العودة   منتديات صحابي > أقسام الشارع العربي و الدول > منتدى السياسي الــعام


منتدى السياسي الــعام خاص بالنقاشات و التحليلات السياسية في الساحة العربية و العالمية.


كيف نتصرف مع حكامنا إذا ظلمونا وأكلوا أموالنا و.و.و.و

منتدى السياسي الــعام


كيف نتصرف مع حكامنا إذا ظلمونا وأكلوا أموالنا و.و.و.و

أولا أشكر الإدارة شكرا جزيلا على منعهم نشر المجلة النقشبندية فبارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا . وهذا شرح لحديث عظيم شرحه العلامة العثيمين رحمه الله: عن أبي

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-04-2011   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 17925
المشاركات: 240 [+]
بمعدل : 0.09 يوميا
اخر زياره : 07-18-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 14

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبدالرحيم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى السياسي الــعام
أولا أشكر الإدارة شكرا جزيلا على منعهم نشر المجلة النقشبندية
فبارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا .

وهذا شرح لحديث عظيم شرحه العلامة العثيمين رحمه الله:

عن أبي الوليد عُبادة بن الصامت- رضي الله عنه- قال :
بايعنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على السمع والطاعة
في العسر واليسرِ ، والمنشط والمكره، وعلى أثره علينا، وعلى
أن لا ننازع الأمر أهلهُ إلا أن تروا كفراً بواحاً عندكم من الله تعالى
فيه برهان ، وعلى أن نقول بالحق أينما كنا لا نخاف في الله لؤمة لائم"
متفق عليه

قال العلامة العثيمين :
عن عبادة بن الصامت رضي الله عنه، قال :
بايعنا رسول الله صلى الله علي وسلم ، أو " بايعنا"
رسول الله صلى الله على السمع والطاعة، في العسر واليسر،
والمنشط والمكره، وعلى أثرة علينا . (بايعنا) أي بايع الصحابة
رضي الله عنهم الرسول صلى الله عليه وسلم على السمع والطاعة،
يعني لمن ولاه الله الأمر ؛ لأن الله تعالى قال: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ
وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ )(النساء:59).
وقد سبق لنا بيان من هم أولو الأمر، وذكرنا أنهم طائفتان :
العلماء والأمراء، لكن العلماء أولياء أمر في العلم والبيان،
وأما الأمراء فهم أولياء أمر في التنفيذ والسطان.

يقول: بايعناه على السمع والطاعة، ويستثنى من هذا معصية
الله عزّ وجلّ فلا يبايع عليها أحد؛ لأنه لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق،
ولهذا قال أبو بكر- رضي الله عنه-حين تولى الخلافة:
" أطيعوني ما أطعت الله ورسوله، فإذا عصيت الله
ورسوله فلا طاعة لي عليكم" فإذا أمر ولي الأمر بمعصية من المعاصي
فإنه لا يجوز لأحد أن يسمع له أو يطيع ؛ لأن ملك الملوك
رب العالمين عزّ وجلّ، لا يمكن أن يُعصى سبحانه وتعالى
لطاعة من هو مملوك مربوب؛ أن كل من سوى الله فإنهم
مملوكون لله عزّ وجلّ، فكيف يقدم الإنسان طاعتهم على
طاعة الله؟ إذا يستثنى من قوله السمع والطاعة ما دلت عليه


وقوله:" في العسر واليسر" يعني سواء كنا معسرين في المال
أو كنا مؤسرين، يجب علينا جمعياً أغنيائنا وفقرائنا أن نطيع
وُلاة أمورنا ونسمع لهم، وكذلك في منشطنا ومكرهنا،
يعني سواء كنا كارهين لذلك لكونهم أمروا بما لا نهواه ولا نريده،
أو كنا نشيطين في ذلك، لكونهم أمروا بما يلائمنا ويوافقنا.
المهم أن نسمع ونطيع في كل حال إلا ما استثني مما سبق.


قال: " وأثرة علينا" أثرة يعني استئثاراً علينا ، يعني لو كان وُلاة الأمر
يستأثرون على الرعية بالمال أو غيره ، مما يرفهون به أنفسهم
ويحرمون من ولاهم الله عليهم، فإنه يجب علينا السمع والطاعة ،
لا نقول : أنتم أكلتم الأموال ، وأفسدتموها، وبذرتموها فلا نطيعكم؛
بل نقول : سمعاً وطاعة لله رب العالمين ولو كان لكم استئثار علينا،
ولو كنا نحن لا نسكن إلا الأكواخ، ولا نفترش إلا الخلق من الفرش،
وأنتم تسكنون القصور، وتتمتعون بأفضل الفرش، لا يهمنا هذا؛
لأن هذا كله متاع الدنيا وستزولون عنه، أو يزول عنكم،
أما هذا أو هذا، أما نخن فعلينا السمع والطاعة،
ولو وجدنا من يستأثر علينا من وُلاة الأمور.
وقد قال النبي عليه الصلاة والسلام في حديث آخر:
" اسمع وأطع وإن ضرب ظهرك وأخذ مالك[283]"
واعلم أنك سوف تقتص يوم القيامة من حسناته،
فإن بقي من حسناته شيء وإلا أخذ من سيئات من ظلمهم،
ثم طرح عليه ثم طرح في النار والعياذ بالله. فالأمر مضبوط
ومحكم لا يضيع على الله شيء.


ثم قال:" وألا ننازع الأمر أهله" يعني لا ننازع وُلاة
الأمور ما ولاهم الله علينا، لنأخذ الإمرة منهم،
فإن هذه المنازعة توجب شراً كثيراً ، وفتناً عظيمة
وتفرقا بين المسلمين، ولم يدمر الأمة الإسلامية
إلا منازعة الأمر أهله، من عهد عثمان- رضي الله عنه-
إلى يومنا هذا، ما أفسد الناس إلا منازعة الأمر أهله.
قال:" إلا أن تروا كفراً بواحاً عندكم فيه من الله برهان"


ثلاثة شروط ، إذا رأينا هذا وتمت الشروط الثلاثة فحينئذ
ننازع الأمر أهله، ونحاول إزالتهم عن ولاية الأمر، لكن بشروط:
الأول: أن تروا ، فلابد من علم ، أما مجرد الظن، فلا يجوز الخروج على الأئمة.
الثاني: أن نعلم كفراً لا فسقاً. الفسوق، مهما فسق وُلاة الأمور لا يجوز
الخروج عليهم؛ لو شربوا الخمر ، لو زنوا، لو ظلموا الناس ،
لا يجوز الخروج عليهم ، لكن إذا رأينا كفراً صريحاً يكون بواحاً.
الثالث : الكفر البواح: وهذا معناه الكفر الصريح،
البواح الشيء البين الظاهر، فأما ما يحتمل التأويل فلا يجوز الخروج عليهم،
يعني لو قدرنا أنهم فعلوا شيئاً نرى أنه كفر، لكن فيه احتمال أنه ليس بكفر،
فإنه لا يجوز أن ننازعهم أو نخرج عليهم، ونولهم ما تولوا.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t60981.html#post469285
لكن إذا كان بواحاً صريحاً، مثل : لو أن ولياً من وُلاة الأمور قال لشعبه:
إن الخمر حلال . اشربوا ما شئتم، وإن اللواط حلال ،
تلوطوا بمن شئتم، وإن الزنى حلال ازنوا بمن شئتم،
فهذا كفر بواح ليس فيه إشكال، هذا يجب على
الرعية أن يزيلوه بكل وسيلة ولو بالقتل؛ لأن هذا كفر بواح.
الشرط الرابع: عندكم فيه من الله برهان ، يعني عندنا دليل
قاطع على أن هذا كفر، فإن كان الدليل ضعيفاً في ثبوته،
أو ضعيفاً في دلالته، فإنه لا يجوز الخروج عليهم؛
لأن الخروج فيه شر كثير جداً ومفاسد عظيمة.

وإذا رأينا هذا مثلاً فلا يتجوز المنازعة حتى يكون

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=469285
لدينا قدرة على إزاحته، فإن لم يكن لدينا قدرة
فلا تجوز المنازعة؛ لأنه ربما إذا نازعنا وليس
عندنا قدرة يقضي على البقية الصالحة، وتتم سيطرته.
فهذه الشروط شروط للجواز أو للوجوب - وجوب الخروج
على ولي الأمر- لكن بشرط أن يكون لدينا قدرة،
فإن لم يكن لدينا قدرة، فلا يجوز الخروج ؛ لأن هذا من
إلقاء النفس في التهلكة. أي فائدة إذا خرجنا على هذا الولي
الذي رأينا عنده كفراً بواحاً عندنا فيه من الله برهان، ونحن
لا نخرج إليه إلا بسكين المطبخ، وهو معه الدبابات والرشاشات
أي فائدة؟ لا فائدة، ومعنى هذا أننا خرجنا لنقتل أنفسنا
، نعم لابد أن نتحيل بكل حيلة على القضاء عليه وعلى حكمه،
لكن بالشروط الأربعة التي ذكرها النبي عليه الصلاة والسلام:
أن تروا كفراً بواحاً عندكم فيه من الله برهان. فهذا دليلٌ على
احترام حق ولاة الأمور، وأنه يجب على الناس طاعتهم
في اليسر والعسر، والمنشط والمكره والأثرة التي يستأثرون بها،


ولكن بقي أن نقول : فما حق الناس على ولاة الأمر؟
حق الناس على ولاة الأمر أن يعدلوا فيهم ، وأن يتقوا الله تعالى فيهم،
وأن لا يشقوا عليهم، وأن لا يولوا عليهم من يجدون خيراً منه،
فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال:" اللهم من ولي من أمر
امتي شيئاً فشقّ عليهم فاشقق عليه"[284].
دعاء من الرسول عليه الصلاة والسلام: أ من ولي من أمور
المسلمين شيئاً صغيراً كان أم كبيراً وشق عليهم، قال:
" فاشقق عليه"، وما ظنك بشخص شقّ الله عليه والعياذ بالله،
إنه سوق يخسر وينحط، وأخبر النبي صلى الله عليه الصلاة
والسلام أمة :" ما من أمير يلي أمر المسلمين ثم لا يجهد لهم
وينصح إلا لم يدخل معهم الجنة"[285]
إن من ولّى أحداً من المسلمين على عصابة وفيهم من هو
خير منه فقد خان الله ورسوله والمؤمنين؛ لأنه يجب أن يولي
على الأمور أهلها بدون أي مراعاة ، يُنظر لمصلحة العباد
فيولي عليهم من هو أولى


والولايات تختلف، فإمام المسجد مثلاً أولى الناس بهم من
هو أقرأ لكتاب الله ، والأمور الأخرى كالجهاد أو
لى الناس بها من هو أعلم بالجهاد، وهلم جرّا. المهم أنه يجب
على ولي المسلمين أن يولي على المسلمين خيراهم، ولا يجوز
أن يولى على الناس أحداً وفيهم من هو خير منه؛ لأن هذا خيانة.
وكذلك أخبر النبي عليه الصلاة والسلام أنه :" ما من عبد يسترعيه
الله رعية، يموت يوم يموت وهو غاشٌ لرعيته، إلا حرم الله عليه الجنة"[286]
والعياذ بالله.


فولاة الأمور عليهم حقوق عظيمة لمن ولاهم الله عليهم، كما
على المولى عليهم حقوقاً عظيمة يجب عليهم أن يقوموا بها لولاة الأمر،
فلا يعصونهم حتى وإن استأثر وُلاة الأمور بشيء،
فإن الجواب لهم السمع والطاعة في المنشط والمكره والعسر واليسر،
إلا إذا كان ذلك في معصية الله، يعني لو أمروا بمعصية الله،
فإنه لا يجوز أن يأمروا بمعصية الله ، ولا يجوز لأحد
أن يطيعهم في معصية الله.


وأما قول بعض الناس من السفهاء: إنه لا تجب
علينا طاعة وُلاة الأمور إلا إذا استقاموا استقامة تامة،
فهذا خطأ، وهذا غلط، وهذا ليس من الشرع في شيء،
بل هذا من مذهب الخوارج، الذين يريدون من
وُلاة الأمور أن يستقيموا على أمر الله في كل شيء،
وهذا لم يحصل منذ زمن فقد تغيرت الأمور.
ويذكر أن أحد ملوك بني أمية سمع أن الناس يتكلمون فيه
وفي خلافته، فجمع أشراف الناس ووجهاءهم وتكلم فيهم،
وقال لهم: إنكم تريدون منا أن نكون مثل أبي بكر وعمر؟
قالوا: نعم: أنت خليفة وهم خلفاء، قال: كونوا أنتم مثل
رجال أبي بكر وعمر؛ نكن نحن مثل أبي بكر وعمر، وهذا
جواب عظيم، فالناس إذا تغيروا لابد أن يغير الله وُلاتهم،
كما تكونون يولى عليكم. أما أن يريد الناس من الولاة أن
يكونوا مثل الخلفاء وهم أبعد ما يكونون عن رجال الخلفاء،
هذا غير صحيح، الله حكيم عزّ وجلّ (وَكَذَلِكَ نُوَلِّي بَعْضَ
الظَّالِمِينَ بَعْضاً بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ) (الأنعام:129) .
وذكروا أن رجلاً من الخوارج الذين خرجوا على
عليّ بن أبي طالب جاء إلى عليّ ، فقال له : يا عليّ ،
ما بال الناس قد تغيروا عليك ولم يتغيروا على أبي بكر وعمر،
قال : لأن رجال أبي بكر وعمر أنا وأمثالي، ورجالي أنت وأمثالك،
وهذا كلام جيد ، يعني أنك لا خير فيك، فلذلك تغير الناس علينا،
لكن في عهد أبي بكر وعمر رجالهم مثل علي بن أبي طالب
وعثمان ابن عفان وغيرهم من الصحابة الفضلاء، فلم يتغيروا على وُلاتهم.


وكذلك أيضاً يجب على الرعية أن ينصحوا لولي الأمر،
ولا يكذبوا عليه ، ولا يخدعوه ، ولا يغشوه، ومع الأسف
أن الناس اليوم عندهم كذب وتحايل على أنظمة الدولة،
ورشاوى وغير ذلك مما لا يليق بالعاقل فضلاً عن المسلم ،
إذا كانت الدول الكافرة تعاقب من يأخذ الرشوة ولو كان من
أكبر الناس، فالذي يعاقب من يأخذ الرشوة هو الله عزّ وجلّ،
نحن نؤمن بالله وما جاء على لسان رسوله صلى الله عليه
وسلم ، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم :
" لعن الراشي والمرتشي" [287]وعقوبة الله أشد
من عقوبة الآدميين.


وكذلك تجد الكذب والدجل من الناس على الحكومة، مثل أن
يأتي المزارع ويدخل زرع غيره باسمه وهو كاذب ،
ولكن من أجل مصلحة من أجل أن يأكل بها ، أحيان
اً قد تكون الدولة قد استلمت الحب، ولم يبق إلا الدراهم عند الدولة
، فيأتي الإنسان يبيعه على آخر، يبيع دراهم بدراهم مع التفاضل
ومع تأخير القبض، إلى غير ذلك من المعاصي التي يرتكبه
ا الشعب، ثم يريدون من وُلاتهم أن يكونوا مثل أبي بكر
وعمر رضي الله عنهما ، فهذا ليس بصحيح.
فولاة الأمور عليهم حقوق يجب عليهم النصح بقدر ما
يستطيعون لله عزّ وجلّ ولمن ولاهم الله عليهم، والشعب
أيضاً يجب عليهم حقوق عظيمة لولاة الأمور، يجب عليهم أن يقوموا بها.


ومن الأمور التي يهملها كثير من الناس انهم لا يحترمون أعراض
وُلاة الأمور ، تجد فاكهة مجالسهم - نسأل اله العافية
وأن يتوب علينا وعليهم - أن يتكلموا في أعراض
وُلاة الأمور، ولو كان هذا الكلام مجدياً وتصلح به
الحال لقنا لا بأس وهذا طيب، لكن هذا لا يجدي،
ولا تصلح به الحال، وإنما يوغر الصدور على وُلاة الأمور ،
سواء كانوا من العلماء أو من الأمراء.
تجد الآن بعض الناس إذا جلس في المجلس لا يجد
أُنسه إلا إذا تعرض لعالم من العلماء، أو وزي
ر من الوزراء، أو أمير من الأمراء، أو من
فوقه ليتكلم في عرضه، وهذا غير صحيح،
ولو كان هذا الكلام يجدي لكنا أول من يشجع
عليه، ولقلنا لا بأس ، المنكر يجب أن يزال ، والخطأ يجب
أن يصحح، لكنه لا يجدي، إنما يوغر الصدور ويكره
وُلاة الأمور إلى الناس، ويكره العلماء إلى الناس،
ولا يحصل فيه فائدة.
وقد قال النبي عليه الصلاة والسلام كلمة جامعة مانعة
- جزاه الله عن أمته خيراً-:" من كان يؤمن بالله
واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت" [288]


والعجب أن بعض الناس لو أردت أن تتكلم في شخص عادي
من الناس قالوا: لا تغتبه، هذا حرام، ولا يرضى
أن يتكلم أحد في عرض أحد عنده، لكن لو تكلمت
في واحد من وُلاة الأمور فإنه يرى أن هذا لا بأس به!!
وهذه مسألة مرض به كثير من الناس، وأنا أعتبرها مرضاً-
نسأل الله أن يعافينا وإياكم من هذا الذي ابتُلي به كثير من الناس.
ولو أن الناس كفوا ألسنتهم ونصحوا لولاة أمورهم ،
ولا أقول: اسكت على الخطأ، لكن اكتب لوُلاة الأمور،
اكتب كتاباً إن وصل فهذا هو المطلوب، وإذا انتفعوا به
فهذا أحسن، وإذا لم ينتفعوا به فالإثم عليهم،
إذا كان خطأ صحيحاً، وإذا لم يصل إليهم فالإثم على من منعه عنهم.


قوله رضي الله عنه فيما بايعوا عليه النبي صلى الله عليه وسلم :
" وأن نقول بالحق أينما كنا" يعني أن نقوم بالحق الذي ه
و دين الإسلام وشرائعه العظام أينما كنا، يعني في أي
مكان؛ سواء في البلد، أو في البر، أو في البحر، أو في
أي مكان؛ سواء في بلاد الكفر، أو في بلاد الإسلام ،
نقوم بالحق أينما كنا.


قوله:" لا نخاف في الله لومة لائم" يعني لا
يهمنا إذا لامنا أحد في دين الله ؛ لأننا نقوم بالحق.
فمثلاً لو أراد الإنسان أن يطبق سنة يستنكرها العامة، فإن
هذا الاستنكار لا يمنع الإنسان من أن يقوم بهذه السنة
، ولنضرب لهذا مثلاً: تسوية الصفوف في صلاة الجماعة؛
أكثر العوام يستنكر إذا قال الإمام استووا، وجعل ينظر
إليهم، ويقول : تقدم يا فلان، تأخر يا فلان، أو تأخ
ر الإمام عن الدخول في الصلاة حتى تستوي الصفوف،
يستنكرون هذا ، ويغضبون منه، حتى إن بعضهم قيل له
مرة من المرات: يا فلان تأخر إنك متقدم ، فقال من شدة
الغضب: إن شئت خرجت من المسجد كله وتركته لك،
نعوذ بالله، فمثل هذا الإمام لا ينبغي له أن تأخذه لومة لائم
في الله، بل يصبر ويمرن الناس على السنة، والناس إذا تمرنوا
على السنة أخذوا عليها وهانت عليهم، لكن إذا رأي أ
ن هؤلاء العوام جفاة جداً، ففي هذه الحال ينبغي أن يعلمهم أولاً
، حتى تستقر نفوسهم ، وتألف السنة إذا طبقت، فيحصل بذلك الخير .
ومن ذلك أيضاً: أن العامة يستنكرون سجود السهو
بعد السلام، ومعلوم أن السنة وردت به إذا كان السهو
عن زيادة، أو عن شك مترجح به أحد الطرفين ،
فإنه يُسجد بعد السلام لا قبل السلام ، هذه هي السنة
حتى إن شيخ الإسلام ابن تيميه- رحمه الله- قال :
إنه يجب أن يسجد بعد السلام إذا كان السجود بعد
السلام، وقبل السلام إذا كان السجود قبله، يعني لم
يجعل هذا على سبيل الأفضلية؛ بل على سبيل الوجوب.
سجد أحد الأئمة بعد السلام لسهو سهاه في صلاته؛ زاد أو شك
شكاً مترجحاً فيه وبنى على الراجح ، فسجد بعد السلام،
فلما سجد بعد السلام ثار عليه العامة ما هذا الدين الجديد؟
هذا غلط، قال رجلٌ من الناس: فقلت لهم: هذا حديث
الرسول عليه الصلاة والسلام، سلم الرسول عليه الصلاة والسلام
من ركعتين ثم أخبروه فأكل صلاته ثم سلم ثم سجد للسهو
بعد السلام، قالوا: أبدا ، ولا نقبل ، قيل : من ترضون من
العلماء؟ قالوا: نرضى فلاناً وفلاناً؟ فلما ذهبوا إليه قال لهم:
هذا صحيح ، وهذا هو السنة، فبعض الأئمة يأنف
أن يسجد بعد السلام وهو يعلم أن السنة أن السجود
بعد السلام خوفاً من ألسنة العامة، وهذا خلاف ما باي
ع النبي عليه الصلاة والسلام أصحابه عليه، قم بالحق ولا تخف في الله لومة لائم.
كذلك أيضاً فيما يتعلق الصدق في المعاملة؛ بعض الناس
إذا أخبر الإنسان بما عليه الأمر بحسب الواقع، قالوا ،
هذه وساوس، وليس بلازم أن أعلم الناس بكل شيء
، مثلاً عيب في السلعة، قالوا: هذا سهل والناس يرضونه،
والواجب أن الإنسان يتقي الله عزّ وجلّ ويقوم بالعدل
ويقوم باللازم، ولا تأخذه في الله لومة لائم، ولكن كما
قلت أولاً : إذا كان عند عامة جفاة ، فالأحسن أن
يبلغهم الشرع قبل أن يطبق ، من أجل أن تهدأ نفوسهم ،
وإذا طُبق الشرع بعد ذلك إذا هم قد حصل عنده معلم منه ،
فلم يحصل منهم نفور.
* * *
انتهى نقلا من شرحه لرياض الصالحين .



;dt kjwvt lu p;hlkh Y`h /gl,kh ,H;g,h Hl,hgkh ,>,>,>,










عرض البوم صور عبدالرحيم   رد مع اقتباس

قديم 03-05-2011   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية يوسف زيد


البيانات
التسجيل: Apr 2010
العضوية: 8246
المشاركات: 1,226 [+]
بمعدل : 0.44 يوميا
اخر زياره : 06-18-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 83

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
يوسف زيد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالرحيم المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي

اخي عبد الرحيم السلام
عليكم ورحمة الله وبركاته

ان ما ذكر شيخنا الجليل هي امور من لب الاسلام
ولكنها يا اخي لا تنطبق على حكامنا اليوم
فحكامنا اليوم يحاربون الاسلام تحت تعريف الاسلام
المتطرف وتحت مسمى الارهاب وهم يساندون الكفار
ويتولونهم وهم لا يقيمون حكم الله في الارض
الم ترى بانهم ساعدوا امريكيا وجعلوا لها قواعد في الجزيرة العربية
والتي قال فيها الرسول عليه افضل الصلاة والسلام لا يجتمع في الجزيرة دينان
وقام خليفته عمر رضي الله عنه بطرد اليهود من الجزيرة العربية وحكامنا اليوم اتوا بهم
الى الجزيرة العربية واسموهم اهل ذمة
الا ترى يا اخي بانهم يحبون ان تشيع الفاحشة بين الناس بالترخيص لهم في بيع الخمور
في محلاتهم واعطائهم التراخيص لهم في فتح الكبيرهات ودور الدعارة
الم تذكر يا اخي قول الله تعالى (نَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الۡفَاحِشَةُ فِى الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمۡ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِى الدُّنۡيَا وَالۡآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعۡلَمُ وَأَنتُمۡ َلا تَعۡلَمُونَ)
الم يحكموا بالاحكام الوضعية وفضلوها على الاسلام وقد قال الله تعالى

(نَّا أَنزَلۡنَا التَّوۡرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحۡكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسۡلَمُوا۟ لِلَّذِينَ هَادُوا۟ وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالأَحۡبَارُ بِمَا اسۡتُحۡفِظُوا۟ مِن كِتَابِ اللّهِ وَكَانُوا۟ عَلَيۡهِ شُهَدَآءَ فَلاَ تَخۡشَوُا۟ النَّاسَ وَاخۡشَوۡنِ وَلاَ تَشۡتَرُوا۟ بِآيَاتِى ثَمَنًا قَلِيلاً وَمَن لَّمۡ يَحۡكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوۡلَـٰٓئِكَ هُمُ الۡكَافِرُونَ)

(كَتَبۡنَا عَلَيۡهِمۡ فِيهَا أَنَّ النَّفۡسَ بِالنَّفۡسِ وَالۡعَيۡنَ بِالۡعَيۡنِ وَالأَنفَ بِالأَنفِ وَالأُذُنَ بِالأُذُنِ وَالسِّنَّ بِالسِّنِّ وَالۡجُرُوحَ قِصَاصٌ فَمَن تَصَدَّقَ بِهِ فَهُوَ كَفَّارَةٌ لَّهُ وَمَن لَّمۡ يَحۡكُم بِمَا أنزَلَ اللّهُ فَأُوۡلَـٰٓئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ )

(وَلۡيَحۡكُمۡ أَهۡلُ الإِنجِيلِ بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فِيهِ وَمَن لَّمۡ يَحۡكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوۡلَـٰٓئِكَ هُمُ الۡفَاسِقُونَ)

ام تريد ان تقول بانهم يحكمون بغير ما يريد الله وهم لا يعلمون ؟

اخي عبد الرحيم هداك الله وايانا لما يحبه ويرضاه
ان حكامنا اليوم لم يسرقوا اموالنا فقط بل انهم وضعوها في البنوك الغربية
ووالوا الغرب والكفار
ودعموا امريكيا بالملاين عند انهيار الدولار الامريكي والنكسة التي اصابت
امريكيا بعد حربها على المسلمين في العراق وفي افغانستان ودعمهم
للغاصب الصهيوني في فلسطين
اخي عبد الرحمان ان فتاوى الشيخ الجليل لا تتعلق بحكامنا اليوم فهم لا يخشون في حرب الاسلام لومة لائم
واذا كانت السعودية وحكامها الذين وضعهم الانجليز في الحكم بعد ان ساعدهم في القضاء على ال الرشيد
الذين كانوا موالين للدولة الاسلامية العثمانية يحكمون ببعض الاسلام الا انهم يساندون الكفار وساعدوهم في احتلال العراق
اريد ان اسئلك سؤال تحاسب عليه امام الله تعالى في يوم لا ينفع فيه مال ولا بنون
هل يجوز الاستعانة بكافر على حرب المسلمين حتى لو كان الحاكم عندهم كافر او فاسق او ظالم ؟
اريدك ان تجيب على السؤال وبعدها نحكم اذا كان صدام حسين اولي امر في العراق فلماذا نساعد
امريكيا والغرب على حربه ؟
والله تعالى يقول في القران الكريم (إِن طَآئِفَتَانِ مِنَ الۡمُؤۡمِنِينَ اقۡتَتَلُوا فَأَصۡلِحُوا بَيۡنَهُمَا فَإِن بَغَتۡ إِحۡدَاهُمَا عَلَىٰ الۡأُخۡرَى فَقَاتِلُوا الَّتِى تَبۡغِى حَتَّى تَفِىءَ إِلَى أَمۡرِ اللَّهِ فَإِن فَاءتۡ فَأَصۡلِحُوا بَيۡنَهُمَا بِالۡعَدۡلِ وَأَقۡسِطُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الۡمُقۡسِطِينَ)
فهل امر الله تعالى في هذه الاية ان نستعين في الكفار على حرب المسلمين هذا اذا كانت الحرب التي
جرت على العراق بسبب بغي العراق على الكويت وليس بسبب اطماع امريكيا في نفط العراق والكويت
فلو ان الامر كان في سبيل تحرير الكويت من العراقين لكان اولى في امريكيا حرب الصهاينة في فلسطين

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t60981.html#post469459

اخي عبد الرحمان ان الله يحب ان نعبده عن علم فعلينا قياس فتاوى العلماء على الاسلام وعما يريد
العالم من الفتوى









عرض البوم صور يوسف زيد   رد مع اقتباس
قديم 03-10-2011   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 17925
المشاركات: 240 [+]
بمعدل : 0.09 يوميا
اخر زياره : 07-18-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 14

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبدالرحيم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالرحيم المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الأخ يوسف زيد

أولا أنا لست العضو عبد للرحمن كما ربما يظن البعض

ثانيا أظن أنك لم تقرأ كل مقال الشيخ العلامة العثيمين وإلا فإن
الشيخ تكلم على الحاكم الظالم وعلى الحاكم الكافر
والحكام الذين وصفتهم( والله حسيبك ) لا يخرجون عن إحدى هذين
بل وصفتهم بالكفر بقولك ( ألم يحكموا بالأحكام الوضعية وفضلوها على الإسلام )
وتفضيل الأحكام الوضعية على الإسلام كفر أكبر مخرج من الملة ( ولا يجوز لك أن تنسبه
إليهم إلا إذا صرحوا بذلك تصريحا لا تأويل معه . أما مجرد استنباط ذلك من أحكامهم فإن
كثيرا من المسلمين لا يحكمون فيما هو تحت أيديهم من الأولاد والنساء والمسؤوليات بما
أنزل الله .. فهل هؤلاء كفار ؟؟ ..أم أن الأمر يشمل الحكام فقط وهذه نزعة خارجية خبيثة )


ثالثا مسألة الإستعانة بالكفار اختلف فيها العلماء فيما إذا اضطررنا إليها ؟؟
وقد أفتى علماء الحجاز ومنهم العلامة ابن باز بجوازها من باب درء المفسدة الكبرى
بالمفسدة الصغرى ... فاجتياح المملكة كان على وشك الحصول وتلك مفسدة والإستعانة
بأمريكا مفسدة أخرى ولكن رجح العلماء وهم أهل ذلك ولست أنا ولا أنت ( وهذه المسألة
موكولة للراسخين في العلم فحسب كما يقول شيخ الإسلام ) .
ثم انه قد خالفهم في ذلك الزمان العلامة الألباني رحم الله الجميع ولم يشنع عليهم ذلك
التشنيع الذي نسمعه منك ..ومن بعض ذوي الأغراض....

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t60981.html#post471996
ثم من هو إمامك في الإنكار عليهم بمثل ما تقول ؟ من هو إمامك في إسقاط الأحكام على
هؤلاء الحكام ............


أخي الكريم ليس لك أن تتقحم مسائل هي من اختصاص الراسخين في العلم فحسب
كمسألة اسقاط الأحكام على الحكام وانتقاد فتاوى كبار العلماء بدون مستند صحيح
والله المستعان .



ارجع إلى كتاب مدارك النظر في السياسة للشيخ عبد المالك رمضاني الجزائري
فستجد فيه كل ما تريد إن شاء الله .









عرض البوم صور عبدالرحيم   رد مع اقتباس
قديم 03-11-2011   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية يوسف زيد


البيانات
التسجيل: Apr 2010
العضوية: 8246
المشاركات: 1,226 [+]
بمعدل : 0.44 يوميا
اخر زياره : 06-18-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 83

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
يوسف زيد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالرحيم المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي

اذا اخي عبد الرحيم
ابن عثيمبن لم يقم بقياس حكامنا اليوم على الاسلام حتى يستنبط
بانهم لا يحكمون بما انزل الله
واذا كان حكامنا اليوم لا يعلمون بانهم لا يحكمون بما انزل فهذا يعود
على علمائنا بانهم لم يبينوا لهم انهم يجب ان يحكموا بالاسلام وهذا عذر
اكبر من ذنب
ومن يستطيع القول بان اجتياح العراق كما تقول للسعودية بانه مفسدة كبرى
وان اجتياح امريكيا للعراق مفسدة صغرى الا يدخل هذا تحت القومية النتنه

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t60981.html#post472290
التي انئى على علمائنا ان يتمسكوا بها
ثانيا الرسول قال للكافر الذي اراد ان يقاتل مع الرسول كفار قريش اننا
لا نستضيء بنار كافر الم يصل هذا الحديث الى علمائنا حتى يستنكروا
الاستعانة بالكفار على دولة شعبها مسلم
هل موالاة الكافر من اسلامنا ام ان العلماء لم يعلموا ان الله امر عدم موالاة الكافر
حكامنا اليوم الا يوالاون امريكيا والغرب الكافر
انت تتهم سيد قطب انه من الخوارج الم تقم بتكفيره عندما اتهمته بانه من الخوارج
لقد اتيت يا اخي ببعض ما اتى به العالم الشهيد لتقول بانه يكفر المجتمع ولم تكمل ما قاله
ام ان علمائك لم يوصلوا لك الا نصف الكلام ليقولوا عن عالم شهيد بانه من الخوارج
انصحك بقرائة كتابه معالم في الطريق حتى تعلم ما قال ولماذا قال ان لم يكن محرم عليكم قرائته

اما سؤالك من هو امامي فكان يجب ان تعلم باني من مؤيدي الحركة الاسلامية
وكذالك من مؤيدين حزب التحرير الاسلامي الخوارج في عرف علمائك
يعطيك العافية ودمت بالف خير









عرض البوم صور يوسف زيد   رد مع اقتباس
قديم 03-14-2011   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 17925
المشاركات: 240 [+]
بمعدل : 0.09 يوميا
اخر زياره : 07-18-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 14

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبدالرحيم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالرحيم المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي




أخي الكريم يوسف زيد
بقولك أنك من مؤيدي الحركة الإسلامية وأنك من مؤيدي حزب التحرير تكون قد كشفت لي عن الخلفية التي جعلتك تعارض الحق بأقوالك الشخصية التي استمدتها من فكر الإخوان المسلمين وعلى رأسهم سيد قطب ...
لتعلم أخا الإيمان –إن كان عندك إنصاف – أنك على غير السبيل القويم
فمخالفات الحزبيين والإخوان للحق المأثور عن الرسول الكريم والسلف الصالحين وأتباعهم من العلماء كثيرة وكثيرة جدا ولا اهتمام عندهم بالعلم الصحيح وولاؤهم لحزبيتهم أعظم بكثير من ولائهم لعقيدة السلف الصالح
ولا شك إن كنت مخلصا بينك وبين نفسك أنك تلاحظ ذلك ....والله المستعان
أحببت أن أبدأ بهذه – ولا أطيل فيها حتى لا يظن ظان أنني أتهرب من الموضوع – أحببت أن أبدأ بهذه الكليمة تنبيها وتذكيرا من باب قول الله عز وجل * ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن *



جوابي عن قولك يتلخص في هذه النقاط :
1/ لقد ذكرتُ من قبل – كما هو منهج أهل السنة – أن النصيحة للحاكم
إنما تكون سرا لا يعلم بها أحد مصداقا لقول الرسول الكريم :(مَنْ أَرَادَ أَنْ يَنْصَحَ لِذِي سُلْطَانٍ فَلا يُبْدِهِ عَلانِيَةً وَلَكِنْ يَأْخُذُ بِيَدِهِ فَيَخْلُوا بِهِ فَإِنْ قَبِلَ مِنْهُ فَذَاكَ وَإِلا كَانَ قَدْ أَدَّى الَّذِي عَلَيْهِ) كتاب السنة لأبي عاصم.

إذن فلا يُتهم العلماء هكذا جزافا بأنهم لم يؤدوا واجب النصح .
ثم مع نصيحتهم قد يقبل منهم الحاكم وقد يركب رأسه فلا يقبل فلا يلامون في ذلك .


2/ اتهامك العلماء بالقومية النتنة قول خطير . ينم عن بغض دفين ..أسأل الله أن أكون مخطئا في هذا الظن ...
مسألة المصالح والمفاسد في مثل هذه القضايا – السلم والحرب- موكولة إلى الراسخين في العلم هم الذين يقدرونها قال ابن تيمية: " وفي الجملة فالبحث في هذه الدقائق ـ أي دقائق أحكام الجهاد ـ من وظيفة خواص أهل العلم .. ".
هذا حقهم ولا يجوز لغيرهم من العلماء وطلبة العلم ناهيك عمن هو دون ذلك بدرجات التدخل في مثل هذه القضايا قال شيخ الإسلام ـ رحمه الله ـ: في كتابه الرد على الأخنائي
" فإنّ من النّاس من يكون عنده نوع من الدين مع جهل عظيم، فهؤلاء يتكلم أحدهم بلا علم فيخطئ، ويخبر عن الأمور بخلاف ما هي عليه خبرا غير مطابق، ومن تكلم في الدين بغير الاجتهاد المسوّغ له الكلامَ وأخطأ فإنّه كاذب آثم......ثم قال: وهذا بخلاف المجتهد الذي اتّقى الله ما استطاع، وابتغى طلب العلم بحسب الإمكان، وتكلم ابتغاء وجه الله، وعلم رجحان دليل على دليل فقال بموجب الرّاجح، فهذا مطيع لله مأجور أجرين إن أصاب، وإن أخطأ أجرا واحدا ...
وقد نبتت نابتة في هذا العصر خرجت على العلماء فاستباحت حقوقهم وأعراضهم ولا حول ولا قوة إلا بالله .


3/ الحديث الذي ذكرته لم أجده ولعلك تريد حديث عائشة رضي الله عنها أن النبي - صلى الله عليه وسلم - خرج إلى بدر فتبعه رجل من المشركين، فقال له: «تؤمن بالله ورسوله؟» قال: لا. قال: «فارجع فلن أستعين بمشرك» متفق عليه
وهو مستند من قال بعدم الجواز . ولكن اعلم أنك علمت شيئا – إن صح ذلك- وغابت عنك أشياء.
فقد كان السلف يقولون لو لم نكتب الحديث من ستين وجها ما فهمناه .
والمقصود من ذلك أن استخراج الحكم من المسألة لا يُكتفى فيه بالنص الواحد دون النظر في النصوص الأخرى المعارضة أو المقيدة أو المخصصة فقد يكون النص منسوخا وقد يكون عاما وله ما يخصصه أو مطلقا وله ما يقيده أو يكون له معارضا آخر أقوى منه ....ومسألة الإستعانة بالكافر اختلف فيها العلماء قديما وحديثا ولم يطعنوا في بعضهم البعض ....
وممن يذهب مذهب الجواز الإمام أبو حنيفة وأصحابه وكثيرٌ من أهل العلم يرون جواز الاستعانة بالمشرك على المشرك قالوا: لأن الحديث المتقدم لم يكن الغرض منه التحريم ، ولكن الغرض منه ترغيب الرجل بالإسلام بدليل
أن رسول الله استعان بصفوان بن أمية في غزوة حنين وهو مشرك.

ونص الإمام الشافعي رحمه الله على كراهة الاستعانة بهم إلا عند الحاجة .
ثم ما الفرق بين الحاجة وبين الضرورة ؟ بينهما فرق كبير إذا كان يكره الاستعانة بهم عند بعضهم عند الحاجة ، وأما عند الضرورة والاضطرار فإن الاستعانة بهم إما جائزة أو واجبة كأكل الميتة ، فأكل الميتة قد يكون جائزاً وقد يكون واجباً.

ويذهب الحافظ ابن حجر مذهباً آخر وهو أن الاستعانة كانت ممنوعة بدليل ذلك الحديث ثم أبيحت بدليل قصة صفوان.

والذين رأووا الجواز اسأنسوا بقصة الخزاعي المشرك الذي أرسله الرسول إلى مكة عينا له رغم وجود المسلمين .

أنظر لهذه المسألة فتح الباري للحافظ وكتب الفقه .

هذه قطرة فقط من بحر علمهم رحمهم الله ونفعنا بعلومهم .

قال الله تعالى ( قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون إنما يذكر أولو الألباب)




4/ مسألة الولاء والبراء كثير من الحركيين اليوم يستعملها في حق ولاة الأمور من العلماء والأمراء وينسوْن زعماءهم الذين يعيشون في أوربا
ومشايخهم الذين يمدحون النصارى (كما مُدح البابا واستُغفر له ؟ كما فعل القرضاوي )

ويحضرون لقاءات وحدة الأديان ....فيطعنون بذلك في ظهر الإسلام...
فما هذا التناقض ؟

ليس كل من تعامل مع كافر يكون مواليا له ولو أعطاه الأموال – فقد يعطيه تأليفا له أو لدفع مفسدة ما – فالمسألة ليست على إطلاقها فقد يكون الرجل مصيبا والناقد له جاهلا بالشرع وقد يكون معذورا والناقد له جاهلا بحاله وقد يكون فاسقا وقد يكفر بذلك ولا يحكم عليه بالكفر إلا العلماء فهم المؤهلون للنظر في حاله ....

إذا فليس كل تعامل مع الكفار يكون كفرا ...وقد تعامل الرسول مع الكفار وأعطى المؤلفة قلوبهم وقبل صلح الحديبية رغم مافيه واستعان بالمشرك في بعض أعماله.




5/ أما عن سيد قطب فلي معك وقفات :

1/ قلت ( الشهيد)
وهذا مخالف لما جاء في البخاري
باب لا يقال فُلانٌ شَهِيدٌ
وَقَالَ النَّبِىّ، - صلى الله عليه وسلم - : « اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَنْ يُجَاهِدُ فِى سَبِيلِهِ » .

قال ابن حجر : أي على سبيل القطع بذلك إلا إن كان بالوحي

قال العلامة العثيمين : ولهذا يجب علينا أن نحمي ألسنتنا من إطلاق شيء لا يثبت شرعا بحيث نقول فلان قتل في هذه المعركة فهو شهيد.

وقال رحمه الله في موضع آخر : يعني لا تعين وتقول فلان شهيد إلا إذا عينه الرسول عليه الصلاة والسلام ،أو ذُكر عند الرسول صلى الله عليه وسلم وأقره ، فحينئذ يُحكم بشهادته بعينه، وإلا فلا تشهد لشخص بعينه.

ولكن البعض لغلوه وجهله بالشرع يسميه شهيد الإسلام .


2/أما قولك بأنني كفرته لما اتهمته بأنه من الخوارج ...

فاعلم أن الخوارج فرقة ضالة من فرق هذه الأمة ولا أكفرها فقد سئل علي رضي الله عنه ( أكفارٌ هم ؟ فقال من الكفر فروا ) وهو الذي يراه كثير من العلماء وإن كان الإمام أحمد يرى كفرهم لقوله عليه السلام ( يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية ..)


3/أما كون سيد قطب يؤسس في كتبه لفكرة الخوارج فصيححة
والدليل أمامك :
-تكفيره للمجتمع المسلم

يقول القرضاوي في كتابه " أولويات الحركة الإسلامية " :
-"في هذه المرحلة ظهرت كتب الشهيد سيد قطب، التي تمثل المرحلة الأخيرة من تفكيره، والتي تنضح بتكفير المجتمع، وتأجيل الدعوة إلى النظام الإسلامي بفكرة تجديد الفقه وتطويره، وإحياء الاجتهاد، وتدعو إلى العزلة الشعورية عن المجتمع، وقطع العلاقة مع الآخرين، وإعلان الجهاد الهجومي على الناس كافة، والإزراء بدعاة التسامح والمرونة، ورميهم بالسذاجة والهزيمة النفسية أمام الحضارة الغربية، ويتجلى ذلك أوضح ما يكون في تفسير "في ظلال القرآن" في طبعته الثانية، وفي "معالم في الطريق"، ومعظمه مقتبس من الضلال، وفي "الإسلام ومشكلات الحضارة"، وغيره

ذكرت كلام القرضاوي من باب وشهد شاهد من أهلها ....

فهل يقال الآن أن علماء السنة فهموا نصف الكلام ؟

وهاك كلام سيد قطب واضحا جليا :
ويقول سيد قطب في كتابه " في ظلال القرآن " ( 2/1057 ) :
(( لقد استدار الزمان كهيئته يوم جاء هذا الدين إلى البشرية، وعادت البشرية إلى مثل الموقف الذي كانت فيه تنَزل القرآن على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ..؛ لقد استدار الزمان كهيئته يوم جاء هذا الدين إلى البشرية بلا إله إلاّ الله؛ فقد ارتدّت البشرية إلى عبادة العباد، وإلى جور الأديان، ونكصت عن لا إله إلاّ الله، وإن ظل فرق....

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t60981.html#post474060
منها يردِّد على المآذن: لا إله إلاّ الله، دون أن يدرك مدلولها..؛البشرية بجملتها، بما فيها أولئك الذين يردِّدون على المآذن في مشارق الأرض ومغاربها كلمات لا إله إلا الله، بلا مدلول ولا واقع ..وهؤلاء أثقل إثمًا وأشد عذابًا يوم القيامة؛ لأنهم ارتدوا إلى عبادة العباد من بعد ما تبيّن لهم الهدى، ومن بعد أن كانوا في دين الله )) .


وقال في " معالم في الطريق " ( ص 101 )
وإذا تعيّن هذا فإن موقف الإسلام من هذه المجتمعات الجاهلية كلها يتحدّد في عبارة واحدة : إنه يرفض الاعتراف بهذه، بإسلامية هذه المجتمعات كلها وشرعيتها في اعتباره )) .

ويقول في كتابه " العدالة الاجتماعية " ( ص 250 ) :
(( وحين نستعرض وجه الأرض كله اليوم - على ضوء هذا التقرير الإلهي لمفهوم الدين والإسلام - لا نرى لهذا الدين وجودًا ..؛ إن هذا الوجود قد توقف منذ أن تخلّت آخر مجموعة من المسلمين عن إفراد الله - سبحانه - بالحاكمية في حياة البشر ...؛ ويجب أن نقرِّر هذه الحقيقة الأليمة، وأن نجهر بها، وألاّ نخشى خيبة الأمل التي تُحدثها في قلوب الكثيرين الذين يحبون أن يكونوا مسلمين ...؛ فهؤلاء في حقهم أن يستيقنوا كيف يكونون مسلمين )) .

وليس هذا فقط ,إذ له أخطاء وضلالات جسيمة منها :


ما جاء في كتابه " معركة الإسلام والرأسمالية " : ص (61) .
(( ولا بد للإسلام أن يحكم، لأنه العقيدة الوحيدة الإيجابية الإنشائية التي تصوغ من المسيحية والشيوعية معًا مزيجًا كاملاً يتضمن أهدافها جميعًا ويزيد عليهما التوازن والتناسق والاعتدال )) .
سئل الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين عن هذه المقالة، فأجاب- رحمه الله-:
نقول له إن المسيحية دين مبدل، والشيوعية دين باطل لا أصل له، ومن قال إن الإسلام مزيج من هذا وهذا فهو إما جاهل بالإسلام، وإما مغرر بما عليه الأمم الكافرة من النصارى والشيوعيين .


وقال الشيخ المحدث إسماعيل بن محمد الأنصاري - رحمه الله - جوابًا على هذه المقالة:
" فإن كلمة ذلك المدَّعي المذكور كلمة تدعو إلى وحدة الأديان وإلى التقريب بينهما " اهـ .

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=474060
وقال الشيخ المحدث حماد بن محمد الأنصاري-رحمه الله-جوابًا على هذه المقالة نفسها:
"إذا كان قائل هذا الكلام حيًا فيجب أن يستتاب، فإن تاب وإلا قتل مرتدًا، وإن كان قد مات فيجب أن يبين أن هذا كلام باطل ولا نكفره لأننا لم نقم عليه الحجة" ا. هـ .

ومن ذلك أيضا :
ما جاء في كتابه : " ظلال القرآن " : ( 4/2328 ) ما نصه :
(( القرآن ظاهرة كونية كالأرض والسماوات )) .
وهذا قولٌ بخلق القرآن، وهو قول الجهمية وغيرهم .


ومن ذلك أيضا :قوله في : " الظلال " : ( 6/4002 ) في تفسير ( قل هو الله أحد ) :
(( إنها أحدية الوجود؛ فليس هناك حقيقة إلا حقيقته، وليس هناك وجود حقيقي إلا وجوده، وكل موجود آخر فإنما يستمد وجوده من ذلك الوجود الحقيقي )) .
فهذه عقيدة وحدة الوجود .

قال العلامة الشيخ محمد بن صالح العثيمين-رحمه الله- : "قرأت تفسيره - يعني: ظلال القرآن لسيد قطب - لسورة الإخلاص وقد قال قولاً عظيمًا فيها، مخالفًا لما عليه أهل السنة والجماعة؛ حيث إن تفسيره لها يدل على أنه يقول بوحدة الوجود : " براءة علماء الأمة " : ( ص /42 ) .

ولذلك خطأه الكثير من العلماء ممن كان يحسن الظن به بعدما عرف
أقواله
وقال المحدث الشيخ الألباني - رحمه الله - :
"نقل - سيد قطب - كلام الصوفية ولا يمكن أن يفهم منه إلا أنه يقول بوحدة الوجود" . المصدر السابق : (ص 37 ).

وكتب -رحمه الله- بخط يده على فاتحة كتاب" العواصم مما في كتب سيد قطب من القواصم " للشيخ ربيع بن هادي المدخلي حفظه الله (ص 3، ط. الثانية 1421هـ) هذه العبارة :

"كل ما رددته على سيد قطب حق وصواب، ومنه يتبين لكل قارئ مسلم على شيء من الثقافة الإسلامية أن سيد قطب لم يكن على معرفة بالإسلام بأصوله وفروعه. فجزاك الله خير الجزاء أيها الأخ( الربيع ) على قيامك بواجب البيان والكشف عن جهله وانحرافه عن الإسلام. اهـ .

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين










عرض البوم صور عبدالرحيم   رد مع اقتباس
قديم 03-14-2011   المشاركة رقم: 6 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية nourislam


البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 23580
المشاركات: 369 [+]
بمعدل : 0.15 يوميا
اخر زياره : 07-29-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
nourislam غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالرحيم المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي

تقبل مني أخي جزيل الشكر العظيم مني وهذا رأي : يجب على الأمة أن تطيع ولي أمرها و إن صدر منه بعض ما تكره لأن في الطاعة النظام و في النظام الإتحاد و العزة أما إذا أمرها ولي الأمر بمعصية فيجب عليها أ ن تقف في وجهه بكل شجاعة و قوة و تقول بملء فيها : إننا قد أطعناك فيما نحب و فيما نكره ولكنا لا نستطيع أن نطيعك فيما فيه معصية الله و سخطه فإن ذلك يسبب لنا و لك في الدنيا الذل و العار وفي الآخرة عذاب النار واعلم بأنه لا طاعة للمخلوق في معصية الخالق و يجب أن يقف هذا الموقف المرؤوس من ر~يسه و الأجير أمام مستأجره و الولد من بين يدي والده و الزوجة تجاه زوجها على أن يكون ذلك كله بأدب جم وأسلوب حسن و حكمة بالغة حتى لا تقع الأمة في ضرر أشد و فساد أعظم لقوله صلى الله عليه وسلم (( على المرء المسلم السمع و الطاعة فيما أحب و كره إلا أن يؤمر بمعصية فإن أمر بمعصية فلا سمع ولا طاعة ))









عرض البوم صور nourislam   رد مع اقتباس
قديم 03-17-2011   المشاركة رقم: 7 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية يوسف زيد


البيانات
التسجيل: Apr 2010
العضوية: 8246
المشاركات: 1,226 [+]
بمعدل : 0.44 يوميا
اخر زياره : 06-18-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 83

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
يوسف زيد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالرحيم المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي

مشكور ايها الاخ عبد الرحيم
على الاتهامات التي تتهمها لعلماء قضوا
في سبيل الله وفي سبيل بيان مقاصد الاسلام
وبيان ان الاسلام ليس دين مساجد فقط بل هو دين يشمل
جميع نواحي الحياة وليس دين فقط صلاة وصوم
بل جاء تبيان لكل شيء وليس كما يصوره علمائك
علماء السلاطين
نحن نعرف بانكم تنقحون الاحاديث النبوية وهذا جهد تشكرون عليه
واما ان تستدلوا باحاديث مقطوعة لتبيرير عدم القيام على الحكام
وهي خاصة بظلم الحاكم المسلم الذي يحكم بالاسلام لشخص وليس ظلمه لامة
وكيف يكون الامر بالمعروف والنهي عن المنكر وقد امرنا الله به والامر بالمعروف
والنهي عن المنكر يكون في ظل دولة اسلامية فكيف نعطل الامر بالمعروف والنهي عن
المنكر في ظل حكام لا يحكمون بما انزل الله ويظلمون شعوبهم ويشيعون الفاحشة في
مجتمعاتهم ويحرمون ما احل الله تعالى مثل تحريمهم الزواج من ثانية والله اباح الزواج

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t60981.html#post476212
من اربعة ويقومون باحلال الحرام باعطاء تراخيص للملاهي والكبيرهات ودور الخمر
وكيف لا نقوم عليهم ولا نعمل ضدهم وهم يوالون الكفار ويحاربون الاسلام
والسلفية نوعان السلفية الجهادية والسلفية الموالية للحكام
واعتقد بانه في احدى موضعاتك حاولت التدليس على القراء بقولك ان بعض العلماء حاربو ا
السوفيت في افغانستان تحت راية شخص لا اذكر اسمه وقلت بانه كان في امارة اسلامية
وقلت بانكم لم تحاربوا امريكيا بسبب عدم وجود امارة اسلامية
وبهذا قمت بالتدليس على القراء فقد اعلنتها طالبان امارة اسلامية قبل محاربة امريكيا لهم
وبهذا يثبت ان محاربتكم لروسيا لم تكن بسبب اعلان امارة اسلامية بل هو بسبب ان الحكام
بامر من امريكيا حرضوا المخلصين على حرب الروس وعندما انهزم الروس ودخلت امريكيا
الى افغانستان رجع علماء السلاطين الى بلادهم لعدم موافقة حكامهم على حرب امريكيا
فلو انهم حاربوا من اجل دعم اقامة امارة اسلامية لحاربوا امريكيا بسبب اعلان طالبان عن
اقامة امارة اسلامية
اسال الله لنا ولك الهداية









عرض البوم صور يوسف زيد   رد مع اقتباس
قديم 03-19-2011   المشاركة رقم: 8 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 17925
المشاركات: 240 [+]
بمعدل : 0.09 يوميا
اخر زياره : 07-18-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 14

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبدالرحيم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالرحيم المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله

كيف ترمي كل تلك الأدلة وراء ظهرك ثم تتهمني بالإفتراء على سيد قطب
وأنا ما زدت إلا أن نقلت كلامه وكلام العلماء

كان الواجب عليك إذا علمت ذلك على الأقل أن تنكر ذلك المنكر

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t60981.html#post477493
وأنتم الذين تدعون الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
أم أن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر إنما تطبقونه ضد الحكام فقط ؟

ومن قال لك أن سيد قطب ضحى بحياته في سبيل الله ؟أشققت عن قلبه ؟
والرسول صلى الله عليه وسلم
يقول *الله أعلم بمن يجاهد في سبيله * ؟؟ كما في البخاري

اتق الله يا عبد الله ولا تجعل تعصبك لسيد قطب يقودك إلى مخالفة قول الرسول
صلى الله عليه وسلم
والله عز وجل يقول * يا أيها الذين آمنوا لا تقدموا بين يدي الله ورسوله واتقوا الله
إن الله سميع عليم *

ثم إنني لم ألبس على القراء - وكيف تصفني بالتلبيس ولا دليل معك ... فيا سبحان الله
ما أسهل الإتهامات عندك ....
تتهمني بالتلبيس بلا دليل ولما نقلت لك الدليل على مخالفة سيد قطب للإسلام وقواعده تقول
عني أني اتهمته ......
فانظر رحمك الله كيف انعكس عندك الأمر .

أجل لقد شارك أحد العلماء في حرب الافغان وأتحفظ على ذكر اسمه والآخر هو العلامة
الشيخ زيد بن هادي المدخلي الذي شارك ضد الحوثيين .

أما عن تقسيمك السلفية إلى جهادية وأخرى موالية للحكام فلم اسمع عالما نطق به
لحد الآن ولكني اعلم أن قادتكم المتحصنون بالدول الكافرة كالمانيا وبريطانيا وامريكا
يقولون ذلك لأنهم لا يعرفون إلا الخروج على الحكام والثورات والدماء

والله المستعان

وختاما قال الله تعالى * إنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور *

وقال تعالى * إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء *

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

أخوك الذي يحب لك الخير
عبد الرحيم الجزائري









عرض البوم صور عبدالرحيم   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2011   المشاركة رقم: 9 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الامين


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 11432
المشاركات: 8,006 [+]
بمعدل : 2.96 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 124

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الامين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالرحيم المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي

ويذكر أن أحد ملوك بني أمية سمع أن الناس يتكلمون فيه
وفي خلافته، فجمع أشراف الناس ووجهاءهم وتكلم فيهم،
وقال لهم: إنكم تريدون منا أن نكون مثل أبي بكر وعمر؟
قالوا: نعم: أنت خليفة وهم خلفاء، قال: كونوا أنتم مثل
رجال أبي بكر وعمر؛ نكن نحن مثل أبي بكر وعمر، وهذا
جواب عظيم، فالناس إذا تغيروا لابد أن يغير الله وُلاتهم،
كما تكونون يولى عليكم. أما أن يريد الناس من الولاة أن
يكونوا مثل الخلفاء وهم أبعد ما يكونون عن رجال الخلفاء،
هذا غير صحيح، الله حكيم عزّ وجلّ (وَكَذَلِكَ نُوَلِّي بَعْضَ
الظَّالِمِينَ بَعْضاً بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ) (الأنعام:129) .
وذكروا أن رجلاً من الخوارج الذين خرجوا على
عليّ بن أبي طالب جاء إلى عليّ ، فقال له : يا عليّ ،
ما بال الناس قد تغيروا عليك ولم يتغيروا على أبي بكر وعمر،
قال : لأن رجال أبي بكر وعمر أنا وأمثالي، ورجالي أنت وأمثالك،
وهذا كلام جيد ، يعني أنك لا خير فيك، فلذلك تغير الناس علينا،
لكن في عهد أبي بكر وعمر رجالهم مثل علي بن أبي طالب
وعثمان ابن عفان وغيرهم من الصحابة الفضلاء، فلم يتغيروا على وُلاتهم.


*****************************
درجة حديث: كما تكونوا يولى عليكم

السؤال


كيفما تكونوا يُولىّ عليكم، أريد معرفة درجة قوة هذا الحديث؟


الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فحديث: كما تكونوا يولى عليكم. رواه الديلمي في مسند الفردوس عن أبي بكرة، ورواه البيهقي عن أبي إسحاق السبيعي مرسلاً.
وقد ضعفه غير واحد من أهل العلم، منهم من المتقدمين الحافظ ابن حجر العسقلاني رحمه الله ومن المتأخرين الشيخ الألباني رحمه الله فقد جمع طرقه في سلسلة الأحاديث الضعيفة 1/490
وحكم عليه بالضعف. ثم قال: والواقع يكذبه، فإن التاريخ حدثنا عن تولي حكام أخيار بعد حكام أشرار والشعب هو هو.
والله أعلم.
المفتـــي: مركز الفتوى



رقـم الفتوى : 18065


تاريخ الفتوى : الثلاثاء 11 ربيع الآخر 1423 / 22-6-2002



*****************

- كما تكونوا يولى عليكم
الراوي: أبو بكرة نفيع بن الحارث المحدث: ابن حجر العسقلاني - المصدر: الكافي الشاف - الصفحة أو الرقم: 46
خلاصة حكم المحدث: في إسناده مجاهيل

2 - كما تكونوا يولى عليكم
الراوي: أبو إسحاق السبيعي و أبو بكرة المحدث:السيوطي - المصدر: الجامع الصغير - الصفحة أو الرقم: 6406
خلاصة حكم المحدث: ضعيف

3 - كما تكونوا يولى عليكم
الراوي: - المحدث: السمهودي - المصدر: الغماز على اللماز - الصفحة أو الرقم: 206
خلاصة حكم المحدث: في طريقه يحيى بن هاشم وهو ضعيف عند أهل الحديث

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t60981.html#post478791

4 - كما تكونوا يولى عليكم
الراوي: - المحدث: الزرقاني - المصدر: مختصر المقاصد - الصفحة أو الرقم: 772
خلاصة حكم المحدث: ضعيف

5 - كما تكونوا يولى عليكم
الراوي: أبو بكرة نفيع بن الحارث المحدث: العجلوني - المصدر: كشف الخفاء - الصفحة أو الرقم: 2/166
خلاصة حكم المحدث: في سنده مجاهيل

6 - كما تكونوا يولى عليكم
الراوي: أبو بكر المحدث: محمد جار الله الصعدي - المصدر: النوافح العطرة - الصفحة أو الرقم: 261
خلاصة حكم المحدث: ضعيف

7 - كما تكونوا يولى عليكم ، أو يؤمر عليكم .
الراوي: - المحدث: الشوكاني - المصدر: الفوائد المجموعة - الصفحة أو الرقم: 210
خلاصة حكم المحدث: في إسناده وضاع وفيه انقطاع

8 - كما تكونوا يولى عليكم
الراوي: أبو إسحاق السبيعي و أبو بكرة المحدث: الألباني - المصدر: ضعيف الجامع - الصفحة أو الرقم: 4275
خلاصة حكم المحدث: ضعيف

9 - كما تكونوا يولى عليكم
الراوي: أبو بكرة المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الضعيفة - الصفحة أو الرقم: 320
خلاصة حكم المحدث: ضعيف











عرض البوم صور محمد الامين   رد مع اقتباس
قديم 03-21-2011   المشاركة رقم: 10 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الامين


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 11432
المشاركات: 8,006 [+]
بمعدل : 2.96 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 124

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الامين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبدالرحيم المنتدى : منتدى السياسي الــعام
افتراضي

الموقف الشرعي من كتابات سيد قطب أخذاً وردّاً
هل نأخذ من كتابات سيد قطب العديدة على الرغم من تحذير بعض العلماء منه ؟


الحمد لله
أولاً:
الأستاذ " سيد قطب " ليس من العلماء ، فلا يُعرف له ترجيحات في الحديث ، أو الفقه ، أو التفسير ، وإنما هو كاتب أديب ، أحب الإسلام ودافع عنه ، ودعا إليه وقد مات في سبيله ـ فيما يظهر لنا ـ ونسأل الله أن يكون من الشهداء .
وله كتابات متنوعة ، فيها الصواب وفيها الخطأ ، والعلماء الذين وقعوا في أخطاء في العقيدة أو الحديث أو الفقه : لم نرَ أحداً من أهل العلم حرَّم الأخذ منهم بالكلية ، ولا من هجر النقل عنهم مطلقاً ، هذا مع أن منهم دعاة لمذاهبهم العقيدية ، ومتعصبة لمذاهبهم الفقهية ، وهذا من إنصاف أهل السنَّة مع المخالفين .
والأستاذ سيد قطب ليس بعيداً عن هذا الإنصاف من أهل السنَّة ، ولذا رأينا رؤوس أهل السنَّة في زماننا هذا ينقلون عنه مواضع من كتبه موافقة لاعتقاد ومنهج أهل السنَّة ، ومن ذلك :
1. نقل عنه الشيخ محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله في مقدمة كتابه " مختصر العلو " حوالي ثلاث صفحات ، بدأها بقوله : " فها هو الأستاذ الكبير سيد قطب رحمه الله ... " .
ومجرد النقل عنه لا يعد تزكية ، لكن التزكية في الأوصاف التي مدحه بها الشيخ الألباني رحمه الله : "الأستاذ" "الكبير" "رحمه الله " .
2. نقل عنه الشيخ صالح الفوزان حفظه الله أربع نقولات ( من ص 21 – 24 ) وذلك في كتابه " التحقيقات المرضية في المباحث الفرضية " .
ثانياً :
علماؤنا الأجلاء تعلموا الإنصاف من شرع الله تعالى المطهَّر ، وعلَّموه غيرهم ، وربُّوهم على التخلق به ، ومن الإنصاف عدم هجر كتابات سيد قطب بالكلية ، كما أنه من الدِّين بيان ما أخطأ فيه لئلا يغتر بخطئه من يقرأ كلامه ، وليس هذا خاصّاً بسيد قطب ، بل حتى من انتسب للسنَّة فإن علماءنا الأجلاء قد حذَّروا من تقليده فيما أخطأ به ، وقد صدرت فتاوى متعددة من علماء اللجنة الدائمة تحذَِّر من خطأ بعض أولئك المنتسبين للسنَّة ، وأنهم وقعوا في اعتقاد مخالف .
وإن تعجب فعجبٌ ما نراه من بعض المنتسبين للسنَّة ممن طاروا بنقد إمام أو عالم لبعض كتابات سيد قطب ، بينما خالفوا أولئك العلماء والأئمة عندما حذَّروا من خطأ شيوخهم ! فقبلوا كلام العلماء في أناس وتركوه في آخرين ، ومن أراد مثالاً لاتباع الهوى فليتأمل هذا المثال .
وهذه طائفة من أقوال العلماء في كتابات سيد قطب ، يجمعها أمر واحد : أنه يؤخذ منها ما وافق الحق ، ويُترك منها ما خالفه ، وليس هذا الأمر خاصّاً بكتب سيد قطب دون غيره .

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t60981.html#post478801
1. قال الشيخ محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله :
الرجل له كتاب " العدالة الاجتماعية " لا قيمة له ، لكن كتاب " معالم على الطريق " له بحوث قيمة جدّاً .
شريط رقم : ( 784 ) من " سلسلة الهدى والنور " .
- وفي الشريط ذاته قال الشيخ الألباني رحمه الله :
"أنا أعتقد أن الرجل ليس عالماً ، لكن له كلمات في الحقيقة - خاصة في السجن - كأنها من الإلهام" انتهى .
- وفيه – أيضاً – قوله :
"الرجل ليس عالماً ، لكن له كلمات عليها نور ، وعليها علم ، مثل " ... منهج حياة " ، أنا أعتقد أن هذا العنوان كثير من إخواننا السلفيين ما تبنوا معناه ، أن " لا إله إلا الله منهج حياة " ، هذا الكلام الذي تكلمتُ عنه" انتهى.
2. وسئل الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله :
" سيد قطب " رجل ظهر على العالم الإسلامي بفِكر ، واختلف فيه الناس بين ممجد ، وقادح قدحاً شديداً جدّاً ، فنود أن يبين شيخُنا لنا بياناً وافياً عن هذا الموضوع ، وكيف يكون موقف المسلم نحو الرجل ؛ لأن سيداً له أثر في العالم الإسلامي ، وله آثار من كتب ومؤلفات ، فنريد بياناً من فضيلتكم .
فأجاب :
"لا أرى أن يكون النزاع والخصومة بين الشباب المسلم في رجل معين ، لا سيد قطب ، ولا غير سيد قطب ، بل النزاع يكون في الحكم الشرعي ، فمثلاً : نعرض قولاً من الأقوال لقطب ، أو لغير قطب ، ونقول : هل هذا القول حق أو باطل ؟ ثم نمحصه إن كان حقّاً : قبلناه ، وإن كان باطلاً : رددناه ، أما أن تكون الخصومة والنزاع بين الشباب ، والأخذ والرد في رجل معين : فهذا غلط ، وخطأ عظيم .
فسيد قطب ليس معصوماً ، ومَن فوقه من العلماء ليسوا معصومين ، ومَن دونه من العلماء ليسوا معصومين ، وكل شخص يؤخذ من قوله ويترك إلا رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم ، فيجب قبول قوله على كل حال .

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=478801
فلذلك أنا أنهى الشباب أن يكون مدار نزاعهم وخصوماتهم على شخص معين أيّاً كان ؛ لأنه إذا كانت الخصومات على هذا النحو : فربما يُبْطل الخصم حقّاً قاله هذا الشخص ، وربما يَنْصُر باطلاً قاله هذا الشخص ، وهذا خطر عظيم ؛ لأنه إذا تعصب الإنسان للشخص وتعصب آخر ضده ، فالذي يتعصب ضده سوف يقول عنه ما لم يقله ، أو يؤول كلامه ، أو ما أشبه ذلك ، والثاني ربما يُنْكِر عنه ما قاله ، أو يوجه ما قاله من الباطل .
فأنا أقول : لا نتكلم في الأشخاص ، ولا نتعصب لأشخاص ، وسيد قطب انتقل من دار العمل إلى دار الجزاء ، والله تعالى حسيبه ، وكذلك غيره من أهل العلم .
أما الحق : فيجب قبوله سواء جاء من سيد قطب ، أو من غيره ، والباطل يجب رده سواء كان من سيد قطب أو من غيره ، ويجب التحذير من أي باطل كُتِب أو سُمِع سواء من هذا ، أو من هذا ، من أي إنسان .
هذه نصيحتي لإخواننا ، ولا ينبغي أن يكون الحديث والمخاصمة والأخذ والرد في شخص بعينه .
أما سيد قطب : فرأيي في آثاره : أنه مثل غيره ، فيه حق وباطل ، ليس أحد معصوماً ، ولكن ليست آثاره مثلاً كآثار الشيخ محمد ناصر الدين الألباني فبينهما كما بين السماء والأرض ، فآثار الرجل الأول هي عبارة عن أشياء أدبية وثقافية عامة ، وليس عنده كما عند الشيخ الألباني في التحقيق والعلم .
ولذلك أنا أرى أن الحق يؤخذ من كل إنسان ، والباطل يُرَد من كل إنسان ، وأنه لا ينبغي لنا بل ولا يجوز لنا أن نجعل مدار الخصومة والنزاع والتفرق والائتلاف هو أسماء الرجال" انتهى .
" لقاءات الباب المفتوح " ( 130 / السؤال رقم 1 ) .
والله أعلم


الإسلام سؤال وجواب









عرض البوم صور محمد الامين   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف نتصرف لنرجع إلى سابق مجدنا؟ nourislam منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد } 2 03-14-2011 06:50 PM
كيف نتصرف مع حكامنا إذا ظلمونا وأخذوا الأموال ووو عبدالرحيم المنتدى الاسلامي العام 2 03-09-2011 05:45 PM
حكامنا عذرا يوسف زيد منتدى السياسي الــعام 2 01-29-2011 05:25 AM
هل حكامنا اولي امر فينا يوسف زيد المنتدى الاسلامي العام 4 01-11-2011 05:55 AM
حكامنا اننا نحبكم يوسف زيد منتدى السياسي الــعام 2 06-28-2010 02:43 PM


الساعة الآن 11:47 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302