الشحنة الإيمانية بداخلكم؟ أم أنها ستتبدد أمام أول معصية تعرض عليكم؟ (وَلَقَدْ صَدَّقَ عَلَيْهِمْ إِبْلِيسُ ظَنَّهُ فَاتَّبَعُوهُ إِلا فَرِيقًا مِنَ الْمُؤْمِنِينَ) (سبأ/ 20)، فظن إبليس فينا أننا رغم قراءتنا هذا المقال وتأثرنا به، إلّا أننا سنضعف أمام ما يعرضه لنا من المعاصي. فهل سنكون عند ظن إبليس؟ لا. بل كلنا أمل في أن يكون جميع من يقرأ هذا المقال، إن شاء الله، هو من فريق المؤمنين الذي تتحدث عنه الآية.

يا كل القراء: في إمكاننا أن ننجح. فإذا كان سيدنا يوسف(ع) قد نجح تحت كل هذه المؤثرات، فسننجح نحن إن شاء الله.

عمرو خالد



pdhjkh kwkuih fHd]dkh










عرض البوم صور رحيل82   رد مع اقتباس

قديم 02-13-2011   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية missmaissa


البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 6928
المشاركات: 4,949 [+]
بمعدل : 1.71 يوميا
اخر زياره : 03-28-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 79

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
missmaissa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : منتــــدى قضـايا الشبـاب
افتراضي

موضوع
جــــــد رائــــــــــع
بارك الله فيك أختي









عرض البوم صور missmaissa   رد مع اقتباس
قديم 02-13-2011   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الامين


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 11432
المشاركات: 8,006 [+]
بمعدل : 2.96 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 124

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الامين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : منتــــدى قضـايا الشبـاب
افتراضي

ولله موضوع في منتهى الروعة و الوعي
الذي يحتاجه كل شباب الامة في هذا العصر
جزاك الله خيرا في الدنيا و الاخرة على المواضيع الهادفة









عرض البوم صور محمد الامين   رد مع اقتباس
قديم 02-13-2011   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مراقبة عامة وادارية لمنتديات صحابي ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حياة


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10301
المشاركات: 22,432 [+]
بمعدل : 8.16 يوميا
اخر زياره : 07-13-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 942

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : منتــــدى قضـايا الشبـاب
افتراضي

جزاك االله خيرا على الموضوع القيم و الرائع

ننتظر جديدك









عرض البوم صور حياة   رد مع اقتباس
قديم 02-13-2011   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية روسيكادا


البيانات
التسجيل: Jan 2011
العضوية: 20278
المشاركات: 1,540 [+]
بمعدل : 0.61 يوميا
اخر زياره : 06-13-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 18

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
روسيكادا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : منتــــدى قضـايا الشبـاب
افتراضي

بارك الله فيك اختي
ألف شكر على موضوعك المميز









عرض البوم صور روسيكادا   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نحن وهم"فرق واضح صنعناه بأيدينا" حياة منتدى أرشيف المواضيع المخالفة و المكرره 3 02-19-2011 01:15 AM
لا تحسبوني محبا يشتكي وَصَبا ..إنّي تذكرت و الذكرى مؤرقة .. مجدا تليدا بأيدينا أضعناه حياة منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول } 1 10-31-2010 12:39 AM
حياتنا في هذه القصة kamel85 منتدى القصص و الروايات 4 01-02-2010 03:44 PM
حكم ومواعظ .. لها دور في حياتنا .. IMEN_25 المنتدى العام 16 12-19-2009 05:13 PM
هل حياتنا ملك لنا ؟؟ نجمة البحر المنتدى العام 5 08-04-2008 10:21 PM


الساعة الآن 08:39 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302