العودة   منتديات صحابي > أقسام خيمة جزائرنا الرمضانية 2011 - 1432 هـ > مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك


مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك قال صلى الله عليه وسلم {إذا دخل رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب جهنم وسلسلت الشياطين },


رمضان

مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك


رمضان

رمضان أشرف المواسم وأعظم الميادين التي يتسابق فيها المشمرون للوصول للخير العظيم من الرب الرحيم ,,, لكنه أصبح يمر بالكثير مرور الكرام وأصبحنا , نفقد شيئاً كثيرا من نكهته السابقة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-02-2011   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Jul 2011
العضوية: 32500
المشاركات: 11 [+]
بمعدل : 0.00 يوميا
اخر زياره : 08-03-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
amir barça غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك
رمضان أشرف المواسم وأعظم الميادين التي يتسابق فيها المشمرون للوصول للخير العظيم من الرب الرحيم ,,,
لكنه أصبح يمر بالكثير مرور الكرام وأصبحنا , نفقد شيئاً كثيرا من نكهته السابقة , وروحانيته العاطرة , ربما لأنه يأتينا سريعاً في تسارع الزمن ,,, أو ربما لأنه يأتينا وقد أعرقتنا الصوراف , وألهتنا الشواغل , وحطمنا اللهاث المسعور وراء الدنيا ومافيها , فأصبح رمضان مع غيبوبتنا عنه , وما يسببه لنا من ابعادنا عن شيئ من إلفنا وعاداتنا , فيحجزنا عن الطعام والشراب وغير ذلك إلا أننا لا بد أن نوقظ أنفسنا قليلا ,,, أوكثيرا إذا أردنا أن نحصد الأجور ونحضى بالسرور .... ولذلك فلابد من سؤال النفس هذه الأسئلة السريعة:

س 1 : ماذا لو أتى رمضان وأنا لست من أهل الدنيا فصامه من صامه وحرمت أنا الصيام وقامه من قامه وحرمت أنا القيام فزادت حسنات غيري بصيامه وأنا حيل بيني وبينه ... نعم فليس من عاش كمن مات وليس من بقى كمن رحل فقد جاء في الحديث عن طلحة بن عبيد الله أن رجلين قدما على رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان إسلامهما جميعا فكان أحدهما أشد اجتهادا من الآخر , فغزا المجتهد منهما فاستشهد , ثم مكث الآخر بعد سنة , ثم توفي , قال طلحة:
فرأيت في المنام بينما أنا عند باب الجنة , إذا أنا بهما فخرج خارج من الجنة فأذن للذي توفي الآخر منهما , ثم خرج فأذن للذي استشهد , ثم رجع إلي فقال : ارجع فإنك لم يأذن لك بعد . فأصبح طلحة يحدث به الناس , فعجبوا لذلك , فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم , وحدثوه الحديث , فقال من أي ذالك تعجبون ؟ فقالوا : يارسول الله , هذا كان أشد الرجلين اجتهادا ثم اسشهد , ودخل هذا الآخر الجنة قبله !! فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أليس قد مكث هذا بعده سنة؟ قالوا: بلى . قال : وأدرك رمضان , فصام وصلى كذا وكذا من سجدة في السنة, قالوا: بلى. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : فما بينهما أبعد مما بين السماء والأرض ...
رواه ابن ماجه (( وصححه الألباني ))
فحري بهذا السؤال أن يجلب الإجابة الشافيه وهي أن أحمد الله على بلوغه فقد أكون من الذين لا يبلغونه فيما يستقبل من الأعوام.

س2:هذا الموسم العظيم حري به منا الحفاوة والتكريم فهل من إكرامه الاستعداد بالمطعومات ؟, وصنوف المشروبات , ؟
إنه يجب أن يكون استقباله اسستقبال مهيب ,,, ولقياه كلقيا الحبيب للحبيب ,,, فالمتعين إذا أن نعرف حمكته ونستقبله بما هو أهله بالنية الصالحة التي تزين الأحوال , وترفع بها الأعمال , وتنفع به الأقوال , فرب صائم ليس له من صيامه إلا الجوع والعطش ورب قائم ليس حظه من قيامه إلا السهر والتعب فلنصلح النية ولنخلص العمل لرب رحيم كريم.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t76463.html#post574902

س3:رمضان كريم نعم كريم ... لأن الله يكرم عبادة فيدني لهم من رحمته شيئ كثير , وينزل عليهم من جود حظ وفير , لكن رحمته سبحانه قريبة من المحسنين ( إن رحمت الله قريب من المحسنين ) فهل من الإحسان شغل الأوقات بالفضائيات والخلاعيات ؟ وها من الإحسان ضياع لياليه في مطالعة الأنترنت والمنتديات الهابطات؟
فالواجب إذا عقد العزم وشحذ الهمم لملئه بطاعة الرحمن التقلب بين يديه صلاة ودعاء وصياماً وخضوعاً على رحمته تنال , وفيضاً من سحائب يطال فقد خاب وخسر من ضاع عليه رمضان كغيره من الأزمان فقد جاء من حديث جابر ( شقي عبد أدرك رمضان فانسلخ منه ولم يغفر له )

س4:هذا الضيف الجميل لا بد له من استقبال جميل فهل نستقبله بثقال الأوزار؟ ونقابله ونحن نتلطخ بأوحال الذنوب؟ فحري بنا أن نتوب قبل لقاه وأن نزكي النفوس ونزيل عن القلب ماغشاه , فقد قال تعالى ( ياأيها الذين امنوا توبوا الى الله توبة نصوحا عسى ربكم أن يكفر عنكم سيئاتكم ويدخلكم جنات تجرى من تحتها الأنهار)


vlqhk










عرض البوم صور amir barça   رد مع اقتباس

قديم 08-02-2011   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد الامين


البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 11432
المشاركات: 8,006 [+]
بمعدل : 2.96 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 124

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد الامين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : amir barça المنتدى : مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك
افتراضي

جزاك الله خيرا أخي









عرض البوم صور محمد الامين   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:39 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302