العودة   منتديات صحابي > أقسام خيمة جزائرنا الرمضانية 2011 - 1432 هـ > مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك


مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك قال صلى الله عليه وسلم {إذا دخل رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب جهنم وسلسلت الشياطين },


سلسلة قلوب الصائمين / 3- التقوى

مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك


سلسلة قلوب الصائمين / 3- التقوى

سلسلة قلوب الصائمين / 3- التقوى الحمد لله الذي أعَدَّ الجَنَّةَ للمتقين، وأوجب الصيام لتحصيل التقوى في قلوب المؤمنين، وأشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمدًا رسول

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-03-2011   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: الرقابة العـامة ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبد للرحمان


البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 12097
المشاركات: 3,574 [+]
بمعدل : 1.34 يوميا
اخر زياره : 06-09-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 65

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبد للرحمان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك



سلسلة قلوب الصائمين التقوى dz-981067d604.gif




سلسلة قلوب الصائمين التقوى 13093587771.png



سلسلة قلوب الصائمين / 3- التقوى

سلسلة قلوب الصائمين التقوى 13095328261.png


الحمد لله الذي أعَدَّ الجَنَّةَ للمتقين، وأوجب الصيام لتحصيل التقوى في قلوب المؤمنين، وأشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمدًا رسول الله، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه وأتباعه وسلم تسليمًا كثيرًا، أما بعد.


فإن التقوى تصدر أصالة من القلب، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: (التقوى هاهنا، التقوى هاهنا) وكان يشير إلى صدره صلى الله عليه وسلم، وقد أمر الله تعالى بالتقوى فقال: (وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ ) [البقرة: ١٩٦]، وقال: (وَتَزَوَّدُوا فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ) [البقرة: ١٩٧]، وقال: (قُلْ يَا عِبَادِ الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا رَبَّكُمْ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَأَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةٌ) [الزمر: ١٠]، بل إن التقوى هي وصية الله للأمم السابقة والأمم اللاحقة (وللهِ مَا فِي السَمَاواتِ ومَا فِي الأرضِ ولَقَد وَصّينَا الّذِينَ أُوتُوا الكِتَابَ مِن قَبلِكُم وإيَّاكُم أنِ اتّقُوا الله) [النساء: ١٣١] ومن أجل التقوى بَيَّنَ الله الآيات والأحكام، قال تعالى: (كَذَلِكَ يُبَيّنُ اللهُ آيَاتِهِ للِنّاسِ لَعَلّهُم يَتَّقُون) [البقرة: ١٨٧].


والتقوى: وضْع وقاية بين العبد وغضب الله، وبينه وبين النار بفعل الطاعات وترك الذنوب، وقد فسر طلق بن حبيب (التقوى) بقوله: (التقوى: العمل بطاعة الله على نور من الله رجاء رحمة الله، والتقوى ترك معاصي الله على نور من الله، مخافة عذاب الله).

ومن أسباب التقوى: الصوم
، قال تعالى: (يَا أيُّهَا الّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيكُمُ الصِيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الّذِينَ مِن قَبلِكُم لَعلَّكُم تَتَّقُون) [البقرة: ١٨٣ ]، قال السمعاني: (الصوم وصلة إلى التقوى لما فيه من قهر النفس وكسر الشهوات).
وقال ابن تيمية: (مقصود الصوم التقوى).

وقد أمر الله بالصيام لأجل التقوى، وقد قال صلى الله عليه وسلم: (من لم يدع قول الزور والعمل به فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه)، فإذا لم يحصل له مقصود التقوى فينقص من أجر الصوم بحسب ذلك، وقال غيره: (في الصوم قتل الشهوة حسًّا، وحياة الجسد معنًى، وطهارة الأرواح بطهارة القلوب وفراغها للتفكر والخشية الداعية للتقوى).

وقال الشيخ ابن سعدي: (ذكر الله تعالى حكمة مشروعية الصوم فقال: (لَعلَّكُم تَتَّقُون) فإن الصيام من أكبر أسباب التقوى؛ لأن فيه امتثال أمر الله، واجتناب نهيه، فمما اشتمل عليه من التقوى أن الصائم يترك ما حرم الله عليه من الأكل والشرب والجماع، ونحوها من الأمور التي تميل إليها نفسه متقربًا بذلك إلى الله، راجيًا بتركها ثوابه، فهذا من التقوى)


ومنها أن الصائم يدرِّبُ نفسه على مراقبة الله، فيترك ما تهوى نفسه مع قدرته عليه لِعِلْمِهِ باطلاع الله عليه
.


ومنها: أن الصيام يضيِّقُ مجاري الشيطان، فإنه (يجري من ابن آدم مجرى الدم) فبالصيام يضعف نفوذه، وتقل منه المعاصي.

ومنها: أن الصائم في الغالب تكثر طاعته، والطاعات من خصال التقوى.

ومنها: أن الغني إذا ذاق ألم الجوع، أوجب له ذلك مواساة الفقراء المعدمين، وهذا من خصال التقوى،


والسؤال ما الذي يدفعنا إلى التقوى؟
ما الذي يجعلنا نحرص على أن نكون من أهلها، ما الذي يدفعنا إلى ذلك؟



يدفعنا تلك الثمرات التي نحصل عليها بسبب التقوى، فالتقوى سبب لرضا رب العالمين عن العبد، ومحبته له، (واللهُ يُحِبُّ المُتَّقِين) .

التقوى سبب للفهم والهداية والعلم، قال تعالى: (ذَلِكَ الكِتَابُ لا رَيبَ فِيهِ هُدَىً لِلمُتَّقِين) [البقرة: ٢ ]، وقال: (إن تَتَّقُوا اللهَ يَجعَل لَكُم فُرقَانَا ويُكَفِّر عَنكُم مِن سَيئَاتِكُم ويَغفِر لَكُم) [الأنفال: ٢٩].
التقوى سبب دخول الجنة، قال تعالى: (وسَارِعُوا إلى مَغفِرَةٍ مِن رَبِّكُم وَجَنَّة ٍعَرضُهَا السَمَاواتِ والأرض أُعِدَّت للمُتَّقِين) [آل عمران: ١٣٣].

البر والفلاح مُعَلق بالتقوى، قال تعالى: (ولَكَّنَّ البِرَّ مَنِ اتَّقَى واتُوا البُيُوتَ مِن أبوَابِهَا واتَّقُوا اللهَ لَعلّكُم تُفلِحُون) [البقرة: ١٨٩].

التقوى سبب لعون الله للعبد ونصرته، كما قال تعالى: (واعلَمُوا أنَّ اللهَ مَعَ المُتَّقِين) [البقرة: ١٩٤].

التقوى سبب للخروج من المآزق، وسبب لِرَغَدِ العيش، (ومَن يَتَّقِي اللهَ يَجعَل لَهُ مَخرَجَا ويَرزُقُهُ مِن حَيثُ لا يَحتَسِب) [الطلاق: ٢ – ٣].

التقوى سبب للمغفرة والرحمة (أولَئِكَ الّذِينَ امتَحَنَ اللهُ قُلُوبَهُم لِلتَّقوَى لَهُم مَغفِرَةٌ وَأجرٌ عَظِيم) [الحجرات: ٣ ]، (واتَّقُوا اللهَ لَعَلّكُم تُرحَمُون) [الحجرات: ١٠ ]، (إنَّ أكرَمَكُم عِندَ اللهِ اتقَاكُم) [الحجرات: ١٣].

التقوى سبب للبركة في الأرزاق (وَلَو أنَّ أَهلَ القُرَىَ آمَنُوا وَاتَّقَوا لَفتََحنَا عَلَيِهِم بَرَكَاتٍ مِنَ السَّمَاء ِوالأرض) [الأعراف: ٩٦ ]

ما ظنك بمن كان الله معه (إنَّ اللهَ مَعَ الّذِينَ اتَّقَوا وَالّذِينَ هُم مُحسِنُون) [النحل: ١٢٨].

ولئن أصاب المتقين ما أصابهم إلا أن العاقبة الحميدة لهم، قال تعالى: (والعَاقِبَةُ للِتَّقوَى) [طه: ١٣٢ ]، وقال: (إنَّ الأرضَ للهِ يُورِثُهَا من يَشَاءُ مِن عِبَادِه والعَاقِبَةُ للِمُتَّقِين) [الأعراف: ١٢٨ ]، وقال: (واللهُ وَلِيُ المُتَّقِين) [الجاثية: ١٩ ]، (ومِن يَتَّقِي اللهَ يَجعَل لَهُ مِن أمرِهِ يُسرَا) [الطلاق: ٤ ]



فالدافع الذي يحرك المؤمنين لاستجلاب التقوى أسباب عديدة، منها:



أولًا: أن الله أمر بها
والمؤمنون يبادرون إلى امتثال أمر الله، قال تعالى: (واتَّقُوا اللهَ الّذِي أنتُم بِه مُؤمِنُون) [المائدة: ٨٨ ]، وقال: (يا أيُّهَا الّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللهَ حَقَّ تُقَاتِهِ ولا تَمُوتُنَّ إلَّا وأنتُم مُسلِمُون) [آل عمران: ١٠٢ ] .


وثانيًا: عظم الفوائد المرتبة على التقوى في الدنيا والآخرة

(ومَن يُطِع اللهَ وَرَسُولَهُ ويَخشَىَ اللهَ ويَتَّقِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الفَائِزُون) [النور: ٥٢ ]، قال الله تعالى: (ويُنَجِّي اللهُ الّذِينَ اتَّقَوا بِمَفَازَتِهِم لا يَمَسُّهُمُ السُوءُ ولا هُم يَحزَنُون) [الزمر: ٦١ ]، وقال: (فَأمَّا مَن أعطَىَ واتَّقَىَ وصَدََّقَ بِالحُسنَى فَسَنُيَسِّرُهُ لِليُسرَى) [الليل: ٥ – ٧].

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t76573.html#post575432


وثالثًا: أننا نستشعر بتقوى الله مراقبة الله لنا
فنستحي أن يطَّلِع منا على ما يخالف التقوى، قال تعالى: (واللهُ عَلِيمٌ بِالمُتَّقِيِن) [آل عمران: ١١٥ ]، وقال سبحانه: (واتَّقُوا اللهَ إنَّ اللهَ عَلِيمٌ بِذَات ِالصُدُور) [المائدة: ٧ ] ونحن نعلم أننا عما قريب سنرجع إلى الله كما قال تعالى: (واتَّقُوا اللهَ واعلَمُوا أنَّكم مُلاقُوهُ وَبَشِّرِ المُؤمِنِين) [البقرة: ٢٢٣ ]، وقال سبحانه: (واتَّقُوا اللهَ الّذِيِ إليهِ تُحشَرُون) [المائدة: ٩٦ ] .


ورابعًا: أن التقوى صفة أولياء الله الذين يحبهم الله ويتولاهم
ويكونون تحت ولاية الله، قال تعالى: (ألا إنَّ أَولِيَاءَ اللهِ لا خَوفٌ عَلَيهِم ولا هُم يَحزَنُون الّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُون لَهُمُ البُشرَىَ فِي الحَيَاةِ الدُنيَا وفِي الآخِرَة لا تَبدِيلَ لِكَلِمَاتِ الله ذَلِكَ هُوَ الفَوزُ العَظِيم) [يونس: ٦٢ – ٦٤].



لكن كيف نحصل التقوى؟


تحصيل التقوى يكون بالاتصاف بصفات المتقين، قال تعالى: (أُعِدّت للِمُتَّقِين الّذينَ يُنفِقُونَ فِي السرَّاءِ والضَرَّاءِ والكَاظِمِينَ الغَيظَ والعَافِينَ عَن النّاسِ واللهُ يُحِبُ المُحسِنين) [آل عمران: ١٣٣ – ١٣٤].

احصل على التقوى لأنها سبب دخول الجنة (ولَنِعمَ دَارُ المُتَّقِين جَنَّاتُ عَدن ٍ يَدخُلُونَهَا تَجرِي مِن تَحتِهَا الأنهَار لَهُم فِيهَا مَا يَشَاءُون كَذَلِكَ يَجزِي اللهُ المُتَّقِين) [النحل: ٣٠ - ٣١ ]، (لَكن الّذِينَ اتَّقَوا رَبَّهُم لَهُم غُرَفٌ مِن فَوقِهَا غُرَفٌ مَبنِيّة تَجرِي مِن تَحتِهَا الأنهَار) [الزمر: ٢٠ ]، (إنَّ المُتَّقِينَ فِي جَنّاتٍ وعُيُون ادخُلُوهَا بِسَلام ٍآمِنِين ونَزَعنَا مَا فِي صُدُورِهِم مِن غِلٍّ إخوَانا ًعَلَى سُرُر ٍمُتَقَابِلِين لا يَمَسّهُم فِيهَا نَصَبٌ ومَا هُم مِنهَا بِمُخرَجِين) [الحجر: ٤٥ – ٤٨].

تحصل التقوى بتدبُّر القرآن وتفهُّم معانيه (واذكُرُوا مَا فِيهِ لَعَلّكُم تَتَّقُون) [البقرة: ٦٣ ]، (ولَقَد ضَرَبَنَا لِلنّاسِ فِي هَذَا القُرءَانِ مِن كُلِّ مَثَل ٍلَعَلّهُم يَتَذَكَّرُون قُرءَانَاً عَرَبِيَّا ًغَيرَ ذِي عِوج ٍلَعَلَّهُم يَتَّقُون) [الزمر: ٢٧ - ٢٨ ]

تحصل التقوى بالتفكر في أحوال أهل النار الذين يقول الله فيهم: (لَهُم مِن فَوقِهِم ظُلَلٌ مِنَ النَّارِ ومِن تَحتِهِم ظُلَل ذَلِكَ يُخَوِّفُ اللهُ بهِ عِبَادَه يَا عِبَادِي فَاتَّقُون) [الزمر: ١٦].

ومن سبل تحصيل التقوى التعاون من المؤمنين على الخير، قال تعالى: (وتَعَاوَنُوا عَلَى البرِّ والتَّقوَى) [المائدة: ٢].

يمكنك أيها العبد أن تحصل تقوى الله باستشعار أن الله هو الذي خلقك (اتَّقُوا رَبَّكُمُ الذِي خَلَقَكُم مِن نَفس ٍوَاحِدَة) [النساء: ١].

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=575432

حَصِّل التقوى بالنظر في نعم الله عليك (واتَّقُوا اللهَ الّذِي أَمَدَّكُم بِمَا تَعلَمُون أَمَدَّكُم بِأنعَام ٍوبَنِين وَجَنَّات ٍوَعُيُون) [الشعراء: ١٣٢ – ١٣٤].

احْصِل على التقوى من خلال تذكّرِك ليوم القيامة وأهواله (اتَّقُوا رَبَّكُم إنَّ زَلزَلَةَ السَاعةِ شَيءٌ عَظِيم) [الحج: ١].

تحصل التقوى بسؤال الله ودعائه أن يجعلك من المتقين، فإن التقوى نعمة من الله للعبد، قال تعالى: (ونَفس ٍومَا سَوَّاهَا فَألَهَمَهَا فُجُورَهَا وتَقوَاهَا) [الشمس: ٧ – ٨].

اللهم اجعلنا من المتقين، وصلى الله على نبينا محمد .





sgsgm rg,f hgwhzldk L 3- hgjr,n rg,fKhgwhzldkKsgsgmKhgaevdKhgjr,n










عرض البوم صور عبد للرحمان   رد مع اقتباس

قديم 08-05-2011   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مراقبة عامة وادارية لمنتديات صحابي ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حياة


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10301
المشاركات: 22,432 [+]
بمعدل : 8.16 يوميا
اخر زياره : 07-13-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 942

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبد للرحمان المنتدى : مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك
افتراضي


اخي عبد للرحمن

بارك الله فيك و جزاك خيرا على هذه المبادرة القيمة
و الموضوع المفيد

رمضان مبارك و تقبل الله صيامنا و قيامنا










عرض البوم صور حياة   رد مع اقتباس
قديم 08-05-2011   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: الرقابة العـامة ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبد للرحمان


البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 12097
المشاركات: 3,574 [+]
بمعدل : 1.34 يوميا
اخر زياره : 06-09-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 65

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبد للرحمان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبد للرحمان المنتدى : مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك
افتراضي

وفيك بارك الله أختي حياة على المرور القيم جزاك الله خيرا









عرض البوم صور عبد للرحمان   رد مع اقتباس
قديم 08-05-2011   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية DzaYerna Group


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 7953
المشاركات: 3,601 [+]
بمعدل : 1.27 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 2036

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
DzaYerna Group غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبد للرحمان المنتدى : مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك
افتراضي

سلمت على روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمت ودام لنا روعه مواضيعك
رمضان مبارك وصح فطوركم الله ان يتقبل منا صلاة ودعاء يارب العالمين









عرض البوم صور DzaYerna Group   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
قلوب،الصائمين،سلسلة،الشثر ي،التقوى

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:30 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302