العودة   منتديات صحابي > الأقسام العامة > منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد }


منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد } للنقاش الهادف والبناء والمواضيع الجادة و طرح الأفكار الجديدة و التي تهم المنتدى و الفرد و المجتمع بأسره.


الاستبداد وقابليَّة الاستعباد

منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد }


الاستبداد وقابليَّة الاستعباد

تعيشُ مجتمعاتنا العربيَّة في دورةِ حياة الأصنام, ويتحكَّم فيها معاملان؛ خارجيٌّ تحت اسم «الاستبداد» وداخلي تحت اسم «قابليَّة الاستعباد»؛ وفي المرحلة التاريخيَّة التي نمرُّ بها أعتقد أنَّه من الأولويَّات على

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-13-2011   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رحيل82


البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 17469
المشاركات: 373 [+]
بمعدل : 0.14 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 34

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رحيل82 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد }
تعيشُ مجتمعاتنا العربيَّة في دورةِ حياة الأصنام, ويتحكَّم فيها معاملان؛ خارجيٌّ تحت اسم «الاستبداد» وداخلي تحت اسم «قابليَّة الاستعباد»؛ وفي المرحلة التاريخيَّة التي نمرُّ بها أعتقد أنَّه من الأولويَّات على الشّعوب التي منَّ الله عليها بسقوطِ المُعامل الخارجيّ أنْ تُدرك جيّدًا أبعادَ المُعامل الداخليّ, حتى لا يتمكن من إفراز مُعامل خارجيّ جديد, يُخرجها من طريق الدورة الحضاريَّة ويُعيد إدخالها في دورة الأصنام مرّة أخرى, وكذلك الشعوب التي تنتظر عليها أن تُدرك تلك الأبعاد لتعمل على إضعاف المعامل الداخلي عن دعم استمراريَّة الخارجي ليسقط ثم لتهدم هي الأخرى ما يمكن أنْ يُفرز معامل جديد, لتسير في ركب الحضارة مُرَحَّبًا بها.

* الاستبداد:

وعند حديثنا عن الاستبداد فإنَّنا نذكر عنه نقاطًا ثلاث, تجعلنا نقف على بعض حقائقه الهامّة, إذ يقولُ الكواكبي في مقدمة كتابه «طبائع الاستبداد ومصارع الاستعباد» (*):

1. المُستبد هو الذي يتحكّم في شئون الناس بإرادته لا إرادتهم, ويحكمهم بهواه لا بشريعتهم, ويعلم من نفسه أنَّه الغاصب المُعتدي, فيضع كعب رجله في أفواه الملايين من الناس, يسدها عن النطق بالحق والتداعي لمطالبته.
2. المُستبد يريد أن تكون رعيّته كالغنم درُّا وطاعة, وكالكلاب تذلّلاً وتملّقًا.
3. المُستبد إنسانٌ مُستعد بطبعه للشر وبالإلجاء للخير؛ فالمُستبد يتجاوز الحد ما لم يرَ حاجزًا من حديد, فلو رأى الظالم علي جانب المظلوم سيفًا لما أقدم على الظلم.

وبالتالي يُمكننا أنْ نتوصَّلَ إلى:

* أنَّ المُستبد يعمل ابتداءً على هدرِ قيمة الإنسان, وقهره بإهمالِ إرادته, وتحقير إنجازه, وتكميم رغباته, وتسفيه طلباته, ويُصبِح الإنسان بالنسبة للمُستبد إمَّا أداةً لابد من تطويعها واستغلالها, أو عقبة لابد من تخطِّيها وتجاوزها, أو تهديدًا لابدّ من محاربته والتشهير به بغيَّة هزيمته, أو عبئًا زائدًا فلا يهتم بإجراءات التخلص منه, التي تتم من حوله أولا بأول, بعلمه وتحت أمره.
* ثم يمضي المُستبدُّ في تدعيم استبداده, وضمان استمراره بتأمين البيئة التي يعيش فيها, فيعمل على زرع نبتته الخبيثة في قلوب الملايين, لأنَّه يُدرك أنْ لا بقاء له إلا إذا أفسد المُعامل الداخليّ؛ لتُصبح رعيّته كالميت في يد مُغسّله, يقلبه كيف يشاء, فتخرُج النّفوس خَرِبَة مهدورة, قابلة للاستعباد ومورثة للاستبداد.
* إنَّ الوصفة المناسبة للتخلص من داء الاستبداد, هي بتغيير المُعامل الداخليّ للناس, أو للمُستبدّ, فإمَّا أنْ تنصلح نفوس الناس وتمنع المستبد من استبداده, أو تُلجئه إلى الخير بإصلاح المُعامل الداخلي لديه.

ويختتم الكواكبي مقدمته قائلاً: «المُستبدون يحكمهم مستبد, والأحرار يحكمهم أحرار», وفي هذه الجملة يتّضح لنا الإطار العام والبيئة التي يستمدّ منها المُعامل الخارجي قوّته واستمراريته, فعند سقوط مُستبد يبقى المعامل الداخلي في نفوس الكثيرين, فيُمارسوا الاستبداد على من دونهم, فتعود الدورة مرَّةً أخرى ما لم نتحرَّر من أسرِ المُعامل الداخلي, ونُسقِط بأنفسنا قابليَّة الاستعباد وداء الاستبداد من النفوس, لنتحوّل إلى عالمِ الأحرار الذين لا يحكمهم حرٌّ مفرد, بل أحرار مجتمعون.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t65911.html#post507622

ولكي نُسقط المعامل الداخلي علينا أنْ نستفيض في الحديث عنه, وعن أهم المكونات الرئيسية التي تعمل على دعم المعامل الخارجي وزيادة قدرته على الاستمرار, أو التي تضمن أن يتبقّى ما يكفي لصناعة مُعامل خارجي جديد, أو إعادة إفراز القديم في شكلٍ أكثر تطوّرًا.

* قابليَّة الاستعباد:

«قابليَّة الاستعباد» إنَّها الابن الشرعي للاستبداد, وهي النبتة الخبيثة لما يبذره الاستبداد في النفوس, وهي ما يضمن للاستبداد استمراريته, ويمكن تعريفها بأنَّها: «استعداد الإنسان لأنْ يتقبّل وجود المستبد, وأنْ يتقبّل إهدار قيمته الشخصيَّة, والذل المفروض عليه, بل وتتجاوزه لتصل في بعض الحالات إلى ما يُسمَّى بـ”متلازمة ستوكهولم”؛ وهي التعاطف مع المستبد, ناهيك عن الاشتياق لممارسة نفس الاستبداد الذي يُمارس عليه على كل من هو دونه, دون أن يجد غضاضة في نفسه».

وتتكوَّن «القابليَّة للاستعباد» من عدّة مكونات رئيسيَّة, نهتم بثلاث منهم لما لهم من تأثيرٍ كبير, وهم:

1. اليأس.
2. الوحدوية.
3. التقليد.

وهم نتاج الاستبداد, إذ أنَّ اليأس نتاج هدر قيمة الإنسان, والوحدوية نتيجة فردية المستبد, والتقليد نتيجة تكميم الأفكار ورفض الإبداع, وهم يعملون مجتمعين أو مُنفصلين في دعم استمرار الاستبداد, أو إفراز مُعامل جديد, ما لم يتم مكافحتهم.

إسلام العدل



hghsjf]h] ,rhfgdQ~m hghsjufh]










عرض البوم صور رحيل82   رد مع اقتباس

قديم 05-13-2011   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية BOGOS


البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 16757
المشاركات: 1,182 [+]
بمعدل : 0.46 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 20

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
BOGOS غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد }
افتراضي

شكرا على الموضوع









عرض البوم صور BOGOS   رد مع اقتباس
قديم 05-14-2011   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مراقبة عامة وادارية لمنتديات صحابي ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حياة


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10301
المشاركات: 22,432 [+]
بمعدل : 8.16 يوميا
اخر زياره : 07-13-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 942

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد }
افتراضي

اختي رحيل


اشكرك على الموضوع الرائع بروعتك



تحية عطرة لكي










عرض البوم صور حياة   رد مع اقتباس
قديم 05-22-2011   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية منار السبيل


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 27303
المشاركات: 14 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
اخر زياره : 05-22-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
منار السبيل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد }
افتراضي

بارك الله فيك
كلمات في الصميم









عرض البوم صور منار السبيل   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أيهما أفضل الاستبداد الداخلي، أم التدخل الخارجي؟ المتيمة بهوى النبي منتدى السياسي الــعام 2 05-29-2011 11:09 PM
الاستبداد السياسي وتداعياته محمد الامين منتدى الأخبار العربية و الدولية 1 12-11-2010 05:24 PM


الساعة الآن 07:26 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302