العودة   منتديات صحابي > أقسام خيمة جزائرنا الرمضانية 2011 - 1432 هـ > مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك


مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك قال صلى الله عليه وسلم {إذا دخل رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب جهنم وسلسلت الشياطين },


أنا.. وهي.. ورمضان

مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك


أنا.. وهي.. ورمضان

- أنا.. من خصائص رمضان أنك تجد في ليله إحساساً غريباً من القُدسية والإيناس، وكأن الليل نفسه مستيقظ ومضيء! من هنا، كان قيامه أسهل وأخشع وأخلص من غيره.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-04-2011   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رحيل82


البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 17469
المشاركات: 373 [+]
بمعدل : 0.14 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 34

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رحيل82 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك
- أنا..

من خصائص رمضان أنك تجد في ليله إحساساً غريباً من القُدسية والإيناس، وكأن الليل نفسه مستيقظ ومضيء! من هنا، كان قيامه أسهل وأخشع وأخلص من غيره.

وكثيراً ما تمر ليالي رمضان تلك بدون "قيام" حقيقي، وإنما هي "عادة" التراويح في المسجد، وإن كان الأمر يختلف من مسجد لآخر، فقد تكون محظوظاً بإمام يرقى بك بقراءته، أو يبكيك بدمعه، فحينئذ يتحقق القيام.

قد أجد زوجتي متلذذة بقيامها في البيت أكثر مما هي في المسجد، تأخذ ركناً هادئاً، وضَوْءاً خافتاً في قلب الليل، فيصل إلى قلبها روعة القرآن، وعِبْرة الآيات، وتعيش خلالها بين الرجاء والخوف، وقد أقوم أحياناً بإمامتي لها بعض الليالي تقرباً لله، واقتراباً لبعضنا بعضاً.

بين القيام والنوم قد يختلف الزوجان في التوقيت، وقد يتفقان، ولكن دوماً لا يفترقان، من الحب الحقيقي بينهما في رمضان الأريحية والتراحم والسماحة، فهذا موسم للطاعة لعله لا يعود، أو يعود فلا يجدنا!

وتستطيع الزوجة أن "تتسلل" من السرير إلى سجادة الصلاة بعد التطهر، وحبذا لو أيقظته بعد أن يأخذ قسطه من النوم كي يشاركها القيام.

وإذا أرادت المرأة أن تنام لشدة إرهاقها في عمل البيت أو خارجه، فلماذا لا يهدهدها حتى تنعس ثمّ يتسلل هو هذه المرة!
أمّا السهر على المسلسلات معاً فهذا عيب أسري كبير في حق هذا الشهر الكريم، أمّا سهر أحدهما في ذلك وترك الآخر فهذا لا يليق.. فهل تُترك الرحمات الربانية من أجل صور دنيوية؟
ونوم النهار الطويل الثقيل في حقهما لا يليق إلا بقدر ما يستعان به على القيام والعمل.

أرى أن من أسباب تسهيل القيام، هو عدم ملء المعدة بألوان الطعام ساعة الإفطار، ومما يسبقه من ساعات الإعداد وإرهاق شريكة العمر، ومما يلحقه من امتلاء المعدة وخمود الفكرة، وكسل الأعضاء، ومما يُنسى بين هذا وذاك من الجوعى والفقراء واليتامى والمساكين الذين يأكلون خشاش الأرض، وبقايا الفتات من أكوام القمامة.

ذلك القيام في رمضان مع القرآن والصلاة.. فرادى.. أو معاً.. أنا وهي يطمع المرء أن يجده حين يقوم الناس لرب العالمين، ويفرّ المرء من أخيه وصاحبته وبنيه، يجده شفيعاً لزوجين قاما لله معاً، ليظلهما الله معاً.

- هي..

حين نسمع آيات الله تعالى تتردد على مسامعنا في قيام رمضان نحلق بأنفسنا وأرواحنا في آفاق رحبة من السمو الذي لا يدانيه رفعة مهما علت، فأجمل ما في ليل رمضان أنّك تعيش مع القرآن من أوّله حتى آخره بقلبك وسمعك وعقلك وجسدك، ولا أتخيل أحداً يغفل عن صلاة التراويح فيه ويشعر له بلذة.

أحياناً أذهب مع زوجي إلى المسجد لصلاة التراويح، لأنّه يعلم أنّ النبي (ص) قال: "لا تمنعوا إماء الله مساجد الله"، وأنا أخرج للدراسة والتسوق والنزهة، فلماذا لا أخرج للصلاة وهي أوْلى وأهمّ؟

وأحياناً أخرى أفضّل الصلاة في البيت وحدي حيث أخلو بها بعيداً عن ضوضاء الطريق، وحديث الصديقات، وبكاء الأطفال!
قد تكون صلاة الأُم في البيت مع أطفالها الصغار أفضل حين تصلي بهم ركعتين تعلّمهم بها المناجاة مع الله عزّ وجلّ، ولا تضطرهم للسهر الذي يؤثِّر عليهم، أو يؤخّرهم عن مدارسهم، أو تزعج ببكائهم المصلين، وما أجمل أن تحنو عليهم فتطعمهم وتهدهدهم حتى إذا ما ناموا دخلت محراب صلاتها وهي هادئة البال مطمئنة النفس، وهذا بالتأكيد لا يمنع من اصطحابهم للصلاة في المسجد من حين لآخر.

ورمضان جدير ألا يضيع نهاره بين التردد على الأسواق إلا لضرورة، وألا يُنهك الجسد فيه ويُظلم بطول الوقوف في المطبخ وكثرة الولائم، والأكل حتى التخمة، كما أنّ الإقلال من استخدام الهاتف، والابتعاد عن القيل والقال، وغضّ البصر وحفظ السمع والقلب والأذن والجوارح كل ذلك يطلب في نهار رمضان لينشط الجسد لقيام ليله، أمّا النوم الطويل ليلاً كان أم نهاراً، فهو يضيع على الصائم كثيراً من الفرص العظيمة والغنائم الرمضانية التي ننتظرها جميعاً من العام إلى العام.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t76664.html#post576088

ومهما أدى الزوجان صلاة التراويح في المسجد؛ فإنّ ذلك لا يمنع من تزيين بيتهما بالإجتماع معاً على مائدة القرآن الكريم تلاوة وترتيلاً وتدبراً وقياماً مع ركعتين في جوف الليل خالصتين لله بعيداً عن عيون الخلائق.

ومع إحسان الله تعالى إلى عباده في شهر الإحسان، يطلب منهم أيضاً أن يحسنوا إلى الفقراء والمحتاجين واليتامى والأرامل والمساكين.. وحين يقف الصائم أمام ربه وخالقه داعياً إياه راجياً منه العفو طالباً منه الغفران؛ فإن عليه أن يعفو عمن ظلمه، ويعطي من حرمه، ويصل من قطعه، ليكون أهلاً للرحمة والإحسان.

* د. أحمد عيسى
* إيمان مغازي الشرقاوي



Hkh>> ,id>> ,vlqhk










عرض البوم صور رحيل82   رد مع اقتباس

قديم 08-04-2011   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: المدير العام ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Dzayerna


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 5342
المشاركات: 18,093 [+]
بمعدل : 5.96 يوميا
اخر زياره : 05-31-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 1893

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Dzayerna غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك
افتراضي

بارك الله فيك اختي رحيل











عرض البوم صور Dzayerna   رد مع اقتباس
قديم 08-05-2011   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية DzaYerna Group


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 7953
المشاركات: 3,601 [+]
بمعدل : 1.27 يوميا
اخر زياره : 08-07-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 2036

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
DzaYerna Group غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك
افتراضي

سلمت على روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمت ودام لنا روعه مواضيعك
رمضان مبارك وصح فطوركم الله ان يتقبل منا صلاة ودعاء يارب العالمين









عرض البوم صور DzaYerna Group   رد مع اقتباس
قديم 08-05-2011   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية لمياء البيرينية


البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 11927
المشاركات: 1,023 [+]
بمعدل : 0.38 يوميا
اخر زياره : 08-06-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
لمياء البيرينية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك
افتراضي

بارك اله فيك اختي









عرض البوم صور لمياء البيرينية   رد مع اقتباس
قديم 08-05-2011   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مشرفــة ::منتدى فلسطين في القلب
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية المتيمة بهوى النبي


البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 11895
المشاركات: 1,407 [+]
بمعدل : 0.53 يوميا
اخر زياره : 03-23-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 15

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
المتيمة بهوى النبي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رحيل82 المنتدى : مُنتدى عبق رمضان من هنا وهنـاك
افتراضي

بارك الله فيك أختي









عرض البوم صور المتيمة بهوى النبي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:38 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302