العودة   منتديات صحابي > أقسام الشريعة الاسلامية > منتدى الشريعة والحياة


منتدى الشريعة والحياة طريقنا للدعوة على منهج أهل السنة والجماعة والسلف الصالح


لا تجوز المشاركة في التصويتات لاختيار رسول الله كأفضل شخصية في التاريخ

منتدى الشريعة والحياة


لا تجوز المشاركة في التصويتات لاختيار رسول الله كأفضل شخصية في التاريخ

السؤال: هل يجوز التصويت الإلكتروني للرسول صلى الله عليه وسلم في أحد المواقع العالمية الذي يطرح التصويت بغرض اختيار أفضل رجل في التاريخ ؟ . وجزاكم الله خيراً

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-21-2011   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: الرقابة العـامة ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبد للرحمان


البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 12097
المشاركات: 3,574 [+]
بمعدل : 1.34 يوميا
اخر زياره : 06-09-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 65

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبد للرحمان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى الشريعة والحياة



: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t59997.html#post462377
السؤال:

هل يجوز التصويت الإلكتروني للرسول صلى الله عليه وسلم في أحد المواقع العالمية الذي يطرح التصويت بغرض اختيار أفضل رجل في التاريخ ؟ . وجزاكم الله خيراً ونفع بكم .


الجواب :

الحمد لله

أولاً:

ذهب غير واحد من أهل العلم المعاصرين إلى عدم جواز المشاركة في التصويتات الإلكترونية لاختيار الرسول الله عليه وسلم كأفضل وأعظم شخصية في التاريخ ، ومجمل أسباب المنع من المشاركة :

1. أن النبي صلى الله عليه وسلم هو سيد ولد آدم ولا يمكن أن يقارَن بغيره من الناس ، وأن من اختاره الله تعالى واصطفاه على العالَمين لا مجال للتصويت على اصطفائه وأفضليته .

2. أن الشخصيات التي توضع للاختيار بينها هم كفار وملاحدة وزنادقة في غالبهم ، ويعد ذِكر النبي صلى الله عليه وسلم بينهم انتقاصاً من قدره ، فالمشاركة في الاختيار مشاركة في مهزلة انتقاص من مقام النبي الكريم صلى الله عليه وسلم .

3. أن غالب مستخدمي الإنترنت في العالَم هم من غير المسلمين ، وغالب هؤلاء لن يصوِّتوا لاختيار النبي صلى الله عليه وسلم ، بل قد يتعمدون وضعه في ذيل القائمة مما يسبب انتكاسة عند عوام المسلمين والذين يعلقون آمالاً وأوهاماً على مثل هذه التصويتات ، وفي حال مقاطعتنا لهذه التصويتات نكون قطعنا الطريق على الراغبين الانتقاص من قدر النبي الكريم صلى الله عليه وسلم ، بل يجب على المسلمين رفع شكوى على تلك الموقع لمجرد ذِكرهم لنبينا صلى الله عليه وسلم مع حثالات الأمم .

4. أن بعض المواقع الإلكترونية تبحث عن الشهرة وتريد الانتفاع المادي من وراء دخول المسلمين – وغيرهم – لمواقعهم ، وكلما كان الداخلون لتلك المواقع أكثر استطاعوا الحصول من شركات تجارية على دعايات لها في مواقعهم تلك ، هذا عدا عما يمكن أن يكون في تلك المواقع من مواد ضارة ومفسدة للدِّين والخلُق .

5. أن من شأن إعطاء فرصة الاختيار بين شخصيات تاريخية ومؤثرة مع النبي صلى الله عليه وسلم ، من شأن ذلك أن يفتح الفرصة للطعن بالنبي صلى الله عليه وسلم وسبِّه وشتمه ، والمخايرة بين الأنبياء قد جاء النهي الصريح عنها لما قد يؤدي بالمتخايرين لازدراء نبي الدين الآخر فيقع فاعل ذلك في الكفر ، فأولى أن يُمنع هذا بين نبي ومن هم دونه من غير المسلمين.
قال الحافظ ابن حجر – رحمه الله - :

"المخايَرة إذا وقعت بين أهل دينين لا يؤمن أن يَخرج أحدهما إلى الازدراء بالآخر فيُفضي إلى الكفر". انتهى من" فتح الباري " ( 6 / 446 ) .


6.أن احتمال الكذب والتزوير واردان من أولئك القوم القائمين على تلك المواقع ، فيكون التصويت لصالح الرسول صلى الله عليه وسلم عبثاً والحال هو هذا .

وقد أفتى الشيخ عبد العزيز آل الشيخ – مفتى السعودية – بالمنع من المشاركة في التصويت ، وكان مما قاله :

محمد سيد ولد آدم ، ولا يمكن أن يقارن بأحدٍ من الخَلق ، ولا يجوز التصويت ؛ فهو نقص في حق الرسول عليه الصلاة والسلام ، كما أنه عمل خطأ كله من الأصل ، فهذا محمد نبي الله أفضل الخَلق على الإطلاق ، كما أنه أفضل الأنبياء ، ولا يجوز لأصحاب المواقع الالكترونية التعامل مع هذه التصويتات .انتهى من" جريدة المدينة " ، السبت 6 / 2 / 1431 هـ ، 21 / 1 / 2010 م ، العدد ( 17074 ) .

وقال الدكتور ابراهيم الحمود - الأستاذ بالمعهد العالي للقضاء - :

"هذا النوع من التصويت في نظري أنه نوع من العبث وصرف الأنظار عما هو أهمّ ، ومحمد صلى الله عليه وسلم لا يمكن أن يوضع في معادلة مع سائر البشر ؛ فهو النبي المعصوم ، وله خصائص ليست لغيره من الناس ، ولا أحد من المسلمين يشكّ في فضله على هذه الأمة ، وقد يؤدي هذا التصويت إلى الإساءة إليه من غير المسلمين ، وهو الذي يقصده أعداء الاسلام من هذه الأفكار التي تبث بين فترة وأخرى ، ومقام النبي صلى الله عليه وسلم أكبر من أن يَدخل في مثل هذه المنظومة ، وقد أدَّبه ربه فأحسن تأديبه ، وشرَّفه بالرسالة ، وهو سيد الأنبياء والمرسلين ، ومَن أنكر ذلك فهو مكابر معاند فكيف يخضع للتصويت ؟ سبحانك هذا بهتان عظيم ، فالحذر الحذر ممن يدسّ السّم في العسل ".انتهى من" جريدة المدينة " ، السبت 5 / 2 / 1431 هـ ، 20 / 1 / 2010 م ، العدد ( 17073 ) .

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=462377

ثانياً:

نقول لأصحاب العواطف الطيبة تجاه نبيهم صلى الله عليه وسلم :
إنكم تُشكرون على ما تبدونه من محبة تميز نبيكم صلى الله عليه وسلم على العالَمين في مواقع أولئك الكفَّار : لكننا نريد منكم أن تعبِّروا عن محبتكم لنبيكم صلى الله عليه وسلم بأفضل من هذا بمراحل كثيرة ، وذلك أن تلتزموا سنَّته في هديكم الظاهر ، وأن تستقيموا على شريعته ، وأن تتخلقوا بأخلاقه ، فلا يكون بينكم ولا منكم من يأكل الربا ، ولا من يأكل أموال اليتامى ، ولا من يكون تاركاً للصلاة ، ولا عاقّاً لوالديه ، ولا قاطعاً لرحمِه ، وأن يصلِّي كصلاة نبيِّه صلى الله عليه وسلم ، وأن يحجَّ كحجِّه ، وبمثل هذا – وما يماثله – نعبِّر عن صدق محبتنا لنبينا صلى الله عليه وسلم ، ونكون دعاة لهذا الدين بأفعالنا وسلوكنا قبل أن ندعو بألسنتنا .


والله أعلم.




الإسلام سؤال وجواب.



gh j[,. hglahv;m td hgjw,djhj ghojdhv vs,g hggi ;Htqg aowdm hgjhvdo ghKd[,.Khglahv;mKtd hgjw,djhjKghojdhvKvs,gKhggiK;HtqgKaowdmKtd hgjhvdo










عرض البوم صور عبد للرحمان   رد مع اقتباس

قديم 03-14-2011   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مشرفــة :: أقسام بلادي الجزائر
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية اماني-19


البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 11833
المشاركات: 3,426 [+]
بمعدل : 1.28 يوميا
اخر زياره : 05-25-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 50

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
اماني-19 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبد للرحمان المنتدى : منتدى الشريعة والحياة
افتراضي

باركك الرحمان اخي

جزاك الله الف خير









عرض البوم صور اماني-19   رد مع اقتباس
قديم 03-14-2011   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية bouaza


البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 11773
المشاركات: 569 [+]
بمعدل : 0.21 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 49

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
bouaza غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبد للرحمان المنتدى : منتدى الشريعة والحياة
افتراضي

بارك الله فيك اخي وجزاك خيرا لكن لو اعطيتنا صاحب الفتوى والمصدر لكان افضل









عرض البوم صور bouaza   رد مع اقتباس
قديم 03-17-2011   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: الرقابة العـامة ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبد للرحمان


البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 12097
المشاركات: 3,574 [+]
بمعدل : 1.34 يوميا
اخر زياره : 06-09-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 65

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبد للرحمان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبد للرحمان المنتدى : منتدى الشريعة والحياة
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة bouaza مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك اخي وجزاك خيرا لكن لو اعطيتنا صاحب الفتوى والمصدر لكان افضل

بارك الله فيك اخي على التنبيه ولكن ادراج الموضوع كان وفق منظور القياس على فتوى اصدرت من قبل مشايخ عدة وفتواهم تمحوررت حول مثل هذه التصويتات التي تجري اليوم في المنتديات اقدمها لدرء الشبهات :

حكم التصويت في المنتديات على بعض الأحكام الشرعية
السؤال:
شيخنا الفاضل ..
أحسن الله إليكم ..
لدي سؤال في غاية الأهمية، وتأتي أهميته من كون المنتديات لا تكاد تخلو منه .. ألا وهو التوصيت على بعض الأحكام الشرعية ..
فضيلتكم تعملون -وفقكم الله- أن في المنتديات خاصية "التصويت" فيدخل كل عضو ليصوت برأيه "موافق" أو "غير موافق" وغير هذا ..
وافتتاح مواضيع التصويت متاحة لكل الأعضاء ..
فتجد كثيرا من الأعضاء يكتب عن موضوع ما ثم يطلب المشاركة بالرأي والتصويت ؟!
وهذه المواضيع قد تكون عن السلوكيات أو أمور دنيونية بحتة، كما أنها قد تكون عن أمور شريعة كذلك ، وهذه هي المشكلة !
ومثال ذلك: "قضية قيادة المرأة للسيارة" و "قضية زواج المسيار" وغير ذلك .
فهل يجوز هذا شيخنا الجليل، وأنتم تعلمون أن غالبية مرتادي هذه المنتديات لا يملكون من العلم الشرعي الحد الواجب عليهم فضلا عما فوقه ؟!
أضف إلى ذلك أن هذا يفتح بابا للسخرية من العلماء واتهامهم بالجهل والرجعية والغلو والتخلف وغير ذلك والعياذ بالله .. ( ولكن هذا ليس شرطا، فمن المنتديات من يحترم العلماء ولا يرضى بأن ينال منهم أحد)
وهناك شبه يقولونها بلسان الحال أو القال في السماح بمثل هذه المواضيع التي يطلب فيها آراء الناس ألا وهي:
- أن المنتديات فمتوحة للحوار والمشاركة من قبل جميع المستويات (العالم والجاهل، والبسيط وصاحب الرأي وهكذا)، فمن حق الجميع المشاركة في إبداء رأيه حتى لو لم يكن عالماً وطالب علم !!
- وأيضا يقولون أن هذه قضايا اجتماعية عامة يعيشونها بأنفسهم فلابد من المشاركة في الرأي بها ..
- وأيضا يقولون أن هذه الآراء لا تعتبر فتاوى وإنما هي مجرد آراء لن يتبعها أحد !!
فهذا سؤالي - بارك الله فيكم- وأرجو منكم -إن أذنتم- التفصيل في الرد لأن هذا الأمر منتشر جدا .. وقضية الساعة هي قيادة المرأة للسيارة، ولا يبعد أن يكون في كل منتدى موضوع مفتوح للمشاركة بخصوص هذه القضية !
وأود التركيز على نقطة مهمة - شيخنا الجليل - ولا أدري هل أنا مصيب فيها أم لا ..
ألا وهي أنه حتى لو كان رأي المشارك في هذه المناقشات موافقا لما قاله العلماء، فإن هذا يعد من القول على الله بغير علم ( لأنه لم يقل بهذا القول اتباعا لأهل العلم، وإنما قاله لأن هذا ما يراه هو شخصيا )
فهل أنا محق في ذم هذا الأمر أيضا ؟
الجواب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وأحسن الله إليك
لم تَدَع لقائل مَقالاً !
الأمر – حفظك الله – كما ذكرت
لا يَجوز التصويت على قضايا الحلال والحرام ، والأمور التشريعية ، لأنها فُرِغ منها وقُضي فيها بِحكم الله ورسوله صلى الله عليه وسلم .
إلا أن القضايا القابلة للنقاش ، والتي يَحكم فيها العلماء بآرائهم الاجتهادية ، أو يُفتُون فيها بمقتضى المصلحة ، تَقبل المناقشة والسؤال لبيان وجه الصواب ، وليس التصويت لإقرار حُكم في الناس بمقتضى التصويت ، فإن هذا من مُحدَثات العصر !
بمعنى يجوز أن أُناقش عالما في فتواه في مسألة من المسائل الاجتهادية ، ويكون في المسألة أخذ ورَدّ
ولا يَجوز أن يُناقش تحريم أمْرٍ حرّمه الله ورسوله صلى الله عليه وسلم ، فلا يَجوز مناقشة تحريم الخمر أو الربا ، لأن هذه من المسائل التي يعتبرها العلماء من المعلوم من الدِّين بالضرورة .
وخذ على سبيل المثال مسألة يَكثر النقاش والكلام فيها في المنتديات والمجالس والصُّحُف :
مسألة تعدد الزوجات .
هذه مسألة حَكم فيها رب العزّة وحَكم فيها رسوله صلى الله عليه وسلم ، فلا يَجوز بعد ذلك التصويت أو إبداء الرأي : هل يَصلح التعدد أو يَجوز ؟
وإنما يُناقَش : هل يَصلح التعدد لِفلان من الناس أو لا ؟
لأنه لا يُناسب كلّ أحد ، وليس مُباحاً على إطلاقه ، وإنما هو مشروط بالاستطاعة والعَدل بِقَدْر الاستطاعة .
ومن هنا :
فإن العلماء قديما وحديثا يقولون في الأمر المُحرّم الذي ثبت تحريمه في الكتاب والسنة أو في أحدهما : حرام
ويَكرهون أن يُقال ذلك في المسائل الاجتهادية ، وكثيرا ما كان الإمام أحمد يقول : أكره كذا ، لا يُعجبني ، ونحو هذه العبارات في المسائل الاجتهادية .
وإن كانت الكراهة في عُرف المتقدّمين تُطلَق على التحريم .
ثم إن إصدار الأحكام الشرعية لا يَكون بناء على تصويت عامة الناس ، فهذا تشريع ( الديموقراطية ) زعموا !
وليس هو سبيل أهل الإسلام والإيمان .
وقد أمر الله أهل الإيمان بالرّد إليه وإلى رسوله صلى الله عليه وسلم ، فقال جلّ جلاله : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً)
وأولو الأمر هنا هم العلماء .
وأمر بسؤال أهل العِلم ، فقال : (فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ)
ولذا فإن مسائل العلم ليست كلأ مُباحاً لكل أحد .
ولا يَجوز طرح قضايا الأمة بهذه الصورة ، ولا يجوز أن يتكلّم فيها كل أحد .
قال الإمام الشاطبي :
" فإن القرآن والسنة لما كان عربيين لم يكن لينظر فيهما إلا عربي ، كما أن من لم يعرف مقاصدهما لم يَحِلّ له أن يتكلم فيهما ، إذ لا يصح له نظر حتى يكون عالما بهما ، فإنه إذا كان كذلك لم يختلف عليه شيء من الشريعة " .
والله أعلم .
الشيخ عبد الرحمن السحيم
http://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?s=&threadid=36545







حكم التصويت للرسول صلى الله عليه وسلم على النت كأفضل شخصية
السؤال:
سؤالي: ما حكم التصويت للرسول عليه الصلاة والسلام كأفضل شخصية من بين شخصيات مختلفة، وذلك عبر مواقع على الإنترنت، وقد انتشر الموضوع بصورة فظيعة بين منتديات إسلامية؟ وجزاكم الله خيراً.
الفتوى:
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فلا شك ولا خلاف في أن أفضل البشر على الإطلاق هو نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، بل هو أفضل من الملائكة -عليهم السلام- جميعا، وراجع الفتوي رقم: 55115، والفتوى رقم: 124617.
ولكن موضع السؤال ليس في كون المصوت بذلك صادقا محقا أم لا، ولكن النظر ينبغي أن يتوجه إلى ما يترتب على ذلك التصويت من المصالح أو المفاسد، فقد يكون في المشاركة في مثل هذه التصويتات بعض المفاسد، مثل إغراء بعض السفهاء والمعاندين من غير المسلمين بالوقيعة في عرض النبي صلى الله عليه وسلم أو انتقاصه، وقد قال الله تعالى: وَلا تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ فَيَسُبُّوا اللَّهَ عَدْواً بِغَيْرِ عِلْمٍ {الأنعام:108}، وراجع في بيان معنى هذه الآية الفتوى رقم: 30761.
ومما يشير إلى ذلك أيضا ما رواه أبو هريرة قال: استب رجل من المسلمين ورجل من اليهود فقال المسلم: والذي اصطفى محمداً صلى الله عليه وسلم على العالمين، في قسم يقسم به فقال اليهودي: والذي اصطفى موسى على العالمين، فرفع المسلم عند ذلك يده فلطم اليهودي، فذهب اليهودي إلى النبي صلى الله عليه وسلم فأخبره الذي كان من أمره وأمر المسلم، فقال: لا تخيروني على موسى... الحديث. متفق عليه.
قال ابن حجر: قال الحليمي: الأخبار الواردة في النهي عن التخيير إنما هي في مجادلة أهل الكتاب وتفضيل بعض الأنبياء على بعض بالمخايرة، لأن المخايرة إذا وقعت بين أهل دينين لا يؤمن أن يخرج أحدهما إلى ازدراء بالآخر فيفضي إلى الكفر. انتهى..
والمقصود أن ننبه على أهمية النظر في ما يترتب على المشاركة في هذا التصويت من المفاسد فإن خلا منها، فلا حرج في هذه المشاركة ونشر موضوعها، بل إن ذلك عندئذ يعد من صور الدعوة إلى الإسلام وبيان الحق للناس.
والله أعلم.
المفتـــي: مركز الفتوى
http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?lang=A&Id=141097&Option=FatwaId











عرض البوم صور عبد للرحمان   رد مع اقتباس
قديم 03-18-2011   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Jan 2011
العضوية: 21008
المشاركات: 147 [+]
بمعدل : 0.06 يوميا
اخر زياره : 05-23-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 20

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
أسود السنة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبد للرحمان المنتدى : منتدى الشريعة والحياة
افتراضي

بارك الله فيك









عرض البوم صور أسود السنة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لا،يجوز،المشاركة،في التصويتات،لاختيار،رسول،ال له،كأفضل،شخصية،في التاريخ

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
احاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم علاج للأمراض النفسية رتيبة5 منتدى الحديث والسنة النبوية وعلومهما 8 06-03-2011 02:47 PM
موسوعة كاملة عن رسول الله (صلى الله علية وسلم) من مولده وحتى وفا ته Dzayerna منتدى الحديث والسنة النبوية وعلومهما 10 09-01-2010 03:06 AM
نصيحة لمن يرغب في رؤية رسول الله صلى الله عليه وسلم brahim93 المنتدى الاسلامي العام 7 05-12-2008 08:24 PM
اليك المشتكى... يا حبيب الله يا رسول الله -صلى الله عليه وسلم. بلقاسم.ع منتدى الحديث والسنة النبوية وعلومهما 4 02-27-2008 10:04 PM


الساعة الآن 11:24 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302