العودة   منتديات صحابي > أقسام الأدب والشعر > منتدى القصص و الروايات


منتدى القصص و الروايات منتدى خاص بالأدب والقصة والرواية والقصص المنقولة


قصة سيدنا عيسى من القرآن والإنجيل

منتدى القصص و الروايات


قصة سيدنا عيسى من القرآن والإنجيل

اسمه العربي عند المسلمين عيسى، وبالعبرية يشوع، وهو الاسم الذي تحول في اللغة اليونانية وفي الترجمة القبطية إلى إيسوس، ومن ثم إلى يسوع كما تكتب اليوم في الترجمات العربية للكتاب

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-21-2011   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية dounabara


البيانات
التسجيل: Nov 2007
العضوية: 428
المشاركات: 68 [+]
بمعدل : 0.02 يوميا
اخر زياره : 03-19-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
dounabara غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى القصص و الروايات
اسمه العربي عند المسلمين عيسى، وبالعبرية يشوع، وهو الاسم الذي تحول في اللغة اليونانية وفي الترجمة القبطية إلى إيسوس، ومن ثم إلى يسوع كما تكتب اليوم في الترجمات العربية للكتاب المقدس. والاسم الإسلامي عيسى هو الصيغة العربية للاسم "عيشو" باللغة الآرامية. وهي كلها صيغ مختلفة لاسم شخص واحد فريد لم يعرف التاريخ البشري نظيرا له.
يسميه المسلمون أيضا عيسى ابن مريم على اسم أمه التي لم تكن عاشرت قبل ولادته رجلا عندما جاءها الملاك ليبشرها أنها ستلد ابنا يكون له شان عظيم بين البشر، كانت فقط عذراء مخطوبة لرجل من بيت داود يدعى يوسف . وعندما علم يوسف بأمر حملها أراد بادئ الأمر أن يطلقها سراً إذ أراد أن يجنبها الفضيحة والموت رجماً لأن الشريعة الموسوية تقضي بالرجم للزوجة وللعذراء المخطوبة إذا تبين أنها عرفت رجلاً غيرَ رجلها حسب سفر التثنية، فتدخل ملاك الرب وكشفَ له حقيقة ما جرى لمريم ودعاه لأخذها غيرَ مرتاب وأن يعطي الصبي اسم سيدنا عيسى. وقد كانت تسمية المولود الجديد امتيازاً لأب الولد وكانت بمثابة إقرار منه بأنه ابنه الشرعي.
وكان هيرودس في ذلك الوقت ملكاً على بني إسرائيل يأتمر بأمر الإمبراطور الروماني قيصر أغسطس لأن الرومان كانوا محتلين الأرض، فأمر حكام البلاد وعماله فيها أن يسجلوا جميع أفراد الرعية الداخلين في مملكته؛ وذلك بناء على أمر قيصري ورد إليه من قيصر أغسطس. فذهب كل واحد إلى وطنه، وقدموا أنفسهم بحسب أسباطهم ليكتتبوا، وسافرت مريم عليها السلام - وهي حبلى ومعها يوسف النجار - من الناصرة إلى بيت لحم إحدى مدن الجليل - لأنها كانت مدينتها - وذلك ليكتتبا عملاً بأمر قيصر. وفي هذه الأثناء، أتمت مريم أيام حملها وهي في بيت لحم.

نقرأ في القرآن الكريم هذه الآية المعبرة: "وَجَعَلْنَا ابْنَ مَرْيَمَ وَأُمَّهُ آيَةً وَآوَيْنَاهُمَا إِلَى رَبْوَةٍ ذَاتِ قَرَارٍ وَمَعِين" (المؤمنون: 50)

والربوة: هي المكان المرتفع. ذات قرار: ذات استقرار وأمن.معين: ماء طاهر صاف. لكن المفسرين المسلمين اختلفوا في معنى الربوة. فمنهم من قال تعني دمشق، ومنهم من قال تعني القدس. ومنهم من قال مصر. وتفسير الربوة على أنها مصر يوافق ما جاء في إنجيلي "متى" و"لوقا" في قصة أورداها تتلخص: بأن هيرودس أمر بقتل كل طفل في بيت لحم، فأمرَ الملاك يوسف النجار في منامه بأن يذهب بالطفل وأمه إلى مصر، فذهب بهما إليها، وأقاموا بها إلى أن هلك هيرودس، عندها أمر الملاك يوسف النجار في منامه أن يعود بالطفل وأمه إلى بلادهما، لأن اللذين كانوا يطلبون قتله قد هلكوا، فرجع بهما.

وكان سيدنا عيسى حينئذٍ قد بلغ من العمر سبع سنين، وجاء بهما إلى اليهودية حيث سمع أن أرخيلاوس بن هيرودس هو الذي صار حاكماً في اليهودية، فذهب إلى الجليل لأنه خاف أن يبقى في اليهودية، وكانت إقامتهم في الناصرة، ونما في النعمة والحكمة أمام الله والناس. وإلى الناصرة ينسب النصارى. ولمَّا بلغ عيسى اثنتي عشرة سنة من العمر، صعد مع أمه مريم وابن عمها يوسف النجار إلى أورشليم (بيت المقدس)، ليسجد هناك حسب شريعة الرب المكتوبة في كتاب موسى عليه السلام، ولما تمت صلواته تفقدوه فلم يجدوه، فانصرفوا إلى محل إقامتهم، ظانين أنه عاد مع أقربائهم، ولما وصلوا عائدين لم يجدوه، أيضاً، فرجعت أمه مع ابن عمها يوسف النجار إلى (أورشليم) ينشدانه بين الأقرباء والجيران، فلم يجدوه، وفي اليوم الثالث وجدوا الصبي عيسى في الهيكل وسط العلماء يحاجُّهم في أمر الناموس، وقد أُعجب كل الناس بأسئلته وأجوبته، وقالوا: كيف أُوتي مثل هذا العلم وهو حَدَث ولم يتعلم القراءة؟ فلما رأته أمه مريم وبخته قائلة: يا بني ماذا فعلت بنا؟ فأجابها: "أَلاَ تعلمين أن خدمة الله يجب أن تقدم على الأم والأب"!! ثم نزل عيسى مع أمه وابن عمها يوسف النجار إلى الناصرة، قائماً بواجب البر والطاعة.



rwm sd]kh udsn lk hgrvNk ,hgYk[dg










عرض البوم صور dounabara   رد مع اقتباس

قديم 06-25-2011   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية soufian0510


البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 11719
المشاركات: 260 [+]
بمعدل : 0.10 يوميا
اخر زياره : 08-06-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 21

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
soufian0510 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : dounabara المنتدى : منتدى القصص و الروايات
افتراضي










عرض البوم صور soufian0510   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:02 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302