العودة   منتديات صحابي > أقسام المعرفة و التعليم > منتدى العلوم و المعرفة > ركن الإختراعات و جديد التطورات



اكتشافــــــات واختراعــــــات من القرأن ::

ركن الإختراعات و جديد التطورات


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-27-2011   المشاركة رقم: 11 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مراقبة عامة وادارية لمنتديات صحابي ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حياة


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10301
المشاركات: 22,432 [+]
بمعدل : 8.17 يوميا
اخر زياره : 07-13-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 942

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : حياة المنتدى : ركن الإختراعات و جديد التطورات
افتراضي

مستقبل القضاء و نظام العقوبات

الموضوع الآخر للتفكر فيه هو حال القضاء و نظام العقوبات في زماننا هذا، فالمتفكر في هذا يجد بأن السمة الغالبة

لنظام العقوبات في زماننا هو وجود عقوبة السجن حيث توصل الناس عن طريق الظن و الأهواء الى أن أفضل وسيلة

لأخذ القصاص من الانسان الذي ظلم الآخرين هو وضعه في عزله لفترة زمنية

متناسبة مع العقوبة التي عملها، فالسؤال

الآن هو عن مدى صحة هذا الأمر و عن المستقبل لكيفية أخذ العقوبة؟


هذه الصورة مصغره ... نقره على هذا الشريط لعرض الصوره بالمقاس الحقيقي ... المقاس الحقيقي 949x718 .


يجيبنا الله عز و جل في آية واحدة عن مدى صحة عقوبة السجن و عن مستقبل نظام العقوبات و هي الآية ( 51
من سورة ابراهيم:
لِيَجْزِيَ اللهُ كُل نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ◌ۚ إِن اللهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t67047-2.html#post516821

فنجد بأن الله عز و جل يعلمنا مستقبل العقوبات في قوله (إِن اللهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ )

حيث أن السرعة في أخذ

العقوبة هي مستقبل القضاء، و يمكننا فهم ذلك من الحقيقة بأن المتدبر في آيات

القرآن و سنة حبيبنا محمد صلّى الله

عليه و سلّم يجد بأن السجن كعقوبة هو شيء غير موجود على الاطلاق و أن

القصاص
في الاسلام يؤخذ في وقت

ارتكاب العقوبة ليكمل الانسان حياته بدون ضرر نفسي.

فإذا تفكرنا في عقوبة السجن المط بقة في غالبية دول العالم فإننا نجد النقاط التالية:

1. الضرر النفسي للمسجون: أثبتت الدراسات التي أجريت على الذين حكم عليهم بالسجن بأن السجن قد
تسبب بضرر نفسي كبير في النفسية بحيث أن الرجل يدخل كسارق و يخرج كقاتل يعيث فسادا في المجتمع، و
يمكننا فهم هذا التصرف من المثال التالي:

إذا تم سجن قطة في غرفة ضيقة و مظلمة لمدة شهر و من ثم فتح لها الباب و حاول شخص أن يخرجها فإنها
ستتسبب له بالضرر الشديد لأن فطرة المخلوقات تأبى السجن، فما الحال بسجن إنسان له مشاعر و حواس أكثر
من القطط لعدد من السنين فهذا يشحن الانسان ضد المجتمع الذي وضعه في السجن و يخرج ليذيق المجتمع أذى
أكثر من ذي قبل.

2. ضياع المال و الجهد: المواطن الذي يدفع الضرائب في الحقيقة يصرف على المسجون في مأكله و مشربه، فلم
يكفي أن الذي في السجن قد سرق من المواطن بل يقوم المواطن بالصرف عليه في السجن.
و أيضا الشرطي الذي عيّن
لحراسة السجن فقد ضاعت حياته في هذه الوظيفة.
من هذا يتضح بأن عقوبة السجن هي شيء خاطىء و البديل هو نظام القصاص في الاسلام حيث تأخذ العقوبة من
الظالم في وقتها و لا تضيع وقت و مال المجتمع و في ذات الوقت لا تتسبب بالضرر النفسي للظالم الذي يمكن أن يقع
من السجن،
و ميزّات القصاص في الاسلام يبيّنها الله عز و جل في سورة البقرة – الآية ( 179

وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلكُمْ تَتقُونَ

حيث يخبرنا الله بأن في القصاص (أي نظام العقوبات في الاسلام) هناك حياة لنا

و هذه الحياة تعني الأمن و الاستقرار

في المجتمع للميّزات الذي ذكرها سابقا لسرعة الحساب.









عرض البوم صور حياة   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2011   المشاركة رقم: 12 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مراقبة عامة وادارية لمنتديات صحابي ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حياة


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10301
المشاركات: 22,432 [+]
بمعدل : 8.17 يوميا
اخر زياره : 07-13-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 942

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : حياة المنتدى : ركن الإختراعات و جديد التطورات
افتراضي

الحقيقة بشأن خطر الهواتف الخلوية بهدي القرآن

في ظل الانتشار الكبير للهواتف الخلوية فقد ظهر تسائل حول مدى خطورة الأمواج الكهرومغناطيسية التي تنبعث من
هذه الهواتف على صحة الإنسان، و هذا السؤال ليومنا هذا لا توجد فيه إجابة شافية بحيث يعرف الإنسان مدى
سلامة استخدام هذه الهواتف الخلوية



تضاربت المعلومات عن هذا الموضوع و الناس في حيرة من أمرهم فإذا لجأنا الى الله عز و جل و هو القائل (وَاتقُوا الله وَالله بِكُل شَيْءٍ عَلِيمٌ )، فنجد بأن الله عز و جل يخبرنا بأنه إذا اتقى الانسان الله فإن الله ◌ۗ وَيعُلمُكُمُ الله ◌ۖ
سيعلمه من علمه، مع العلم بأن علم الله الذي يريد ايصاله للبشر هو في القرآن الكريم. فالتصرف المنطقي هو أن
يتفكر الإنسان في القرآن ليجد الاجابة على جميع اسئلته و من هذه الاسئلة هي السؤال حول مدى سلامة استخدام
الهواتف الخلوية. فإذا لجأنا الى كتاب الله فإننا نجد الإجابة الشافية على هذا السؤال من التفكر في ثلاث آيات و هي
التالية:

الآية ( 32 ) من سورة الأنبياء:

وهُمْ عَنْ آيَاتِهَا مُعْرِضُونَ ◌ۖ وَجَعَلْنَا السمَاءَ سَقْفًا مَحْفُوظًا

حيث أنه إذا تفكرنا في هذه الآية الكريمة فإننا نجد بأن الله عز و جل يخبرنا بأن السماء التي تحيط بالأرض هي سقف
يحفظ الأرض و يحفظنا (وَجَعَلْنَا السمَاءَ سَقْفًا مَحْفُوظًا)، و لفهم ذلك إذا أخذنا مثال السقف في المنزل فإننا نجد
بأنه من وظائف السقف هي حفظ المنزل و الذين يقطنون فيه من عوامل البيئة

مثل: الرياح، المطر، التعرض الزائد

لأشعة الشمس، و غيرها. فإذا طبّقنا هذا على السماء و وصف الله لها بالسقف

فإننا نجد بأنه يجب أن تحفظ السماء

الإنسان من العوامل الخارجية للأرض مثل: الحجارة التي تسقط من السماء (النيازك)، تقليل كمية الاشعاع
الكهرومغناطيسي من الشمس، و غيرها. و يمكن فهم الآليات العلمية التي وضعها الله في السماء لتحمي الإنسان عن

طريق التفكر في الاية ( 25 ) من سورة الحديد:

وَأَنْزَلْنَا الْحَدِيدَ
فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ وَمَنَافِعُ لِلناسِ وَلِيَعْلَمَ اللهُ مَنْ يَنْصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ◌ۖ

حيث نتعلم من هذه الآية الكريمة بأن الله عز و جل أنزل الحديد و فيه منافع للناس، و من هذه المنافع هي أن الله عز

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t67047-2.html#post516822
و جل قد جعل مركز الأرض عبارة عن كرة من الحديد و علما بأن الحديد له خصائص مغناطيسية فنجد بأن هذه
الكرة الحديدية في مركز الأرض تنتج مجال مغناطيسي يحيط بالأرض و من وظائف هذا المجال هو حماية الأرض من
الاشعاع الكهرومغناطيسي من الشمس و ذلك عن طريق توليد مجال معناطيسي مساوي بالمقدار و معاكس بالاتجاه
. للمجال الكهرومغناطيسي للشمس






و لفهم علاقة المجال المغناطيسي للأرض و كون السماء سقفا محفوظا مع خطر الهواتف الخلوية يجب علينا التفكر في

الآية ( 21 ) من سورة الذرايات:

وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلَا تُبْصِرُونَ ◌ۚ

حيث يعظنا الله في هذه الآية الكريمة أن نتفكر في خلق الله لأجسامنا و إذا فعلنا ذلك ندرك بأن الإنسان هو آخر
مخلوق خلقه الله عز و جل و أن الله قد وضع في جسم الإنسان جميع الآليات العلمية في هذا الكون أي جميع الآليات
العلمية في السماوات و الأرض و منها السقف المحفوظ للأرض. فإذا تفكرنا في جسم الإنسان نجد بأن السقف
للجسم هو آخر حدوده و هو الجلد، فنتعلم من هذا بأن الجلد هو السقف المحفوظ لجسم الإنسان و قد قلنا بأن من
وظائف السقف هي حماية الجسم من العوامل الخارجية و هذا نجده في الجلد كما هو مبيّن في النقاط التالية:

1. حماية الجسم من القوى الميكانيكية: نجد بأنه عندما يتعرض جسم الإنسان لقوة خارجية فإن جلد الإنسان

يقوم بامتصاص هذه القوة و تفريغها بالتدريج و هذا يؤدي الى حماية الأعضاء الداخلية الحساسة للجسم من هذه
القوة.
2. حماية الجسم من العوامل البيولوجية: من وظائف الجلد أيضا هي حماية جسم الإنسان من العوامل البيولوجية
الخارجية مثل البكتيريا.

نستنتج من هذه الأمثلة بأنه مثلما أن السماء هي السقف المحفوظ للأرض و الذي يقيها من العوامل الخارجية فإن جلد

الإنسان هو السقف المحفوظ لجسم الإنسان و الذي يقيه من العوامل الخارجية، فالمعروف بأن الجلد يقي جسم الإنسان
من العوامل الميكانيكية و البيولوجية المبيّنة أعلاه و لكن الشيء
الغير معروف عن وظائف الجلد و هو الاكتشاف الذي
هداني اليه الله عز و جل و هو قدرة الجلد على حماية جسم الإنسان من الاشعاع الكهرومغناطيسي الخارجي مثل
المتولّد عن الهواتف الخلوية و هذا الاكتشاف هو موضّح فيما يلي:
يحتوي الجلد على أوعية دموية شعيرية و التي بدورها تحمل الدم من و الى الجلد و من المعروف بأن الدم يحتوي على
عنصر الحديد و أن هذا العنصر له خصائص مغناطيسية و بالتالي نستطيع أن نستنتج من هذا بأن هناك مجال
مغناطيسي في الجلد و الذي يشبه امجال المغناطيسي المحيط بالأرض، فعندما يتعرض الجلد لمجال كهرومغناطيسي خارجي

مثل الذي تولّده الهواتف الخلوية فإن ذرات الحديد في الدم تقوم بزيادة دورانها لانتاج مجال مغناطيسي مساوي بالمقدار
و معاكس بالاتجاه للمجال المغناطيسي للهاتف الخلوي و بالتالي يتم منع المجال المغناطيسي للهاتف الخلوي من دخول

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=516822
جسم الإنسان لأنه لو دخل هذا المجال في جسم الانسان لأ ثّر على وظائف الجسم الداخلية و هذا الاكتشاف حول
عمل جلد الإنسان كدرع كهرومغناطيسي لجسم الإنسان





فبعد هذا الفهم بهدي القرآن حول وظيفة الجلد كد رع كهرومغناطيسي لجسم الإنسان فإننا نستطيع أن نجيب السؤال
حول مدى سلامة استخدام الهواتف الخلوية، و الاجابة هي أنه عندما نضع الهاتف الخلوي على الصيوان الخارجي
لأذن الإنسان فإن المجال المغناطيسي المتوّلد من الهاتف يؤدي الى زيادة تحفيز ذرات الحديد في الدم في الجلد المجاور
للهاتف الخلوي و هذا يؤدي الى توليد مجال مغناطيسي يحمي جسم الإنسان من المجال المغناطيسي للهاتف الخلوي و
أثناء قيام الجلد بذلك فإن ذلك يؤدي الى توليد حرارة في الدم و الجلد المجاور للهاتف الخلوي




فالسؤال الآن هو عن تأثير الحرارة المتولدة في الجلد من جرّاء تقريب الجهاز الخلوي على صحة الإنسان،

و الجواب هو
أن هذه الحرارة المتولدة تغيّر من تدفق الدم في الجلد المجاور للهاتف و هذا شيء غير طبيعي في الجسم و سيكون له تأثر
غير جيد على صحة الإنسان. التأثير الآخر هو أن المجال المغناطيسي للهاتف الخلوي سيؤدي الى زيادة مغناطيسية
الحديد في الدم لوقت قصير و هذا بدوره يؤدي الى آثار صحية غير جيدة على جسم الإنسان. فإذا نستطيع من
التفكر في جميع ما سبق أن نضع التوصيات القرآنية التالية لاستخدام الهواتف الخلوية:

1. إذا استخدم الهاتف الخلوي في الأمور الطارئة و لوقت قصير أقل من دقيقتين بحيث لا تتولد حرارة ذات قيمة من
جرّاء استخدام الهاتف فإنه لا ضير في ذلك نظرا لوجود آلية الرحمة في الجلد و التي تصد المجال المغناطيسي للهاتف.

2. إذا استخدم الهاتف الخلوي لفترات أكثر من دقيقتين بحيث شعر الإنسان بحرارة في الجلد المحيط بالهاتف الخلوي فإن
ذلك غير جيد لصحة الإنسان و ينصح بالابتعاد عن مثل هذا الاستخدام.
يبيّن ما سبق الاجابة الشافية ان شاء الله لهذا الموضوع و الذي شغل الناس بشكل كبير و لم توجد له إجابة شافية في
العلم الحديث.









عرض البوم صور حياة   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2011   المشاركة رقم: 13 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مراقبة عامة وادارية لمنتديات صحابي ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حياة


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10301
المشاركات: 22,432 [+]
بمعدل : 8.17 يوميا
اخر زياره : 07-13-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 942

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : حياة المنتدى : ركن الإختراعات و جديد التطورات
افتراضي

مستقبل المال بهدي القرآن:

هذا الموضوع هو في مجال الاقتصاد و كمقدمة له هو أن المتفكر في تاريخ المال يجد بأن البشر عن طريق التجربة و
الخطأ قد استخدموا أوراق ووضعوا عليها قيمة مثل ورقة بمائة دولار و قبل هذا كان الجنيه الاسترليني هو العملة السائدة
في العالم. و المتفكر أيضا في هذه الطريقة لتعريف قيمة المال يجد بأنه قد حدثت مصائب للناس من ذلك و كمثال
على ذلك إذا كان الانسان مدخر لمبلغ من المال بالجنيه الاسترليني و في يوم من الأيام انخفضت قيمة الجنيه لسبب ما
فإن مدخرات هذا الشخص قد تصبح النصف أو أقل، و هذا لأن طريقة البشر في المال هي وضع قيمة معيّنة لورقة و
هذه الورقة في واقع الحال لا تساوي القيمة التي طبعت عليها و في لحظة انهيار اقتصاد الدولة المرتبط بالورقة النقدية
تنهار قيمة الورقة.
و الجدير بالذكر بأن توّجه البشر في المستقبل هو أن يصبح المال الكترونيا أي لا أوراق نقدية و بالتالي يصبح مال
الإنسان رقم الكتروني في مكان ما و إذا أراد إنسان الأذى لإنسان آخر فما عليه الا أن يزيل هذا المال بضغطة زر و
نرى الآثار الرهيبة من هذا التوجه، فبعد كل هذا السؤال هو الآن عن توجيهات قرآنية بهذا الخصوص


هذه الصورة مصغره ... نقره على هذا الشريط لعرض الصوره بالمقاس الحقيقي ... المقاس الحقيقي 785x595 .

المتفكر في آيات القرآن الكريم يجد مستقبل المال و هذا في آية واحدة و هي الآية

( 14 ) من سورة آل عمران:

زُينَ لِلناسِ حُب الشهَوَاتِ مِنَ النسَاءِ وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنْطَرَةِ مِنَ الذهَبِ وَالْفِضةِ وَالْخَيْلِ
الْمُسَومَةِ وَالْأَنْعَامِ وَالْحَرْثِذَٰلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدنْيَا ◌ۗ
وَاللهُ عِنْدَهُ حُسْنُ الْمَآبِ ◌ۖ

حيث نجد من التفكر في الآية الكريمة بأن المال بتعريف القرآن الكريم هو الذهب و الفضة فلم يُذكر في القرآن الكريم و
لا في سنة حبيبنا محمد صلّى الله عليه وسلم أن المال يمكن أن يكون عبارة عن أوراق تطبع عليها قيمة ما و يمكننا فهم
حكمة الله من ربط المال بالذهب و الفضة في النقاط التالية:

1. نجد بأنه في الاسلام يجب أن تكون قيمة المال في وسيطة المال، فقيمة الذهب و الفضة هي في ذات الدينار و
الدرهم و بالتالي قيمة مال الإنسان إذا كانت في الذهب و الفضة هي مستقلة عن اقتصاد دولة و بالتالي هذا يقلل الى
درجة كبيرة الأخطار الاستثمارية و المصائب المالية التي يمكن أن تحدث للإنسان.

2. سيكون هناك ترشيد في الانفاق إذا كان المال في الذهب و الفضة، و يمكن فهم ذلك من أن الإنسان عندما يرى
بأنه ينفق من شيء ثمين يتلألأ أمام عينيه فإنه سيرّشد الانفاق أما إذا كان المال في بطاقة و لا ي رى الإنسان هذا المال
فقيمة المائة و الألف دينار هي سواء في نظره.

. يقلل الاستثمار في الذهب و الفضة من الربا، بحيث أنه إذا وضع الانسان ماله في الذهب و الفضة فإن احتمالية
أخذ فائدة (ربا) على ماله تقل بحيث أنه من الصعب اعطاء شريحة ذهب على كل سبيكة ذهب كربا و لكن في
الأوراق النقدية فإنه من السهل إعطاء فائدة كأوراق على المال.





نجد أيضا بأنه في كل زمان فإن الله عز و جل يضع أهمية للذهب و الفضة عن طريق ايجاد استخدامات جديدة لهذين
المعدنين، ففي زماننا هذا و في المستقبل القادم نجد بأن الذهب و الفضة يستخدمون في الكثير من التطبيقات و منها:

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t67047-2.html#post516823
الابحاث الطبية، الهندسة الطبية (كأطراف صناعية)، الفضاء (في الاقمار الصناعية)، الالكترونيات (طلي الاسلاك
لزيادة الموصلية الكهربائية
)، و غيرها من التطبيقات. و بالتالي ستبقى في كل زمان و مكان الأهمية الكبيرة للذهب و
الفضة و هذا يؤكد توجيهات الله لنا باستخدام الذهب و الفضة في التعاملات المالية











عرض البوم صور حياة   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2011   المشاركة رقم: 14 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مراقبة عامة وادارية لمنتديات صحابي ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حياة


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10301
المشاركات: 22,432 [+]
بمعدل : 8.17 يوميا
اخر زياره : 07-13-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 942

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : حياة المنتدى : ركن الإختراعات و جديد التطورات
افتراضي

علاج مشكلة النسيان و ضعف التركيزبهدي القرآن

هناك مشكلة يعاني منها الكثير من الناس و هي كثرة النسيان و قلة القدرة على التركيز، و لا يوجد تشخيص نافع و لا
علاج شافي لهذه المشكلة بالاعتماد على الطب النفسي المعاصر

هذه الصورة مصغره ... نقره على هذا الشريط لعرض الصوره بالمقاس الحقيقي ... المقاس الحقيقي 799x607 .


في الطب النفسي هناك ما يسمّى بمرض

ADHD : Attention-Deficient Hyperactivity
Disorder


و بعض أعراض هذا المرض هي التالي ذكرها

- سهولة الالتهاء بالأمور غير الهامة
- عدم التركيز على التفاصيل
- النسيان
- الانتقال بين عمل و آخر بسرعة و عشوائية
- الضجر السريع
- أحلام اليقظة
- ضعف القدرة على فهم الأمور و تحليلها


هذه الصورة مصغره ... نقره على هذا الشريط لعرض الصوره بالمقاس الحقيقي ... المقاس الحقيقي 949x712 .

الأعراض المبيّنة أعلاه هي لما يعتقد الناس بأنه مرض نفسي و هذه الأعراض تضعف قدرة الإنسان على العطاء و
التفاعل مع هذه الحياة. فإذا لجأنا الى كتاب الله لنجد التشخيص الصحيح لمشكلة النسيان و ضعف التركيز و العلاج
الشافي لها فإننا نجد الأجابة من التفكر في الآيات التالية من القرآن الكريم.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t67047-2.html#post516824

الآية ( 63 ) من سورة الكهف:

◌ۚ قَالَ أَرَأَيْتَ إِذْ أَوَيْنَا إِلَى الصخْرَةِ فَإِني نَسِيتُ الْحُوتَ وَمَا أَنْسَانِيهُ إِلا الشيْطَانُ أَنْ أَذكْرَهُ
وَاتخَذَ سَبِيلَهُ فِي الْبَحْرِ عَجَبًا

حيث يعلمنا الله عز و جل من قصة موسى عليه السلام في رحلته للقاء العبد الصالح بأن سبب نسيان مرافق موسى
عليه السلام للطعام هو الشيطان (فَإِني نَسِيتُ الْحُوتَ وَمَا أَنْسَانِيهُ إِلا الشيْطَانُ أَنْ أَذكْرَه ) مع العلم بأن
الطعام في الرحلات الطويلة هو من أهم الأمور و بالتالي نستنتج من هذا بأن الشيطان هو السبب الوحيد الذي يجعلك
تنسى الأمور الهامة في حياتك.

و إذا تفكرنا في الآية ( 71 ) من سورة الأنعام أيضا:

قُلْ أَنَدْعُو مِنْ دُونِ اللهِ مَا لَا يَنْفَعُنَا وَلَا يَضُرنَا وَنرُد عَلَىٰ أَعْقَابِنَا بَعْدَ إِذْ هَدَانَا الله كَالذِي اسْتَهْوَتْهُ
الشيَاطِينُ فِي الْأَرْضِ حَيْرَانَ لَهُ أَصْحَابٌ يَدْعُونَهُ إِلَى الْهُدَى ائْتِنَا
قُلْ إِن هُدَى اللهِ هُوَ الْهُدَىٰ ◌ۗ
وَأُمِرْنَا لِنُسْلِمَ لِرَب الْعَالَمِينَ ◌ۖ


فإننا نجد بأن الله عز و جل يعلمنا بأن الشيطان هو السبب في جعل الإنسان حيران (كَالذِي اسْتَهْوَتْهُ الشيَاطِينُ
فِي الْأَرْضِ حَيْرَانَ
) و الحيرة هي من أسباب النسيان و ضعف القدرة على التركيز. فإذا نستنتج مما سبق بأن الله عز
و جل يعلمنا تشخيص مشكلة النسيان و ضعف التركيز في أن الشيطان هو المسبب لهذه المشكلة و لفهم كيف يقوم
الشيطان بذلك علينا أن نتفكر في الآية ( 4) من سورة الناس:

مِنْ شَر الْوَسْوَاسِ الْخَناسِ

حيث يخبرنا المولى بأن هناك شر من الوسواس و هو الشيطان حيث نتعلم بأن قرين كل أنسان (أي شيطانه) يقوم
بالوسوسة له (أي التحدث للإنسان) و لكن القرين في ذات الوقت هو خنّاس أي مستتر و متخفي و هذا يعني بأن
قرين الإنسان (شيطانه) يتخفى من الإنسان أي لا يشعر الإنسان بوجوده، فالسؤال الآن هو عن كيفية تحقيق الشيطان
لهذا (أي التحدث للإنسان و في ذات الوقت عدم شعور الإنسان به
الجواب المنطقي الوحيد لهذا هو أن يقوم القرين بمطابقة صوته للصوت الذي يسمعه الإنسان في عقله عندما يفكّر مع
نفسه بهدوء من جميع النواحي كالنبرة، اللغة، الاسلوب، و غيرها. فيسمع الإنسان أفكار في عقله و يعتقد بأنها من
نفسه و لكنها في الحقيقة من قرينه. فمن هذا الفهم نستطيع أن نعرف كيف يتسبب قرين الإنسان (شيطانه) بالنسيان
و ضعف التركيز للإنسان

و أوضح ذلك بالأمثلة التالية:

- عندما يريد الإنسان أن يتذكر القيام بشيء مهم في الصباح فيأتيه قرينه بصوت مطابق لصوت النفس و يوسوس له
بأفكار يسمعها الإنسان في عقله تقول له مثلا: أنك ستتأخر عن العمل، نسيت اغلاق باب المنزل، و غيرها من
الأفكار التي لا قيمة لها و بسبب هذا ينسى الإنسان القيام بالشيء المهم الذي أراد القيام به.

- عندما يريد طالب أن يدرس صفحة من كتاب، فيأتيه الشيطان بصوت مطابق لصوت النفس و يبدأ يحدثه و يذكره
بلقاء حدث في الصباح أو تخيلات حول كيف سيكون لقاء معيّن بالغد و نتيجة لذلك يستغرق الطالب ساعات
طويلة لدراسة صفحة واحدة من الكتاب و بالتالي ظاهرة ضعف التركيز.

- يشغل قرين الإنسان (شيطانه) الإنسان بتخيلات في عقله طوال اليوم مثل تخيّل كيف سيكون لقاء بينه و بين
شخص يعرفه، تخيّل الوضع إذا أصبح مشهور، و غيرها من التخيلات التي لا قيمة لها و هذا يسمّى حاليا بأحلام
اليقظة و نتيجة لذلك ينسى الإنسان الاشياء الهامة و يضعف تركيزه.

السؤال الآن هو عن علاج مشكلة النسيان و ضع التركيز بهدي القرآن و نتعلم هذا من التفكر في الآية ( 201 ) من

سورة الأعراف:

إِن الذِينَ اتقَوْا إِذَا مَسهُمْ طَائِفٌ مِنَ الشيْطَانِ تَذَكرُوا فَإِذَا هُمْ مُبْصِرُونَ

حيث يعلمنا الله كيفية التخلص من آثار الشيطان علينا، فإذا جاءت أفكار للإنسان من قرينه بصوت مطابق لصوت
النفس تنسيه الأمور الهامة في حياته فعليه أن يتذكر بأن هذه الأفكار هي من الشيطان و ليست من نفسه (إِن الذِينَ
اتقَوْا إِذَا مَسهُمْ طَائِفٌ مِنَ الشيْطَانِ
) و أن هذه الأفكار مصممة لتتسبب للإنسان بالاضطراب النفسي و

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=516824
النسيان (تَذَكرُوا) و من ثم يقوم الانسان باهمال هذه الأفكار الشيطانيه و لا يفكر فيها و لا يتجاوب معها و من ثم
يرّكز على الشيء الذي يريد القيام به من دراسة، عمل، و غيرها من الشؤون الهامة للإنسان. باستمرار قيام الإنسان

بهذا التمرين الذهني يصبح قادر على مقاومة أفكار الشيطان أكثر و أكثر عن طريق زيادة قدرة الانسان على تجاهل
هذه الأفكار و عدم التفاعل معها و عدم مجاراتها.









عرض البوم صور حياة   رد مع اقتباس
قديم 06-20-2011   المشاركة رقم: 15 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مستشـار الإدارة ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية يونس الصديق


البيانات
التسجيل: Feb 2011
العضوية: 22657
المشاركات: 593 [+]
بمعدل : 0.24 يوميا
اخر زياره : 05-17-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 53

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
يونس الصديق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : حياة المنتدى : ركن الإختراعات و جديد التطورات
افتراضي



السلام عليكم

بارك الله فيك علي الموسوعة القيمة
مفيدة جدا والله
يعطيك العافية

تحياتي









عرض البوم صور يونس الصديق   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ولما تخلفوا عنه نزعت بركة القرآن منهم وصاروا يعظمون القرآن تعظيم طقوس ، لا تعظيم عمل لقمان عبد الرحمان منتدى القرآن الكريم وعلومه 2 05-21-2011 10:11 PM
أهل القرآن محمد الامين منتدى القرآن الكريم وعلومه 2 09-04-2010 08:49 PM
فضل القرآن نسمة 34 منتدى القرآن الكريم وعلومه 3 12-12-2008 12:17 PM
الأمريكان لم يمزقوا القرآن!!!! لنرى من الذي مزق القرآن؟؟ جزائرية وكلي فخر و اعتزاز منتدى الجــدال المحمود { حوار جاد } 0 12-09-2008 01:46 PM
فضل بعض سور القرآن كريمة منتدى القرآن الكريم وعلومه 7 08-03-2008 09:10 PM


الساعة الآن 03:41 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302