العودة   منتديات صحابي > أقسام الــصـحــة > منتدى الصحة النفسية > ركن التنمية البشرية و تطوير الذات



اكسر اليأس بارادة الانتصار

ركن التنمية البشرية و تطوير الذات


اكسر اليأس بارادة الانتصار

يأتي إليها الكثيرون في كل لحظة ويغادرها أيضا العديد من البشر في نفس اللحظة؛ إنها الحياة التي تستقبل دوما من يقدمون عليها وسط ترحيب وأمنيات طيبة من الأهل، وتودع الكثيرين

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-02-2011   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مراقبة عامة وادارية لمنتديات صحابي ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حياة


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10301
المشاركات: 22,432 [+]
بمعدل : 8.17 يوميا
اخر زياره : 07-13-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 942

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : ركن التنمية البشرية و تطوير الذات
يأتي إليها الكثيرون في كل لحظة ويغادرها أيضا العديد من البشر في نفس اللحظة؛ إنها الحياة التي تستقبل دوما من يقدمون عليها وسط ترحيب وأمنيات طيبة من الأهل، وتودع الكثيرين بعد أن عاشوا حياة لم يسعدوا بها ولم يحققوا فيها إلا القليل من أحلامهم وهزمتهم تفاصيل الحياة ومعوقاتها وغباواتها. وبعد أن سمحوا لها بالتراكم داخل أرواحهم وقلوبهم وعقولهم، انسحبت الحيوية من العيون وتراجعت محبة الحياة من القلوب، وانهزمت الروح في الصراعات المختلفة، وتداعت أمام معوقات الحياة، والتي لا تخلو منها أي حياة.

وعاشوا أجسادا تأكل وتنام وتتكاثر بلا حماس، ولم يضيفوا لأنفسهم أو لمن يحبون أو للحياة شيئا، بل تعاملوا مع الحياة وكأنها قطعة من المطاط يلوكونها في أفواههم بلا طعم وبلا فائدة، ولم يصنعوا لأنفسهم المذاق الرائع للحياة؛ لأنهم تخلوا عن تفردهم الإنساني، وقبلوا أن يكونوا مجرد أرقام أو نماذج بشرية تتحرك وإن خلت منها روح الحياة الحقيقية.

اختر الصمود

وأكاد أسمع من يهتف: ما هذه القسوة؟ ألا تعرف أن الحياة ممتلئة بالاختبارات القاسية وأننا مجرد بشر، ولا يملك أحدنا صفات خارقة؟
وأرد بود واحترام: كلنا بشر ولكن الأقلية فقط هي التي استطاعت تذوق الحياة واستمتعت بها واحترمت كل ثانية من عمرها وعندما تعرضت لاختبارات الحياة القاسية، -والتي لا ينجو منها أحد، - قررت اختيار الصمود وعدم التخلي عن إرادة الانتصار في الاختبار وتحويل الألم النابع من المحنة إلى قوة مولدة للمزيد من الحماس المتنامي بلطف وعذوبة للاستمتاع بما يتبقى في الحياة.
وقد يتبادر إلى الذهن عند قراءة كلمة الاستمتاع أن الأمر ينصرف إلى الترفيه والملذات المختلفة، والحقيقة أن هذه الأنواع من المتع مؤقتة للغاية ومفعولها ينتهي بعد فترة قد تقصر أو تطول بعض الشيء.
والمتعة الحقيقية التي تستمر طويلا وعندما يتذكرها الإنسان تنير له العتمة وتمنحه نوعا من البهجة المتفردة التي تربت على أوجاعه بحب واحترام بالغين، وتمده بطاقات هائلة تجدد حيويته وتنعش روحه وتجعل عقله صافيا وقلبه رحبا، يحتضن كل ما في الكون من جمال ويتسامح مع القبح الذي يحاصرنا جميعا بل يشعر بالشفقة من أجله، فمن يختار القبح يسرق عمره ويحرم نفسه من متع الجمال والرقي.

الانتصار.. أفضل المتع


أفضل أنواع المتع هي متعة الانتصار على معوقات الحياة وعدم السماح لها بإحداث أي خدش ولو كان بسيطا في إنسانية صاحبها واحترامه وتصالحه مع نفسه.
ولكي تتحقق هذه المتعة لابد أن يحترم الإنسان نعمة الحياة وأن يضع لنفسه خطوطا حمراء في التعامل مع نفسه ومع من حوله بل ومع الدنيا كلها، وألا يتصرف أبدا كرد فعل لما يحدث من حوله وألا يترك دفة حياته تختل من بين يديه، ؛ لأنه إن فعل فسيمسك بها غيره، مع ملاحظة أن الهبوط إلى الهاوية أسهل كثيرا من الصعود إلى القمة.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t60713.html#post467489
ففي الهبوط يكفي أن ينسى الإنسان نفسه وسيهوي بأسرع مما يتخيل، أما في الصعود فلابد من الوعي أولا بأهميته، ثم تنمية الرغبة فيه ثانيا، ويأتي بعد ذلك احتضان المثابرة ووضع مكاسب الصعود نصب عينيه ليلا ونهارا؛ لتهون عليه مشاق الصعود ولتكون ترنيمته المتفردة أثناء الصعود ليستمتع بكل مراحله.
ويمنح نفسه من آن لآخر استراحة محارب ينتشي فيها بالقدر الذي حققه، ويربت على نفسه ليزيل أوجاعه فلا أحد سيفعل ذلك أفضل منه، وهذا أرقى وأذكى من انتظار التربيت من الخارج، وقد علمتنا الحياة أن القوة تكمن في الاستغناء وأن الذكي هو من يقوم بتعويض نفسه أولا بأول عما فاته ولا يضيع سنوات العمر في تسول ذلك من الآخرين.

الحياة ثروة فلا تُضيعها

وعلى من يريد تأجيج إرادة الانتصار بداخله أن يثق دائما أن حياته هي ثروته الحقيقية فلا يبدد أي لحظة منها في عناء بلا جدوى أو في مخالطة من يجذبونه إلى الأسفل أو في الاستمرار في التجارب الفاشلة والاستسلام لاحتكار الرثاء الذاتي وتهويل معاناته وتوهم انه أنه وحده من يتألم في الحياة فيهزم نفسه ويسمح للألم بتشويه نظرته للحياة ويحرم نفسه من البحث عن الحلول الواقعية لمعاناته ويفرح بتقليصها قدر المستطاع ويتشاغل عما لا يستطيع التخلص منه.
فالمنتصر في الحياة هو من ينتبه للعلامات في الوقت المناسب فيقفز بعيدا قبل تزايد الخسائر وعندما يتعرض للهزيمة من آن لآخر لا يحتكر الرثاء لنفسه ولا يبحث عن الإنقاذ الخارجي ولا يطيل المكوث على الأرض، بل يسارع باحتواء ألمه والتأكيد بأنه ليس قابلا للكسر أو حتى للخدش والاستمتاع بترميم جراحه واعتباراها أوسمة على شرف المحاولة وعدم الاستسلام.. ويتذكر أن من لا تهزم روحه لا يهزم أبدا، ويصنع لنفسه من شراب الهزيمة المر مادة حلوة لتجارب قادمة ناجحة ويخوض الحياة بقلب شجاع.
وصدق أديبنا الرائع نجيب محفوظ رحمه الله وهو القائل: لن ينصلح حال الدنيا إلا إذا عرف الناس أن عاقبة الجبن أوخم من عاقبة الشجاعة.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=467489
وكما قال ميكيافيلي: الأبرياء العزل من الخبرة والفطنة يهلكون.
لذا فإن المنتصر في الحياة يخرج من هزائمه –ولا يوجد محارب بلا هزائم- بخبرات هائلة تضاعف من وعيه الإنساني ومن اتساع أفقه ومن رحابة قلبه ونور روحه مما يقوي عزيمته ويجعله أهلا للانتصارات المتواصلة.

وقفة مع النفس

لذا علينا أن نجلس مع أنفسنا من آن لآخر -بعيدا عن أي مؤثرات خارجية- لنرى كيف تسير حياتنا، وهل تمضي كما نريد أم أن معوقات الحياة هزمتنا وأخذتنا بعيدا عن طموحاتنا وأحلامنا وأحيانا إنسانيتنا أيضا..
ولابد أن نتحلى بالأمانة التامة في هذه الجلسة على ألا نبالغ لا في القسوة على النفس ولا في خداعها بأنه ليس في الإمكان أبدع مما كان فدائما يمكن وجود ما هو أفضل، وبإمكاننا التنافس مع أنفسنا لانتزاع أفضل ما في داخلنا بحب ورفق ومنحه إدارة دفة حياتنا ومساعدته بكل ما نملك من طاقات وطرد كل ما يخصم من انتصاراتنا في الحياة أولا بأول.

وليكن شعارنا في الحياة قول الإمام علي كرم الله وجهه: من تساوى يوماه فهو مغبون، ومن كان أمسه أفضل من يومه فهو ملعون


h;sv hgdHs fhvh]m hghkjwhv










عرض البوم صور حياة   رد مع اقتباس

قديم 03-02-2011   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية touta


البيانات
التسجيل: Apr 2009
العضوية: 5100
المشاركات: 5,050 [+]
بمعدل : 1.59 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 56

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
touta غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : حياة المنتدى : ركن التنمية البشرية و تطوير الذات
افتراضي

مشكوووووووووووووووورة حويتة على الموضوع الرائع
دمتي متميزة أنتظر جديدك غاليتي









عرض البوم صور touta   رد مع اقتباس
قديم 03-02-2011   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مراقبة عامة وادارية لمنتديات صحابي ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حياة


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10301
المشاركات: 22,432 [+]
بمعدل : 8.17 يوميا
اخر زياره : 07-13-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 942

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : حياة المنتدى : ركن التنمية البشرية و تطوير الذات
افتراضي

العفو غاليتي توتا الشر

شكرا جزيلا لمرورك العطر









عرض البوم صور حياة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شهر الانتصار -الشيخ عبدالله بن محمد البصري محمد الامين منتدى الشريعة والحياة 2 09-01-2010 01:25 PM
الانتصار الحقيقي .. ؟؟ أبالوهاج منتدي الشعر والخواطر العــــام { المنقول } 5 05-31-2010 12:58 AM
الارشفة الكاملة من البدايه الى الانتشار - معنى الحقيقي Dzayerna ركن شروحات ودروس المنتديات vBulletin 1 12-19-2009 04:22 AM
خبراء امن المعلوماتية يراقبون فيروسا في طور الانتشار اميرة سلام منتدى أخبار الجزائر [ DJAZAIRNEWS ] 3 04-03-2009 12:43 PM
الانتصار للنفس :أين نحن من موقف سيد الأنام محمد صلى الله عليه و سلم سليمة جزائري منتدى الحديث والسنة النبوية وعلومهما 2 06-12-2008 12:54 AM


الساعة الآن 06:03 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302