العودة   منتديات صحابي > الأقسام العامة > المنتدى العام


المنتدى العام يهتم بالمواضيع المميزه و المهمه و الكبيره و العامة والتي فيها فائدة على الفرد و المجتمع.


ضميري في غرفة الإنعاش

المنتدى العام


ضميري في غرفة الإنعاش

عرفته منذ طفولتي الأولى .. كان شخصاً عظيما ذا هيبة ووقار.. تختلط في نظرات عينيه الرقّة بالحزم، والشدّة باللّين والحب بالغضب.. وعندما سألتُ عنه، قيل لي بأنّه ضميرك.. وهو خاص

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-04-2008   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضوة مهمة
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نسمة 34


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 1781
المشاركات: 2,721 [+]
بمعدل : 0.78 يوميا
اخر زياره : 03-28-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نسمة 34 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : المنتدى العام
عرفته منذ طفولتي الأولى .. كان شخصاً عظيما ذا هيبة ووقار.. تختلط في نظرات عينيه الرقّة بالحزم، والشدّة باللّين والحب بالغضب.. وعندما سألتُ عنه، قيل لي بأنّه ضميرك.. وهو خاص بك وحدك.. فاحرص على راحته لأنّ في ذلك ستكون راحتك..
وبعفويّة الأطفال أسرعتُ إليه.. أمسكت بيده وسحبته إلى غرفتي .. فرشت له بساطا بجانبي.. وطلبت منه أن يقسم بأنّه لن يفارقني يوما.. فابتسم ثم أقسم.. وأقسمت له من جهتي بأنّي سأسعى لإرضائه دائما، وبأنّي سأكون له تلميذا يفخر به.. فضمّني إلى صدره الدافئ وربّت على كتفي طويلا إلى أن نمت أنا .. وظلّ هو مستيقظا...

من يومها صرنا رفيقان لا يفترقان.. كان يحدّثني فأسمعه.. ويدلّني فأتبعه.. ويعتب عليّ فأشكره.. وعندما كنت أقف على أعتاب الخطيئة كان يسحبني.. وإن أخطأت يمدّ يده لي فيرفعني... لذلك لم أكن أقبل أن يتهجّم عليه أحد أو يسبّب له أيّ إساءة.. بل إنّه كان أحيانا – ومن شدّة اندفاعي في الدّفاع عنه - يطلب منّي أن أخفّف من وطأة غضبي.. ويذكّرني بأنّ للحديث آدابا حتّى ولو كان دفاعا عن الحقيقة...

ولكن ومنذ أن بدأتْ آفاق الحياة تتسع أمامي.. بدأت أضيق ذرعا برفقة ضميري.. فقد كان لا يكفّ عن توجيه اللّوم لي وتقريعي على أيّ فعلة أقوم بها.. كان يزجرني وبشدّة.. ويُمضي اللّيالي الطّوال وهو يُوبّخني.. ويحرمني من النوم إلى أن أقوم بإصلاح ما يراه هو خطأ لا سبيل في التّمادي فيه.. ولقد كنت أحاول إقناعه دائما بأنّ لهذا العصر متطلّبات على المرء أن يُحكم التعاطي معها حتّى يجد لنفسه موقعا بين الآخرين.. وأنّه ليس هناك من ضير في استعمال بعض النّفاق والاحتيال والقسوة والظلم، إذا كان ذلك سيمكّننا من بلوغ ما نصبو إليه وفي زمن قصير جدّا.. ولكنّه لم يكن يقتنع أبدا.. بل ويلومني حتّى على مثل هذا التفكير ويأمرني بألاّ أعود إليه مرّة أخرى وإلاّ فإنّ حسابي سيكون عسيرا..

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t8630.html#post87449

وتتوالى الأيام والسّنون.. والعلاقة بيننا تزداد سوءا وتأزّما.. إلى أن كانت القشّة الّتي قسمت ظهر البعير.. مع قرار اتخذته واعتبرته المفتاح الحقيقي الّذي سيفتح لي أبواب السّعادة على مصراعيها.. فإذا بضميري يهيج ويثور وكأنني قتلت أحد أبنائه.. ويطلب منّي وبغضب شديد أن أعدل عن قراري السّخيف لأنّه نصب على عقول الناس وسلب لأموالهم..
فانتفضت في وجهه صارخا وأقسمت أني لن أعدل عن قراري هذا مهما فعل.. وأنّي أصبحتُ شخصا قادرا على تحمّل مسؤوليّة قراراتي لوحدي.. بل إنّي لم أعد أصلا بحاجة إلى ضمير متخلّف مثله، لم يعد لوجوده فائدة و.. و..
وبملء كفّه صفعني صفعة ظلّ صداها يتردّد بين جوانحي طويلا.. فما كان منّي إلاّ أن أشبعته سبّا وشتما.. ثمّ ركلته خارج غرفتي وأقسمتُ بأنّي سأقتله إن رأيت وجهه مرّة أخرى..

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=87449
ومن يومها لم أقابله.. ومن يومها أيضا عرفت طريق النّجاح – أو هكذا بدا لي- في وقت قياسيّ جدّا.. كنت أشق طريقي ولا ألوي على شيء.. تاجرت في عرق الضعفاء.. في دماء الأشقياء.. سوّيت عظام الناس بالتراب وهتكت أعراض الشرفاء.. جمعت الثروات وبنيت القصور الفخمة.. وشربت من ملذات الحياة إلى أن ثملت.. وبلغت القمّة أخيرا.. وحققت أحلامي الشاسعة والممتدة.. ولكن – وما أمرّ هذه الكلمة – ولكن ما أقسى على المرء أن يكون في القمّة وحيدا.. فلا نظرة إعجاب من أحد.. ولا جرعة حبّ من أيّ قلب.. ولا لمسة عطف من أيّ يد.. لقد أحسست وأنا في جليد القمّة بحاجتي إلى قليل من الصّدق يبعث الدّفء في أوصالي.. إلى قليل من الصّدق يُخرجني من الحزن الّذي أنا فيه..إلى قطرة واحدة من الصّدق علّها تنهي جفاف المشاعر الّذي يحتويني .. ولكن بلا فائدة..
وتذكّرت عندها ضميري.. وأحسست بأنّه الوحيد القادر على إخراجي من حالة الاختناق هذه.. وبسرعة خرجت أبحث عنه..
ولكنّي لم أجده..
سألت عنه من تاجرت بعرقهم ودماءهم وأعراضهم.. من حطّمتهم ظلما وأشبعتهم قهرا وألبستهم ذلاّ..
فقالوا لي جميعا: " لا بدّ وأنّه قد مات ومنذ زمن طويل و إلاّ لما فعلتَ بنا ما فعلت "...
فتركتهم وأنا أردّد كالمجنون: " كلاّ لم يمت.. إنّه لم يمت بعد، فمازلت أشعر بوجوده "... وتذكّرت تلك الغرفة القديمة الّتي كنّا نسكن فيها سويّا.. تلك الغرفة الّتي طردته منها وغادرتها أنا عندما أصبحت ذا جاه ونفوذ..
أسرعت إليها.. وقلبي يكاد يقتلع من مكانه...
فتحت الباب وعيناي تخشى عدم رؤيته.. ولكّني وجدته هناك.. مسجّى على ذات البساط في أحد الأركان المظلمة.. كان هزيلا جدّا وضعيفا.. تبدو عليه أمارات المرض وكأنّه لم يعرف الصحّة يوما..
ناديته فلم يلتفت لي.. وكلّمته فلم يجبني.. أمسكت بيديه المعروقتين ورجوته أن يكلّمني..
ففتح عينيه ببطء شديد وكأنّه يقوم بمجهود خارق، ليغمضهما من جديد دون أن ينبس ببنت شفة.. إنّه مازال حيّا إذا..
فحملته بين ذراعيّ وأسرعت به إلى مستشفى كان يرتاده ضميري في السّابق كلّما ساءت أحواله أو اشتد به المرض..

طرقت الباب طويلا وبعنف قبل أن يفتحه لي رجل مسنّ، نظر إليّ نظرة متثائبة وقال:
" تفضّل.. ميّت آخر؟ "
فقلت: " لاّ .. إنّه ضميري يحتضر وأرجو مساعدتك لإنقاذه ".
عندها تورّد وجه الرّجل وتهلّلتْ أساريره.. وظهر عليه الحماس والاندفاع وقال:
" حسنا اتبعني من هنا.. فعلينا أن نُدخله غرفة الإنعاش "..
وتبعته.. فإذا به يفتح غرفة كلّ ما فيها مكسوّ بالغبار.. طرحتُ ضميري على فراش بال، وبدأ المسنّ في ربطه بأجهزة عديدة ومختلفة...
يا إلهي.. ما أبعد الأمس عن اليوم.. أهذا هو الرّجل الذي عرفته وأنا طفل صغير، عظيما ذا هيبة ووقار.. أهذا هو الرّّجل الّذي كان إن تكلّم صمتّ.. وإن أشار فعلتُ.. وإن أمر أطعتُ.. أهذا هو الرّجل الّذي كان كالجبل فحطّمته بيدي.. وكان شامخا فهدّمته بجهلي.. وكان سيّدا فجعلته أحطّ من العبيد.. فضيّعته وضيّعت نفسي..؟
ووجدتني أنتحب وأبكي ..
أنا الّذي لم تعرف الدّموع عيناي منذ زمن طويل..
ولم أفق إلاّ والرّجل المسنّ يسحبني وبرفق خارج الغرفة قائلا:
" لندعه يرتاح الآن.. فهو بحاجة إلى ذلك.. مثلما أنت بحاجة إلى بعض الرّاحة أيضا.. "
فخرجنا..
ولأوّل مرّة أدقّق في المكان.. كان كلّ ركن فيه يُوحي بالخراب والإهمال..
التفت إلى الرّجل المسن وقلت له: " عفوا إن سألتك.. ولكنّي كنت أسمع من ضميري عن هذا المستشفى غير ما أراه الآن بل نقيضه تماما فلِماذا ؟
عندها هزّ الرجل المسنّ رأسه بكلّ أسى وقال: " أتدري يا ولدي، في السّابق ومنذ عهود قديمة كان النّاس يحملون إلينا ضمائرهم لنُطهّرها.. ولتشفى من أمراضها الّتي تصيبها سواء بالعدوى أو بفعل الزّمن.. وكان المكان على رحابته كثيرا ما يضيق بروّاده "
فقلت: " ولكنّي لا أرى الآن إلاّ غرفتان فحسب.. والغبار والكآبة تكسوان كلّ الزّوايا " !!
فقال: " بالفعل.. لقد هدمتُ كلّ المستشفى تقريبا ولم أترك منه إلاّ ما رأيت، وحوّلت البقيّة إلى............ تعال معي.. "
حملني إلى باب خلفيّ صغير فتحه بيسر..
إذا بي أمام قبور متراصّـة.. ممتدّة على امتداد البصر..
فصحتُ مذهولا: " مقابر..؟!! حوّلتَ المستشفى إلى مقبرة مترامية الأطراف ..؟ !! "
فقال: " ولِم لا.. ؟ فقد أصبح النّاس يحملون إلينا ضمائرهم ميّتة ويطلبون منّا دفنها.. لم يعد يأتينا أحد بضمير يريد شفاءه.. يقولون بأنّهم لم يعودوا بحاجة إليه في هذا العصر، وبأنّه صار عبئا يُـثـقل كاهلهم ومن الأفضل التخلّص منه.."
فقلت: " وكيف تموت ضمائر النّاس..؟ "
فقال: " بعضها يموت قتلا.. وبعضها قهرا.. وبعضها إهمالا.. وغير ذلك كثير.. المؤسف حقا هو عندما نتخيّل وجه العالم لو بقيتْ هذه الضّمائر حيّة في نفوس أصحابها.. "
فقلت: " وماذا عن ضميري أنا.. هل سيستفيق يوما ما ؟! "
فقال: " حتما.. لابدّ وأنّه سيستفيق يوما طال الزّمن أم قصر.. فقط احرص على مرافقته حتّى لا يفارقك.. وسيعود عندها أقوى ممّا كان وأحسن.. وتذكّر دائما بأنّه مثلما هناك فئة من النّاس أهملتْ أو قتلتْ ضمائرها.. هناك ضمائر خَلّدَتْ وإلى أبد الآبدين ذكرى أصحابها


منقوووووووووووووووووووووو ووووووووووول





qldvd td yvtm hgYkuha










عرض البوم صور نسمة 34   رد مع اقتباس

قديم 08-04-2008   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ابوفارس


البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 1249
المشاركات: 1,924 [+]
بمعدل : 0.54 يوميا
اخر زياره : 06-23-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 12

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ابوفارس غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نسمة 34 المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

شكرا يا نسمةالقصة راوعة وقليل من تصحو ضمائيرهم الله يبارك فيك









عرض البوم صور ابوفارس   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2008   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضوة مهمة
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نسمة 34


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 1781
المشاركات: 2,721 [+]
بمعدل : 0.78 يوميا
اخر زياره : 03-28-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نسمة 34 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نسمة 34 المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

بوركت يا أخي و شكرا لك نورت الموضوع









عرض البوم صور نسمة 34   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2008   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: رفيق الدرب ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبـد الواحـد


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 477
المشاركات: 12,182 [+]
بمعدل : 3.32 يوميا
اخر زياره : 05-14-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 141

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عبـد الواحـد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نسمة 34 المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

موضوع رائع شكرا سومة









عرض البوم صور عبـد الواحـد   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2008   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Peace


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 2207
المشاركات: 4,023 [+]
بمعدل : 1.16 يوميا
اخر زياره : 05-16-2010 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 16

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Peace غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نسمة 34 المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

موضوع راااااائع مشكورة نسومة









عرض البوم صور Peace   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2008   المشاركة رقم: 6 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضوة مهمة
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نسمة 34


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 1781
المشاركات: 2,721 [+]
بمعدل : 0.78 يوميا
اخر زياره : 03-28-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نسمة 34 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نسمة 34 المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

الشكر لكما على مروركما العطر بالموضوع...









عرض البوم صور نسمة 34   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2008   المشاركة رقم: 7 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية hanane-uk


البيانات
التسجيل: Nov 2007
العضوية: 296
المشاركات: 240 [+]
بمعدل : 0.07 يوميا
اخر زياره : 03-20-2010 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 12

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
hanane-uk غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نسمة 34 المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

و الله موضووووووووووع قمة في الروعة........تسلمي عليه نسمة ...









عرض البوم صور hanane-uk   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2008   المشاركة رقم: 8 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: رفيق الدرب ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد بديع


البيانات
التسجيل: Jul 2008
العضوية: 2366
المشاركات: 5,459 [+]
بمعدل : 1.58 يوميا
اخر زياره : 08-01-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 29

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد بديع غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نسمة 34 المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

دائما ما زلنا نتعلّم الكثير من دروس الحياة .
عندما يقتنع الإنسان بواقعه ويصبو لتحقيق أهدافه باعتماده على نفسه يكون ضميره مرتاحا ويبقى دائما حيا لا يموت .
وإذا استعمل الإنسان الغاية تبرّر الوسيلة حتما لم يرض بواقعه ويتعدى على الآخرين ، وتعدّيه يجعل الضمير في طريق الزوال .
وخلاصة القول علينا أن نرضى بما وهبنا الله من نعم وبما قدّر وقضى ولقد صدق من قال :القناعة كنز لا يفنى .









عرض البوم صور محمد بديع   رد مع اقتباس
قديم 08-05-2008   المشاركة رقم: 9 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضوة مهمة
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية نسمة 34


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 1781
المشاركات: 2,721 [+]
بمعدل : 0.78 يوميا
اخر زياره : 03-28-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
نسمة 34 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : نسمة 34 المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

شكرا لكم جميعا لمروركم بالموضوع.......









عرض البوم صور نسمة 34   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ضميري يؤنبني ... رحيل82 المنتدى العام 5 01-21-2011 10:19 AM
مذكرة تخرج - أثر الضرائب والقروض على الإنعاش الإقتصادي : دراسة حالة الجزائر بنت البليدة منتدى أرشيف المواضيع المخالفة و المكرره 5 10-05-2010 11:48 PM
فضل يوم عرفة ياسمين نجلاء المنتدى الاسلامي العام 4 11-09-2009 03:56 PM
امل بن عرفة عبروق منتدى الرياضة العالــميـة 0 10-19-2009 04:27 PM
من غرفة النوم الى غرفة الإستقبال هانــــي منتدي حـــواء الجزائر 6 09-30-2009 04:22 PM


الساعة الآن 04:18 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302