العودة   منتديات صحابي > أقسام الــصـحــة > منتدى الصحة النفسية


منتدى الصحة النفسية منتدى خاص بالصحة النفسية وطرق ووسائل العلاج


سوء المعاملة الولدية:من، لماذا، كيف ؟ ترجمة د.بوفولة بوخميس

منتدى الصحة النفسية


سوء المعاملة الولدية:من، لماذا، كيف ؟ ترجمة د.بوفولة بوخميس

سوء المعاملة: من، لماذا، كيف ؟ بقلم: بيار شراوس. مؤسس الجمعية الفرنسية للإعلام والبحث في الطفولة المعاملة بخشونة (Afirem)، لقد نشر الباحث العديد من الكتب والمقالات في المجالات المتخصصة وغير

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-18-2008   المشاركة رقم: 1 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Jul 2007
العضوية: 7
المشاركات: 277 [+]
بمعدل : 0.07 يوميا
اخر زياره : 01-05-2010 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 14

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
hamza_psy غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : منتدى الصحة النفسية
سوء المعاملة: من، لماذا، كيف ؟

بقلم: بيار شراوس. مؤسس الجمعية الفرنسية للإعلام والبحث في الطفولة المعاملة بخشونة (Afirem)،

لقد نشر الباحث العديد من الكتب والمقالات في المجالات المتخصصة وغير المتخصصة.



1- قليلا من التاريخ:

إن الاعتداءات (الخشونة) على الأطفال موجود في العديد من الثقافات، إن حق الأطفال في الحياة والموت كان معترفا به صراحة في بعض التشريعات القديمة. لقد كان قتل الأطفال مقبولا نسبيا حتى القرن 18 وبقي حتى القرن 20 كظاهرة "اجتماعية" يختلف مفعولها حسب خطورة الأزمات الاقتصادية.

ولقد وصل ترك الأطفال (التخلي عنهم)، حتى نهاية القرن الـ 19، إلى درجة كبيرة كما كانت نسب وفيات الأطفال كبيرة لدرجة أصبح بالإمكان التحدث عن حالات قتل أطفال غير مباشرة.

ولقد استمر سكان المدن في وضع عدد كبير من أبنائهم، حتى الحرب العالمية الأولى، في الريف رغم الطابع الفضيع وأحيانا المميت للعديد من مؤسسات الرعاية المغذية.

وتبقى شدة طرق التربية في العائلة والمدرسة سائدة لفترة طويلة. ولقد أدى استغلال الأيدي العاملة الطفلية أثناء الثورة الصناعية في القرن 19 إلى تحطيم صحة العديد من الأطفال، وكانت دُوَرْ الإصلاح، لمدة طويلة، ........... حقيقية للأطفال.

وفي هذا السياق لم يكن سوء المعاملة داخل العائلة موضوعا لكثير من الدراسات لأنه كان يعتقد أن لهذا الأخير (سوء المعاملة) دور صغير لا يكاد يذكر في ارتفاع وفيات الأطفال، بيد أن السرد الذي كان يقوم به كتاب (مؤلفي) القرن 19 على اختلاف مشار بهم مثل دستوفسكي، ديكنز، فيكتور هيفو، إميل زولا، جول قاليس أو جول رينارد. يبين أهمية هذه الظاهرة.

وفي القرن 19 وضعت القوانين التأديبية الأولى ضد ممارسي الخشونة على الأطفال فقانون 1889 مثلا بشأن فقدان (..........) حقوق الأولياء الذين يسيئون المعاملة، وقانون 1898 أدخلت عقوبات ضد الأولياء المسيئون المعاملة. وفي هذه الفترة (الحقبة) قام طبيب شرعي يدعى أمبرواز طارديو (Ambroise Tardieu) (1860) بأول وصف إكلينيكي للخدوش (lésion) التي تظهر عن الأطفال المعاملين بسوء.

في الربع الأخير من هذا القرن أعطت الأعمال الإكلينيكية والنفسية والاجتماعية دفعا (بعدا) لهذا الفصل من طب الأطفال الاجتماعي (Pédiatrie sociale) ويعود الفضل لمدرسة طب الأطفال الأمريكية في إحراز تقدم كبير في التوعية بهذا المشكل.

لقد وعي أطباء الأطفال الأمريكيين، بفضل أبحاث Ingralian (1944) (كان جراح في الأعصاب) و Caffey (1945) و Silverman (1953) (وكانا مختصان في طب الأطفال الشعاعي)، إن سلسلة من الإصابات والأمراض التي يأتي بها الأطفال (تظهر عندهم) هي راجعة إلى سوء المعاملة.

وفي سنة 1962 نشر طبيب العقل H. Kempe بمشاركة Silverman وطبيب الأطفال العقلي ستيل (Steele)، مقالا معنون بـ: "تناذر الطفل المضروب" ولقد ترك هذا الأخير صدى كبير لدى القراء.

ولقد أشار الكاتبان، في هذا المقال، إلى العناصر الإكلينيكية والشعاعية التي تسمح بتشخيص حالة "سوء المعاملة"، كما بينا شيوع هذا التناذر وخطورته، وصغر سن الأطفال والميل للمعاودة (Récidive) وألحا على أهمية التحقيقات الاجتماعية واستقصاءات شخصية الولي ("أب" أو "أم"). ومهدا (نظرا) لتصور نفسي (سيكولوجي) للميكانيزمات المستعملة أثناء تفريغ النزوات العدائية ضد الأطفال.

وتبعا لهذا البحث (العمل) توالت المنشورات، ففي كل سنة تناقش مئات المقالات المسائل الإكلينيكية والنفسو-مرضية والتكفل والوقاية من هذا المشكل العويص.

وفي سنة 1976 أنشئت الشركة العالمية للوقاية من سوء المعاملة والإهمال الموجه للأطفال (ISPCAN) وكانت هذه الشركة تنظم ملتقـا دوليـا كل سنتين وتنشر جريدة متخصصة تسمى "Child abuse and neglect" "سوء معاملة الطفل وإهماله".

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/t9056.html#post94728

وفي فرنسا ظهرت منذ سنة 1979 الجمعية الفرنسية للإعلام والبحث في الطفولة المعاملة بسوء (AFIREM) وتتجه هذه الجمعية خاصة لتكوين المهنيين (المحترفين) للتكفل بهؤلاء الأطفال المعاملين بسوء.

كذلك أنشأت في أمريكا، في نهاية القرن 19، شركة للوقاية من الأفعال المضرة بالأطفال (NSPCC) ثم تأسست فيما بعد في بريطانيا الكبيرة.

وفي فرنسا تناضل جمعيات خيرية (تطوعية)، منذ سنوات الثلاثينات، مثل لجان Alexis Danan من أجل وقاية الأطفال المعاملين بسوء وفي الآونة الأخيرة ظهرت جمعيات أخرى.

2- المجال الذي يغطيه مصطلح "سوء المعاملة":


في البدء وصف "تناذر الطفل المضروب" وفق مصطلحات "الإصابات الجسدية" ويعد "المرور إلى الفعل" العنصر الأساسي في هذا التناذر ثم توجه الاهتمام إلى ما يرعى "الاعتداء بالترك" أي حالات نقص التغذية وتأخر نمو أو التطور النفسي-الحركي الراجعان إلى نقص العناية أو إلى الإهمال الخطير للطفل من طرف أوليائه.

ولاحقا أصبح من الاعتباطي الفصل بين الاعتداءات الجسدية وسلسلة من سلوكات الأولياء يصعب جدا الكشف عنها لأنها لا تترك أي أثر جسدي مثل: بعض المواقف السادية والمطالب (الأوامر) المبالغ فيها أو التي لا تناسب عمر الطفل، وتظاهرات النبذ والترك وانعدام الوجدان.

وقد تأثر سوء المعاملة النفسية آنفة الذكر على النمو النفسي-الوجداني للطفل تأثيرا يشبه ما تخلفه سوء المعاملة الجسدية.

وفي الآونة الأخيرة ازداد اهتمام الرأي العام بشكل آخر من سوء المعاملة وهو "الاعتداءات الجنسية" (Abus Sexuels) التي يكون الأطفال أو المراهقين ضحايا لها وتتمثل في زنا المحرم، وممارسة الجنس مع الأطفال والبغاء الطفولي واستعمال الطفل في الأفلام الجنسية، وهذه المسألة اهتمت بها أيضا الجمعيات المهنية والسلطات العمومية.

وفي اليوم زاد الوعي بشيوعها أكثر مما يعتقد وأنها تصيب في الغالب الأطفال الصغار وعدد قليل منهم فقط يبلغ بحالتهم السلطات المعنية وأن زنا المحارم هو أكثر الأشكال شيوعا ضمن الاعتداءات الجنسية المقترفة على القُصّر. إن زنا المحارم أب-بنت هو الكثر شيوعا في حالات زنا المحارم كلها (أب-بنت، أم-ابن، أخ-أخت، جد-بنت.... الخ).

ومن النادر حدوث للطفل الضحية إصابات جسدية أو كدمات أو إصابة في الأعضاء التناسلية-البولية أو الأمراض المتنقلة عبر الجنس.

وفي المقابل تكون التظاهرات النفسجسدية أو النفسو-وجدانية شبه ثابتة مثل معاودة التبول اللاإرادي والآلام البطنية والقيء والقهم العقلي واضطرابات النوم وتأخر النمو واضطرابات السلوك.

ويمكن ملاحظة عند المراهق، بالإضافة إلى النوبات الاكتئابية أو حالات النشوة غير المعتادة، تظاهرات حوافية وترك المسكن ومحاولات انتحارية.

إن زنا المحارم يعكس سوء الأداء الوالدي ويصيب الأب والأم والطفل (أثار ممارسة العقاب على الطفل).

لم يتفق الباحثون على إعطاء سمات لشخصية الأب فالبعض يرونه بطريقي (Patriarche)، سلطوي وتملكي والبعض الآخر يرونه قبل كل شيء كائنا ضعيفا، غير ناضج، وغير قادر على التحكم في عواطفه (نزواته).

أما الأم فهي، في رأي العلماء، غير ناضجة، باردة جنسيا (Frigide) وأحيانا سلبية أو العكس متسلطة (متحكمة). وفي كلا الحالتين يعاني الطفل من حلامان عاطفي وغياب الحماية الأمومية.

في العائلة يوجد، في الغالب، خلط في الأدوار وفقر في التبادلات الخارجية، والسرية المفروضة في هذه الحالات هي التي تبقى على تماسك الجماعة العائلية.

والقليل من الوضعيات التي تكشف لحظة وقوعها.

يلجأ الطفل إلى الصمت لمدة طويلة، ويُساء تفسير التظاهرات (العلامات) التي يأتي بها عند الطبيب (أي يخطأ الطبيب في تفسير هذه الأعراض لعدم وعيه (تحسسه) بالمشكل وعدم تكونه تكوينا كافيا في هذا الشأن).

إن قيام الطفل بالجهر بالوقائع بنفسه أو بواسطة فرد من العائلة أو المحيط أبعد من أن يحل كل المشاكل لأن التكفل بالحالات مازال ضعيف جدا ويقتصر في الغالب، سواء في سجن الأب أو وضع الطفل في مؤسسة عناية إن التدخلات النفسية-العلاجية نادرة جدا.

ويعتقد أن معظم الحالات تبقى بلا شكوى (أي لا تصدر شكاوي من الضحايا بشأنها).

3-العنف المؤسساتي:

هو ذلك العنف الذي قد يتعرض له بعض الأطفال أو يكونون ضحايا له داخل المؤسسات التي يفترض أنها مخصصة لحراستهم ورعايتهم وتربيتهم: المستشفيات دور الأطفال ذات الطابع الاجتماعي، دار الحضانة، دور المعاقين ودور (جمع دار) الأحداث (الصغار) والمدمنين... الخ.

وقد يمتد العنف من مجرد عنف ضمني ملازم (راجع) إلى المؤسسة مثل المبالغة في التمييز (التفرقة) بين الأطفال وصلابة القوانين السارية داخل المؤسسة والحرمان العاطفي ونقص العناية والتربية ورفض التعاون مع العائلات إلى (وحتى) الاعتداءات المتميزة: الجسدية والنفسية أو الجنسية وهذه الأخيرة منفية من طرف المؤسسات والكشف عنها يحد (يعرقل) بـ "واجب التحفظ" الذي يواجه به كل عضو من المستخدمين (الموظفين) يريد إفشاء (الجهر) هذا السر. وفي الأخير أن الكثير من الأطفال (الملايين) هم ضحايا الفقر في العالم وسوء التغذية والأمراض المعدية المميتة أو هم خاضعين للاستغلال في العمل تحت ظروف غير إنسانية، كما يكون بعض الأطفال عرضة للتعذيب الذي قد يصل إلى الموت. من الواضح أن التوسيع المتدرج لتعريف "المعاملة بسوء"، مهما كان أهميته، يمنع ليس فقط أي مقاربة وبائية وإنما أيضا لمنع أي فهم ملموس لمشاكل التشخيص والتكفل والوقاية لهذا يتوجه اهتمام هياكل وقاية الطفل، في الدول الغربية، نحو الأطفال الصغار ضحايا الاعتداءات الجسدية والإهمال الخطير والسلوكات العدوانية والتجاوزات الجنسية التي يقوم بها أولياءهم نحوهم.

: منتديات صحابي http://www.s7aby.com/showthread.php?p=94728

الأستاذ الدكتور: بوخميس بوفولة

تحياتي حمزه



s,x hgluhlgm hg,g]dm:lkK glh`hK ;dt ? jv[lm ]>f,t,gm f,olds










عرض البوم صور hamza_psy   رد مع اقتباس

قديم 08-18-2008   المشاركة رقم: 2 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: رفيق الدرب ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية محمد بديع


البيانات
التسجيل: Jul 2008
العضوية: 2366
المشاركات: 5,459 [+]
بمعدل : 1.59 يوميا
اخر زياره : 08-01-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 29

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
محمد بديع غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : hamza_psy المنتدى : منتدى الصحة النفسية
افتراضي

شكرا دكتور على هذه المعلومات المهمة والجيدة
والتي يستفيد منها الجميع .
بارك الله فيك .









عرض البوم صور محمد بديع   رد مع اقتباس
قديم 10-08-2008   المشاركة رقم: 3 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية غريب 15


البيانات
التسجيل: Nov 2007
العضوية: 340
المشاركات: 920 [+]
بمعدل : 0.25 يوميا
اخر زياره : 06-15-2011 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 16

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
غريب 15 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : hamza_psy المنتدى : منتدى الصحة النفسية
افتراضي

شكرا على المعلومات









عرض البوم صور غريب 15   رد مع اقتباس
قديم 08-31-2009   المشاركة رقم: 4 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الرتبة


البيانات
التسجيل: Jul 2009
العضوية: 5278
المشاركات: 41 [+]
بمعدل : 0.01 يوميا
اخر زياره : 09-06-2009 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
fghi470 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : hamza_psy المنتدى : منتدى الصحة النفسية
Chi Dazzle CHI Pink Dazzle Limited Edition 1" Flat Iron Ceramic Hairstyling NOTE:We only have USA plug for this item. If you're in other countries, please make sure it can work in your country before purchasing.The legendary, best-selling original CHI ceramic flat iron just got hotter. The Pink Dazzle is the new pink CHI flat iron, and it proves you don't always have to choose between style and substance. Slim, versatile and with a cute matching travel bag to boot, the CHI Pink Dazzle flat iron will have you straightening, curling and flipping to perfection wherever you go.









عرض البوم صور fghi470   رد مع اقتباس
قديم 10-21-2009   المشاركة رقم: 5 (permalink)
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
:: المدير العام ::
الرتبة
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية Dzayerna


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 5342
المشاركات: 18,093 [+]
بمعدل : 5.97 يوميا
اخر زياره : 05-31-2013 [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 1893

التوقيت

الإتصالات
الحالة:
Dzayerna غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : hamza_psy المنتدى : منتدى الصحة النفسية
افتراضي



_









عرض البوم صور Dzayerna   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رسالة ماجستير حول المعاملة الوالدية والاكتئاب محمد الامين منتدى رسائل التخرج الإنسانية و الإجتماعي 2 05-01-2011 09:12 PM
رسالة ماجستير حول المعاملة الوالدية والاكتئاب محمد الامين منتدى رسائل التخرج الإنسانية و الإجتماعي 1 01-25-2011 10:02 PM
ترجمة لغة البنات majid45 منتدى فضــــــاء الصور 0 07-08-2010 11:04 PM
ترجمة فور ههههههههههههههه نجمة الشرق المنتدى العام 1 09-21-2009 02:43 PM
ترجمة القرآن اللامنتمي منتدى القرآن الكريم وعلومه 3 09-03-2009 10:10 PM


الساعة الآن 07:12 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع حقوق محفوظة لشبكة صحابي لكل جزائرين والعرب

//

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302