العودة   منتديات صحابي > الأقسام العامة > المنتدى العام


المنتدى العام يهتم بالمواضيع المميزه و المهمه و الكبيره و العامة والتي فيها فائدة على الفرد و المجتمع.


خاص جدا جدا ...

المنتدى العام


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-25-2008   المشاركة رقم: 11 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Gold D.Roger


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 2218
المشاركات: 1,623 [+]
بمعدل : 0.47 يوميا
اخر زياره : 02-15-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 24

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Gold D.Roger غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عمر الخيام المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

مشكوووووووووووووووووووورر ررر









عرض البوم صور Gold D.Roger   رد مع اقتباس
قديم 11-01-2008   المشاركة رقم: 12 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عمر الخيام


البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 1172
المشاركات: 656 [+]
بمعدل : 0.18 يوميا
اخر زياره : 06-29-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 13

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عمر الخيام غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عمر الخيام المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شمس الاصيل مشاهدة المشاركة
اغنية جميلة وراقية وتحمل كثير من المعاناة والملفت فيها انها لم تخضع لاي رقابة من اي نوع ..
احب هذه الاغنية وكذلك اغنية " Rich man poor man" لفرقة
Gladiators
Thank you so much for this song Omer khiyam
اهلا بشمس الاصيل رائعة او رائع ان شاء الله دائما .









عرض البوم صور عمر الخيام   رد مع اقتباس
قديم 11-08-2008   المشاركة رقم: 13 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عمر الخيام


البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 1172
المشاركات: 656 [+]
بمعدل : 0.18 يوميا
اخر زياره : 06-29-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 13

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
عمر الخيام غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عمر الخيام المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

ربما اردت الاستفادة والافادة لما وجدته في هذا الموضوع من دقة وخصوصية فنقلته هنا بتصرف مني ...
فقط لا يجب ان يعبر هذا الموضوع عن حقائق دينية الا لدى من اراد ...
ربما يمكن اخذه فقط لفهم طريقة اخرى للتفكير يمكن مناقشتها بعد تحليلها لاستنباط ما يفيد ...

الموضوع لفيليب حداد ...
و الرابط الاصلي له هو...

http://www.eeif.org/paradet.php?recordID=38


.....
التوراة ليست كتاب تاريخ بمعنى السرد التاريخي ، حتى لو كانت تعتمد على لحكاية –أو السرد - لتمرر رسالتها. والغرض من ذلك هو تعليم الرجل لخدمة D- الله-. ، (أي عليه قبول نير الملوكية السماوية ونير mitsvoth). فهدفها الاساسي ديني . وهكذا هي حياة شخصيات التوراة،من المشاق التي تتخللها ، والإخفاقات والنجاحات تثقف القارئ في علاقته بربه ، و بالتالي علاقة معينة إلى أخرى.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t8826-2.html#post117083

وهذا لا يعني أن القراءات الدينية الأخرى مستحيلة . على العكس تماما، فمن خلال دراسة تجارب شخصياتها ، وتحليل سلوكهم ، ونفسياتهم ، يمكننا استخلاص العبر والدروس لأنفسنا.

ومن الأمثلة المحتذى بها حياة جوزيف (يوسف) ، أحد أبطال أخر فصول سفر التكوين.



ابن يعقوب وراحيل :

جوزيف هو الابن الأكبر لراشيل زوجة يعقوب المفضلة ، الذي أجبر على الزواج منها بعد الزفاف من أختها أولا ، لخدعة والدها له ..وهذا نقلا عنالتوراة.... ، وكانت علاقة يعقوب براشيل الأكثر عاطفية بين
الأزواج الأبوية.

وفي حين أن التوراة لا تصف اجتماع إبراهيم وسارة ، فهي تبين لنا انصياع -الأب الأول لإسرائيل- لزوجته ، ونرى هذا الموقف جليا عندما يطلب من إبراهيم اتخاذ هاجر المصرية زوجة ثانية ، فيفعل ذلك ؛ أو عندما يطلب منه مطاردة هاجر فيكون منه ذلك وأخيرا عندما يسأل للانفصال نهائيا عن زوجته وابنها إسماعيل فيلتزم بذلك أيضا . ( وإشارة إلى هذا الانفصال ،وفي وقت لاحق ، يلقي الحاخامات اللوم على ابراهام، الذي أبدى بعض الضعف تجاه سارة في ذلك.)

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=117083

اماالزوج الثاني اسحاق و ربيكا ، وعلى عكس زوج البطريرك – ابراهيم و راشال-، فيظهر متحفظا،من خلال اجتماعهما المثالي، ربيكا محجبة الوجه ، وإسحاق يجد تعزية في الوفاة القريبة لوالدته سارة ، من جانب هذا الاتحاد. هنا الحب ليس اصليا..أو ابتدائيا... ، لكن سيجري بناءه تدريجيا وسيترجم هذا الحب بالضحك ، كما في الآية : "، واطل إسحاق من خلال النافذة ، واضحك ربيكا زوجته". وهذا لن يمنع الأم الحاكمة لاستخدام حيلة لخداع زوجها الأعمى لتسليم نعمة ليعقوب على حساب
eseau . (ومرة أخرى ، فإن الحاخامات لم يبذلوا أي عناء
و يتدخلوا لانتقاد هذا الموقف حيث بقى يعقوب بالإضافة إلى دفعه هذا الخداع من جانب ، يجري له نفس الشيء من جانب زوجه وأولاده).

وكان حب من أول وهلة عندما التقى إبراهيم راشيل وهو يفر من غضب أخيه .

وكعادتها كانت التوراة متواضعة فلم تصف فقط حمل يعقوب وحده للصخرة العظيمة التي أنهكت كاهله من على فوهة البئر (الحب يعطي أجنحة ، ويضاعف القوة كما هو معلوم) لكنها وصفت أيضا أن ذلك كان من تقبيل راحيل . كان شرط هذا الحب في وظيفة سبع سنوات مع لبن ، والتي مضت في عيون يعقوب وكأنها "بضعة أيام" لان البطريرك أحب راحيل. انه هذاالحب الذي سيفسر لاحقا غضب يعقوب على زوجته العقيم التي طلبت منه ابنا في وقت لاحق فرد عليها "هل أنا في مكان د- الرب- . لأخرج الفاكهة المحفوظة في جسدك ؟ "

هذا الحب الجياش سوف يصبح مع مرور الوقت تعلق عميق جدا، حتى يدفع بيعقوب للقول في ذكرى وفاة راشيل : "راشيل توفت بسببي على طريق بيت لحم ،" وهذا يعني أنه لم يجد عزاءا عنها لا بوجود للليا ، ولا
Bilha وZilpa
.

من هذا الخطاب وهذا النوع من الاتحاد ، استخلص الحاخامات هذا التعبير الجميل : /
وفاة المرأة عن زوجها-أي فقط-. "

وفقا لقوانين علم النفس التي وضعها الله في كل رجل ، كان من الطبيعي ، و الواضح ان يوجه يعقوب كل عاطفته- حبه-للابن الاكبر لراشيل يوسف.



جوزيف ، الابن المفضل :

أصبح يوسف الابن المفضل للبطريرك، ليس لأنه ابن زوجته المفضلة راشيل ، أو لافتراض أن جماله يعكس جمالها--- الذي كان يعقوب حساسا نحوه كثيرا ،أليس يقول وهو يصفهما دائما (الأم و الابن الجميلين) ---،بل أيضا لان يوسف كان ابن الشيخوخة.
حب يعقوب لابنه يوسف هكذا ولد تفضيلا ---ايثارا--- جذريا وخطيرا على توازن الأسرة ، ومرة أخرى ، الحاخامات يعلمون الوالدين ان لا يؤثران بأي حال من الأحوال أي من الأولاد . وفي حالتنا ، فإن الميل الطبيعي للبطريرك أدى بالإخوة إلى النقمة على يوسف، بيعه ، و في نهاية المطاف المنفى من جميع القبائل.


طيش الشباب :

طريقة التوراة في وصف شباب جوزيف تجعله ليس جديرا بالثناء جدا. فالتوراة لا يمكن أبدا أن يخفي نقاط الضعف لدى بطلها ، ودون شك أيضا ، لإظهار عظمته ، عندما يعاود النهوض ---يدخل نظام---.نورد ما تقوله الآيات وما تقوله بالمعنى الحرفي –ونذكر هنا العمود الفقري لها---: "انه يتصرف كطفل مع أبناء
Bilah و Zilpa
، زوجات والده. "، ونتبع بالتعليق على ذلك :" كان جوزيف يتصرف كمراهق وهو يرتب شعره. " كان يوسف يعتني بمظهره. والأسوأ من ذلك ، كان جوزيف ينقل لوالده كلمات أشقائه السيئة. جوزيف الناقل الصغير -- الصغير النمام!---

ولا مبالاته أدت إلى أن أعرب عن
Cantonada مضمون أحلامه وهو يتكلم لوحده ، بدلا من أن يسرها ليعقوب. ويجب أن نسلم بأن أحلامه تعكس قلقا مزدوجا : الأرض والأغذية ( البعد الاقتصادي ) ، والسماء والنجوم (البعد الروحي ). شيء هنا يستدعي سلم يعقوب ، الذي تميل قاعدته للأرض و قمته للسماء التي تميل إلى قاعدة الأرض ، وقمة الدعوة إلى السماء. كما لو أن يوسف قد تولى رغبات الأب ، وترجمها إلى العالم السياسي .

لقد عبرت ولا شك هواجس نبيلة بيوسف لتعده لشان عظيم ، لكنه لا يملك الآن لا الفن و لا الطريقة---لا حكم ولا علم ----

جوزيف ، رجل نزيه :

أساسا ، ليس بأسرته ، ولكن بعيدا عنها ، غريبا و عبدا ، عندما استيقظت في قلبه الفضائل و القدرات التي علمه إياها يعقوب. والفتنة- الاختبار- سد يرفع منسوب الرجل، وفتنة يوسف عنوانها ---يوسف للبيع --- .

ورغم أن التوراة لا تتكلم عن هذا الأمر ، إلا انه من الأرجح أن جوزيف ، استعاد جميع صغره مثل فلم ، وخلص إلى أنه يتحمل بعض المسؤولية عن الكراهية التي أعرب عنها أشقائه . وهنا في خضم من البؤس والشعور بالوحدة ، وبدلا من غرس روح الانتقام والاستياء (الأمر الذي أدانه قانون موسى---شريعة موسى--- لاحقا) ، قرر أن يكون مثاليا ، ومن الممكن أن ذلك كان لتقديس اسم د. من اليهود. و استنادا لتعبير التلمود ، قرر أن يكون رجل عادل وليس شرير.

ولذلك ، أصبح جوزيف عاملا نزيها، كما كان والده يعقوب ، فتفانى لنماء ملك سيده. وفي وقت لاحق ، عندما أرادت سيدته الاعتداء عليه ، تمكن من السيطرة تماما على نفسه (عندما قال هو ان شقيقه يهوذا استدار لتامار العاهرة.) لقد أعلن بوضوح خلق التوحيد الذي يحظر أي علاقة مع امرأة متزوجة.

وبالرغم من الظلم الذي راح ضحيته ، لم يواجه في عالم سجنه أية العدوانية تجاه المجتمع أو زوجة الوزير
Potiphar
، ولم ييأس أبدا من انتصار العدالة الإلهية في النهاية . وأصبح سجينا نموذجا حتى انه ساعد حارس السجن في مهمته كسجان.

بعد خروجه من السجن ، أصبح جوزيف الرجل صالحا، حتى ذكرت صفاته في بداية المزامير. التجارب جعلت من ذلك المراهق غير المبالي رجل ناضج تماما أجلى تماما الحقد من قلبه ، ولم يرد إلا النجاح في مهمته العظمى ...إنقاذ مصر.

موقفي يسلط الضوء على بناء شخصيته : وهو انه لم يكشف ابدا انه تم بيع من قبل أشقائه ، لا لفرعون ، لا حتى لوالده. وعنما علم اشقته بأمره و هو يواجههم ، طلب من جميع الحاضرين الابتعاد " اخرجوا من أمامي كل الحضور" قالها وبنبرة حازمة (
Gn. الخامس والأربعون ، 1).

وفي هذه الآية ، يقدم
rachi تعليلا نفسيا : "وقال إنه لا يريد أن يرى المصريين خجل أخوته من فعلتهم .".Nahmanide منح الآية تفسيرا أكثر منه سياسيا بقوله :" انه لا يريد أن تظهر للمصريين فجوات الأسرة التي ستسكن أراضي Goshen. "(عندما نفكر في تلك المنازعات المحزنة و المؤسفة بين أفراد مجتمعنا أثناء المحاكمات التي يعقدونها لبعضهم البعض ، نستطيع قياس المسافة بين الرجال المخلصين والرجال الغاوين.)

ويمكنني أن اختتم كلمتي بالقول انه من خلال حياة جوزيف ، نحن أحرار لاكتشاف إلى أي مدى يمكن للرجل أن يرقى في الخيرية عندما يعقد العزم بجديةو صدق لخدمة الله.

يستحق جوزيف ان يدعى من قبل جميع الأجيال بلقب الصديق يوسف ، جوزيف
العدل .









عرض البوم صور عمر الخيام   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2009   المشاركة رقم: 14 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ماريا


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 2030
المشاركات: 244 [+]
بمعدل : 0.07 يوميا
اخر زياره : 02-06-2009 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
ماريا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عمر الخيام المنتدى : المنتدى العام
افتراضي

جميل ان نقرا التاريخ .
رائع يا عمر .









عرض البوم صور ماريا   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:20 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302