العودة   منتديات صحابي > أقسام الشريعة الاسلامية > منتدى القرآن الكريم وعلومه


منتدى القرآن الكريم وعلومه منتدى لتلاوات القرآن الكريم، وتجويده وحفظه


حول قوله تعالى (وأنه هو أغنى وأقنى) ؟

منتدى القرآن الكريم وعلومه


حول قوله تعالى (وأنه هو أغنى وأقنى) ؟

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته : تعددت أقوال المفسرين حول قوله تعالى ( وأنه هو أغنى وأقنى) قال القرطبي((قَالَ اِبْن

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-06-2013   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: مراقبة عامة وادارية لمنتديات صحابي ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية حياة


البيانات
التسجيل: Jun 2010
العضوية: 10301
المشاركات: 22,432 [+]
بمعدل : 8.17 يوميا
اخر زياره : 07-13-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 942

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
حياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى القرآن الكريم وعلومه

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته :

تعددت أقوال المفسرين حول قوله تعالى ( وأنه هو أغنى وأقنى)

قال القرطبي((قَالَ اِبْن زَيْد : أَغْنَى مَنْ شَاءَ وَأَفْقَرَ مَنْ شَاءَ ; ثُمَّ قَرَأَ " يَبْسُط الرِّزْق لِمَنْ يَشَاء مِنْ عِبَاده وَيَقْدِر لَهُ " [ سَبَأ : 39 ] وَقَرَأَ " يَقْبِض وَيَبْسُط " [ الْبَقَرَة : 245 ] وَاخْتَارَهُ الطَّبَرِيّ . وَعَنْ اِبْن زَيْد أَيْضًا وَمُجَاهِد وَقَتَادَة وَالْحَسَن : " أَغْنَى " مَوَّلَ " وَأَقْنَى " أَخْدَمَ . وَقِيلَ : " أَقْنَى " جَعَلَ لَكُمْ قِنْيَة تَقْتَنُونَهَا , وَهُوَ مَعْنَى أَخْدَمَ أَيْضًا . وَقِيلَ : مَعْنَاهُ أَرْضَى بِمَا أَعْطَى أَيْ أَغْنَاهُ ثُمَّ رَضَّاهُ بِمَا أَعْطَاهُ ; قَالَهُ اِبْن عَبَّاس . وَقَالَ الْجَوْهَرِيّ : قَنِيَ الرَّجُل يَقْنَى قِنًى ; مِثْل غَنِيَ يَغْنَى غِنًى , وَأَقْنَاهُ اللَّه أَيْ أَعْطَاهُ اللَّه مَا يُقْتَنَى مِنْ الْقِنْيَة وَالنَّشَب . وَأَقْنَاهُ اللَّه أَيْضًا أَيْ رَضَّاهُ . وَالْقِنَى الرِّضَا , عَنْ أَبِي زَيْد ; قَالَ وَتَقُول الْعَرَب : مَنْ أُعْطِيَ مِائَة مِنْ الْمَعْز فَقَدْ أُعْطِيَ الْقِنَى , وَمَنْ أُعْطِيَ مِائَة مِنْ الضَّأْن فَقَدْ أُعْطِيَ الْغِنَى , وَمَنْ أُعْطِيَ مِائَة مِنْ الْإِبِل فَقَدْ أُعْطِيَ الْمُنَى . وَيُقَال : أَغْنَاهُ اللَّه وَأَقْنَاهُ أَيْ أَعْطَاهُ مَا يَسْكُن إِلَيْهِ . وَقِيلَ : " أَغْنَى وَأَقْنَى " أَيْ أَغْنَى نَفْسه وَأَفْقَرَ خَلْقه إِلَيْهِ ; قَالَ سُلَيْمَان التَّيْمِيّ . وَقَالَ سُفْيَان : أَغْنَى بِالْقَنَاعَةِ وَأَقْنَى بِالرِّضَا . وَقَالَ الْأَخْفَش : أَقْنَى أَفْقَرَ . قَالَ اِبْن كَيْسَان : أَوْلَدَ . وَهَذَا رَاجِع لِمَا تَقَدَّمَ .

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t79522.html#post586153

لكن الذي يظهر والله أعلم من هذه الأقوال هو قول من قال أن أقنى : بمعنى أفقر ، لأن هذا مناسب لسياق الآيات التي جاءت على نحو من المقابلة ، وكما هو معلوم أن خلق الضدين دليل على عظيم قدرة الله ، والآيات جاءت لتأكيد هذه الحقيقة .

لكن يبقى الإشكال في قول ابن كثير رحمه الله : ( وقيل معناه أغنى نفسه وأفقر الخلائق إليه قاله الحضرمي بن لاحق وقيل أغنى من شاء من خلقه وأقنى أي أفقر من شاء منهم قاله ابن زيد حكاهما ابن جرير وهما بعيدان من حيث اللفظ ) انتهى كلامه

فقوله بعيدان من حيث اللفظ ، لم يتبيّـن لي وجهه ، مع أن ممن قال بهذا القول أحد كبار أئمة اللغة وهو الأخفش ، وقول ابن زيد من المفسرين ، قال البغوي رحمه الله وقال ابن زيد : ((أغنى)): أكثر ((وأقنى)): أقل، وقرأ: " يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر "، (الإسراء-30) وقال الأخفش : (0أقنى)): أفقر . انتهى

وقد رجح هذا المعنى العلامة الطاهر بن عاشور في ( التحرير ) فقال : ويظهر أن معنى أقنى ضد معنى أغنى رعيا لنظائره التي زاوجت بين الضدين من قوله أضحك وأبكى و أمات وأحيا ، و الذكر والأنثى ، ولذلك فسره ابن زيد والأخفش وسليمان التميمي بمعنى أرضى .

أقول وفي كلام ابن عاشور رحمه الله وهم ، حيث قال في آخره ( بمعنى أرضى ) وأرضى هو قول ابن عباس ، أما ابن زيد والأخفش فيقولان : أفقر وأقل ، وبين أفقر وأرضى فرق كما هو معلوم ، ولعله سبق قلم منه رحمه الله ..

وترجيحه لهذا المعنى ، مع إمامة من سبقوه كابن زيد والأخفش وابن جرير ، ودلالة السياق ، كلها تقوي هذا المعنى بخلاف ما عليه كثير من المفسرين وأصحاب الغريب والله أعلى وأعلم .



p,g r,gi juhgn (,Hki i, Hykn ,Hrkn) ?










عرض البوم صور حياة   رد مع اقتباس

قديم 06-17-2013   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: رفيق الدرب ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبدالرؤوف


البيانات
التسجيل: Aug 2010
العضوية: 11557
المشاركات: 1,454 [+]
بمعدل : 0.54 يوميا
اخر زياره : 06-19-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 26

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبدالرؤوف غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : حياة المنتدى : منتدى القرآن الكريم وعلومه
افتراضي

بارك الله فيك اختى









عرض البوم صور عبدالرؤوف   رد مع اقتباس
قديم 06-17-2013   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية رتاج الاسلام


البيانات
التسجيل: Mar 2013
العضوية: 33331
المشاركات: 266 [+]
بمعدل : 0.15 يوميا
اخر زياره : 09-01-2016 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 20

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
رتاج الاسلام غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : حياة المنتدى : منتدى القرآن الكريم وعلومه
افتراضي


أيها المتالقة ( حياة)

ربى لايحرمنا من هذا القلم الذهبى

دمت ودام قلمك











عرض البوم صور رتاج الاسلام   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
(وأنه, قوله, هو, وأقنى), ؟, أغنى, تعالى, حول

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:06 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302